PDA

View Full Version : أنا ..



حي
24-01-2005, 07:08 AM
منذ الأزل ,



منذ أن كان الغرور برعما يرتشف الزمان كأسا للعربدة ,



منذ أن كان الوقت سهما يتأرجح في بورصة حضوري وغيابي ,



منذ أن كان المجد عملة في بيت مالي أمنحها هبة للسائلين وعابري السبيل ..




يوم كنت فارسا أمتطي صهوة الدنيا ,



وأرتدي وجه الأرض بردة , في ذاك الزمان الآفل , قبل مليون خيبة كنت " أنا " .




أنا الآن يا سيدي مقبرة تضم في أحشائها رفات أمة ,



في كل حفرة حلم وطفلة موءودة , وبسمة لم تكتمل .




أنا مدينة يسكنها السواد ,



يزورها في كل ليلة وابل من الجراد ,



يأخذ في طريقه بيتا , وشيخا , وامرأة تغرس في فنائها غصن زيتون .




أنا الواقف في طابور العز المزعوم ..



أدفع ضريبة مقابل الحياة , مقابل النجاة , مقابل الخلود في الحديد ...



مقابل الطوق الذي يلف عنقي كي لا أتوه .




أنا يا سيدي ... عذرا سيدتي أمريكا .. فأنا لازلت "عربي "

راحل بلا عودة
24-01-2005, 09:58 AM
.. مرحبا بك .... أخي حي ...
... ألاتظن أنك عندما تسمي نفسك .. حي ..
.. فكأنك تلصق الموت بنا ... ( دعابة ليس الا )
.. عموما عزيزي .. لئن كنت بهذا .. الابداع ..
... فما أسعدنا بك هنا في الساخر ....
... تحيتي لك ولقلمك .....
... ولتدم ســالمـــــــا ...
..... http://www.alsakher.com/vb2/images/icons/icon27.gif http://www.alsakher.com/vb2/images/icons/icon27.gif http://www.alsakher.com/vb2/images/icons/icon27.gif .....

حي
25-01-2005, 03:16 AM
لم أسمي نفسي حي

هي جريمة ارتكبها غيري ذات إنتشاء

سعيد بإنضمامي أنا لركب الساخرين

شـــادن
25-01-2005, 04:17 PM
كل السلام عليكـَ ..

......................

هذا واقعنا المريب .. حروفكـَ وصفت حالنا اليوم ..

أسلوبكـَ جميل .. لا حرمنا من قلمكـَ ..

.......................

دمتَ بـ كل خير ..

درهم جباري
26-01-2005, 04:09 AM
منذ الأزل ,
منذ أن كان الغرور برعما يرتشف الزمان كأسا للعربدة ,
منذ أن كان الوقت سهما يتأرجح في بورصة حضوري وغيابي ,
منذ أن كان المجد عملة في بيت مالي أمنحها هبة للسائلين وعابري السبيل ..
يوم كنت فارسا أمتطي صهوة الدنيا ,
وأرتدي وجه الأرض بردة , في ذاك الزمان الآفل , قبل مليون خيبة كنت " أنا " .
أنا الآن يا سيدي مقبرة تضم في أحشائها رفات أمة ,
في كل حفرة حلم وطفلة موءودة , وبسمة لم تكتمل .
أنا مدينة يسكنها السواد ,
يزورها في كل ليلة وابل من الجراد ,
يأخذ في طريقه بيتا , وشيخا , وامرأة تغرس في فنائها غصن زيتون .
أنا الواقف في طابور العز المزعوم ..
أدفع ضريبة مقابل الحياة , مقابل النجاة , مقابل الخلود في الحديد ...
مقابل الطوق الذي يلف عنقي كي لا أتوه .
أنا يا سيدي ... عذرا سيدتي أمريكا .. فأنا لازلت "عربي "

مرجبا بك حيا يعيد حرفه لأرواحنا الحياة ..

قلمك رشيق وإحساسك دافق ، وهمومك همومنا جميعا ..

حللت أهلا ونزلت سهلا ، وكل عام وأنت بخير!!

حي
31-01-2005, 04:12 AM
شادن



وعليك السلام سيدي



لم يكن هو حالنا اليوم وحسب



بل هو الحال قبل مرور قطيع من الأيام فوق جثة أمة آثرت النوم في العراء



ولا زالت نائمة رغم هجير الشمس التي صبغت عريها بلون الذل



سلمت

حي
31-01-2005, 04:18 AM
سيدي درهم


الساخر هو الحي حتى التطرف , الباذخ حواسا بعين ثالثة في رأسه ولسان آخر في فمه



مرورك هنا يضفي على حياتي رونق



دمت درهم