PDA

View Full Version : شيءٌ من الغضب



سوزان سلامة
04-02-2005, 12:35 PM
إهداء:
لمدننا العربية ....ولصمتنا العربي


نامي أيتها المدينة الحمقاء
لا تخشى أن أيقظك
اعتدتك تلوكين الهمجية تحت ضروسك
اعتدت شتى نواميسك وطقوسك
تمارسين الغواية بشكلٍ عفوي
تقطعي عنقي الشبه المرمر
تتهميني بالإرهاب
فلا أشكو ولا أتذمر
لأنك بعينيَّ لازلت الصبية
قطعة الشهد والسكر
أيتها المدينة العربية
يغتال بكارتك الأصفر الهجين
يستبيح جسدك المسجي
تغمرينه دفئاً ..
تغدقين عليه
أشهى ثمارك
وبغنجٍ شهواني تضحكين
يمتص رحيقك
يغمد في نحرك خنجر
عاشقٌ سادي
يتقدم ..يتقدم
بين فكيه
أمةً بكماء لا تنجب إلا عبداً
تصبحين
يتبرأ منك في سوق النخاسة
ابنك المفتول العضلات
كل ما يريد
ولا تغضبين
أيتها البدوية
تتبرقع حين يدنو بعلها
تميط اللثام للغريب
سترك ينتهك جهارا
نضبت دموعي
الملح في فمي تكدس
و لا يذوب
أيتها المدينة العاقة
احرقيني نخوةً
فإذا ما خمد اللهيب
أنثريني فوق هامات العرب
عطريهم
كي يفوح الكبرياء
كي يفيق الغضب
عطريهم برمادي
فأنا مجدهم المزعوم
منذ آلاف الحقب

موسى الأمير
04-02-2005, 01:21 PM
سوزان ..

أهلاً بك هنا .. ساخرة ساحرة حرف ..

يتنفس الغضب من رئة واحد .. رئة الاحتراق ..

كان حرفك أشبه ما يكون بذلك ..

بك ابتهاجي ،،

المحارب صفر
04-02-2005, 07:34 PM
تلك القصيدة......
مجرد لطمة على الوجوه البالية.
شكرا سوزان
واهلا وسهلا بك بين معشر الساخريين من انفسهم قبل الأخريين.

سوزان سلامة
04-02-2005, 07:43 PM
روحان حلا جسدا
أتمنى لو لا يجد رئة يتنفس منها ..فلربما ينفجر فيطلقنا معه من دائرة الصمت والخوف
تحيتي لك بشفايفة حرفكـ ،،،،،نقاء قلبكـ

الو
04-02-2005, 10:09 PM
سيستمر الصمت الرهيب