PDA

View Full Version : أيتها السكينة ُ المملة



ندى الروح
06-02-2005, 02:37 AM
أيتها السكينة ُ المملة ِ<O:p></O:p>


يازادَ الخمولْ<O:p></O:p>


حرِّضي وقاري على الجنونِ<O:p></O:p>


مزِّقي صمتَ الوقتِ الخارجِ على قانون الحُلُمْ<O:p></O:p>


شدي وثاقـَكِ قبضة ً حديدية ً حولَ عنقِ الوهمِ <O:p></O:p>


المجدولِ فوقَ معصمي أساورَ دَمٍ أصفر<O:p></O:p>


قرِّبي من نقاءِ الثلجِِ االمسجونِ في جمجمتي<O:p></O:p>


ضفائرَ الشَّمسِ<O:p></O:p>


لتهب عصفاً ً بهدوءَ اللحظاتِ وضجيجِ<O:p></O:p>


الحَرْقِ <O:p></O:p>


وصخبِ الموتِ المفرقع ِ في سماءِ البَشرْ<O:p></O:p>


أيتها الوردة ُالبيضاءْ<O:p></O:p>


اخلعي رداءَ الزِّيفِ واغتسلي بضوءِ القمر<O:p></O:p>


كقطة سيامية في حضنِ أميرةْ<O:p></O:p>


تلثَّمي بالليلِ وتحكَّلي بحزنِ الزهورِ البريَّةِ<O:p></O:p>


فالبردُ شديدٌ <O:p></O:p>


أحسه قارصاً ساماً<O:p></O:p>


والموت ُعنكبوتٌ كاسرْ<O:p></O:p>


والموتى يبحلقونَ في اللاشيءْ<O:p></O:p>


وهناكَ حيثُ عفونةِ الجيوبِ الرَّطبةِ بالخيانة ْ<O:p></O:p>


يقف ُحرَّاسُ المقابرِ كالرِّجال ِبزيِّ القرودِ<O:p></O:p>


يمنعونَ الرِّيحَ منْ دفن ِالموتى<O:p></O:p>


في صهاريجِ الذِّهبِ الحزينْ<O:p></O:p>


فتسرقهمُ الأماني من أجسادِهم ْ<O:p></O:p>


إلى منفى الحبِّ المبعثرِ في زنزانةِ الوقتْ<O:p></O:p>


فيشهدون الذَّبحَ بمدية ِ عشَّقهم<O:p></O:p>


فيولدون من جديد في عيون الذِّئابْ<O:p></O:p>


أيتها الخفيَّةْ<O:p></O:p>


ندى الروح<O:p></O:p>


أعجب من الكاذب كيف يصدِّقُ نفسه<O:p></O:p>


وأعجب من المخدوعِ كيف يلوم نفسه<O:p></O:p>


وأعجب من الشقي كيف يصبرُ على شقوته<O:p></O:p>


وأعجب من الناس كيف ينسون إنسانيتهم<O:p></O:p>


وأعجب من المؤمن كيفَ يملُّ صبره<O:p></O:p>

ندى الروح
09-02-2005, 01:18 PM
وهناكَ حيثُ عفونةِ الجيوبِ الرَّطبةِ بالخيانة ْ>>


يقف ُحرَّاسُ المقابرِ كالرِّجال ِبزيِّ القرودِ>>


يمنعونَ الرِّيحَ منْ دفن ِالموتى>>


في صهاريجِ الذِّهبِ الحزينْ>>


فتسرقهمُ الأماني من أجسادِهم ْ>>


إلى منفى الحبِّ المبعثرِ في زنزانةِ الوقتْ>>


فيشهدون الذَّبحَ بمدية ِ عشَّقهم>>


فيولدون من جديد في عيون الذِّئابْ>>


أيتها الخفيَّةْ>>

راحل بلا عودة
10-02-2005, 03:46 AM
.... ( أعجب من الكاذب كيف يصدِّقُ نفسه
.. وأعجب من الشقي كيف يصبرُ على شقوته
.. وأعجب من المؤمن كيفَ يملُّ صبره ... )
...
... نــدى الــروح ...
... شكري لك أخـتي ... لـروحـك التي كـــان .. نـداهـــــا ..
... فيــض مشاعـر متلاحقة .. تقبع هناك في .. ذات الذات ....
..
.. تقـطر ابـدعـا رائـــعـا ..
..
... دمت بكـــل خـير ...

ندى الروح
11-02-2005, 02:19 AM
راحل بلاعودة <?xml:namespace prefix = o ns = "urn:schemas-microsoft-com:office:office" /><o:p></o:p>


<o:p> </o:p>


هناك في ذات الذات<o:p></o:p>


قوقعة مهشمة تكسوها الغبار<o:p></o:p>


وخيوط ُالعنكبوت تحضنها حبيبة ً<o:p></o:p>


لاتود عتقها من قيد الانكسار<o:p></o:p>


ودودة صغيرة لاتراها العين<o:p></o:p>


تنحت دواخل القوقعة بصبر بليد<o:p></o:p>


وهمسه هم هم<o:p></o:p>


لاتلتقطه آذان الطفوليين<o:p></o:p>


طفلة صغيرة تخطيء الطريق<o:p></o:p>


لتجد القوقعة مهملة في خراب ما <o:p></o:p>


تخاف<o:p></o:p>


تصرخ يسمعها الحراس<o:p></o:p>


يتجمعون حولها<o:p></o:p>


تشيربإصبها نحوالقوقعة<o:p></o:p>


يبتسم الجميع وهم يدخلون الطفلة بفم القوقعة<o:p></o:p>


فتأكلها الدودة بشراهة حضارية<o:p></o:p>


والعنكبوت يبارك الوليمة<o:p></o:p>


بتلويحة من أياديه الضحمة الطويلة<o:p></o:p>


في الهواء الطلق<o:p></o:p>


<o:p> </o:p>


راحل بلا عودة <o:p></o:p>


أخي<o:p></o:p>


فهمتَ الذاتَ <o:p></o:p>


نجوتَ من اللعبة<o:p></o:p>


هلا بيك<o:p></o:p>


ندى الروح<o:p></o:p>


أعجب من الكاذب كيف يصدِّقُ نفسه<o:p></o:p>


<o:p> </o:p>


وأعجب من المخدوعِ كيف يلوم نفسه<o:p></o:p>


<o:p> </o:p>


وأعجب من الشقي كيف يصبرُ على شقوت<o:p></o:p>


وأعجب من الناس كيف ينسون إنسانيتهم<o:p></o:p>


وأعجب من المؤمن كيفَ يملُّ صبره<o:p></o:p>


<o:p> </o:p>


... نــدى الــروح ...<o:p></o:p>

طيف المها
11-02-2005, 10:16 AM
ندى الروح...

حياك هنا...

نصٌ جميل ، تدرجتُ في القراءة مرتين

وفي كل مرة أزداد جمالاً...

لك قلم فصيح ورؤية واعية....وقدرة على نبش الذاكرة والوجع..

سعدنا بك هنا..

ننتظر منك الإستمرار والجمال

دعواتي بالخير

تحياتي

ندى الروح
11-02-2005, 03:28 PM
طيف المها
ذاك وجعٌ أبدي
تغلغل في مسامات الهواء
وذرات الشربة واللقمة
بريئة هي السعادة من سارقيه طوابيرِ
الكذب والغش
ونافخي أبواق الخديعة بكل مشرق وجميل
هي الدمعة بوجهين أعشقها بهما
والآه بكسرين أحتفي بهما كنجمة تلحق بقمرها
الهارب منها في ليل عابر
طيف المها
هلا بيك
00ندى الروح00
أعجب من الكاذب كيف يصدق نفسه
وأعجب من المخدوع كيف يلوم نفسه
وأعجب من الشقي كيف يصبر على شقوته
وأعجب من الناس كيف ينسون إنسانيتهم
وأعجب من المؤمن كيف يمل صبره
00ندى الروح00

بصمة
11-02-2005, 06:56 PM
ندى الروح....ويحك ايا رعاكِ الله... اي دموك ينزفها مدادك واي تباريك تلفظها سطورك.. والله لقد ارتقيتي
مرتقا صعبا بهذه اللوحات الممتنعة الرسم..
ندى الروح.. هذه الروائع التي كتبتيها تشبه او تتماها مع الشعر الخالص..
السير الى القمة يتطلب الصبر....

ندى الروح
11-02-2005, 09:26 PM
أي بصمة
هياكل المعقول
تضجُّ بأعمدة باهتة
تستخفُّ بالعيون المستعشية
تطرقها الوطاويط السود
بمعاول الخراب
وزعيقٌ مخلٌ بما نحب
يردده الصدى أنشودة رعبٍ في أمسياتٍ بائسة
فوق شواهد القبور الأثرية
توقعها الريحُ الحمراء
أيقونة ابتزاز
بسجافِ نعلٍ غريب
(كونوا تحت التحت واستنشقوا الزفير
لم يعد لليمام مكانٌ بين الصقور)
بصمة
هلابيك
00ندى الروح00
أعجب من الكاذب كيف يصدق نفسه
وأعجب من المخدوع كيف يلوم نفسه
وأعجب من الشقي كيف يصبر على شقوته
وأعجب من الناس كيف ينسون إنسانيتهم
وأعجب من المؤمن كيف يمل صبره
00ندى الروح00

بصمة
11-02-2005, 10:40 PM
ندى الروح ... أبهذه الكلمات اوحت لك ( كلمة (( بصمة))) والله لقد قسوتي على شخصي الضعيف!!!..
عموما : ندى الروح.. يبدوا ان لك قضية مع (( الرجل )) ؟؟ كما توحي لي بعض نصوصك..

ندى الروح
11-02-2005, 11:29 PM
بصمة النور

هناك على مفترق الهمس
دمعة عاثرة بالفرح في يوم حلم أبيض
أشرق سنابل قمح فوق بيادر اليأس الجموح
تمطى فأرٌ أنيابه حادة القضم
كأظفار السَّجانين
في بلد الربيع المنفي خلف شراع مركب تائه
في محيط السقوط
فقضم جدائل الشمس
ونثر فوق القمح حبوب العقم الجمالي
فصار البيدر يبابا بحضن الأمل

والدمعة صارت طوفانا

بصمة النور

هلا بيك لاهنتي

00ندى الروح00
أعجب من الكاذب كيف يصدق نفسه
وأعجب من المخدوع كيف يلوم نفسه
وأعجب من الشقي كيف يصبر على شقوته
وأعجب من الناس كيف ينسون إنسانيتهم
وأعجب من المؤمن كيف يمل صبره
00ندى الروح00

بصمة
12-02-2005, 12:42 AM
اه يا عزيزتي: ندى الروح .. هنالك خطأ ما ...

على ضفاف الليل تنساب الكلمات...ضجيج الامل يتلاطم ..سكنات الليل المرتعشة.. تنداح الكلمات في هذه الوديان.. تتراءى بين الجبال الزرقاء...

ندى الروح مع خالص تقديري لك ... انا رجل.. بكل ما تعنيه هذه الكلمة للرجل وللمرأة..

أحمد المنعي
12-02-2005, 01:10 AM
الحقيقة أني تفاعلتُ مع الصور ، بعكس برودي مع النص الذي لم أفهمه :p .

وهذا لا أظنه عيباً في نصك ندى الروح ، بقدر ما هو هبوط في مستوى فهمي لمثل هذه اللغة العالية !

أذّكر بوصية قديمة قالها جدي حاطب ليل في شروط الكتابة في الساخر مفادها :

8 _ سيتم إغلاق الموضوعات أو حذف الردود التي تكتب فقط من أجل المحادثات الجانبية "الشات" وحذف أوتعديل صيغ المخاطبة غير المناسبة بين الجنسين .

تحية .