PDA

View Full Version : منتصف السماء .!



ري !
06-03-2005, 01:18 AM
أيها الربيع
لحظة للجفاف
\
/
\
لا شيء جديد .. كل الأشياء الجديدة اسُتنفدت ..
وبدأت محاولات المتأخرين لتدويرها _ضمن حملة استنهاضية _ لإنتاج
سلع بديلة ..
نهاية ..
\
/
\
في بعض الأحيان أتظاهر بأخذ الحياة مأخذا جدياً , لكن الجنون المتلصّص خلف هذه الجدّية سرعان ما يصيبني , فأمضي في لعب دوري قدر استطاعه الحماقة ..
ولعل أشد هذه الحماقات قسوة هي أن تترك لوحدك مع أفكارك دون سابق إنذار !.
فجأة .. أوُصدت كل النوافذ وسُدت كل الثقوب ..
ولم يعد أمـامك ســواك ! ..

خارج توقيت الورق ..
\
/
\
أعترف .. أبتعد كثيراً عن المكان والزمان اللّذان تقاطعا معا .. ليوثقا سقوطي المقرر
في أغلال الحياة ..
أحاول الآن أن أرتقي الجدران المرصوفة بقطع الزجاج والمطوقة بالأشواك الوحشية
لـ أسّترق السمع .. بحثاً عن ما يمكن اعتباره بداية "لا بأس بها" لنهاية عائمة ..
فلا أجد سوى بضع جمل صامتة على شفاه الليالي المرتعشة ..
قالوا .. أني ولدت في ضحى ثلاثاء جميل .. أجمل من أن يكون حقيقي ..
قالوا : أن الأيام .. كانت أرق من أن تثقل بالأماني..وأن الرمال تستنزل النجوم مرة كل شهر
وأن القمر يسكن في خيمة مجاورة ..!
قالوا : أن الجراد ..يزور الحقول مرة كل عام ليحمل من السنابل تذكارات صغيرة للحقول المجاورة ..
قالوا :أن المستقبل .. لم يكن بهذه الشراسة والغموض الحاليين ..
قالوا : أن البسمات الصغيرة تنتزع الأشواك من الدروب ..
أتسائل الآن .. ما الذي قادني إلى ذلك العهد الربيعي الهاطل ..
..
ربما كُنت الأداة التي أستخدمها القدر ليؤكد لجموع المنتشين
أنهم لا زالوا على الأرض ..ولو بعد عمر ..
وربما لم تكن السماء صافية .. بل كان ذلك مجرد تباعد مؤقت بين الغيوم ..
ربمـا .. وربما .. _ هذه الـ "ربما" لا تأتي إلا جماعات ..! _
لا تشعل الشمع ..
لتفضح عارك ..!
\

/
\
توشك أن تغادر هذه المتاهات ..دون أن تلاحظ أنك لست محورها كما سولت لك الظنون ..
لم تكن تعلم أن الأرض لن تكف عن الدوران .. لتناقش معك معضلة وجودك ..
تفرح ..فتتوقع من الأفق أن يحتفل بـ أراجيح من ألق ..
تحزن .. فترجح أن يصاب السرور بعقدة ذنب ..
فيا.. ذكاء غبائك !

فاصلة ..
ولدت وأنا لا أريد شيئاً من الدنيا ..
الآن أدرك أن الذين يرددون ذلك - هم في حقيقة الأمر- يريدون كل شيء !

جنون ..
\
/
\
لم تكن بدون أدنى شك من أبطال الفرح ولا أبطال البؤس ..
الحياة لم تعذبك كما يجب ..فقط أكتفت بركلك جانباً لتعبث بذاتك ..
كثيرون من أحرقتهم الأحزان وقضوا .. إلا .. أنت كنت واحداً ممن يطالهم سعيرها وتلهبك لسعاتها بين كل إغماضه وأختها ..
أعظم انتصاراتك هو الأمس الذي قهرته وأصعب امتحاناتك هو اليوم الذي لا بد أن تعبره ..!
وسيظل الحال على هذا المنوال الرتيب في انتظار اقترافك الخطأ الكبير الذي سيحسم أمر تحولك إلى أي الزمرتين ..

أيها الربيع أرحل..
فبعض المواسم ..
أجمل من حضورها ..
\
/
\
انسلت الحياة من بين يديك.. بسرعة
- لا -
(سرعة هذه ليست الكلمة المناسبة .. فهي تشير إلا أنك شعرت بها ..)
انسلت الحياة وفقط .. بسرعة ..ببطء .. هذا لا يهم .. المهم أنها تفرغ منك ..
قبل أن تملا يديك المتلهفتين من ملاهيها ..
مخلفة ورائها أخطاءك لـ تستضيفها في حديقتك السرية
وترويها بالآلاف المبررات لتبدو أكثر واقعية ..عندما تذّرها
على الورق ..
..
.
تنقب في داخلك عن أطلال فرح أو أثار للبسمات ..لتغسل حزنك ..فلا تجد ..
تجول الأيام وتعبد الطرق ..بخطواتك الملحة التي تتسول ..ذلك الآخر الذي يقشر عنك الشقاء..فلا يأتي ..
..
تتذرع بهدر الوقت حيناً ..بحثاً عن متسع لبداية أخرى ..
فلا تمهلك الرياح اللاهثة.. التي تحقنك ببوادر سراب جديد ..
لتعلق على أكتافك ..قصة جديدة ..


تستفيق .. مذعوراً .. على الحقيقة الشامتة التي تصرح بك ..
..
أحلامك ما هي إلا كائنات عدمية ما أن تضخ فيها الحياة حتى تثور عليك
وتسلمك إلى الجحيم .

وترد .. أقسم .. عرفت ذلك .. ..
فـ أعيدوا لي عمري ..!!
بداية ..
\
/

أعتقد أنه جزء من الطبيعة البشرية, أن نفكر بحكمة و نتصرف برعونة ..
هكـذا أفكر.. بعد أن تأكد لي أن الفراغ لا يشّبع ..
دائماً يجد له فراغاً آخر ليستوعبه .

....

عود الورد
06-03-2005, 02:45 AM
مرورٌ أول
وكم رغبت أن ألتقط كل ذرة هواء كي اتنفس ..
ري !

رشّي الماء لعله , حين يلامس الأرض نتنفس بعمق !
ابدعتِ

الحنين
06-03-2005, 11:19 AM
حروفـك..ارتواء لأرض ظامئـة..!!
ري...
أنتظر شلالاتك الهادرة..

مع الود عزيزتى :nn

mr_mosta7el
06-03-2005, 11:06 PM
عبور أولي !

جئت بعد أن أخذ الورق مني بقايا الصمت الذي أتهمت فيه ! .. رغم أن قميصي قد من قبل !


طارق مر من هنا

الغيم الأشقر
06-03-2005, 11:19 PM
أخي ري
لقد أعجبني مقالك ، أقول هذا وأنا أبعد ما أكون عن المجاملة وليس يهمني أن تكون جديدا على الساحر أوغير جديد ، ولكن الذي يهمني أن مقالك الراقي لامس شيئا في نفسي مما جعلني أردد بعض حروفه لأضبطها على إيقاع نفسي ! ولولا بعض الأخطاء النحوية لكان مشارفا الكمال ، وما مثلك ببعيد عن الإجادة .
لك تقديري واحترامي

الأبيـّة..
08-03-2005, 07:26 AM
ماأجملك ياري ! .....

وكأنك ... توقظين ... مانتناساه هنا .. وهناك ... خلف ابتساماتنا الباهتة ...

((أحلامك ما هي إلا كائنات عدمية ما أن تضخ فيها الحياة حتى تثور عليك
وتسلمك إلى الجحيم .))

أخذتني بعيدااااا

احترامي ... لحضور بهيّ... كأنتِ... :kk
شكرا لك ...

ري !
10-03-2005, 12:06 AM
مساء .. الخير ..
/
\
عود الورد
أهلا بك ..
أحيانا ..- وفي رواية ..دائما ًً- أشعر بأن التنفس حالة بسيطة وساذجة .. يثقلها الكثير من الحالمين بتفسيرات غير منطقية وغير مبررة ..وربما مبتذلة ..
نحن نتنفس حتى يظل هذا الشيء – نحن- يعلو ويهبط ..لا أكثر بل أقل ..
\
/

الحنين ..
مرحباً .. بكِ
الأرض التي أعرفها لا تشرب إلا الظمأ ..
من أجل هذا أنا ري !
\
/

mr_mosta7el
\
/
يبدو أن فن الصمت .. أصبح موضة هذه الأيام ..؟
شكراً لك ..
\
/
الغيم الأشقر
\
/
شكراً .. لإعجابك و اهتمامك ..
وحرصك ..

الأبيـّة
\
/
دمت بخير ..
وشكرا من القلب ..
...

(سلام)
10-03-2005, 02:09 PM
لا شيء .....
بس أبي اقول أني مريت.
كم تشبه/ تشبهين ذلك الذي اعرف

لا أدري هل يكون الرقي متطابق لهذا الحد


لم يعد للحرف من عنوان دقيق ، قاتل الله مسئولي تخطيط المدن
كل التحايا الطيبة

سلام

شخص
11-03-2005, 12:54 AM
ري ،،
اسمحي لي ان اتكئ لإصمت هنا ،،
امام هذا الإبداع ،، لا يسعني إلا الصمت ،،

جسد بلا نفس
12-03-2005, 03:58 AM
ري

..

.

الصمت هو امر سيتشارك به الساخرون اظن هاهنا

امام

كلمات بهذه الروعة والاتقان









فشكرا لك

فقير جرجور
13-03-2005, 02:25 PM
يالسادية قلمك ايتها المفرطه...رفقا !


دوماً...

ألــــق !
14-03-2005, 06:44 AM
ري !
لا يهمني كثيراً
ان تكون ري !
او هي !
او من كان يهذي على ضريح الوعي
يهمني انك جعلتنا
نشعر بأننا في عقر المشاعل .. نفقد حاسة البصر
لتفاجأنا بنمو ألف حاسه .. في عقر المشاعر
صدقاً اشكرك


ألـــق !

ري !
16-03-2005, 12:30 AM
مسائكم مطر ..
\
/
سلام ..
مرورك مبعث حبور ..
" إذا كنت ستدخل مباشرة .. فأكفي الباب شـر طرقك ! " ..
أعتدت أن أكتب هذه العبارة على باب غرفتي لفريق كرة القدم الذي يشاركني منزلي :
فهل يعذر لي هذا عدم طرقي رصيفكم ؟..
. .
صدقني .. لا أعرف عن ماذا تتحدثون بالرغم من أنه قد وردني أربعة أسماء مختلفة .. مع تأكيدات صارمة على أني ذلك الشخص ..!
..
ربما أشبه الذي تعرف .. وربما تستحضره أمام الشاشة من خلال كلماتي..
وهناك فرق بين هذا وذاك ..
هل ممكن أن نصل إلى التطابق مع أحد .._ أشك _ فلقد وصلت إلى قناعة أكيدة بأن لا أحد يشبهني .. لسبب بسيط وساذج هو أني لا أشبة حتى نفسي ..!
أحياناً أشعر بأن الكتابة وسيلة لـجرره أرواحنا الذائبة في دهاليز الطرق ..ومحاولة توثيق الأحلام النبيلة .. التي كانت يوما هنا ..
وأحيانا أشعر ..أن الكتابة لا تعدو عن لعبة عبثية لرجم الأفكار النواشز ..وصبها على الورق وإرسالها بعيداً عنا .. - قتل وقائي..-
وأحيانا ..أشعر بأنها منفضة لـ إزاحة أكوام التوافه والمهملات عن هيكل الأحداث ..
من أجل هذا أمارسها .. هنا ..- لا أكثر بل أقل-
هل أشبه ذلك الذي تعرفه الآن ؟
..
أختك ري!
/
\
شخص ..
الجميع يصّـر على الصمت .. وأنا أصّـر على الثرثرة !
\
/
جسد بلا نفس
حتى الصمت يتحدث .. حديثا مزعجاً في أغلب الأحوال ..
و عفواً ما دمت مصّــره !
\
/
فقير ..جرجور
هذه أجمل "شتيمة" وصلتني لحد الآن ..
\
/
ألــق !
لكي نرى بدقة ..علينا أن نفتح النوافذ .. أيضا ..


...

موسى الأمير
16-03-2005, 06:05 AM
ري!

قضيت مع موضوعك فسحة خارج الجسد ..خارج العالم ..

لك تقديري

(سلام)
17-03-2005, 12:30 PM
ليس لدينا نحن القراء أكثر من خطوط عريضة عن من ندعي معرفتهم .

حتى نحن لا نعرف عن انفسنا إلا ردات الفعل التي يتفق وجودنا أثناء حدوثها .
الدقة تدعوني على العودة القهقري عن ما لمحت له . على أنك وأيياي لا يمكن أن نقدم إلا حسن النوايا لتأكيد الأقول
وكفى به من دليل . لن يخسر فينا إلا من لم يكن يحملها

يكفيني من الأحرف أنها راقية متميزة تخلق عوالم أفتراضية متوازية مع عوالمنا الواقعية

وليكن كاتبها (فوفو الوحش )نفسه
تحياتي الطيبة أختي

أخوك
سلام

chibel22
19-03-2005, 11:50 PM
..كم أنت رائع ياساخر بكتابات كتابك وتعليقات قراءك.

$ ر و ا ا ا د $
20-03-2005, 02:45 PM
كَمْ مِن المعَانِي اخْتُزِلَتْ أعلاه ...
وكأنَّها لسانُ المحامي ، أو لسان الحال

* فاصلة
7
7
7
أحسستُ بأنني أبحثُ عن مثلها ليالٍ طويلةٍ حتى عييت

وكثيرون غيري سيقولون هذا
ولو في أنفسهم
أو جهراً !

لا يفوتني أن أرحِّبَ بكِ كساحرةٍ جديدةٍ على أرض السحر الحلالِ
وكلُّ ساخرٍ أبيٍ يعيشُ عليها

( إنَّ من البيانِ لسحرا ، وإنَّ من الشعرِ لحكمة ) حديثٌ شريف

أهلاً بكِ أختنا ري

ودمتِ بألقٍ وعُلو .. :)

jawharati
01-04-2005, 04:48 AM
ايتها الجميلة في الكلام
ما كان للكلام ان يشاركك الحديث
فالكلام بلا لسان اجمل من الصمت ذاته
كوني بعطش