PDA

View Full Version : مَن قتلَ أطفالَ غــــــــــــــزّة ؟؟؟؟؟؟



جمال حمدان
24-07-2002, 11:20 AM
اليوم ناقةُ صالحٍ
........... وغدًا سيتبعُهَا القطيعْ !
والعُرْبُ لا صوتٌ لها
................ يثغو, ولا أحدٌ سميعْ
فالكلُّ سبَّحَ " ربَّه "
............... والكلُّ " للمولىَ " مُطيعْ
أوَ تَأملون على الخَنا
................. بجنانِ ربِّي والشَّفيعْ ؟
لا والذي سَمَكَ السَّما
................ فَبِعُهْرِكُم قُتلَ الرَّضِيعْ !

ولكِ الله يا فلسطين

*************

المجهوووول
24-07-2002, 11:22 AM
الله الله يا استاذي
ولا حول ولا قوة الا بالله

كل ما نسنس
24-07-2002, 05:11 PM
سلم لسانك يا أخي...

تحياتي لك ..

الأملح
24-07-2002, 09:35 PM
هــــــــــــــذا الخنزير
لـــــــــــــــه يوم
وأي يــــــــــــــوم
ياويــــــــــــــــله من سواد ليلة

أقول سوّد الله وجههه
هذا شــارون ولد عم قارون أبن خال فرعون ولد أخت صدّام ولد أم نتنياهو
أخو بوش بالرضاعةe* e* e* e* e* e* e* e* e* e* e* e* e* e* e*

KSA_UK
24-07-2002, 10:05 PM
رثى أبو البقاء الأندلس من قبل فقال:



بالأمس كانوا ملوكًا في منازلهم * واليومَ هم في بلاد الضدِّ عبدانُ

فلو تراهم حيارى لا دليل لهمْ * عليهمُ من ثيابِ الذلِ ألوانُ

ولو رأيتَ بكاهُم عندَ بيعهمُ * لهالكَ الأمرُ واستهوتكَ أحزانُ

يا ربَّ أمٍّ وطفلٍ حيلَ بينهما * كما تفرقَ أرواحٌ وأبدانُ

وطفلةٍ مثل حسنِ الشمسِ * إذ طلعت كأنما ياقوتٌ ومرجانُ

يقودُها العلجُ للمكروه مكرهةً * والعينُ باكيةُ والقلبُ حيرانُ

لمثل هذا يذوبُ القلبُ من كمدٍ * إن كان في القلب إسلامٌ وإيـمـانُ


لمثل هذا يذوبُ القلبُ من كمدٍ * إن كان في القلب إسلامٌ iiوإيمانُ
,,,,
أستاذي , أسمح لي بتعليق القصيدة

جاك العلم
25-07-2002, 01:00 AM
.
أستاذي جمال..

وكأنك تقصد في كلماتك الحكام...فمابالك بالمحكومين....

حمدان قلها للورى
.....................أنَّـا لعـزتنا نـبيع
في لهونا ومجوننا
................في وصف غانيةٍ وضيع
يوم انحنينا..وبذلةٍ
....................ولكفرهم صرنا تبيع
لكن هناك بـقدسنا
..................يحميه كهلُُُُُ ُأو رضيع
تحميه أمُُ أيقنت
....................وبربها نعمَ السميع
تدعوه يَقبلُ طفلها
..................في الخالدين لها شفيع

.

جمال حمدان
25-07-2002, 02:25 AM
الاخوة الاعزاء
المجهول
كل ما نسنس
الأملح
KSA_UK
جاك العلم

شكرا لكم أخوتي على تفاعلكم مع آنات وعويل أهلنا في الأرض المباركة وأسأل الله العلي القدير ألا يحرمنا وإياكم شرف الشهادة في سبيله إنه على كل شئ قدير
وأقول لأخي العزيز المشرف بأنه بتعليقه للقصيدة إنما يعلق وساما على صدري أفتخر به فشكرا لك أخي المراقب وهذا يدل على سلامة ذوقكم وصدق نبض العقيدة والحمية بكم ..
وأقول لأخي العزيز جاك العلم .. بالفعل فأنا أقصد ولاة الأمر الذين يرون ويسمعون ما يكابده أهلنا ومقدساتنا بينما هم في غياهب القصور والتقصير
فلله نشكو حالنا وهواننا وقلة حيلتنا ..ولا فض فوك أخي على هذه الابيات الرائعة ودمت دائما مبدعا
في الختام أتضرع لله العلي القدير داعيا ومتوسلا ...
اللهم اعز الإسلام والمسلمين واعلِ بفضلك راية الحق والدين
اللهم اقبل شهداء المسلمين والحقهم بعبادك الصالحين
اللهم عليك باليهود ومن والاهم .
وصلي اللهم على سيدنا محمد وآله وأصحابه أجمعين
آمين آمين آمين