PDA

View Full Version : ( من قلبٍ متعب ) ...!.!



عدرس
31-03-2005, 05:20 PM
(( لأنكِ ذات يوم كنتي لي الشفاء / كنتي ليَ الدواء / كنتي لي اللحظة العابرة الجميلة لأنك كلُّ هذه الأشياء أكتبُ إليك الآن ولعلني أستطيع أن أصف لكِ مقدار ما يخالجني لحظة البحث عنك في الأعماق أجدُ صورك القديمة وحكاياتك الجميلة لأنك كنتي لي كل شيء لازلت أحن اليكِ لا زلتُ أتنفس بريئتيك / كلُّ ما أعرفه أنكِ أنتي الهواء وأنا الباحث عنه فكيف تكون حالتي حين أبحثُ عنك ولا أجدك .. حين أكتب عنك فلا أتنفس رحيق مرورك بأوساطي / يا أنتي دعيني أتنفس )) .!





(1)
تُرى لماذا
توقفنا عن الحفر في الأعماق
عن الحفر في أجزاء رموش أعيننا
تلك العينين التي خذلت كل أمانينا ..
التي وقفت بين ( كلماتنا ) لم تعد تغمض
أو تغمز / حين تكون الخصوصيةُ هي
مجرد ( أنشودةٍ عابرة ) تنثرها
أناملُ الوحشة والغياب ..!
تنثرها أنامل الرقة والحنان ..
.. معاً نحو رحلة الخلود ..
تلك التي كنا نظنُ أن القدر سيمنحنا
حقَّ اللجوء |ليها / وحق الإستجداء .. وحق َّ النشر
فخذلتنا ( إرادتنا ) وشوهت معالم َ الصورة ..
والكلمة ،، واللحن ،،
لم تعد سمفونيةُ ( حبنا ) تعزف لحن الخلود .
ولم يعد ( طائرُ الشوق ) يغردُ بكلماتنا ..
فوق رموش اللحظة / أو جفون الحاضر المبهم ،،
والسقيم ..!
تُرى لماذا أتساءلُ كأني سأفقدُ إرادتي .. ؟!
كأني سأفقدُ هويتي .. ؟!
كأني سأفقد ( نفسي ) في معركةٍ خاسرة .. ؟!

في لحظة ضعف
تلطخت أناملي
بالكلمات .. فلونتُ وجه المساء بالحزن والإستياء .. !
بالهم والإكتئاب ..
بأشياء كثيرة تطيرُ من بين أصابعي ..

هذه اللحظة
هي نفسها تلك اللحظة التي كنت فيها غائباً عن الوعي
أبحثُ عن ( نسمة هواءٍ منكِ سيدتي )
ليتكِ تفعلينها ..
أقتلي هذه اللحظة / أمسحي معالم الخريطة من قائمة ( أشغالك )
وأعمالك المنتظرة ..
فلاوجود لي حين يكون الوجود يبحث عن
رئتين يخرج منها إلى حيثُ أقيم ..
أنا
وأنتي
ومن هم على شاكلتي يقولون ..
( ماذا يضيرها لو قتلتك وأستراحت ) ؟!

حقيقةً لا أدري وما زلت أحتضن رسائلك ..
فأجمل الرسائل هي أصدقها
وأصدق الرسائل هي أنتي .!

(2)
أعلم بأنك
ستقفين بين السطور
ولن تستطيعين تصديق الفقرة السابقة ..
تتساءلين مثلي
مالذي يعنيه هذا الرجل بكلماتٍ صغيرة
يجمعها في ورقة
ويكتبها بطريقةٍ أشبه بالمقطوعة العرجاء
منذ زمن الألم .. الراحل عني
الى حيث يقيم ....!

أعلم ُ جيداً
بأن مرور فاتنةٍ مثلك على كلماتي
يمنحها توهجاً وبقاءاً ونقاءً وصفاء
دعيني آخذك الى ضفة النهر المجاورة
هناك حيثُ أقف لأقول
حبيبتي ..
ما أخبارُ سطري الأخير
حين قلت فيه إني أحبك ؟

حبيبتي ما أخبار ُ أمنيتك الأخيرة
التي قلتِ فيها
بأن الإرتباط أشبه بعصا القاضي
حين تكون في يد من لايحسن إدراتها
قد يكسرها على رأس ضعيف أو محروم .. أويتيم ..!

حبيبتي
ما أخبار قلبك النابض بالحب
هل مازال يذكرني ؟
هل مازال يضخُّ الدماء في كل شرايين
اللحظة الحاضرة ليمنحها الحياة .. ؟!

حبيبتي ..
ما أخبارُ حظي الذي خرج مني ولم يعد
إشتياقاً
إلى مقامك الجميل هل مازال ينافس الآخرين
وينتزع منهم ( بطولة اللقب الجميل )
بطولة الحصول على ألم آخر ألمٍ بلا حدود
ويغفوا فوق طرقاته ...؟!

تُرى هل فكرتِ يوماً
لماذا أنزف أحاسيسي على هذه الورقة
لأهديك أياها .. أنا أفعلها ياحبيبتي
لأن هذا أنا
أفعل ُ أشيائي بطريقة قديمة .
أحبها .. لأنها تذكرني
وأحبك لأنكِ تجعلين الذكرى جميلة
والكلمات جميلة
واللحظات جميلة ..
والدقائق أجمل والثواني والساعات ...!

تُرى هل مازلتُ أتذكر ؟!



يالله / كم أشتاقُ إليك ...!




http://songs.6arab.com/kathem..akrahoha.ram

محب الفأل
31-03-2005, 06:16 PM
حضور قصدت به السلام والمصافحه
والسبق لم اتمكن من القراءة المتانيه وخشيت الإبطاء
فلك مني السلام بعد الإنقطاع ولك التحيه
ولي عوده

طيف المها
31-03-2005, 06:49 PM
الله .......

أخي عدرس....

مكثت كثيراً هنا وقرأت وقرأت وقرأت...

كم روحك شفافة وقلبك خفاق..

كم هي دوامة جمال وحب ونقاء هذه الحروف

كم توقفت عند الكثير من النبضات والجمل...، إنها تشبه كثيراً كلماتٌ كتبتها أنا...

في زمن اللاحب واللاوعي واللااحساس...وللاإخلاص..

نهدر وقتنا في كتابة مثل هذه الرسائل..المتعبة والمؤرقة لمن يكتبها ومن يقرأها...

إلا لمن كُتبت له..فهو يقفز فوق حروفها دون حس..، هذا لو في الأساس قرأها..

شكراً لحروفك الشجية النقية العابقة المؤرقة الندية...

دام قلمك معطاءاً

عاطر التحايا

عدرس
31-03-2005, 07:21 PM
حضور قصدت به السلام والمصافحه
والسبق لم اتمكن من القراءة المتانيه وخشيت الإبطاء
فلك مني السلام بعد الإنقطاع ولك التحيه
ولي عوده

الحبيب / محب الفال .. حياك الله اخي الكريم وشاعري المتميز :)
أشكرلك حضورك هذا ويسرني أن تعود .. :)
فلك مني كل التقدير والإحترام ودمت بخير أيها الحبيب :)

آلاء...
31-03-2005, 08:30 PM
دخلت فقرأت وحين بدأت كتابة الردّ تأملت تلك الابتسامة
التي اعتلت خاطرتك...فماأقواك عليها؟؟
مُذهل ٌ أنت ياعدرس :kk
أسأل الله أن ينزل على قلبي قوة
كي أبتسم بعرض ابتسامتك هذه
دعني الان وخاطرتك وابتعد عنا أيها الــ:)
//

حقيقةً لا أدري وما زلت أحتضن رسائلك ..
فأجمل الرسائل هي أصدقها
وأصدق الرسائل هي أنتِ .!
وتصدقه..ولكنــ!! هل يفيد التصديـــق؟؟!!
!!!
حبيبي ..
ما أخبارُ سطري الأخير
حين قلتَ فيه
أحبّك
؟؟
حبيبي ما أخبار
ُقصيدتك الأخيرة
التي قلتَ فيها
سنلتقي
أوّااااهـ
!!!
ويحك أيها القلم ماذاتصنع بقلبِ من حمل
وجها مبتسماً مثلكم...ويئن خفاء كنبضكم؟؟؟؟
ويحها اليـــوم من كلمات...
متعبة ...حد الاختناق
منهكة..حد البكاء
رائعة...حد الثمالة
مؤلمة....حد السيف
***
أقسم بربّ العدارس الــ:)
أنهاكلمات ماخلقتـ الا من رحم واقع ٍ
و
نااااازفـــ
وإن كنت لاأراه الا
ناااااسفـْــْـــْـــْــْـ
//
ولأول مرة أشعر أني بدأت أستطيع أن
أجيد فهم هذه اللغة العدرسية:)
لكني لم اسجد شكراً...بل خشعتُ لها شجناً....وبكيتُ لها قلباً
لاأدري لم شعرت بعدم حاجتي الى تلك العشرين
التي كنت أتشبث بها أملاً
كي أعبرعدرسياتك!!
ألأنني قـــــررت أن :)أخيـــــــراً...
وآمنت ألا جنة سواها؟؟
أم لأني أميرة تلك الشواطئ:) فكان اجباريّ عليّ بأن :)
كي يرضى عنى سمو سيدها
ويحررني من أسري
ووالله ماوجدت اليوم أغرب منه
حررهامن أسرشجنها بصمته
وغيابه
الطــــــــويــــــــــــــــــــــــــــــــل
ليأسر نفسه في شجن أعمق!!!
غريبة تلك العدارس!!
التي رغم أني أؤمن أنها عدرسية
الا أنني اليوم أقسم أنها تنبض إني أنا مضغطة من لحم ودم
فرفقاً بالله رفقاً ...بحالـــِ :)ـك...
التي قدعلمت والله من
ذبولها......
ومن أنّة توقيعها......
أنها ستأتينا بشئ نااااازف
وكان توقعي صائباً....
فأوّاه...من هذا النبض...أواااااهـ....
//
أتدري مافعلت آهتك بتلك الأميرة؟
ترقرت دموعها في محاجرها
الحدث نفسه ...يتكررمعها...لكن الأدوار معكوسة...
أما والله لو كنتَ ضيفاً جديداً وجئتنا بهذه لأقسمت أنك
يمامة قلبها
ولتوقعتك هو....!!
ولكنك لست سوى عدرس...وكلنا من جنس آدم....
وأني هاهنا أختك قررت أن أكون أميرة للــ:) ودومــــاً...حتى حين تبكي...ســ:)
والله قد ارتعش الفؤاد مع كلّ كلمة نزف بها ذلك القلب المتعب
ومع كلّ رعشة قلب....سالت دمعة شوق
عكفت عليها طويلاً....كررت تأمل أعماقها حتى حدود الهذيان
وأخيراً وجدت نفسي غارقة ببحر الدموع
وأنا أردد
يااللـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه
كم اشتقت الى
يمامة قلبي
//
اعذرني ان انفجرت هنا
ولكن الأشجان لاتواسيها الا الاشجان
فإن كانت أشجانك قادرة على الابتسام..فإني هنا أختك قادرة عليها ايضاً
فجئتك أحمل بقايا بسماتي الغبيّة والتي تمثل دور الـــ:) ...
ولكن بلسان حال يردد:
لاتحسبوا رقصي مابينكم فرحا.....فالطير يرقص مذبوحا من الألم
فهل لبسمتك أن تضيف على شحوب ِبسمتها
نبرات عدرسية مبتهجة نخرج منها
بربنا ظلمنا أنفسنا وإن لم تغفر لنا وترحمنا لنكونن من الخاسرين
أكرر عذري على انفجاري بدموع الـــ:) هنا
ولكنها والله قد لمست وتراً حساساً في شجني
كنت ومازلت أصمت عنها ببلاهة...وهاأنا اليوم أنفجر بالبكاءِ :)ً
لاأعلم ماذا أقول
لكني أسأل الله أن يخفف عن ذلك القلب المتعب مايجد
والله سألتها وبصدق...أسأل الله له الاعانة
ياجبّاااااار..اجبر كسرنااااا..ياجباااااااار...
//
عدرس
وكما تعاهدنا
بالابتسامة سنستمرّ
فنكون الرابحين حتى مع الخسارة
أننا نكسب صدقةً من وراء هذه الابتسامة
فابتسم ياكنج
وبالله عليكَ رفقاً بحالك
فقد مسنا الضرّ من قبلك .... وماأهلكنا الاأنفسنا
فمانفعتناآهاتنا
ولا أهلـــــونا:(
***
نفّث الله لك كربة ذلك المتعب
تحيتي،،،،،
نازك























:D: >>>>استجيبت دعوتي
أتحداك أن تبتسم بعرض ابتسامتي )k
(على أن تقدر من منا فاق لآخر شجنا) :z:

ابتسم ياعدرس..ابتسم ...بالله عليك
ماأوردتها الا لأدخل السعادة على قلبك فهي من أحبّ الأعمال عند الله
ادخال السرور على قلب مسلم
فابتسم

واليك هذه:

http://www.ale3lame.com/vb/uploaded/Untitled-emy1%20copy.jpg

تحيتي مرة أخرى
الأميرة:)

أنين
01-04-2005, 03:05 PM
لا ادري هل لان قلوبنا متعبة
وجدت نفسي ادخل هنا ..
تحية بقدر جمال تعبك
هكذا دائما ...عندما يكتب احدنا بحزن ...تجد من حولك يصف ما كتبت بالجمال
دون النظر الى نزفك

تحياتي اخي

راهب الشوق
01-04-2005, 04:17 PM
مرور لالقاء التحيه
اتمني ان يسعفني الوقت واتمكن من العوده
تحياتي ايها الحبيب
اخوك الصغير حلاوه :D:

عدرس
01-04-2005, 04:24 PM
أختي الكريمة / طيف المها .. :)
اشكر لك إطرائك الجميل .. وكلماتك الرائعة .. كم أنتي رائعةٌ أيتها الأخت الكريمة بمرورك هذا .. ذو الأثر .. وليس كل مرورٍ ذو أثر ..!

من أعماقي .. لك الشكر ..:)

عدرس :)

عدرس
01-04-2005, 04:36 PM
والله يا أميرتي .. كتبتُ رداً طويلاً .. ولكنه ذهب ...!

قاتلَ الله هذا الجهاز .. حين يعبثُ بمشاعري ..!

سأعود فأرتقبي .. مثل يومي هذا ..:)

عدرس
01-04-2005, 04:38 PM
أنين :)
سيدتي الكريمة .. شكراً لمرورك الكريم .. وكلماتك الرائعة والجميلة ..!
وسلمتِ لي من كل سوء ..!

اخوكِ فارس ..!:)

عدرس
01-04-2005, 04:40 PM
راهب الشوق ..!
أو أخي ( حلاوة ) :):)
ممتنٌ لحضورك وتحيتك الكريمة .. فعليك السلام من الله والرحمة والبركة .. ودمتَ بألف خير ..!

أخوك ( عدرس ) :):)

عود الورد
02-04-2005, 04:01 AM
هنا الحرف يحمل بين طياته الكثير من جمال

أدام الله الجمال وبنفس الرقي


دمتم بإزدهار

محب الفأل
02-04-2005, 08:53 PM
أخي الجميل عدرس...
ولاأقصد هنا جمال المظهر والمنظر فلم يسعفني الحظ بلقائك وان كنت آمله
ولكن جمال الجوهر والحرف المزهر والكلمات العذبه الناضحه بكل جمال
عدت فقرأت وليت هذه المرة فقط بل سبقها غيرها
وتفاعلت مع كل حروفها وجملها وألقها وقد استقته من اثنتين
فكر راقي وأدب سامي
ومن نفس صافية شفافه.وهنا كانت قراءتي لها
فلك التحية بكل حرف ولك الشكر

عدرس
02-04-2005, 10:21 PM
الغالية / عود الورد :)
العين الجميلة ترى الأشياء جميلة :)
شكراً لمرورك الكريم ومثله معه لدعائك ..!

عدرس
02-04-2005, 10:24 PM
شاعري الجميل :)
شرفٌ كبير لي مرورك الجميل
بزوايا عدرس المتواضعة / وشهادتك عقدٌ من الماس أزين بهِ عنقي الصغير :)
فشكراً لأنك هنا .. وشكراً لأنك عدت بنا
وشكراً لأنني أتنفس كلماتك .. كما يتنفس الخلق الهواء :)

من أعماقي شكري وتقديري فلك الشكر :)