PDA

View Full Version : و دَعِ الثوابَ المرتجى للخالقِ ..



منال العبدالرحمن
11-04-2005, 01:59 PM
على اثرِ مقالٍ كتبَه الأخ الفاضل ممتعض في الحرفِ التاسعِ
و العشرين بعنوانِ ( على الجزمة ) - أجلّكم اللهُ - ، قفزتْ أبياتُ هذه القصيدةِ ارتجالاً ، فاعفوا و اصفحوا ..



لمّا يذوبُ الصمتُ في عبثِ الكلامِ المارِقِ
و يتيه لبُّ الفكرِ في صخبٍ و قولٍ فاسقِ

و يسودُ صدرَ الهامةِ الأعلى دنئُ سجيّـةٍ
و يضيعُ بينَ الأرذلينَ عزيزُ نفـسٍ حاذقِ

لمّا يجفُّ العقلُ من فكّـرٍ سقـاهُ درايـةً
و يروم جهلاً مرتضىً ملءُ الثرى لمنافقِ

فكثيرُ أقوالِ الهوى تغري الفتى و تصدُّه
عمّا به خيرُ المنـازلِ سابقٌ بسـوابـقِ

و كثيرُ أفعالِ المجونِ تجمّلت عُشْاقُـهـا
و تكشّفت منهم قبيحَ الفعلِ دونَ مُـسارقِ

فإذا استقامَ الحالُ قاربتِ المنازلُ للعُـلا
و إن استـدارَ لعقبه يـأتي بشرٍّ لاحـقِ

عصَفَ الجنونُ بمن تسامى دونَ أيِّ سميّة
ويحَ الجنونِ إذا تعاظمَ في لسانٍ ناعـقِ !

إن كنتَ من أهلِ البصيرةِ و الرويّةِ و التقى
فاظفرْ بهم ، و دَعِ الثوابَ المرتجى للخالقِ :)





دمتمْ

مســـــافر
11-04-2005, 02:19 PM
شذى النجيع ..

جميل ما تخطه يداك هنا ..

فكثيرُ أقوالِ الهوى تغري الفتى و تصدُّه
عمّا به خيرُ المنـازلِ سابقٌ بسـوابـقِ

وهذا حق ..

عصَفَ الجنونُ بمن تسامى دونَ أيِّ سميّة
ويحَ الجنونِ إذا تعاظمَ في لسانٍ ناعـقِ !

إن كنتَ من أهلِ البصيرةِ و الرويّةِ و التقى
فاظفرْ بهم ، و دَعِ الثوابَ المرتجى للخالقِ

والجمال هنا يكمن ..

دمت قبساً ..

مســـافر ,,

الحنين
11-04-2005, 05:01 PM
إن كنتَ من أهلِ البصيرةِ و الرويّةِ و التقى
فاظفرْ بهم ، و دَعِ الثوابَ المرتجى للخالقِ



*********

بوركت ِ أخيتى فى هذاالخلق الرفيع
...ألم أقـل لك أن المحبة من الله مو من عبد الله؟؟؟ :)

وبانتظارك.....



مع الود :nn

منال العبدالرحمن
12-04-2005, 06:19 PM
أشكرُ مروركَ أخي الفاضل مسافر ،،


إن كنتُ قبسًا فأهلُ الساخرِ سراجًا يستضاءُ منه :)


تحياتي لك


دمتَ بحفظِ اللهِ

$ ر و ا ا ا د $
12-04-2005, 08:15 PM
شذى النجيــــــع
وكأنني كنت أنتظــر منــكِ حِكَمَاً كهـذه بعد طول غيابٍ
عن البـــوح ، ومصافحـة الأقلامِ الأوراقَ

مليئــةٌ بما يكفي لتكويــن نصيحــةٍ
سأكون أول المستفيديــن منهــا

لفظـاً ... ومعنـــى

هكذا عهدناكِ فكذلكَ كوني ..

رعاكِ المولى ..
http://www.3e6r.net/data/media/4/7_3.gif

آلاء...
12-04-2005, 09:45 PM
الله اين أنت من مدة

شكراً لـ29 لاعاتك لهنا

لك مني الف تحية وشوق


لم أقرأ بعد

تعلمين أن قصائد النجعية لاتحتاج الا لكأس من الشاي


ومخمخة نوزكية :p



سأعود لها فقصائدك لها محبتها الخاصة

أختك:نازك

آلاء...
13-04-2005, 09:46 PM
اذا كانت هذه قصيدة ارتجلتيها ارتجالا؟؟
فكيف بحال من تفقين عليها
تنقيحاًوتدقيقاً؟
//
أيتها الرائعة غبت
وأتيت بروعة عهدناك عليها
ولكن للصراحة:
قديمك أروع:) فلاتبخلي علينا بروائعك
بحقّ أشتاق لشعرك النجعيّ
لك ودي،،،
نازك

فلاح الغريب
15-04-2005, 11:51 AM
.



شـذى النجيع ..

أبيات جميلة ،، وهمٌّ كريم ..

دمتَ بخير .



.

منال العبدالرحمن
15-04-2005, 08:54 PM
بوركَ من حضَرَ و حلَّ أختي الكريمة الحنين

أشكرُ لكِ مروركِ :)

دمتِ بحفظِ اللهِ

منال العبدالرحمن
15-04-2005, 08:59 PM
يستأنسُ بالغيثِ و لا يُثنى عليه ..

بلْ الثناءُ على الأرضِ الخصبةِ التي تشربُهُ إن أنبتت و اخضرّت

فباركَ الله فيكَ أخي الكريم رواد و في قالبِكَ :)


تحياتي لمروركَ

دمتَ بحفظِ اللهِ

منال العبدالرحمن
25-04-2005, 12:00 PM
أهلاً بكِ عزيزتي أشجان ..

شرفني مروركِ ..

تعقيبكِ ..

حسن أدبكِ ..

( و رقّتك :) )



هي أبياتٌ مرتجلة فاصفحِ ما بدَرَ منها


دمتِ بعافيةٍ

منال العبدالرحمن
25-04-2005, 12:03 PM
حيّاكَ الله أخي الفاضل

فلاح الغريب

يشرفني هذا المرور من شاعرٍ عذبٍ كحضرتِكَ


:)

لكَ خالص التحايا





دمتْ

ديدمونة
25-04-2005, 07:47 PM
شذى
لك أسمى إعجباي بغزارة إنتاجك
سيما وأن هناك هدف نبيل في كل ما تكتبين

سلمت وسلم قلمك
كوني بخير

محبة القلم
27-04-2005, 01:49 AM
شذا لاعدمناك قلم باسق داعياً لكل خير. جل تقديري لقلمك ولك.

منال العبدالرحمن
03-05-2005, 11:35 AM
مرحبًا بكِ عزيزتي ديدمونة

الحمدُ للهِ أنّ الهدفَ بدأ يطفو على السطحِ ، و هذهِ بدايةُ غايةِ المُنى :)

دمتِ بخير أيّتها الغالية

منال العبدالرحمن
03-05-2005, 12:25 PM
أشكركِ أختي الكريمة محبة القلم ..

قد أطلتِ الغيابَ فلا تحرمينا ديمومةَ الوصلِ

تحياتي لكِ

عبـ A ـدالله
06-05-2005, 01:52 AM
شذى النجيع
:
يكفي أنها مُرتجَلة ، فكيف لو نُظِمتْ على مهل!
أحسنتِ يا شاعرة الفكر الثريّ
:
يبدو لي أن كلمة "حاذق" - في آخر البيت الثاني - مرفوعة لأنها تابعةٌ إعراباً لكلمة "عزيز" المرفوعه ، والله أعلم
:
نستسقي من شِعرِ وفكرِ أمثالكم ، فأدام الله ينابيعهما فياضة
:
كل التقدير،،

ممتعض
06-05-2005, 08:26 PM
الأخت الفاضلة جداً جداً : شذى النجيع .
أعتذر بدءاً عن تأخر شكرك على ما أبديته من جميل شعور إنساني تجاه أخيك . لأني كنت قليل الزيارة للظل - أفياء - فقد كنت مغرماً بهجير الحرف ، وعاتي الرياح هنااااك !
والآن أعتبر بأن نكسة (ممتعض حزيران) :p ، هي رقصة فرح ! لأنها قادت حرفك للحديث عنه !
إن جميع خزينتي اللغوية - أيا أختي - لتعجز من أن تلتئم في جُمل شكرية توفيك حقك ، وتوفي رقيق احساسك انسانيته !
وهذا العجز مرده كرمك لا فقر لغتي !
ولن أملك إلا حيلة الفقير المكافيء فأقول : جزاك الله عن أخيك خيراً !

ولك ألطف ما أعرف .


الممتن جداً / ممتعض .

منال العبدالرحمن
07-05-2005, 10:03 AM
أهلاً و مرحبًا أخي الكريم عبد الله

شكرًا على حضورِكَ

كلماتِكَ :)

نقدِكَ

و سأعاود النظر إلى الإشارةِ التي أشرتَ إليها مشكورًا

دمتَ بخير

منال العبدالرحمن
07-05-2005, 10:29 AM
بلْ بعضُ ما لديكَ منَ البيانِ يوفّي كلّ ما تملكُ شذى النجيع ..


حيّاكَ الله أخي الكريم .. ممتعض


مقالُكَ الذي أوقعتَهُ هناكَ هو واقعٌ يعيشُه ملايين ( المنتسكين ) في الدولِ العربيةِ تحديدًا ، و ضرره ليسَ عليكَ فقط يا ممتعض إنّما يتجاوزُ ذلكَ

ليكون ضررًا على الصالحِ العامِ إن تفشّى هنا و هنا و هناك ..

و قد سقَطَ منّي الحرفُ تألمًا على نكسةِ ممتعضٍ بلا شكٍّ و ألمًا على حالِ إدراتِنا و أجهزتنا الحكومية ..

نعرفُ ممتعض الساخر قلمًا رصينًا ، فكرًا معتدلاً ، و أسلوبًا غنيًا بجمالِهِ ، و لا أظنّهُ يخلتفُ كثيرًا عن واقِعِه إن لم يكن في الثانيةِ أجمل :)

فأقولُ إن فاتَ عليكَ نصيبكَ البارحة سيكونُ لكَ - بإذنِ اللهِ - في الغدِ القريبِ خير نصيبٍ




طبتَ و سلمتَ

تحياتي

فدائية..!
08-05-2005, 05:08 PM
أستاذتي

لقد رضيتِ أن أكون لك تلميذة فتحملي ذلك!f*

أول درس أستفيده من معلمتي:
1ـ أن يكون لي هدف أرتجي ثوابه من خالقي!
أكتب لهدف..لأساهم في صناعة مجد الأمة..لأنال رضا ربي..

هذا ما لمسته فيك..
وفقك الله لهداه وجعل عملك في رضاه..

تلميذتك:
فدائية

منال العبدالرحمن
11-05-2005, 07:09 PM
حيّاكِ اللهُ تلميذتي :) .. فدائية

نعم عزيزتي .. وصلتِ لِمَا أريدُهُ و ما أسعى لهُ و ما أرجوه من اللهِ فعلاً أو أجرًا ..

قمّةُ السعادةِ و غايةُ المنى و تمامُ الأملِ أنْ تسعى لهدفٍ تُبْصِر في سعيكَ و مضيّكَ إليهِ ومضاتهُ و بريقهُ و طوالعهُ ، و لا بأسَ أنْ تسيرَ فتتعثر و أن تخططَ فتفشلَ و أن تمضي فتكبو و لكنْ .. يكفيكَ أنّك تمضي ، فإنَ وافتكَ المنيّة و حانَ قِطافُكَ كنتَ على خيرٍ و في خيرٍ ..



ممتنةٌ لحضوركِ
دمتِ بعافيةٍ

رفقة
11-05-2005, 10:41 PM
الغالية شذا

أسأل الله تعالى ان يرزقنا بصيرة بها تكون اعمالنا صالحة ولوجهه تعالى خالصة
حكم عدت تنشرين شذاها لنا لا حرمنا منك
لك تحية نابعة من خالص مودة

عدرس
12-05-2005, 09:04 AM
شذى :)
صباح الخير .
ودعِ الثواب المرتجى للخالقِ :)

تكفني هذه ايتها الاديبة :)
سلمتي لنا :)

منال العبدالرحمن
19-05-2005, 06:49 AM
حيّاكِ الرحمن عزيزتي .. رفقة

آمين آمين آمين

و اسأله سبحانه جلَّ و علا القبولَ و القبولَ ، فما لنا في صالحِ الأعمالِ من كمالٍ و تمامٍ
إنّما نحملُ اليقينَ بعظيمِ جودِهِ و واسعِ مغفرتِهِ على نقصيرِنا و ضعفِنا ..




تحياتي لكِ

منال العبدالرحمن
19-05-2005, 06:53 AM
و يكفيني مروركَ أخي الفاضل .. عدرس

خذْ من القصيدةِ كلّها و اتركْ لنا جمالَ هذا الحضور :)





دمتَ بخيرٍ