PDA

View Full Version : طعم الحكاية في فمي ...!!!



حي بن يقظان
30-03-2005, 08:48 PM
قَدَرُ المَشُوقِ إذا انتَضَى لسحـابةٍ
جَعَلَتْهُ بارِقَةُ الرَّدَى مِحْرَابَهــا

عَرَّضْتُ حتى صَارَ بِي لكَ مَوْعِدٌ
يُرْوَى ، وَغَيْمَاتٌ تُهِيْلُ رَبَابَهـا

حتَّى إذا كَسَرَ الزُّبَى سَيْلُ الزُّبَى
وَغَزَا الجَفَافُ سُهُوْلَهَا وهِضَابَهَا

مُدُنَاً ، تَعَطَّلِــتِ المَدائِنُ بَعْدَمَـا
سَكَنَ الخَرَابُ قُصُوْرَهَـا وَقِبَابَهَا

خَتَمَ السّكُونُ عَلَى مَرَابِـعِكَ التي
شَيَّدتُهَا وَأَرَدْتَ أنْتَ خَرَابَهَـــا

لَحْنِيْ الّذِي مَا زَالَ فِي رَجْعِ الدُّنَا
لَوَّابَ يُغْرِيْ بِالدُّنَا لَوَّابَهَــــا

يَسْرِيْ فَيَنْشَطِرُ المَدَى طَرَبَاً كَأنْ
سَكَبُوا إليْـهِ كَرْمَتَيْنِ وَصَابَهَــا

يا أنْتَ،هَلْ بِعْتَ الضَّلالَةَ بِالهُدَى!
وَظَنَنْتَهَا لَكَ مَدَّدَتْ أطْنَابَهَـــا

وَطَفِقْتَ تَقْصِفُ مِنْ جِنَى وَرَقِيْ وَمِنْ
وَرَقِيْ الجِنَانُ تَعَلَّمَتْ أسْبَابَهَــا !

هَزُلَتْ ، فَقَدْ بِعْتَ الهِدَايَةَ بالغِوَى
وَفَتَحْتَ للنَّـــارِ المَسُوْمَةِ بَابَهَا

وَشَرِبْتَ مِنْ كَأسِ الحَمَاقَةِ أُتْرِعَتْ
كَدَرَاً وَعَــافَ الشَّارِبُونَ شَرَابَهَا

فَبِأَيِّ آلائِي تُكَذِّبُ بَعْدَمَـــــا
خَلَعَتْ عَلَيْكَ المًزْرِيَاتُ ثَيَابَهَــا!

وَلَقَدْ يَذُوْبُ الوَرْدُ مِنْ سَرَفٍ وقَدْ
يُرْوِيْ القَلِيْلُ مِنَ النَّدَى أصْلَابَهَـا

وَعَدَ السَّرَابُ وَمَا رَأَيْتُ مَفَــازَةً
صَدَقَتْ فَأوْفَتْ لِلْعُهُودِ سَرَابَهَـا!

الآنَ ، لا ذِكْرَى تَطُوْفُ وَلا هَوَىً
يَسْعَى ولا حِجَجَاً أرِيْدُ ثَوَابَهَــا

حَسْبِيْ إذَا لَجَّ السَّمِيْــرُ فَلَمْ يَجِدْ
طَعْمَ الحِكَايَةِ فِي فَمِيْ وَرُضَابَهَـا

.

آلاء...
30-03-2005, 09:47 PM
الله


الله


الله



عودة حميدة



لاأملك سوى تأملها وقرائتها مرة ومرتين وعشرة واحد عشر مرة
و(لن أبالغ :p لن اقرأ أكثر من 11مرة لو كانت امي الي كاتبة القصدة :D: )


لكن بحقّ والله تشرفت بحضوري

تحيتي النوزكية:
نازك
(((النورسة)))
ر.ا.ح

طيف المها
31-03-2005, 12:25 AM
حياك...ياحي بن يقضان...


فرحت لمرآها....

قصيدة وحي بن يقضان!!!

توقيع حضور وفرح

ولي عودة قريبة بإذن الله

تحياتي

طيف المها
31-03-2005, 01:53 PM
حياك الله ياسيدي

أضأت الأفياء..بحروفك...

أعذر جرأتي لبث قصيدتك بعض ملاحظاتي المتواضعة..أمام شموخها ....

القصيدة تكشف عن تمكن واضح في اللغة ، يتجاوز مجرد التركيب

النحوي لها، حيث تكشف التراكيب على قدرة في التصرف في السياقات من حيث الإعتماد على الحذف أو كسر التوقع

فلو قرأنا ( قدر المشوق إذا انتضى لسحابة ++جعلته بارقة الردى محرابها ).. نجد أن المفعول به للفعل انتضى

محذوف والحذف يمكن أن يفتح باباً كبيراً للإحتمالات..وهو ينتضي للسحابة اهتمامه أو شوقه أو رحيله..غير أن

الحذف هنا يتسق مع القدر الذي ينتظره حينما تجعله بارقة الردى ، كما تمثل اقتداراً على الصياغة من حيث إحلالها محل المصدرية وتقديرها : قدره أن تجعله...
ومثل ذلك يمكن أن يقال عن أكثر من موقع في القصيدة..، مما يدل على أننا أمام شاعر نهل من جوهر التراكيب

العربية...ويظهر فيها مدى ملكة الشاعر في التمكن من اللغة والفصاحة الواضحة..إضافة إلى الصور البديعة...

والتعمق في التراث الشعري الأصيل ولعلي هنا أشير إلى قصيدة مالك بن نويرة التي رثى بها شعره حين حلقه له أخوه...فقال :

أقول لثورٍ وهو يأخذ لمتي +++ بحجناء معقوفٌ عيلها نصابها
ترفق بها ياثور ليست ثوابها +++ بهذا ولكن عند ربي ثوابها
إلى قوله :
وأصبح رأ سي كالصخيرة ظافها +++ غرابٌ وهاقد طار عنها غرابها


القصيدة هنا توحي بالكثير والكثير مما وراء الصور والتراكيب ، تغري با ستخراج مواطن الجمال البارزة... التي تفوق ملاحظاتي البسيطة القاصرة عن إسداء القصيدة ماتستحق من النقد والتحليل....


أعذر تلميذتك ياسيدي..، إن تطاولت أو شطت بحروفها....


للعلياء بهذا الجمال..

عيسى جرابا
31-03-2005, 02:14 PM
قَدَرُ المَشُوقِ إذا انتَضَى لسحـابةٍ
جَعَلَتْهُ بارِقَةُ الرَّدَى مِحْرَابَهــا

عَرَّضْتُ حتى صَارَ بِي لكَ مَوْعِدٌ
يُرْوَى ، وَغَيْمَاتٌ تُهِيْلُ رَبَابَهـا

حتَّى إذا كَسَرَ الزُّبَى سَيْلُ الزُّبَى
وَغَزَا الجَفَافُ سُهُوْلَهَا وهِضَابَهَا

مُدُنَاً ، تَعَطَّلِــتِ المَدائِنُ بَعْدَمَـا
سَكَنَ الخَرَابُ قُصُوْرَهَـا وَقِبَابَهَا

خَتَمَ السّكُونُ عَلَى مَرَابِـعِكَ التي
شَيَّدتُهَا وَأَرَدْتَ أنْتَ خَرَابَهَـــا

لَحْنِيْ الّذِي مَا زَالَ فِي رَجْعِ الدُّنَا
لَوَّابَ يُغْرِيْ بِالدُّنَا لَوَّابَهَــــا

يَسْرِيْ فَيَنْشَطِرُ المَدَى طَرَبَاً كَأنْ
سَكَبُوا إليْـهِ كَرْمَتَيْنِ وَصَابَهَــا

يا أنْتَ،هَلْ بِعْتَ الضَّلالَةَ بِالهُدَى!
وَظَنَنْتَهَا لَكَ مَدَّدَتْ أطْنَابَهَـــا

وَطَفِقْتَ تَقْصِفُ مِنْ جِنَى وَرَقِيْ وَمِنْ
وَرَقِيْ الجِنَانُ تَعَلَّمَتْ أسْبَابَهَــا !

هَزُلَتْ ، فَقَدْ بِعْتَ الهِدَايَةَ بالغِوَى
وَفَتَحْتَ للنَّـــارِ المَسُوْمَةِ بَابَهَا

وَشَرِبْتَ مِنْ كَأسِ الحَمَاقَةِ أُتْرِعَتْ
كَدَرَاً وَعَــافَ الشَّارِبُونَ شَرَابَهَا

فَبِأَيِّ آلائِي تُكَذِّبُ بَعْدَمَـــــا
خَلَعَتْ عَلَيْكَ المًزْرِيَاتُ ثَيَابَهَــا!

وَلَقَدْ يَذُوْبُ الوَرْدُ مِنْ سَرَفٍ وقَدْ
يُرْوِيْ القَلِيْلُ مِنَ النَّدَى أصْلَابَهَـا

وَعَدَ السَّرَابُ وَمَا رَأَيْتُ مَفَــازَةً
صَدَقَتْ فَأوْفَتْ لِلْعُهُودِ سَرَابَهَـا!

الآنَ ، لا ذِكْرَى تَطُوْفُ وَلا هَوَىً
يَسْعَى ولا حِجَجَاً أرِيْدُ ثَوَابَهَــا

حَسْبِيْ إذَا لَجَّ السَّمِيْــرُ فَلَمْ يَجِدْ
طَعْمَ الحِكَايَةِ فِي فَمِيْ وَرُضَابَهَـا

.
ما أروعك ياحي!

قصيدة حية كشفت اللثام

عن شاعر لا يجارى

سلمت وسلم بيانك السامي

وفقك الله وبارك فيك

تحياتي

أبو يقين
01-04-2005, 12:52 AM
ملكت حروف نهرك معان
عاشت في عصر تركيبات
الحي ابن يقضان
وترامت الى عهد
الحي ابن يقضان
هنا انت وانت هناك
تحياتي

احساس
01-04-2005, 01:58 AM
إذا الشعر لم يطربك حين سماعه فليس حريا أن يقال له شعر..!!

حي بن يقظان
01-04-2005, 12:58 PM
الله


الله


الله



عودة حميدة



لاأملك سوى تأملها وقرائتها مرة ومرتين وعشرة واحد عشر مرة
و(لن أبالغ :p لن اقرأ أكثر من 11مرة لو كانت امي الي كاتبة القصدة :D: )


لكن بحقّ والله تشرفت بحضوري

تحيتي النوزكية:
نازك
(((النورسة)))
ر.ا.ح

شكراً يا أشجان بلا زفرات
سرني مرورك وتكفنيي إحدى عشرة مرة فهو رقم مميز لم أحصل عليه من قبل :)


--

حي بن يقظان
01-04-2005, 01:02 PM
حياك الله ياسيدي

أضأت الأفياء..بحروفك...

أعذر جرأتي لبث قصيدتك بعض ملاحظاتي المتواضعة..أمام شموخها ....

القصيدة تكشف عن تمكن واضح في اللغة ، يتجاوز مجرد التركيب

النحوي لها، حيث تكشف التراكيب على قدرة في التصرف في السياقات من حيث الإعتماد على الحذف أو كسر التوقع

فلو قرأنا ( قدر المشوق إذا انتضى لسحابة ++جعلته بارقة الردى محرابها ).. نجد أن المفعول به للفعل انتضى

محذوف والحذف يمكن أن يفتح باباً كبيراً للإحتمالات..وهو ينتضي للسحابة اهتمامه أو شوقه أو رحيله..غير أن

الحذف هنا يتسق مع القدر الذي ينتظره حينما تجعله بارقة الردى ، كما تمثل اقتداراً على الصياغة من حيث إحلالها محل المصدرية وتقديرها : قدره أن تجعله...
ومثل ذلك يمكن أن يقال عن أكثر من موقع في القصيدة..، مما يدل على أننا أمام شاعر نهل من جوهر التراكيب

العربية...ويظهر فيها مدى ملكة الشاعر في التمكن من اللغة والفصاحة الواضحة..إضافة إلى الصور البديعة...

والتعمق في التراث الشعري الأصيل ولعلي هنا أشير إلى قصيدة مالك بن نويرة التي رثى بها شعره حين حلقه له أخوه...فقال :

أقول لثورٍ وهو يأخذ لمتي +++ بحجناء معقوفٌ عيلها نصابها
ترفق بها ياثور ليست ثوابها +++ بهذا ولكن عند ربي ثوابها
إلى قوله :
وأصبح رأ سي كالصخيرة ظافها +++ غرابٌ وهاقد طار عنها غرابها


القصيدة هنا توحي بالكثير والكثير مما وراء الصور والتراكيب ، تغري با ستخراج مواطن الجمال البارزة... التي تفوق ملاحظاتي البسيطة القاصرة عن إسداء القصيدة ماتستحق من النقد والتحليل....


أعذر تلميذتك ياسيدي..، إن تطاولت أو شطت بحروفها....


للعلياء بهذا الجمال..

طيف العزيزة
ما بعد هذا الجمال والله قول أستطيعه
شكراً بلا حدود يا سيدتي الفاضلة

-

حي بن يقظان
01-04-2005, 01:12 PM
ما أروعك ياحي!

قصيدة حية كشفت اللثام

عن شاعر لا يجارى

سلمت وسلم بيانك السامي

وفقك الله وبارك فيك

تحياتي

عيسى يمر من هنا :)

أشكرك على الإطراء يا أبا هاني
تعلم أنه فضفاض لكني سأجيزه هذه المرة
على أن أظفر بنصيحة مستقبلاً
فمنكم نتعلم .. ودمت بخير


.
.

أنين
01-04-2005, 08:33 PM
حي ...
حروفك حياة .. للافياء
تحياتي

مســـــافر
01-04-2005, 10:34 PM
حي بن يقظان ..

ذلك الحرف العذب الذي يمر من هنا ..

أقف هنا لأستعذب كلماتك ..

تغيب طويلاً وتعود لتنثر عبق حروفك ..

دمت قبساً ..

مســـافر ,,

$ ر و ا ا ا د $
03-04-2005, 02:16 PM
أيهـا الأستــاذ الفـاضل / حي بن يقضـــان

http://smarah1.jeeran.com/aas15.gif

صفَّـقت مشـاعري طربــاً لهذا الألــق
والله إنها لطــروبةٌ عـذبــةٌ ممتعـة

تشـرَّفتُ كثيراً ، وأنا أقرأُ لك
وأستفيـــد

دمتَ بســلامةٍ من الله .. :)

حي بن يقظان
04-04-2005, 08:49 PM
ملكت حروف نهرك معان
عاشت في عصر تركيبات
الحي ابن يقضان
وترامت الى عهد
الحي ابن يقضان
هنا انت وانت هناك
تحياتي

يا أبا يقين كم أنا ممتن لهذه الكلمات الجميلة
عبق قلبي برضاك ومرورك الحبيب
شكراً جزيلاً

.

حي بن يقظان
04-04-2005, 08:56 PM
إذا الشعر لم يطربك حين سماعه فليس حريا أن يقال له شعر..!!

شكراً جزيلاً إحساس ، أتمنى أنه مما جمُلَ بعينيكم
ورقى إلى ذوقكم الرفيع

امتناني يا سيدتي الفاضلة وتقديري

حي بن يقظان
04-04-2005, 08:59 PM
حي ...
حروفك حياة .. للافياء
تحياتي

يالتعقيبك اللطيف والرقيق يا أنين :)
أفياء تعج بشعراء وشاعرات رائعين
أنا واحد منهم بشهادتك الكريمة

لك عاطر التحايا

محب الفأل
05-04-2005, 04:35 PM
أخي حي بن يقظان...
قرأتها وقرأت مداخلات الأفاضل
وكل ماقرأته جميل وفي مكانه
وحسبي ان لم اجد لي مدخلا للثناء والإشاده
أنني حظرت في أفياء نص جميل وكاتب متميز
اتشرف به واسعد بتتبع حرفه
لك تحيتي

خالد الحمد
06-04-2005, 12:24 AM
أخي حي بن يقظان

رشفتها حتى الثمالة مساء هذ اليوم

مع القهوة الشقراء

قصيدة فارهة وباذخة

دم في ألق

مشــاكس
06-04-2005, 01:19 AM
حي بن يقظان

تصويرات جماليه قمه في الورعه

لست ممن ينمقون الكلام

ولكني فعلاً اعجبت بها

لك كل الود..

الحنين
06-04-2005, 11:36 AM
يعجز الحرف عن الوصول الى روعـة حروف الـ"حـي"..

وهكذا عادت للأفيـاء ذائقيتهـا بحضوركم..


مع الود أخى الكريم :nn

كِنـان
07-04-2005, 10:04 AM
السلام عليكم ورحمة الله..
.
//
.
نزعاً أنا.. انتزع الحروف من بطن الروح والقلم!
بعض الجمال .. يولد الشلل التعبيريّ..
لاتعد تعلم ماذا يمكنك أن تقيّم ماترى وكيف تصف وبأي
لغةٍ وشكلٍ تشيـــد..
.
!
أيها الحرفيّ المحترف...
اخي حي...

شكراً على هذا الإحياء الروحاني للكلمات الباهتة وهي مجردة..
ولكنها في حضرة صيــاغتك..
تشع بـ حيوية المبدأ السامي الذي احتواه المضمون قبل أن يحتويه
سحر التركيب المتقن..
.
http://www.3e6r.net/data/media/20/59.gif
.
دمت بـ حلّـتك المتفردة بك ..ترفل.. نبض..
.
!
أختـك /
كِنـــــان

حي بن يقظان
07-04-2005, 07:43 PM
حي بن يقظان ..

ذلك الحرف العذب الذي يمر من هنا ..

أقف هنا لأستعذب كلماتك ..

تغيب طويلاً وتعود لتنثر عبق حروفك ..

دمت قبساً ..

مســـافر ,,

المسافر جا :)

يا مرحبا يا مسافر
ولتعلم أني أستنير بكم
فلا تبخلوا
لك جزيل الشكر

حي بن يقظان
07-04-2005, 07:57 PM
أيهـا الأستــاذ الفـاضل / حي بن يقضـــان

http://smarah1.jeeran.com/aas15.gif

صفَّـقت مشـاعري طربــاً لهذا الألــق
والله إنها لطــروبةٌ عـذبــةٌ ممتعـة

تشـرَّفتُ كثيراً ، وأنا أقرأُ لك
وأستفيـــد

دمتَ بســلامةٍ من الله .. :)

يا هلا يا روااد الله يسعد أوقاتك
يا أخي الشرف لي وأنا من يستفيد

شكراً على إطرائك ووجودك الجميل
ولك تحية عاطرة

حي بن يقظان
07-04-2005, 08:09 PM
أخي حي بن يقظان...
قرأتها وقرأت مداخلات الأفاضل
وكل ماقرأته جميل وفي مكانه
وحسبي ان لم اجد لي مدخلا للثناء والإشاده
أنني حظرت في أفياء نص جميل وكاتب متميز
اتشرف به واسعد بتتبع حرفه
لك تحيتي

بل وجودك يا صديقي الكريم هو غاية الثناء والتكريم لي
أنا مثقل بهذه الإطراءات الجميلة من الجميع يا صديقي

أحياناً أتمنى لو تترك المواضيع بدون ردود إلا ماهو نقد أو مخالفة
للكلمة الطيبة سحر نعم ، ولحضور الصحب طعم سكري نعم
لكن هذا يسلبنا حق التعلم والمشاركة
أنا أبوح بذلك لك لأني أشعر بعلو سهمك
مع تواضعك الجم
إنه دليل الحكمة وعلو الشأن
لك تحياتي وتقديري

حي بن يقظان
07-04-2005, 08:14 PM
أخي حي بن يقظان

رشفتها حتى الثمالة مساء هذ اليوم

مع القهوة الشقراء

قصيدة فارهة وباذخة

دم في ألق

يا بو علي الله يمسيك بالخير والسعادة
شاكر لك وجودك وتعقيبك
يا أخي المرة القادمة اعزمني على القهوة :)

حي بن يقظان
07-04-2005, 08:21 PM
حي بن يقظان

تصويرات جماليه قمه في الورعه

لست ممن ينمقون الكلام

ولكني فعلاً اعجبت بها

لك كل الود..

بارك الله فيك أخي مشاكس
يكفيني أنك علقت وهذا غاية ما أتمنى
لك الود

حي بن يقظان
07-04-2005, 08:26 PM
يعجز الحرف عن الوصول الى روعـة حروف الـ"حـي"..

وهكذا عادت للأفيـاء ذائقيتهـا بحضوركم..


مع الود أخى الكريم :nn

الفاضلة الحنين :
أخشى أن يذهب القوم بعد حضوري
سأحملك النتائج كاملة وسأحيل أسبابها عليك :)

شكراً لك كثيراً
ودمت بخير

حي بن يقظان
07-04-2005, 08:30 PM
السلام عليكم ورحمة الله..
.
//
.
نزعاً أنا.. انتزع الحروف من بطن الروح والقلم!
بعض الجمال .. يولد الشلل التعبيريّ..
لاتعد تعلم ماذا يمكنك أن تقيّم ماترى وكيف تصف وبأي
لغةٍ وشكلٍ تشيـــد..
.
!
أيها الحرفيّ المحترف...
اخي حي...

شكراً على هذا الإحياء الروحاني للكلمات الباهتة وهي مجردة..
ولكنها في حضرة صيــاغتك..
تشع بـ حيوية المبدأ السامي الذي احتواه المضمون قبل أن يحتويه
سحر التركيب المتقن..
.
http://www.3e6r.net/data/media/20/59.gif
.
دمت بـ حلّـتك المتفردة بك ..ترفل.. نبض..
.
!
أختـك /
كِنـــــان

ماذا أقول يا كنان !
سأرفل في هذا حتى أجدني مرة أخرى
لقد أغرقتني بفيئك يا أخت كنان
أسأل الله أن يديمك وارفة الظلال
ولك عاطر تحياتي

ديدمونة
08-04-2005, 08:43 PM
حسبي إذا لج السمير فلم يجد إلا طعم الشراب الذي عافه الشاربون .. فمجه مجا

ومججته بدوري مجتين متتابعتين

مساء الخيرات والمسرات ..
قصيدة غاية في الجزالة والفخامة تركيبا ولفظا ومعنى .
ولكن هزلت كلمة عامية .
أما المعنى فهو جديد غير مطروق ، فلأول مرة نسمع عن ملل المحب من محبوبه أو من

الحب بصفة عامة ، وإعلان قرفه منه على هذه الصورة العنيفة .إلا أن يكون المعنى

غير ما قصدت ، ويكون فهمي قد أصابته لوثة من كثرة ارتياد المنتديات .

وشكرا لمن قام بتثبيت هذه الرائعة لنستمتع ونلتذ بها كالتذاذا الحواس بما يوافقها .

موسى الأمير
08-04-2005, 09:55 PM
وَلَقَدْ يَذُوْبُ الوَرْدُ مِنْ سَرَفٍ وقَدْ
يُرْوِيْ القَلِيْلُ مِنَ النَّدَى أصْلَابَهَـا


.

حي ..

منذ ليلتين وأنا أرواد القلم عن نفسه .. لينحني أمام شاهق حرفك المختلف جداً هذه المرة ..

جئت كما يجيء الغيث على صدئ الثرى ..

أتقنت قتلي يا حي .. سامحك الله .. لا أريد منك قصاصاً ..

عش ألقاً :)

أحمد المنعي
09-04-2005, 12:53 PM
إذا الشعر لم يطربك حين سماعه فليس حريا أن يقال له شعر..!!
^
الحين هذا مرور استحسان :D:

ما علينا !

دخيل أيها الباذخ ،،

أما الفخامة والجزالة فأنت مخترعها وسيدها ، ولا جدال !

لكني هنا إن كذبتك ، سأقول كما قالَ رهط قبلي ، مبهرة ورائعة وكويسة ، ومنذ ليلتين وأنا اراود القلم عن نفسه :p

غير أني أصدقك ، وأقول إنَّ من القصيدة ما أعجبني كثيراً ، وإن منها لما استغلق عليّ فهمه ، والمشكلة فيّ وفي ضعف قراءتي ولا أجاملك في هذا ، لكني أحاول أن " أتلزّق" بك هنا <== طبعاً إذا كانت ( هزلَتْ ) عامّية ، و ( قَرَفُه ) فصيحة ، فلا يفتحنَّ أحدٌ فمه حول ( تلزّق يتلزّقُ ) :p .

المهم ،،

أود أن أسألك يا حي وأنت أستاذي ومعلمي السحر من قديم ..

الشاعر برأيك ، لمن يكتبُ شِعْره ؟؟

لا تظنني قد ارتقيت مرتقى صعباً ، فلا طاقة لي بك :p

لكني مررتُ لآنس بك وأنهل منك :) . فهل ؟

حي بن يقظان
10-04-2005, 11:16 PM
حسبي إذا لج السمير فلم يجد إلا طعم الشراب الذي عافه الشاربون .. فمجه مجا

ومججته بدوري مجتين متتابعتين

مساء الخيرات والمسرات ..
قصيدة غاية في الجزالة والفخامة تركيبا ولفظا ومعنى .
ولكن هزلت كلمة عامية .
أما المعنى فهو جديد غير مطروق ، فلأول مرة نسمع عن ملل المحب من محبوبه أو من

الحب بصفة عامة ، وإعلان قرفه منه على هذه الصورة العنيفة .إلا أن يكون المعنى

غير ما قصدت ، ويكون فهمي قد أصابته لوثة من كثرة ارتياد المنتديات .

وشكرا لمن قام بتثبيت هذه الرائعة لنستمتع ونلتذ بها كالتذاذا الحواس بما يوافقها .

رايقة يا ديدمونة :)
الله يجعل ايامك هنا وسعادة

شكراً على الرد الخنفشاري أعلاه
ولك تحية بحجم بياضك

حي بن يقظان
10-04-2005, 11:21 PM
حي ..

منذ ليلتين وأنا أرواد القلم عن نفسه .. لينحني أمام شاهق حرفك المختلف جداً هذه المرة ..

جئت كما يجيء الغيث على صدئ الثرى ..

أتقنت قتلي يا حي .. سامحك الله .. لا أريد منك قصاصاً ..

عش ألقاً :)

مرحى مرحى يا أبا جنى
تقول راودت القلم ولم يوافق !
يا أخي اغتصبه في المرة القادمة :)

أبا جنى :
يا أخي أنت الذي تقتلنا بلطفك دائماً
لك الود المحبة

حي بن يقظان
10-04-2005, 11:25 PM
^
الحين هذا مرور استحسان :D:

ما علينا !

دخيل أيها الباذخ ،،

أما الفخامة والجزالة فأنت مخترعها وسيدها ، ولا جدال !

لكني هنا إن كذبتك ، سأقول كما قالَ رهط قبلي ، مبهرة ورائعة وكويسة ، ومنذ ليلتين وأنا اراود القلم عن نفسه :p

غير أني أصدقك ، وأقول إنَّ من القصيدة ما أعجبني كثيراً ، وإن منها لما استغلق عليّ فهمه ، والمشكلة فيّ وفي ضعف قراءتي ولا أجاملك في هذا ، لكني أحاول أن " أتلزّق" بك هنا <== طبعاً إذا كانت ( هزلَتْ ) عامّية ، و ( قَرَفُه ) فصيحة ، فلا يفتحنَّ أحدٌ فمه حول ( تلزّق يتلزّقُ ) :p .

المهم ،،

أود أن أسألك يا حي وأنت أستاذي ومعلمي السحر من قديم ..

الشاعر برأيك ، لمن يكتبُ شِعْره ؟؟

لا تظنني قد ارتقيت مرتقى صعباً ، فلا طاقة لي بك :p

لكني مررتُ لآنس بك وأنهل منك :) . فهل ؟



كلا يا برج كلا
وطبعاً لن أشرح لك شيئاً :p

تحياتي الكبيرة

احساس
11-04-2005, 09:43 AM
كلا يا برج كلا
وطبعاً لن أشرح لك شيئاً :p

تحياتي الكبيرة
:D:
هل تسمح لي أن أشرحها له؟

حي بن يقظان
12-04-2005, 12:35 AM
:D:
هل تسمح لي أن أشرحها له؟

بالطبع يا إحساس تفضلي