PDA

View Full Version : يا امرأة سكنت بخياله



wafa
25-05-2005, 02:08 AM
<HR style="COLOR: #ffffff" SIZE=1> <!-- / icon and title --><!-- message -->


يا امرأة سكنت بخياله

يا امرأة حاكت من ذكراه
أبهى الأثواب
في نبض فؤادك سؤال لم
يدركه أي جواب
نار الحب فيك تشتعل وآهات
تضطرم وعذاب
ولوم سيدتي { أنين وعتاب }
على كفيه نثرت أشواقا
من كوب قهوته لما أناب
يا امرأة سكنت بخياله
طيفك عنها يوما ما غاب
واسأل منديلها النيلي
وسل شمعا في عتمة ليل
ما ذاب
كان زاده جرحا
ما أغنى معه أي خطاب
هي تنتظر رجوعك كي
تنال جزاء بعد الغيبة
وثواب
كي تزهر من محبتك
شمس أو روضة أعناب
يا امرأة في قصائدها
خطت ألف كتاب وكتاب
يا امرأة في حناياها
شعور بالحب أبدا ما خاب
ورفعت رايتها لأجلك
فوق سهول شتى وهضاب
هل أصغيت يا قيس لليلاك
أما كنا يوما أحباب
وقطعنا العهد كي نبقى
دوما أصحاب
قالت ثم بلهيب النجوى
مسحت غبار الثلج المتكوم
في كل الأبواب
الحب يا امرأة رفضت
في الهجر كل عذاب
الحب لا يرحم رجلا
ومنه القلب ما تاب
أحرق جمره عشبا
ولم ينسل معه غياب
إن كان غيابك ذا لغز
وإن تعددت فيه الأسباب
ستفك طلاسم رموز أضحت
ترسم حزنا باتت ملامحه
فوق الأهداب


بقلم / وفاء محمود كحيل
‏السبت‏، 21‏ أيار‏، 2005

لاذع اللوذعي
25-05-2005, 04:16 PM
على كفيه نثرت أشواقا
من كوب قهوته لما أناب

كوب قهوة - إنابة - أشواق منثورة !
لا يتم الربط بين هذه الفوضى إلا في الكلمات المتقاطعة f*

الحب يا امرأة رفضت
في الهجر كل عذاب

رفضت كل عذاب في الهجر ؟!!
قد تكون ضرورة شعرية f*

كان زاده جرحا
ما أغنى معه أي خطاب

لأن الخطابات من شأنها أن تداوي الجروح ! صورة رائعة f*

أحرق جمره عشبا
ولم ينسل معه غياب

لا شك في هذا f*


ليس الأدب أن نكتب سجعاً منتهياً بألف وباء ، إنه أقرب إلى سجع الكهّان منه إلى نص عربي !