PDA

View Full Version : ** نكوصٌ على دربِ الجفَاء !



رنيـــم
16-06-2005, 10:39 PM
بعدَ انكسَاراتٍ متعَاقبَةٍ عرَضَت لَهَا ..

وبعْدَ ذَاكَ الانكسَارِ الأخِير .. الّذي خَنقَ العبرَةَ وذبْذبَ الصَّمْت ..

قادَتهَا الخُطَى إلَى عَالمِ الجَفَاء ..!

راحَت تمتَهِنُ الصَّمت .. وتَدُسُّ الشَّوقَ الَّذي يلَوِّنُ الأحدَاق !

لكِن ..

مسَاءَاتُها : يتَلبَّسُها القلَق ..

ليلُهَا : تسطُعُ سمَاؤهُ بنجُومِ .. الّلهفَة .. الذِّكرَى .. ونَزِيف الألَم !

تسَامرُ الوَقتَ بشُرُودِهَا الغَارِقِ في حَيرَتِه !

يتنَفّسُ الصُّبحُ شهِيقَه الأوَّل .. ليعْلنَ القَلقَ في نظَرَاتهَا المُترَقِّبَة !

حسَناً .. مازَالت صَامدَةً - رغمَ مَا كَان - في وجْهِ المَدِّ المأخُوذِ بالأشوَاقِ إلَيه !

تدَاعبُ اليَومَ بانشغَالاتٍ لا تُثنيهَا عنِ الاستغرَاقِ فِيه ..

يُرخِي مسَاءٌ آخَرَ سدُولَه ..ومَع زَحْفِ الظُّلمَةِ إلَيهَا ..

رَاحَت تجهَشُ بالبُكَاء .. وتَسبَحُ في بحْرِ عينَيهَا ..

إلَى أنْ صَفعَها الصُّبحُ بأسئِلَةٍ تنَامُ وتستَيقِظُ

علَى الصَّمتِ والحَقِيقَة !

ثُمَّ بشَقَاوةِ الصَّبَاحَاتِ المَعْهودَة ..

لا يفْتأ يغرِيهَا

بـ " الجَفَاء "

مسرى
17-06-2005, 01:21 AM
جميل هذا الشغب الذي يمارسه حرفكِ هنا ..
شكراً لحروفكِ المشاغبة ..
.
.
في انتظار شغب جديد لذيذ !
:g:
.
.
:)

نبض الحروف
18-06-2005, 10:36 PM
همسات تهز أستار الليل بنزفها وصخبها





توغلا في مجاهل القلب والروح يبحث عن الصدق بين ركام الجفاء






نكوص يحثٌ الخطى نحو خيوط الفجر المنتظر




لآمانِ وأحلام وآمال عريضة




أترقب حروفكِ - رنيـم - بكل الشوق





دمتِ بود عزيزتي

أريج نجد
18-06-2005, 11:00 PM
مشاعرّ .. تقضيْ وقتهاْ ((رقصاً )) على أرجوحةِ الزمنِ ..!
أعرفهـا
نعمْ
أعرفها .. جَيداً .!
.
.
لكِ التحيةَ .. بقدر ما يُملأ الظلام بــ (( النــور )) .!

خالد الحمد
18-06-2005, 11:12 PM
أختي رنيم

لحرفكِ هنا طعم خاص

ألفيتها شهدا

كوني في خير وبهاء

رنيـــم
19-06-2005, 04:33 AM
جميل هذا الشغب الذي يمارسه حرفكِ هنا ..

شكراً لحروفكِ المشاغبة ..
.
.
في انتظار شغب جديد لذيذ !
:g:
.
.
:)


مسرى ..
أما الشّغب ..
فالمتهم به الألم !
أما حضوركَ فقد هدَّأ الشغب !
كل التقدير ..،،

رنيـــم
20-06-2005, 03:27 AM
همسات تهز أستار الليل بنزفها وصخبها






توغلا في مجاهل القلب والروح يبحث عن الصدق بين ركام الجفاء







نكوص يحثٌ الخطى نحو خيوط الفجر المنتظر



لآمانِ وأحلام وآمال عريضة



أترقب حروفكِ - رنيـم - بكل الشوق


دمتِ بود عزيزتي




يضجُّ الليلُ بالألم ..
فيدقُّ العقلُ إنذارَ الجفاء ..
فسيتجيبُ القلبُ مرغماً ..
حتَّى إذا ما قاربَ الهلاك ..
نكصَ على أحلامه !
*
*
نبض الحروف ..
أسعدني جداً أن رأيتكِ بين حروفي ..
محبتي التي لا أملكُ غيرها .،،

رنيـــم
21-06-2005, 05:46 AM
مشاعرّ .. تقضيْ وقتهاْ ((رقصاً )) على أرجوحةِ الزمنِ ..!

أعرفهـا
نعمْ
أعرفها .. جَيداً .!
.
.
لكِ التحيةَ .. بقدر ما يُملأ الظلام بــ (( النــور )) .!





رحباً بأريج نجد ..
ولكِ التحية ..
بقدر ماتعرفينها !
كلّ الودّ ..،،

رنيـــم
23-06-2005, 08:35 PM
أختي رنيم

لحرفكِ هنا طعم خاص

ألفيتها شهدا

كوني في خير وبهاء

أهلاً بكَ شاعرنا أبو علي ..
هيَ روحكَ انعكست عليها ..!
أسعدني صدقاً مروركَ المتأمل ..
امتناني ،،

hebaomar
23-06-2005, 09:06 PM
يمامة أفياء الرقيقة / رنيم

السلام عليك ورحمة الله وبركاته ..

قليلون هم من يملكون القدرة على " رؤية " الإحساس بكل ذلك الوضوح ..

كلماتك تحمل قدرة فذة على " الإمساك " بهم اللحظة ، و " الانتقال " بعذوبة لمراحل زمنية ووقتية ، ما بين ليل أو

نهار دون الإخلال بالخيط الشعوري الذي يلف النص ..

لغتك عميقة وفارهة يا " رنيم "

لا ريب أن المستقبل " سيذهل " العالم بقاصة جديدة " تجبر " العالم على الوقوف على " حد " الشعور دون إصابات

ولا دماء ...

كوني كما أنت .. إبداعاً بذاته

هبة عمر

مســـــافر
24-06-2005, 02:03 PM
رنيم ..

الحرف هنا يختلف تماماً عن سابقه ..

حزن وأسى يرتميان هنا وهناك ..

يعتصر الألم جوانحك تمضين تتأملين في المصير المجهول ..

تضعين أكثر من أعلامة إستفهام لذلك البوح العذب أين يختفي ثم يعود بعد غياب ..

خالص الود لك ..

مســافر ,,

رنيـــم
25-06-2005, 09:26 AM
يمامة أفياء الرقيقة / رنيم

السلام عليك ورحمة الله وبركاته ..

قليلون هم من يملكون القدرة على " رؤية " الإحساس بكل ذلك الوضوح ..

كلماتك تحمل قدرة فذة على " الإمساك " بهم اللحظة ، و " الانتقال " بعذوبة لمراحل زمنية ووقتية ، ما بين ليل أو

نهار دون الإخلال بالخيط الشعوري الذي يلف النص ..

لغتك عميقة وفارهة يا " رنيم "

لا ريب أن المستقبل " سيذهل " العالم بقاصة جديدة " تجبر " العالم على الوقوف على " حد " الشعور دون إصابات

ولا دماء ...

كوني كما أنت .. إبداعاً بذاته

هبة عمر


عزيزتي هبة ..
رأيتُ مشاركةً لكِ فظلَّت عالقةً بالذهن ..
لكني لم أتوقع أن أراكِ هنا ..
كريمةٌ أنتِ بحضورك
ودفء حروفك ..
مودتي ،،

رنيـــم
27-06-2005, 02:59 AM
رنيم ..

الحرف هنا يختلف تماماً عن سابقه ..

حزن وأسى يرتميان هنا وهناك ..

يعتصر الألم جوانحك تمضين تتأملين في المصير المجهول ..

تضعين أكثر من أعلامة إستفهام لذلك البوح العذب أين يختفي ثم يعود بعد غياب ..

خالص الود لك ..

مســافر ,,

مرحباً بكَ مسافر ..

حضوركَ ألقٌ وتألُّق ..

دمتَ كما تحبّ

امتناني ،،

$ ر و ا ا ا د $
27-06-2005, 02:35 PM
أختي الفاضــلة / رنيـــم
السلام عليكم

للتجسيـد أهـله ،،
ولجمــال التعبير ،، وبلاغة الحـــرف أناسٌ أنتِ منهم
كم رأيتُ ها هنا حــزناً ويأســـاً

وما شــدَّني أكثر هـــو ... قوة التصوير
وجمال التشبيـــه

وقدرة التعبير
أراكِ في تألقٍ مستمــر ،،، وتقدمٍ أتمنى لكِ مثيــله

ودمت بخير حــــال .. :)

رنيـــم
28-06-2005, 03:27 PM
أختي الفاضــلة / رنيـــم
السلام عليكم

للتجسيـد أهـله ،،
ولجمــال التعبير ،، وبلاغة الحـــرف أناسٌ أنتِ منهم
كم رأيتُ ها هنا حــزناً ويأســـاً

وما شــدَّني أكثر هـــو ... قوة التصوير
وجمال التشبيـــه

وقدرة التعبير
أراكِ في تألقٍ مستمــر ،،، وتقدمٍ أتمنى لكِ مثيــله

ودمت بخير حــــال .. :)



أخي رواد
إن كانت رنيـم ممتنَّةٌ لأحدٍ في الساخر ..
فلن يكونَ إلا لكريمِ حرفكَ
الذي يحتوي الجميع بلطفه !
ممتنَّةٌ لكَ صدقاً ..
كلُّ الأماني الطيِّبة ،،

رذاذ
28-06-2005, 03:35 PM
رنيم
الشوق والليل

وثالثهما الصمت
ثالوث الجمال بحرفك هنا...

دائما أقول...
جميل حرفك يارنيم كجمال اسمك


دمت بلاألم شوق مسائي..

رذاذ ;)

عدرس
28-06-2005, 03:40 PM
كنتُ هنا .!
ما أجـــمــ :)ـلك :)

روح البنفسج
28-06-2005, 04:14 PM
نصكـِ جميل وأخاذ

لكـ تحية أيتها العزيزة بحجم قلمكـ

رنيم

وفقكـِ الرحمن في الدارين .. وجمعكـِ بالحبيب المصطفى في فردوسه

أختكـِ المحبة في الله
الـروح

رنيـــم
30-06-2005, 08:51 AM
رنيم
الشوق والليل

وثالثهما الصمت
ثالوث الجمال بحرفك هنا...

دائما أقول...
جميل حرفك يارنيم كجمال اسمك


دمت بلاألم شوق مسائي..

رذاذ ;)

ما الجمال إلا رذاذٌ من حرفكِ ..
وحتماً سعدتُ بكِ ..
لكِ ترنيمة حبّ ،،

رنيـــم
30-06-2005, 08:52 AM
كنتُ هنا .!
ما أجـــمــ :)ـلك :)

وما أجملَ حضوركَ وألطفه عدرس !
لكَ تحية تشبهك ،،

رنيـــم
30-06-2005, 08:53 AM
نصكـِ جميل وأخاذ


لكـ تحية أيتها العزيزة بحجم قلمكـ

رنيم

وفقكـِ الرحمن في الدارين .. وجمعكـِ بالحبيب المصطفى في فردوسه

أختكـِ المحبة في الله
الـروح





مرحباً بالبنفسج ..
وجودك مبهجٌ ..
شكراً بقدر ما تركت من عبق ،،