PDA

View Full Version : حب بلا شفاه !!



الحب خطر
24-06-2005, 01:30 AM
أيها الأمل المعاق في عمري




يا شتات خفقاتي المسلوبة


و يا ربيع عمري المفقود


ها أنت تدفع بجيوش الحرمان لتطوّقني بأسوارها الحارقة


تتشابك مع المأساة في صدري طولاً وعرضاً


فأعود مثقلة بالخيبات


موارية يأسي وذلي في أكفان خجْلى


يا سرمدي الوجود في وجودي


يا عالمي المشتعل دفئاً


يا أصداء أيامي التي أتت وتأتي ولم تأتي


اجتحت أضلعي


غادرتها بعد أن أضرمت النيران في أرجائها


فوسمتها بالبوار


هتافي في بيدائك يتوه .. يتعرى .. يترنح حافي العقل


أتذكر حين كنت أمارس معك فلسفتي في الحب المكتوم ؟


وأعلن اندماج الصمت والعاطفة في محاولة لمواراة النبض ؟


حب مطبق الشفاه ؟؟!!


حب يتساقط خفقة تتلوها خفقة يئن الوتين وينحسر الضخّ في أركان القلب


فتقول قولي أحبك يا..


وأطبق الحروف والكلمات في دلال


أصغي إلي الآن


أضع سبابتي في أذني أصرخ


ياحافي القدمين ياصاحب العهد والميثاق (هاك نعليك)(1)


أنت الأغلى والأجمل والأحب


أنت الأمس واليوم والغد


أنت انبلاج الصبح وضوء الليل


يا جمالي الأزلي


كيف غدر بنا الزمان فأحالنا إلى أعداء متناكرين ؟


كيف تلوّن الصبح والمساء بكل ألوان الطيف كحرباء؟


كيف يستل فجرك الوجع فيغرسه في صدري ؟


وحديث في الحب إن لم نقله .... أوشك الصمت من حولنا أن يقوله


يا حبيبي وأنت خمري وكأسي .... وشراعي فوق البحار وشمسي


فيك صمتي وفيك نطقي وهمسي ... وغدي في هواك يسبق أمسي


كان عمري إلى هواك دليلاً .... والليالي كانت إليك سبيلاً


وماذا بعد الاجتياح ؟


لا أفعل شيئاً


كل وجه الأرض مكسو حزناً


أنت هزيمتي


حكايتي المضرّجة بالفقد والمثخنة بالفجيعة


أنت أنشودة حب حبلى بالفراق والنزف


أنت الكآبة التي تسلقت أعتاب عمري


أنت حزن لا يهدأ


لا يكف


آهة ودمعة


وصدر مليء بالملح


سأفعل كزوروبا


سأحبك الآن أكثر وأكثر حتى أتقيأ حبك فتكون عادياً كبقية البشر أليست تلك حكمته ؟!


سوف تلهو بنا الحياة وتسخر ... فتعال أحبك الآن أكثر


(1) نداء :) بلا ملامح يفهمه فقط (1)

أحمد المنعي
24-06-2005, 02:43 AM
الآن ، للجمال ألق مختلف .

وللأفياء افتخارٌ بمثل هذا العمق .

بأمانة ، هذا من النصوص النثرية القليلة التي تأخذني من أول سطر لآخره ، في هدوء وأسر !

مرحباً بك في أفياء يا أختي :kk

الحب خطر
24-06-2005, 03:10 AM
الآن ، للجمال ألق مختلف .


وللأفياء افتخارٌ بمثل هذا العمق .

بأمانة ، هذا من النصوص النثرية القليلة التي تأخذني من أول سطر لآخره ، في هدوء وأسر !

مرحباً بك في أفياء يا أختي :kk




<<< فقدت الوعي

سامحك الله يا برج

أصبتني في عقر ثقتي

ووالله ما زدت شيئاً

إلا الهلع الذي يصيب نبضي مع كل طرح

أهكذا نبني الآخرين يا برج ؟

وماذا عن النجمة ؟؟!!

عطرالنَّدى
25-06-2005, 10:16 PM
حجز مقعد
:)
تحية لك وللبرج

عطرالنَّدى
26-06-2005, 02:01 AM
أتذكر حين كنت أمارس معك فلسفتي في الحب المكتوم ؟


وأعلن اندماج الصمت والعاطفة في محاولة لمواراة النبض ؟


حب مطبق الشفاه ؟؟!!


حب يتساقط خفقة تتلوها خفقة يئن الوتين وينحسر الضخّ في أركان القلب


فتقول قولي أحبك يا..


وأطبق الحروف والكلمات في دلال

وفلسفة في الحب مثل هذه هل أجدت؟؟؟
لغة الصمت هل أجدت؟؟؟

ماأوقعك في الصراخ بهذه
الا حين انتهى المطاف وتشوهت ملامح ذلك الحب المكتوم
أنظري أين أوقعك صمتك:
أصغي إلي الآن
أضع سبابتي في أذني أصرخ
ياحافي القدمين ياصاحب العهد والميثاق (هاك نعليك)(1)
أنت الأغلى والأجمل والأحب
أنت الأمس واليوم والغد
أنت انبلاج الصبح وضوء الليل
يا جمالي الأزلي

ثم تتسائلين بعدها:
كيف غدر بنا الزمان فأحالنا إلى أعداء متناكرين ؟
كيف تلوّن الصبح والمساء بكل ألوان الطيف كحرباء؟
كيف يستل فجرك الوجع فيغرسه في صدري ؟

هنا أقف معكِ مسائلة:
وماذا بعد الاجتياح ؟؟ هل يفيدنا الندم؟؟

ودماً ماكنت اقول:
عندما نشعر بأننا سوف نفقد شئ ما
نضطرّ ونُرغم من داخلنا
على الاهتمام به والتعلق بأذياله كي لانفقده!
فلماذا لانجعل اهتمامنا بذلك الشئ نابعاً من رغبتنا في الحفاظ عليه؟
بدون انتظار تذكير خارجي لنا؟؟؟

انتهى المطاف ليبدأ كل منكم في تعذيب الآخر
كم أوجعني ذلك الصمت الذي صمت طوال تلك المدة
ليأتي بكل جراءة ليستفرغ حباً جنى على نفسه

هو الصمت ..هو تلك الفلسفة التي سارت عليها
جعلتها تكتمها بقلبها...وبعدها ومن دون أن تشعر تجمعت حتى فاض بها الكيل
فاستفرغتها على هيئة صرخات ينتعل به قدمه ..!!

أهكذا هي الحياة؟
/
\
/
ماأجمل فلسفتك وخاطرتك
بحقّ أنتِ مبدعة
تشرفت بمصافحتي الأولى لكِ
وأظنني سأبقى بالقرب دوماً وإن كنت أخالفك التفكير
لكن لابد وأن يجتمع كل متعاكسان في نقطة
على الأقل في نقطة تغير الاتجاه
<------- (هناأجدنا)------>
:)
دمتِ ببراعتك
نازك

الحب خطر
26-06-2005, 11:07 AM
أتذكر حين كنت أمارس معك فلسفتي في الحب المكتوم ؟


وأعلن اندماج الصمت والعاطفة في محاولة لمواراة النبض ؟


حب مطبق الشفاه ؟؟!!


حب يتساقط خفقة تتلوها خفقة يئن الوتين وينحسر الضخّ في أركان القلب


فتقول قولي أحبك يا..


وأطبق الحروف والكلمات في دلال

وفلسفة في الحب مثل هذه هل أجدت؟؟؟
لغة الصمت هل أجدت؟؟؟

ماأوقعك في الصراخ بهذه
الا حين انتهى المطاف وتشوهت ملامح ذلك الحب المكتوم
أنظري أين أوقعك صمتك:
أصغي إلي الآن
أضع سبابتي في أذني أصرخ
ياحافي القدمين ياصاحب العهد والميثاق (هاك نعليك)(1)
أنت الأغلى والأجمل والأحب
أنت الأمس واليوم والغد
أنت انبلاج الصبح وضوء الليل
يا جمالي الأزلي

ثم تتسائلين بعدها:
كيف غدر بنا الزمان فأحالنا إلى أعداء متناكرين ؟
كيف تلوّن الصبح والمساء بكل ألوان الطيف كحرباء؟
كيف يستل فجرك الوجع فيغرسه في صدري ؟

هنا أقف معكِ مسائلة:
وماذا بعد الاجتياح ؟؟ هل يفيدنا الندم؟؟

ودماً ماكنت اقول:
عندما نشعر بأننا سوف نفقد شئ ما
نضطرّ ونُرغم من داخلنا
على الاهتمام به والتعلق بأذياله كي لانفقده!
فلماذا لانجعل اهتمامنا بذلك الشئ نابعاً من رغبتنا في الحفاظ عليه؟
بدون انتظار تذكير خارجي لنا؟؟؟

انتهى المطاف ليبدأ كل منكم في تعذيب الآخر
كم أوجعني ذلك الصمت الذي صمت طوال تلك المدة
ليأتي بكل جراءة ليستفرغ حباً جنى على نفسه

هو الصمت ..هو تلك الفلسفة التي سارت عليها
جعلتها تكتمها بقلبها...وبعدها ومن دون أن تشعر تجمعت حتى فاض بها الكيل
فاستفرغتها على هيئة صرخات ينتعل به قدمه ..!!

أهكذا هي الحياة؟
/
\
/
ماأجمل فلسفتك وخاطرتك
بحقّ أنتِ مبدعة
تشرفت بمصافحتي الأولى لكِ
وأظنني سأبقى بالقرب دوماً وإن كنت أخالفك التفكير
لكن لابد وأن يجتمع كل متعاكسان في نقطة
على الأقل في نقطة تغير الاتجاه
<------- (هناأجدنا)------>
:)
دمتِ ببراعتك
نازك


صباح منهمر بشلالات من الورد الأبيض تتساقط حباً في أرض نازك


ياااااااااااااااااااااااااااااااااااااااه


يا ...


آتي كل صباح هنا أقرأ غالباً ثم أغادر دون أن أضع كلمة خاصة إن كنت أتمخّض لألد لوحة

اليوم كنت على موعد مع إنهاء لوحة ( الضائعون في المدينة) وقد عزمت على المضي لأكبّد خطوطها أكبّدها انفعالات وعذابات ناءت بحملها روحي حيث قررت ان أقرأ سريعاً مستجدات الساخر ثم أهرع إليها أفضي لها بما يعتلجني


فاستوقفتني حروفك وصمتت الخفقة وهدأ الدم ووقفت أتأمل وابتسمت


لاحظي صمتْ


الصمت هو الملاذ الوحيد الذي يختبىء خلفه الكبرياء


يعذب بعضنا الآخر


لا


نحن مجرد ( أشباح ) سرعان ما ننهض ( واقفين ) وتعاود دورتنا الدموية الضخ في أرجاء القلب المنهك


نحن لم نحب بعضنا ولن نحب بعضنا ولن يحيا حب بُني بين شبحين


الحب الحقيقي يأتي حينما يرتدي القلب ( اللون المائي ) فيعكس كل حب الأرض لا بغضها


اتكأ ذاك المساء على وسادة الحقد والغضب فانفجر أعاصيراً وزلازل وفياضانات أتت على الأخضر واليابس فأحالت الخفقة لركام ثم نهب الأرض بعد أن أضرم النار


كنا محطة في عمرينا تجاوزناها معاً بعد إهدار وسفح الحب والعودة


أنا وأنت يا نازك لسنا إلا زمناً واحداً


نمارس فلسفة الحب من زوايا مختلفة


فحين ترينه أنت جميلاً


أراه أنا خطراً


وكلانا :x:


أتعلمين فجأة سمعت صوته يترنم بـ



توبة .. توبة


توبة .. إن كنت أحبك تاني


توبة


:mad: *b



:p

الحب خطر
26-06-2005, 02:53 PM
تموت يا برج لومر يوم دون أن تجتز عنق حرف من مقال أو خاطرة أو قصيدة


ههههههههه


تأتي كعصف الرعود


ولسان حالك يقول


نحن هنا


حسناً لكي لا يشوه ( تعديلك ) وليس ( اسمك ) ركن بوحي أود أن أقول أن التعديل من قبل( برج المراقبة ) تم بحذف رابط أغنية فايزة أحمد .. بكرة تعرف وهي تعليمات لم أعرفها ولم أتعرف عليها حين دخلت كهف الساخر المليء بالمفاجآت


خاطري أسأل


من اقترح عليك أن تختار ( برج المراقبة)


والله صرت أتوقف عند كل برج واسم فيه برج


هههههههههه


عقدة بحجم جبل أحد يجب أن أتخلص منها برسم برج المراقبة ثم :h:

فيصل ماجد السبيعي
26-06-2005, 06:46 PM
تسجيل حضور

وتشرّف بمصافحة أحرف
مختلفة

حيث الأعين أسيرةُ النص المتدفق
حتى يسدل الستار

فتغمض تلك الأعين ودوارٌ لذيذ يوسوس لها

أن تعود إلى البداية ...


كوني هنا ولا تغيبي ...

لك التحية ...

الحب خطر
27-06-2005, 12:09 AM
تسجيل حضور


وتشرّف بمصافحة أحرف
مختلفة

حيث الأعين أسيرةُ النص المتدفق
حتى يسدل الستار

فتغمض تلك الأعين ودوارٌ لذيذ يوسوس لها

أن تعود إلى البداية ...


كوني هنا ولا تغيبي ...

لك التحية ...




إطلالة أستاذ كبير كالطائي شرف كبير لمثل هذه الأحرف المتواضعة

أنرني دوماً

يوتوبيا
02-07-2005, 12:12 AM
الحب خطر
لغة عذبة تتوسل بالصورة
هو قلمك الجميل

دمت متألقة

الحب خطر
02-07-2005, 01:02 AM
الحب خطر
لغة عذبة تتوسل بالصورة
هو قلمك الجميل

دمت متألقة


أفتقدت هذا الاسم الجميل حقاً

يو :) تو

حروفي برقت لمقدمك

دومي لي