PDA

View Full Version : أمر الله من سعه 3 ( سردٌ أعور )



البـارع
07-04-2005, 03:08 AM
http://www.aarons-artifacts.com/Images/metalart/welcomesigns/WEL-crab-lg.jpg

( صاحب الفخامة لا يعرف الشعب بل يشعّب المعرفة ) !

أربعة أشياء لا تعيش في وطني.. ثلاثة منها لن أذكرها والرابعة هي الشخصيات الغير موجودة, ولا أدري إن كانت تعيش في دول أخرى.. فاللاموجود لا يتسكع داخل إطار النظرة الوجودية للوجود..(أوف).. _الله أكبر يا شيخ_ ! حقيقة أود أن أصرخ بقوة قائلاً ( سمع الله لمن حمده..) لكي أضفي على هذا الركوع الجماعي شيئاً من العزة.. ولكن لم نركع بصلاة.. قلتها أو قالها أحدهم, فذهب أحدنا إلى حيث لا يريد أن يلحق به الثاني..! حسناً الآن أشعر وكأن في رأسي عشرات التروس المحطمة.. حتى أني أتخيل صاحب الفخامة مع وزرائه يرقصون رقصة " السلطعون" على الشاطئ.. لم أشاهد من قبل أحد يرقص رقصة "السلطعون" هذه إلا أنها مضحكة بحق.. إن جميع المخلوقات المترددة بين حالتين تفرض واقع محبطاً على نفسها..

فجأة خرج المخبرون من البحر وطوقوا الزعيم.. كنت أقفز لأنظر للزعيم.. إلا أني تذكرت بأني أتخيل , فتخيلت بأني طويل.. مللت من مشاهدة الزعيم الراقص , فرحت أبحث عن أحد الشخصيات الغير موجودة.. وجدت شخصيات كثيرة تستطيع أن تهبني بسهولة تذكرة للعالم الآخر..! إلا أني تركتها وواصلت بحثي حتى التقيت بالأخ ( علي حسن سلّوكه) , وقال لي أنه بالأصل كان صفة إلا أن كرم مولانا حوّله إلى موصوف وقال أن مولانا طلب من أبي الأسود أن يمحي النقطتين لتتحول (على) إلى (علي) , كما أنه طلب من سيبويه أن يذهب لشراء (عدس من نكرقوا) لكي يستغل غيابه فيحول الصفة إلى أسم..

(علي حسن سلّوكه) هذا الكائن الخرافي يستطيع أن يركب سعف النخل في أي وقت ليطير أمام المرددين بدم بارد ( لو أراد الله لنا أن نطير لما خلق لنا أرجل طويلة).. إنه يهز سعفته ويطير ليشاهد الاستعراضات العسكرية.. وحين يتم تكريم العساكر تلتمع عيناه كلما سمع القائد يقول (نكرم الطالب على حسن سلوكه) علّه يخطئ فيصنع له "سلّوكه" آخر يشاركه هذا التنقل العبثي بين ميادين التكريم.. إنه يتحول إلى مواطن وسعفته بدأت تذبل..
أنقذوا السيّد سلّوكه من أجل الأجيال القادمة..!

الأمر أصبح محرجاً , فالمذيع يقرأ النشرة وهو يرقص رقصة السلطعون ! حاولت بإخلاص تخيل شيء آخر إلا أن رأسي المليء بالتروس المحطمة رفض الاستجابة.. كل شيء يرقص أمامي.. حتى أنا..! صرخت بقوة ( ربنا ولك الحمد ) فتوقفت الموسيقى الغريبة وأنصرف الكل إلى عمله.. حتى المخبرين رجعوا إلى البحر ليكملوا تحقيقهم مع الكائنات البحرية.. توقف الزعيم عن الرقص وأخذ يركل مؤخرات وزرائه بغضب ( أبحثوا عنه ).. صرت أركض بسرعة متمنياً أن تقول أعمدة الكهرباء ( يا مواطن خلفي مخبر) إلا أنها خانتني وقالت ( يا مخبر أمامي مواطن) ! بعد دقائق استجابت عضلاتي لنداء الواجب وتوقفت وأخذ لساني يردد ( إنه هنا اقبضوا عليه ) أمسكوني العسكر ووضعوني في علبه مطوقة بالمغناطيس كي لا أتخيل.. ولا أدري إن كان المغناطيس مضاد للخيال ولكن هكذا فهمت الأمر.. لا أستطيع أن أتخيل لأني محاط بالمغناطيس , أي حجة سخيفة هذه !.

كنت أسترق النظر من الفتحة الصغيرة المخصصة للتنفس.. إني في مصعد أو بالأصح "مهبط" ! إني الآن في الدور الألف تحت سطح الأرض.. لما فتح المصعد رأيت شياطين صغيرة تثرثر وهي تحتسي الشاي المنعنع , لم أعلم أن الشياطين تحب النعناع على كل حال إن كذبتي هذه مفضوحة فكيف أعلم بأنهم يشربون الشاي المنعنع وأنا محبوس في صندوق ممغنط...!
_الله أكبر يا شيخ_ !! إن الكلمات الآتية على وزن ( مفعلل) تجعلني أهرش صلعتي بعنف..! على كل حال لا أظن بأنه يوجد وزن (مفعلل) هذا ! _ هنا محاولة لصنع عبارة استطرادية أو استجلابية _ كنت أقول بأنهم وضعوني في غرفة سوداء وفتحوا الصندوق.. أخرجت رأسي ولما فتحت عيناي صدمت بكمية العتمة وصرت أتلمس رأسي كي لا أنساه في الصندوق.. بعد قليل أتى أحد المخبرين وكان يرتدي فنيلة سوداء غامقة وبنطلون أسود غامق _ أيضاً ! _ قلت لنفسي الخائنة ( أين السيدة شمس) فما كان منها إلا أن قالت ( إنه يحاول استحلاب الشمس) !! صفع المخبر ظلّي بعد أن أخرج لسانه بصبيانية وكأنه لا يعلم أن المخبرين قادرين على رؤيته !. قال المخبر بنبرة شريرة وهو ممسك بشعرتي الوحيدة
_ كيف استطعت أن تربط خيالك بقاعدة بيانات الواقع ؟
_ لا أعرف فقط هززت رأسي بقوة وأنا أحاول تثبيت أحد تروس رأسي..
_ أنت تكذب ..!
أنهى عبارته و "نتف" شعرتي... بعد أن تحسست رأسي "العاري" تذكرت نصائح الاستخدام المكتوبة على علبة تكثير الشعر : (أولاً دلّك شعرك بلطف...).. كيف سأدلك اللاموجود.. أظن بأن مقدمة الموضوع فرضت نفسها من جديد !.فجأة قفزت وضربت رأسي بقوة وقلت ( اللهم أنت الصاحب في السفر) وتخيلت بأني في سيبريا..
.
.
الجو بارد هنا.. إن صاحب الفخامة يرقص رقصة السلطعون وهو شبه عاري في هذه الطقس الرديء...
سأرقص معه..!!


( أظن أني جلبت العيد معي.. إنه العيد إذاً..!! ) :D:

فتى العشة
07-04-2005, 03:11 AM
صباح الغبار...

بس حبيت احجز اول رد عليك..بما اني احس اني ابطيح في غرامك..

<---المعرفه ياخال؟

تحياتي..:)

سأنكس قريباً..:D:

سهيل اليماني
07-04-2005, 03:56 AM
أنا من يوم شفتك تلمح في موضوع بوش وانا حاسّ ـ على غير العادة ـ إنك بتجيب العيد :p

الفاهم..غلط
07-04-2005, 06:31 AM
البارع ..


أرجوك ساعدني لأحتفظ بما تبقى لي من عقل .. أرجوك ..

أنا أدرك أنه ليس ذنبك أنك تكتب هاهنا ..
وأيضا ليس ذنبي .. أنني أطارد مواضيعك وأقرأها ..
إذا ذنب من .. ؟؟

ليتك تراني وأنا أقرأ مواضيعك ..
ذهووووول .. :xc: .. عيناي تجحظان .. يدي اليسرى تبدأ بحك جبهتي وتنتهي خلف رقبتي مرورا برأسي كاملا .. ترتفع يداي إلى منتصف وجهي .. أتـنفس بصعوبة من أنفي القابع خلف أصابعي ..

..

أرجوك ساعدني لاحتفظ بما تبقى لي من عقل .. على افتراض أنه تبقى شيء ..
كل مرة أعقد العزم على أن لا أعود لقراءة مواضيعك .. ثم يقتلني الحنين إلى جنونك المعتـق .. لا أدري .. هكذا .. ربما لأن " الثكلى تحن على الثكلى" .. لا أدري .. ولكني أجد حبلا سريا بين سرياليتك وبين ما تبقى لي من عقل ..


شكرا لكل هذا الجنون .. شكرا لهذه السريالية ..
ساعدني لأشكرك أكثر ..

تجاعيد
07-04-2005, 01:58 PM
انا قايلك من زمان..

ربابه عند.........:D:

بس انت ما تطيع

البـارع
07-04-2005, 07:22 PM
تجاعيد
أنا مواقف
ولكن الحديث ذو سجون يا صديقي ! :D:

الجاحظ غلط :D:
تستطيع أن تشكرني على حساب :
إبراهيمكو لأعالي البحار ( 15489653258)
ملاحظة ( نقبل اليورو) :rolleyes:

سهيل _ فوق العادة_
الساخر مليان ناس ملهمه يا صديقي :p


فتى العشة
رديت من تحت علشان اخرب عليك الحجز :D:
(سأنكس قريباً) << الله حسيبك يا شيخ :i:
حيالك الله

shamly
07-04-2005, 07:44 PM
و "نتف" شعرتي...


أما وسيلة تعذيب ... حتى الشيطان ما تطري على باله
أو يمكن تطري ؟
بس ................ وين الرقابه ياهوووووووه !!!

العـبرات
07-04-2005, 08:17 PM
( أظن أني جلبت العيد معي.. إنه العيد إذاً..!! )
بس مو أي عيد..
بس أمر الله من سعة..بس هالمرة عوراء
خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ

ذيب نت
07-04-2005, 11:41 PM
بارع البارع

أحسست أنه يجب أن اشارك بموضوعك الـ" بارع "

ولكن مارأيك بأن نرقص رقصة السلطعون مع صاحب الفخامة :n:

والا لأتيت بالعيد فعلا :h:

تصبح على . . . سجن :g:

تجاعيد
08-04-2005, 12:51 AM
لاتخاف السجن للرجال :D: :D:

البـارع
08-04-2005, 01:47 AM
shamly
لو كان الشيطان يستخدم عقله بالطريقة الصحيحة لما اصبح شيطاناً
إن استغاثتك لم تصل جرب الــ messenger

العبرات
إن العيد اكتمل بك
أختر طاقية اخفاء تتناسب مع لون قميصك :D:

ذيب نت
أنا ممنوع من البيض والحيب والرقص
إنها الحساسية :p

تجاعيد
هذه محاولة فاشلة للتسويق لـ أبو زعبل
( ومع هذا كنت "خائف" على نفسي فقط.. ) ;)

كِنـان
08-04-2005, 02:51 PM
مساء الخيرات ..
.
!
حديث سجون!! ولكن بوجود الرقصة اصطبغ ببعض الشجون!!:m:
تخيـل بس لما الشجون يكون مرتبط برقصة سلطعون!!:D:
.
!
ان استمريت في دياجير الظلمات عفواً!! جدران السجن اقصد!
لاتنسى أن تتسلى باالرقص هكذا لتنى بطشهم في تعذيبك باانتزاع الشعرة:l:
ومجرد أن يعفو
الـ عافين عنك ؟؟..!! احتسي فقط كوبا من الشاي المنعنع
وستأتيك دفعة رغبة قوية تصل بك حد السماء لجلبِ عيدٍ آخر
من أعيادك الـ ( معيَدة) <<< زخرفة لكلمة منيّـلة!*b
.
!
أعشق الجنون.. ولكنني لاأجيد ترجمته .. إذن انا احسن منك
لأني على الأقل ماارتكبت اثم في الناس وجننتهم بجنوني
بس حرام انك تعمل العيد وتعيش فيه لوحدك لازم نشاركك بالطبع :D:
يعني ألف شكر على اهتمامك ومحبتك لنا
و...
كل عيد تجيبه واحنا بخير ! :)
.
!
دام نبضك اخي البارع. :)

المُندهش
08-04-2005, 03:32 PM
يُوجد أشياء على وزن مفعلل
مُكهرَب
وأظنك مكهرب يا البـارع في موضوعك :rolleyes:
ومن العايدين الفايزين
وأُهديك وردةً حمراء تعبيراً عن الـ ( I am in love ) الذي أعيش فيه وخصوصاً هذا اليوم

الأبيـّة..
09-04-2005, 03:37 AM
... الله يعطيك العافية
من جد .... الله يعطيك العافية :kk :kk

الشكر الوافر لك يابارع ...
ولك من اسمك نصيب

مساعد العوده
11-04-2005, 02:43 PM
سلطعون مفخخ (مفعلل، وبدون هرش) يقف على صلعه سياسيه،
الموضوع يحتوي على كميه كبيره من الدهاليز الواقعيه بالأصل..
والحكمه تقول انظر خلفك؟؟؟؟
بارع ... لا تفكر بموضوع الشعر كثير... ببساطه
اللي راح مايرجع، تحيه قويه لك

الحنين
12-04-2005, 11:20 AM
بعد أن تم القضـاء على المدعو(على حسن سلوكـه) ورث المدعو (عبد سلك منتول وايره) كل مقومات الطيران المدعومـة من قبل فخامة السلطعون .. g*


على جنـاح جنون آخر نلتقي..!!


مع الود أخى الكريم :nn

البـارع
12-04-2005, 07:56 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يقظةُ ضميري بثـّت فيني رغبةً لحوحةً بالاعتذار عن نصوصي السابقة. فمن قرأني مبالياً, ومن تهامس مع نفسه فوق حرفي غير عابئٍ بهمهمات المعاني المدسوسة؛ سيعلم ولو بعد حينٍ أني لم أكن أنظرُ لنفسي ولا للغير على أنه مركز الوعي أو منتهى فخره بالكائن المدرك له..لذا سأُرخِصُ الغالي والنفيس لأتجنب تكرار ما سلف منّي,ويعلم الله أني لم أكن أحاولُ لغم الأحرف بالمعاني المشبوهة,وما قصدت إفشاء حيرةٍ تتقمّص المطمئنّ بسكينته,بل كنت أتحدث عنّي بألسُنٍ وآراءٍ متضادة, مُغترّاً بِما أوتيتُ مِن صلفٍ وصبرٍ على الكرّ والفرّ بين الرؤى المتنافرة..أعتذر للذين آلمتهم بحضوري وغيبتي, وليتهم يعلمون أنّي تائهٌ بين واقعٍ بائسٍ وماضٍ لئيم, فما اقترفتُ من جريرةٍ وما ابتدعتُ من رزيّةٍ إلا وابتلعتـُها ولكن بألفِ حُنجرةٍ, وثمِلتُ بها وحدي سعياً وراء ألف صحوةٍ..فكان خطئي أعورٌ وصوابي أعمى..لذا خُيّل لي أنّ الخطأ ثقبٌ في ستار العتمةِ والصواب عينٌ مجازيةٌ.وما كان هذا ليحدث لو لم أكن مكابراً بتكذيبي لنفسي, وفي هذا شيءٌ من الصدق ولكنه يعود على الحالةِ بعينها لا على محرِكِها وسبب حُدوثِها. إن ما يجيش في صدري وما يختمِرُ في عقلي لا أجدُ لهُ منفذاً إلا القلم, ولو قنعتُ بما هو دونه لَما لوّنتُ أبيضاً, فنزقي أحقَّ لي ما لست لهُ بأهل, وجهلي مناّني بأنّ الصعب سهلٌ.فصرعتُ أفكار المفكرين ونفضتُ يدي من الغايات السليمة, وهِمتُ على وجهي لا أدري أي بُغيةٍ أريد وأي طريقٍ سأعترك, حتى الدلائل والإشارات ما نجت من قبيح قولي ورديءِ لفظي.. فقلت, ليست إلا خربشات تائه؛ ولست ممن يأخذ العلم من ند.

والله حسبي وهو العالم بجهري وسرّي وإليه منتهى الأمور.
اللهم إني عائدٌ إليك فاقبلني برحمتك وامنن عليّ بمغفرتك
اللهم صلّي وسّلم على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين