Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube

تدوينات جديدة

  1. الآن أراك !

    .

    تبًا . .

    ألا يمل هذا الرجل من الكلام . .
    أريد أن أتناول وجبة إفطاري في هدوء وعلى عجل قبل أن تجذبني دوامة العمل . .

    " لقد أخبرتك أنه لا يوجد منه أمل " . .

    الخبيث ! يحاول الإيقاع بي ، هذا الهماز النمام ناكر الجميل ، تبًا له مرة أخرى . .
    علمتني الحياة أنها مليئة بالأوغاد ، وعلمتني أنها ممتلئة بالدسائس . .
    وعلمتني أن أصبر . . صبرت كثيرًا ، وسأصبر . .
    ولكن ، قالوا للصبر حدود . .

    أسمع رئيسي المباشر
    ...
    فئات
    غير مصنف
  2. الغربة

    أنا كثيرة الخيالات ولا أعلم كيف لي أن أتخيل أشياء بعيدة المنال ..
    و متأكدة من أنها لن تحدث ومع هذا أمضي الكثير من الوقت في دوزنة أنغامها وفق ما تشتهيه نفسي ..
    عندما أستيقظ صباحا أقف أمام المرآة وأتساءل هل كان حلما أم حقيقة ذلك اللحن الوادع؟
    *كيف نسجته من خيوط ضوء القمر وأتقنت حبكه كفخ يترصد بي ..؟
    بينما في الواقع أختصر الأحداث والأشخاص .. هنا في الواقع أنا سيدة الاختصارات ..
    أتملص من كل موقف لا يروقني أبتعد عن الزحام والثرثرة ..
    تعتريني حمى الغضب وضيق ...
    فئات
    غير مصنف
  3. الفيلسوف الصغير

    هكذا ستكونُ الإجاباتُ لو سُئلتُ هذه الأسئلة

    نظرتُكَ للحياة ؟
    خطٌ طويلٌ رسمَه الإله لكي نقطعَه.

    ما الرب ؟
    الذي شاء أن يكونَ كلَّ هذا .

    ما الموت ؟
    الورقةُ الأخيرةُ في روزنامةِ الحياة.

    لو كان لك أن تعودَ للحياةِ بشخصيةٍ أخرى مَن ستكون ؟
    لا أحد.

    ما المرأة ؟
    ليست نقيضةَ الرّجل .

    أتستطيع أن تتحكمَ بقلبك ؟
    عجز الأنبياءُ عن ذلك.

    الحبُّ يزيد وينقص أم أنه ...
    فئات
    غير مصنف
  4. من بدل الأدوار

    أعودُ كَنَسرٍ حنَّ إلى عُشه، بعد اغترابي عنكِ كلَّ هذه المدة ..
    تعيدُني يدُ القدر ليديك، حاملاً صولجانَ اللغةِ، مندفعاً كجيادٍ تملؤني شهوةُ الكتابة ..

    أكتبُ عن ضميرِ الفرحِ المستترِ بخجَله، وضمائر الأحزانِ متصلة ومنفصلة....

    أحصي عددَ الحبالِ المنقطعة ما بين السماءِ والأرض ....
    أنصتُ لطبولِ البدائيّين القاطنة بقلوبنا، وسكونِ الخوف.

    أتأمَّلُ وأتساءلُ مَن بدّل الأدوار ؟!
    غرابٌ يخيفُ فزّاعةَ قش، قلبٌ يعجُّ بالموت لا الحياة، رصاصةٌ تنتهي ...
    فئات
    غير مصنف
  5. 2018 مقارنة ب٢٠٠٠

    الساخر قبل ١٨عاما والساخر اليوم
    قرأت مقالا قد كتب في قسم الخرف التاسع والعشرون منذ١٨عاما عن شابة عاطلة عن العمل تصف يومها البسيط سهر أكل منتصف الليل مكالمات صديقات واستخدام انترنت وأيضا عتاب الأم الدائم للفتاة بأن تهتم بنفسها ولا تسهر ولا تقضي ساعات على المكالمات أو الانترنت
    ماشد انتباهي أمران :أن ماوصفته لازال ساريا للآن فهذا نظام فتاة عشرينية عاطلة عن العمل رغم اختلاف الوسائل فقط فالانترنت شمل الجوال والمكالمات ايضا شملت الجوال على عكس السابق الحاسب الآلي ...
    الاشارات الاستدلالية: vixxaf13 إضافة /تعديل الوسوم
    فئات
    غير مصنف
الصفحة 1 من 123 1231151101 ... الأخيرةالأخيرة