Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube

الماكر

  1. غزل في قطعة شوكولاطة

    لازلت أراقص قطع الشوكولاطة وهي تقفز بي في المساحات الساحرة مستحضرة حكمة الأوائل التي تختزن الشعوذة والماورائيات،
    تقفز كما تقفز غجرية مسلوبة الارادة منهارة مسحورة بالإيقاع الراقص الطاغي لجوقة الفلامينغو ..

    شكرا لصديقتي الرائعة التي أهدتني تلك الراقصة الغجرية سريعة الذوبان والوقت يكاد ينفذ مصطحبا معه نشوة القطع الأخيرة.
    الاشارات الاستدلالية: شوكولاطة, غزل إضافة /تعديل الوسوم
    فئات
    غير مصنف
  2. رأيت فيما يرى النائم

    رأيت فيما يرى النائم كأن قوما ذووا ميول غريزية في بيع الدموع و جني الثمار من مآسي الآخرين ، رأيتهم وكأنهم يذرفون دموعاً أشبه ما تكون بدموع التماسيح سكبوها بجود كبير يعكس تأثرا عميقا على قرية من الضحايا والقتلى وبقايا أشلاء ، هكذا عرفت في الماضي وهكذا هي في الحاضر وهكذا يستشرفون لها في المستقبل لأن دموعهم المدفوعةِ أثمانها تتعلق قيمتها بتلك المعاناة .

    ولأنها دموع تماسيح كما أوضح لي طيف غامض حين اكتشفت في بعض جوانب النفس الراسخة فيهم والتي تُرَى بوضوح في حالات النقاء ـــ فقط ـــ حين
    ...
    فئات
    غير مصنف
  3. سقوط الملك ـ قصة قصيرة ـ

    لم يبقى حوله إلا الفارس شاهرا سيفه متقمصا شكل الواثق الذي تدرب جيدا عليه في جو مفعم بلغة العيون و الإيحاءات و إن كان الفارس قد تدرب جيدا على تقمص الشخصيات الواثقة المتفائلة في أسوء الظروف فهو أيضا تعود مع مرور الزمن على لغة الإيحاءات ، لقد قرأ في عيون الملك الآتي:
    " لم يبق من قواتنا إلا كتيبة الفرسان اليمنى وليس لديها إلا خطا مناورة فيما الخناق يزداد حدة عليه ، قوات الوزير تقترب من اليمين والفيلة التي ترصد الرقع السوداء تراقب الرقعة اليسرى القريبة ، فيما يحرس الفارس الرقعة البيضاء الواقعة
    ...
    فئات
    غير مصنف
  4. بائعة الليل ـ قصة قصيرة ـ

    في الليلة التي صادفت طلوع البدر في ابهى حلله كانت تتعثر في الطريق الضيق مأسورة بسحر النور الخفيف النادر عائدة إلى البيت بعد منتصف الليل بقليل تسابقها الأحلام بليلة أخرى إلى حيث العش اللطيف الذي أعدته قبل عشرين سنة بعد زواجها بعام واحد في الجنوب الشرقي من مدينة كيفه حيث الأغلبية هناك أناس فقراء جدا ..........
    تعود كل ليلة مثقلة بالتعب رفقة العائدات القليلة لتجارتها التي اختارت لها مكانين في وقتين مختلفين ، اختارتهما بذكاء فطري تتمتع به دون الحاجة لسابق تعليم اختارت المكان الأول قبل من الخامسة
    ...
    فئات
    غير مصنف
  5. بين أصبعين ـ قصة قصيرة ـ


    بطبيعتها التنظيمية التي ترتب من خلالها كل الأشياء زمانا ومكانا تغالبها الإشارات تغالبها الإشارات لتصنيف كل شيء ، ومن بين ماتصنف حكاية الأسبوعين كي لا تحصل صدمات مفاجئة في مشاريعها التي ترتبها بشكل مقدس ، تصنف الأسابيع إلى نوعين :
    ـ الأسبوع الغير ملفت للانتباه هو أسبوع تشير له بأصابع مبتعدة كمن ينفض شيئا مع تعبير وجه بليغ التنمر فهي تكره القيادة المطلقة التي تفرضها المعلمة في الأنشطة التي تتطلب مراقبة مباشرة من هيئات التدريس ، فتبدو عليها علامات السخط رغم محاولتها الدائمة التفوق في
    ...
    الاشارات الاستدلالية: test إضافة /تعديل الوسوم
    فئات
    غير مصنف