Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube

المحادثةبين مشتاق لبحر يافا وَ مُمِلْ

10 رسائل الزوار

  1. http://shamikh1.net/vb/showthread.php?t=85146

    وجدتها اثناء تصفحي النت قلت انت اولى بها مني
  2. ممل

    اخجلتنا بكرمك ... شكرا للمرور

    ولله در مروان حديد حين قال

    عاد بعد الموت حيا .... ذكره كان عليا
    عيشه كان جهــادا .... ثم حبا اخويا
    ولقد اوفى بعهـــد .... انه كان وفيا
  3. من قصائد مروان حديد رحمه الله :

    يا راحِلِينَ عَنِ الْحَياةِ
    وساكِنينَ بِأَضْلُعي
    هَلْ تَسْمَعونَ تَوَجُّعي
    وَتَنَهُّدَ الدُّنيا مَعي
    يا راحِلِينَ عَنِ الْحَياةِ
    وساكِنينَ بِأَضْلُعي
    يا شاغِلينَ خواطِري
    في ثورتي وتَضَرُّعي
    أنتم حديثُ جَوانِحي
    في خَلْوَتي أو مَجْمَعي
    أنا مَن غَدَوْتُ بحُبِّكُم
    مَلَكاً وَلَسْتُ بِمُدَّعِ
    فإِذا سَلَوْتُ هَواكُمُ
    ألْفَيْتُ مِثْلَ البَلْقَعِ
    يا طائِرينَ إلى جِنانِ
    الخُلْدِ أجملِ مَوْضِعِ
    أَتُراكُمُ أَسْرَعْتُمُ
    أمْ أَنَّني لَمْ أُسْرِعِ
    ما ضَرَّكُمْ لو ضَمَّني
    معكم لقاءُ مَوَدِّعِ
    فَيُقالُ لي
    : هيَّا إلى
    أرضِ الخلودِ أوِ اْرْجِعِ
    إِنْ لم أكنْ أهلَ الشَّـ
    ـهادَةِ والمَقامِ الأَرْفَعِ
    أَفَلَسْتُ أهلاً للوَداعِ
    !
    فيالَخطْبي المُفْجِعِ
    كَمْ قُلْتُ صَبراً لِلْفُؤادِ
    على المُصاب المُفجِعِ
    لَكِنَّ صَبْري نافِذٌ
    وَمَدامِعي لَمْ تَنْفَعِ
    سَأَظَلُّ أبْكي بَعْدَكُمْ
    كالْعاشِق ِ المُتَلَوِّعِ
    وأحبُّكُمْ حَتَّى وَأَنْتُمْ
    تَرْقُصونَ لِمَصْرَعي
    يا راحلينَ وَساكِنينَ
    بِقَلْبِيَ المُتصَدِّعِ
  4. جداً أسعدني مرورك على سجل زواري.
    عيدك مبارك بالرغم من أنها متأخرة.
    إلا أني متيقن بأنك ستعذر أخاك.
    حياكم المولى.
  5. شكرا لصبرك على فضولنا وشكرا على الانشودة ... تم التحميل
  6. ومنك اخي ممل تقبل الله الطاعت
  7. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أهلا وسهلاً بك،
    أسأل الله أن يتقبل طاعاتك.
    وعساكم من عواده .
  8. اتيتك زائرا فوجدت نفسي في بيتي اهلا ... بابن بلدي
Showing Visitor Messages 1 to 10 of 10