Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube

نديم الغربة

قصيدة القوقعة

قيِّم هذا السجل
بقوقعتي اظن النور نارا
وأشتاق لأوقات الظلامِ

وأهوى النوم كي امضي سنيني
كأني قد عميت من الغرامِ

لعلي ان كساني الشيب اسكن
وارتاح اذا وهنت عظامي

فلي نفس تعذبني بحلم ً
أراه مجردا مثل الحسامِ

تُريني ان جلستُ على فراشي
مقام النجم ان يغدو مقامي

فأرهبها بان الحلم صعبٌ
فيا نفسي ترضَّي بالسلامِ

تقول وقد رمت بالهم قلبي
أترضى بالقليل وبالحطامِ

فتعزلني عن الخلق وتأبى
مجالسة السفيه او الكلامِ

ألا يا ناس كم اشقتني نفسي
بتقديمي الى الصف الامامي

وتتعبني اذا طلبتْ علوما
وتهلكني بآهات الهيامِ

وتكسوني على عوز ثيابا
كأني صرت ذا الملك اليمامي

وكم سلَّتْ عليَّ من السيوفِ
وكم ألقت عليَّ من السهام

وكم جذبتْ تلابيبي اليها
تذكرني باخلاق الكرام

رأيتها لا تبارحني لحينٍ
ولا تذر التمسك بالخطام

ولو اني تملصت ليومٍ
تعاقبني وتحرمني منامي

تصفدني باصفاد الهموم
وتضربني باسياط الملام

وكم قد قيّدتني عن ثقيلٍ
وأعطته التحية بابتسام

كأنِّي قد بُليتُ بكلّ قيدٍ
ولستُ افكُّ الا بالحمام









أعجبنيعرض مزيد من التفاعلات
تعليقمشارك







الاشارات الاستدلالية: لايوجد إضافة /تعديل الوسوم
فئات
غير مصنف

التعليقات

  1. أنستازيا's Avatar
    رائع
  2. Naz's Avatar
    كل نصٍ يُزين صفحة بيضاء هو فن بحد ذاته..
    فما بالك بنص جميل..