( هذا منيف إبن الحارس )


اراني ذات يوم صورة لحذاء .. وقال بملئ الحنين
هذه صورتي عندما كنتُ طفلاً في المدرسة
سألته بتعجب : اين ! .. قال : معك حق
انت لا ترني لقد كبرت و لم تعد تتسع الصورة لغير...