وكأني اقرأ قصتي في بعض المقاطع ...فضلا، تابع !