يَحيى,
مُبدعٌ أنْتَ وبَارِئكَ.
نَصٌّ جَميلٌ قَويّ السّمكِ رائِعُ النَسقْ, ورغْمَ أنّ الشّعرِ يَضجُّ بِلقَاءاتِ الشّعراءِ مَعهْ, إلاّ أنّ قِلّةً مِنْ الشّعراءِ يَمتلكِونَ فنَّ إدْراةِ هذَا اللقَاءِ...