Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube

بحث:

Type: Posts; عضوور: الغضب; Keyword(s):

الصفحة 1 من 34 1 2 3 4

بحث: Search took 0.05 seconds.

  1. ردود
    6
    مشاهدات
    7,651

    عرض المشاركة

    قضى من العمر زمن .
    شكرا لمن مر.. تحية للمهندس
  2. ردود
    6
    مشاهدات
    7,651

    عرض المشاركة

    نزلت من التاكسي، وهو لمن لا يعرفه ، مخلوق معمر هيكله ما بين بياض وصدأ، وفي جوفه سبع تعساء يتوسلون الإشارة الخضراء أن تضيء قبل أن يصيبهم الاختناق. قلت الحافيظ الله بعد أن تحرر خدّي من عناق زجاج...
  3. ردود
    4
    مشاهدات
    1,442

    عرض المشاركة

    مثقلا لا أزال بذوخة التجربة تقودني رغبتي في تجاوز مرحلة الأزمة نحو مراحل هي في عمقها أشد فتكا من النازلة التي أوحت بها ، أفكر في هذا السر السرمدي الذي يلعب معي لعبة لا أحكم حساباتها، دائما أنا متأخر...
  4. عرض المشاركة

    نوال يوسف،
    أعرف أن موقفك هنا لا تحسدين عليه ، فليس أصعب من الإجابة على الأسئلة ، يقضي بعضهم حياتهم بحثا عن جواب سؤال واحد وأنت مطالبة بأن تعطي رأيا في كل شيء ! ولأن الشيء بالشيء، فأريد رأيك في هذه...
  5. الموضوع: فاعل مجرور ..

    by الغضب
    ردود
    48
    مشاهدات
    11,833

    عرض المشاركة

    أنت قادر على جرّ كل الأشياء إليك.
  6. ردود
    14
    مشاهدات
    6,345

    عرض المشاركة

    5

    اخترق نعاسي رنين الهاتف. بصوت حازم أخبرني بموت والده ومكان الدفن. ركبت قطار الثانية زوالا. المحطة خالية من المسافرين. أحيانا أفكر : هل يمكن أن أفعل شيئا ما دون أن يشاركني فيه أحد في هذا الوجود...
  7. ردود
    16
    مشاهدات
    2,732

    عرض المشاركة

    5

    اخترق نعاسي رنين الهاتف. بصوت حازم أخبرني بموت والده ومكان الدفن. ركبت قطار الثانية زوالا. المحطة خالية من المسافرين. أحيانا أفكر : هل يمكن أن أفعل شيئا ما دون أن يشاركني فيه أحد في هذا الوجود...
  8. ردود
    14
    مشاهدات
    6,345

    عرض المشاركة

    4


    باب المطعم الزجاجي يعكس صورتي. سيارات الزبناء هنا من النوع الذي لا تدرس رقم ثمنها في الابتدائي. قبالتها جلست. انتبهت إلى نظراتي. حركاتها يشوبها الارتباك. أبقيت ناظري في اتجاهها. في اللحظة...
  9. ردود
    16
    مشاهدات
    2,732

    عرض المشاركة

    4


    باب المطعم الزجاجي يعكس صورتي. سيارات الزبناء هنا من النوع الذي لا تدرس رقم ثمنها في الابتدائي. قبالتها جلست. انتبهت إلى نظراتي. حركاتها يشوبها الارتباك. أبقيت ناظري في اتجاهها. في اللحظة...
  10. ردود
    14
    مشاهدات
    6,345

    عرض المشاركة

    3

    هذه المدينة ملعونة. أزقتها مسكونة بآلاف القصص الشعبية. جدرانها الصفراء شاهدة على حكايات متمردين دفعوا دماءهم قربانا للحرية. لم يكن جميعهم مثقفين، بعضهم خرج من زنقة العطارين، أو سوق الصباط،...
  11. ردود
    16
    مشاهدات
    2,732

    عرض المشاركة

    3

    هذه المدينة ملعونة. أزقتها مسكونة بآلاف القصص الشعبية. جدرانها الصفراء شاهدة على حكايات متمردين دفعوا دماءهم قربانا للحرية. لم يكن جميعهم مثقفين، بعضهم خرج من زنقة العطارين، أو سوق الصباط،...
  12. ردود
    14
    مشاهدات
    6,345

    عرض المشاركة

    2


    أنظر إلى السماء المزررة وأدخن سيجارتي . تصلني، حيث أنا الزغاريد خافتة . أشباح فرح . عالمي لا يحده ناظري. أعيش في خيالي أكثر مما أتفاعل مع محيطي. جالسة بجانبه كفها غارقة في كفه. ضحكته مقيتة....
  13. ردود
    16
    مشاهدات
    2,732

    عرض المشاركة

    2


    أنظر إلى السماء المزررة وأدخن سيجارتي . تصلني، حيث أنا الزغاريد خافتة . أشباح فرح . عالمي لا يحده ناظري. أعيش في خيالي أكثر مما أتفاعل مع محيطي. جالسة بجانبه كفها غارقة في كفه. ضحكته مقيتة....
  14. ردود
    14
    مشاهدات
    6,345

    عرض المشاركة

    1


    أمسكت بيدي ونحن نجوب شوارع تطوان الواسعة وأزقتها الضيقة ، كنت وقتها قد تجاوزت السادسة من العمر بقليل، أنفها المنتصب أحمر وعيناها دامعتان ، لم أكن أحس وقتها بشيء ، خواء عظيم يتنقل داخل جسدي...
  15. ردود
    16
    مشاهدات
    2,732

    عرض المشاركة

    1


    أمسكت بيدي ونحن نجوب شوارع تطوان الواسعة وأزقتها الضيقة ، كنت وقتها قد تجاوزت السادسة من العمر بقليل، أنفها المنتصب أحمر وعيناها دامعتان ، لم أكن أحس وقتها بشيء ، خواء عظيم يتنقل داخل جسدي...
  16. ردود
    24
    مشاهدات
    3,131

    عرض المشاركة

    كنا نلعب الكرة في إحدى الأزقة بعد منتصف الليل بقليل، لم تتخلص بعد عظامنا من "السمرة" حين انطفأت مصابيح أعمدة الإنارة العمومية , صار من الصعب تمييز اللاعبين ، نصحنا أحد الظرفاء بأن يشعل لاعبو أحد...
  17. ردود
    24
    مشاهدات
    3,131

    عرض المشاركة

    أقول: أنا إنسان , فطرت بالشاي والخبز ، لعبت بين الأزقة ، هربت من المدرسة نحو البحر .. سبحت في يناير قبل غشت ، تعلقت في مؤخرة الشاحنات ، بعت السلع الحقيرة في المارشي ، عشت الفقر وتجرعت المرار ، سمعت...
  18. ردود
    9
    مشاهدات
    2,731

    عرض المشاركة

    منغمسا فيّ أجدني في موقع السر . إن البوح هو أن أكون "لا أنا" . إنه كينونة المطلق التي أعجز عن اختزال عناصره. إني أعلم -وهو علم مقتصر على لحظة مكانية- أن الزمن يلعب معي لعبة جر خيوط الإدراك . أقول :...
  19. ردود
    10
    مشاهدات
    2,203

    عرض المشاركة

    منغمسا فيّ أجدني في موقع السر . إن البوح هو أن أكون "لا أنا" . إنه كينونة المطلق التي أعجز عن اختزال عناصره. إني أعلم -وهو علم مقتصر على لحظة مكانية- أن الزمن يلعب معي لعبة جر خيوط الإدراك . أقول :...
  20. ردود
    12
    مشاهدات
    2,377

    عرض المشاركة

    لم أنتبه للأمر في الحقيقة.
    الله ليس كمثله شيء مسلمة وبديهية لكني حين أقول عن شخص أنه مختلف وليس كمثله أحد إنما أعني -ضمنيا- مقارنة بينه وبين باقي البشر أو الأشياء .. وحاشى لله أن أقصد غير ذلك من...
  21. ردود
    12
    مشاهدات
    2,377

    عرض المشاركة

    .
    .

    أحس أن خيوط اللعبة تنسل من بين أصابعي. أنا الجالس تحت عتمة ظل ليلي. أحس أني اللعبة وأن الخيوط ليست بيدي. إني أنا الظل الليلي. لعلك تقرئين أفكاري، وعلى مقاسها ترسمين أفعالك وأفعالي. لعلي...
  22. ردود
    12
    مشاهدات
    1,695

    عرض المشاركة

    2



    مراكش تشبه شاطئا كبيرا ، الناس شبه عراة ولكنهم يرتدون أحذيتهم .. هناك فرق آخر .. آه لايوجد بحر !
    ارتديت بذلة دون كرافتة فلم أنجح بعد في عقدها بشكل لا يجعلها تبدو كقنبة متدلية من عنقي . نظرت...
  23. ردود
    12
    مشاهدات
    1,695

    عرض المشاركة

    1


    كنت جالسا مع حميدة في مقهى الغروب حين مرّ أمام واجهة المقهى مسرعا . قال حميدة :
    -هل أرجعت له الألف درهم ؟
    قلت :
    - لو نفضتني لما وجدت درهما صحيحا .
    خرجت من الباب الخلفي للمقهى في خفة قبل أن...
  24. ردود
    15
    مشاهدات
    1,636

    عرض المشاركة

    .
    .
    .
    أحاول أن أحفر قليلا داخل جمجمتي لعلي أجد شيئا أكتبه . في الحقيقة ما أريد فعله هو إفراغ جوفي ، أو لعلي أريد أن "أفرغني" من جوفي.
    نحن لا نعيش بقدر ما نراكم اللحظات لنتحدث عنها ، وحتى حديثنا...
  25. ردود
    14
    مشاهدات
    2,702

    عرض المشاركة

    .
    .
    .
    أحاول أن أحفر قليلا داخل جمجمتي لعلي أجد شيئا أكتبه . في الحقيقة ما أريد فعله هو إفراغ جوفي ، أو لعلي أريد أن "أفرغني" من جوفي.
    نحن لا نعيش بقدر ما نراكم اللحظات لنتحدث عنها ، وحتى حديثنا...
  26. ردود
    63
    مشاهدات
    9,617

    عرض المشاركة

    الأمر أبسط من أن يتم رفعه إلى الأمم المتحدة . لو كنت مكانك وشكلت لي هذه النصوص مشكلة حقيقية تمنعني من النوم سأسأل الكاتب في رد قصير يتم إضافته بالضغظ على أيقونة أضف رداً ، فإن أجابني واتضح أنه هناك...
  27. الموضوع: خيبة رجل..

    by الغضب
    ردود
    14
    مشاهدات
    2,075

    عرض المشاركة

    شكرا لك صبا .. يسعدني أنها راقتك ..
    تحية طيبة ..
  28. الموضوع: خيبة رجل..

    by الغضب
    ردود
    14
    مشاهدات
    2,075

    عرض المشاركة

    ولد نوره
    شكرا سيدي

    في صمتك مرغم
    ربما هي أسباب كثيرة متداخلة ، الأمر الذي يعجزك عن إيجاد سبب واحد ..

    حفيد ادم
    يشرفني دائما حضورك سيدي .. اعذر تقصيري .. شكرا لك

    فيضان
  29. الموضوع: المستنزف ..

    by الغضب
    ردود
    26
    مشاهدات
    3,739

    عرض المشاركة

    الكلام في حاجة لكلام:
    عندما يقذف البحر بالصياد من الفلك ويتوقف قلب الأشياء النابض، أتكون القصة ابتدأت أم انتهت؟ القصة مكتملة عناصرها ليست قصة. العقدة لا نحددها بل تختارنا . وقد كنت حلقة في سلسلة...
  30. الموضوع: المستنزف ..

    by الغضب
    ردود
    26
    مشاهدات
    5,942

    عرض المشاركة

    الكلام في حاجة لكلام:
    عندما يقذف البحر بالصياد من الفلك ويتوقف قلب الأشياء النابض، أتكون القصة ابتدأت أم انتهت؟ القصة مكتملة عناصرها ليست قصة. العقدة لا نحددها بل تختارنا . وقد كنت حلقة في سلسلة...
النتائج 1 إلى 30 من 1015
الصفحة 1 من 34 1 2 3 4