Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 43
  1. #1

    *( تُسآئلُنِـي القَصِيدَةُ عَنك ! )*


    بسم الله الرّحمن الرّحيم




    الإهـداء !
    إلى ((( ليلى ))) و
    منها إلى أبي
    النّورس .







    *( تُسآئلُنِـي القَصِيدَةُ عَنك ! )*


    تُسآئلُني القصيدةُ عنكَ :
    أين أبوكِ...?
    طالَ غيابُهُ...
    فتلعثمتْ تلكَ الفصيحةُ يا أبي
    و استعبَرَتْ
    و تأوّهتْ ..
    أوّاهُ يا قلباهُ كيفَ أُجيبُ
    كيفَ أُجِيبُ سَائِلتِي ؟!


    ماذا أقولُ لها و قد
    أخذَ السّؤالُ يهزُّني ..
    و يهزُّني
    و يهزُّني ..
    يَستنزِفُ الآلآمَ
    تكوِي نارُهُ قلبَ الجَوابِ



    تطفو عَلى سَطحِ الحياةِ بَشَاشتِي
    و بعُمقِها ...
    أتُحيطُ بالأعماقِ عِلماً يا أبي...؟!
    كم سالَ دَمعُ الحُزنِ و الحِرمَانِ
    من عينِِ الغيابِ !




    مَاذا أقولُ لها إذاً ..؟
    مَاذا وقد غرِقَ السّؤالُ بأدمُعي ؟
    مَاذَا وعن قولي ينوبُ توجُّعي ؟
    مَاذا تُراني قَد أُجاوِبُ سؤلَها ..
    مَاذَا و ذي نبضاتُها تَبكِي مَعِي ؟!



    رفقاً بقلبي ما أنا يا أحرُفي إلاّ أنا !
    نبضٌ إذا ما غابَ عنّي والدي
    تغفو على أحزانهنَّ قصائدي
    و إذا استفاقَتْ يَمَّمَتْ
    نحوي سِهامَ سؤالِها !
    فَأردُّها بتفاؤلي
    مَهلاً أيا أنقَى القصَائِدِ مَعدِنا
    لا تَسألينِي عن أبي !
    لا تسْألي !
    لا تفعَلي يا أعمَقَ النّبضَاتِ
    لا .. لا تفْعَلِي !



    آهاتُ بُعدِكَ إذ تُعانِقُ مَسمَعي
    ما هدّ قلبي في غِيابِكَ غيرها
    آهٍ لِهَاتيكَ المسامعِ يا لهَا ..
    ما انفضّتِ الآهاتُ عنها يا أبي !
    آهٍ لها .. ما للصّدَى
    إذْ يَخْلُ منكَ و مالها !
    و أنَا أنَا ..
    مالي و للبَسَمَاتِ تُسقَى من جَداوِلِ وحشَتِي
    فإذا بها يا والدِي
    تَذوِي بأرضِ تَوَجُّعِي !




    أرأيتَ صُبحاً باهِتاً ؟!
    مكتومةً أنفاسُهُ ..
    أرأيتَهُ يا والدي ؟!
    ما غرّدتْ أطيارُهُ ..
    لم تبتسمْ أزهارُهُ ..
    كلاّ و لم تَكُ شمسُهُ شَمْسَاً
    و لا إسفَارُه !
    فكذا حياتي كُلّها ..
    إن غبتَ عزّتْ بَسمَتِي
    و كذا كذا نبضُ الغِيابِ
    عَميقَةٌ آثارُه ..



    أبتي و إن أقصَاكَ بُعدٌ
    من وراءِ البُعدِ بُعدُ
    ستظلُّ أنتَ الأقربُ ..
    و أظلُّ دونك أتعبُ ..
    و أظلُّ أنبضُ طالما
    أنَّ النّوى بَرقٌ و رَعدُ !



    يا أعيُناً حَيرى و
    أفئدةً بها تتشَبَّهِي
    لا تسأليني عن أبي ..
    و ذهَابهِ و إيابه ..
    و حضورهِ و غِيابه ..
    لا تَسْأليني عَنهُ ..لا
    إيّاكِ أنّ تتفَـوَّهِي !
    فإذا طغى شَوقِي له ..
    أو هالَني ما هالَهُ ..
    أو هدّني حُزني له ..
    فعليَّ لا لا تُنكِري !
    فبوالدي بَدَأَ الحَنانُ
    بِهِ الحَنانُ سَينتَهِـي !





    نبضُ المطر !








    *( إشاااارة )*

    ما كُلُّ من غَابَ
    فُـقِد !


    .



  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2003
    المكان
    بي
    الردود
    1,584
    من الفرحة لم أكمل حتى كلمة محجوز
    محجوز لي
    محجوز
    انظرتها طووووووووويلا
    وكنت قبل قليل والله أحلم بها

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المكان
    في سماوات نقائه
    الردود
    772
    أرأيتَ صُبحاً باهِتاً ؟!
    مكتومةً أنفاسُهُ ..
    أرأيتَهُ يا والدي ؟!
    ما غرّدتْ أطيارُهُ ..
    لم تبتسمْ أزهارُهُ ..
    كلاّ و لم تَكُ شمسُهُ شَمْسَاً
    و لا إسفَارُه !


    تعلمين ان هذه تهزني

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    May 2002
    المكان
    جـازان
    الردود
    5,664
    توقيع يليق بهذا الجمال يا نبض ،،

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المكان
    على ضفاف نهر الإبداع
    الردود
    179

    عائدة بإذن الله

    سوسنة أفياء الأثيرة / نبض المطر
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته ..
    سأعود
    لأن مكاني هنا
    هذا وعد
    فقط أدعو لي
    هبة عمر
    لا شيء يجعلنا عظماء سوى ألم عظيم

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    المكان
    غرفتي غالبًا!
    الردود
    2,092
    فبوالدي بَدَأَ الحَنانُ
    بِهِ الحَنانُ سَينتَهِـي !
    ليتني لم آت هنا....

    أكاد أجن لفقده..
    و أجن كلما قرأت حرفا يتشوق للأب...........

    أبي لم يعد سوى ذكرى...
    مع رحيله.. أصبح كل جميل في دنياي مجرد ذكرى....
    _______


  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    الردود
    68



    يااااه يا نبضي ..


    كم أجد هذا خيالاً !!!


    أبتي و إن أقصَاكَ بُعدٌ

    من
    وراءِ البُعدِ بُعدُ

    ستظلُّ أنتَ الأقربُ ..

    و أظلُّ دونك أتعبُ ..

    و أظلُّ أنبضُ طالما

    أنَّ النّوى بَرقٌ و رَعدُ !

    .

    .


    نعم صدقت ..


    لك الودّ حتى ترضي



  8. #8

    أشجاني !

    Quote المشاركة الأصلية بواسطة أشجان بلا زفرات
    من الفرحة لم أكمل حتى كلمة محجوز
    محجوز لي
    محجوز
    انظرتها طووووووووويلا
    وكنت قبل قليل والله أحلم بها

    أي كلّ أشجاني !


    كيف

    تتحدّثين

    عن

    الفرح .. ؟!

    لازلتِ حتّى و أنتِ تودّعي صفحات

    أختك تُصِّرين على أن تكوني كما بدأتِ

    كلّ أشجاني !


    لا اُصدّق ..

    أهذه آخر صفحةٍ يلتقي فيها

    النّبضُ و الشّجن .. تحتَ جناحَيّ أبيهما ؟!


    لا أُصدّق ..

    أهُنا سننتهي .. عند أبي هذا - أبقاهُ الله لنا - كما بدأنا

    عند أبي ذاك - عليه سحائبُ الرّحَمَات - أنبدأُ و ننتهي بنفسِ

    المكان .. و عندَ النّبضِ ذاته !


    لا أُصدّق ..

    فعلتِها إذاً .. تحرّرتِ من أسرِ هذا العالم ؟!

    أقولُ تحرّرتِ و أعنيها .. لأنّ عالمكِ الذي

    نلتيه بالخروجِ من هذا العالم سيكونُ أوسَعَ و

    أبهى و أجمل ..



    لن أقولَ لكِ وداعاً .. لأنّه لا وداع بين الأرواح

    ستبقى أرواحُنا كـ / هيَ اليوم تتعانقُ دائماً بالدّعاء

    و تلتقي في آخر الليل مُناجيةً بـ " يا سامعاً لكلّ نجوى "

    لن أقولَ وداعاً ..

    أبداً ..


    أُختُكِ و ابنة أبيكِ

    نبض المطر !

    .

  9. #9

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Sep 2003
    المكان
    حيث أجد همـــس الحروف
    الردود
    1,124
    و أيضا محجوز لي........
    انتظريني..

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المكان
    في سماوات نقائه
    الردود
    772
    أنا غاضبة...!!
    حقاً غاضبة.....!!
    جهزت لها رداً طويلاً أخذ من وقتي الكثير
    فسحقه والدي على حين غفلةٍ منه بضغطةِ زرّ...سامحه الله
    انتظريني حتى أجد وقتاً لهذه فمثلها يحتاج لمخمخة تستحق مجهودك
    حتى أعود...سواء هنا أو هناك
    لك الحبّ ومابالقلب أكثر
    أختك

  12. #12



    كتبتُ هُنا بخطّ يدي
    ..... و حِبري نزفُ أوردتي
    لِنيلِ رضاكَ بل بِرّاً
    .... كتبتُ إليكَ يا أبتــي !
    ابنتُك ..
    نبض المطر !
    .
    الصور المرفقة الصور المرفقة
    • نوع الملف: jpg a21.jpg (60.0 KB, 129 مشاهدات)

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المكان
    في سماوات نقائه
    الردود
    772

    Talking

    جميل خطك

    ذكرتني بيوم قلدت فيه خطّ أحدهم وندمت

    وناديته هامسة:

    قلت خطك فاعترتني رعشة

    هزت جبال الشوق في وجداني

    ياصاحب الخط الأثير متى أرى

    شمع اللقاء يضئ لي أزماني


    مارأيك بخطها المرعب؟؟



    هل أجابتك القصيدة

    لمَ آن رحيلي؟؟

    لأن روحي ودعتها من بعده اي حبيبتي

    وإن استطاع النورس أن يحملنا على جناحه ويجمعنا هنا من جديد

    فذلك خير وبركة


    اعذري حضوري

    دعيني أفرح قليلاً...قبل المغيب


  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المكان
    بين غابتي نخيل..ساعة السحر
    الردود
    239
    فإذا طغى شَوقِي له ..
    أو هالَني ما هالَهُ ..
    أو هدّني حُزني له ..
    فعليَّ لا لا تُنكِري !
    فبوالدي بَدَأَ الحَنانُ
    بِهِ الحَنانُ سَينتَهِـي !
    *
    عذوبة ما بعدها عذوبة
    نبض مفعم بالحنان ..والمناجاة الحانية
    للرجل الأول و الأخير..
    صدقت هو مختلف ...
    فبه بدأ الحنان وسينتهي ..

    أدام الله نبضك ماطرا بالألق ،،
    و لمّا سألت النفس: ما الدهر فاعل بحشد أمانينا ؟ أجابت : أنا الدهر !

    جبران.خ.ج

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المكان
    بلاد العم سام
    الردود
    609
    هنيئا للنورس هذا الحب الكبير من ابنته الكريمة
    وهنيئا لنا هذا التدفق من بحري الإبداع والحنان ..

    الأخت الغالية / نبض ..

    وفقك الله لما يحب ويرضى وجمعك بمن تحبين

    ودام نبضك مواصلا نبض الخير ..

    ولك الود خالصا .







    كُشفت لي في غربتي سوءة .... الدنـ***ـيـا ولاحـت هِِناتـهـا لعِِيـانـي
    كلـمـا نـلـت لــذة أنذرتـنـي ***فتلـفـت خيـفـة مــن زمـانـي
    وإذا رمـت بسـمـة لاح مــرآي ***وطـنـي فاستفـزنـي ونـهـانـي
    ليس في الأرض للغريب سوى الدمـ***ـع ولا في السمـاء غيـر الأمانـي

    ( الشهيد محمد محمود الزبيري )












  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المكان
    في رحم السماء ..
    الردود
    324
    اليتم أصعب اللغات
    لا يفهم عمقها إلا اليتيم
    ..
    كثيراً
    هي تلك الأوقات التي أكون فيها وحيدة
    فلا تحرقني سوى صورك يا والدي
    تحرق قلبي الذكرى
    وتمر أيامي بسرعة
    وأنت بعيد
    لا تسمع صراخي
    ولا تشعر بوحدتي
    أناديك
    كل مساء
    وكل صباح
    ولكنك لا تجيب
    تساءلت كثيراً
    متى ألتقيك ؟!!
    لكنني
    أعلم أنك لا تملك الإجابة
    كنت أقول لنفسي
    من سينشف دموعي من بعدك ؟!
    ومن سيشعر بقلبي المجهد بعد رحيلك ؟!
    من سيواسيني ؟!
    ومن سيرعاني ؟!
    ومن سينتشل الرعب من قلبي ؟!
    ومن سيضمني كل مساء ويمنحني الدفء والحنان ؟!
    من سيطفئ نار قلبي ؟!
    من سيمسح يتمي بحنانه ؟!
    من سيرحمني من جور الزمان ؟!
    هل تعلم ..
    ما زلت أنتظرك
    رغم أني مدركة انك لن تعود
    وانني لن اراك هنا
    لكني أرفض في أعماقي أن اصدق ذلك
    لا تلمني
    ولا تلم دموعي
    فأني أهاب منظر الأموات
    ولا أذكر سوى صورتك
    فدعني أقبل صورتك قبل المنام
    وأنام في أحضان ذكراك
    ...
    نبض المطر
    اعذريني
    جرفني الحنين إلى من غاب عن دنيتي
    نبض المطر
    دمتي بخير
    لك أجمل تحية
    ...




    :: حميدة البحراني ::

  17. #17
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة عطرالنَّدى
    أرأيتَ صُبحاً باهِتاً ؟!
    مكتومةً أنفاسُهُ ..
    أرأيتَهُ يا والدي ؟!
    ما غرّدتْ أطيارُهُ ..
    لم تبتسمْ أزهارُهُ ..
    كلاّ و لم تَكُ شمسُهُ شَمْسَاً
    و لا إسفَارُه !


    تعلمين ان هذه تهزني


    عطر النّدى !

    أعلم !
    وأشعُر !
    لكِ التّحية بعمقِ حضورك !

    أذاقكِ الله برد عفوه
    فرحتُك
    نبض المطر !
    .

  18. #18


    نبضُ المطرِ...



    أوقَد علِمتِ مافَعلتهُ بِنا حُرُوفُكِ..



    للّهِ درّكِ..



    ودُمتِ مُبدعةً...






    حـــادي الأرواح

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Aug 2003
    المكان
    شاطيء البحر
    الردود
    2,768
    نبض المطر :


    ما الذي قد يقوله المهدى له هذا النبض الحنون الصادق...المرسوم بالحرف
    الأنيق العميق المتوهج ألقا والمتضوع عطرا والناطق روعة وإبداعا.
    أي نعم...هنيئا لي بك يا بنية...وهنيئا له ذلك الذي أنجب وربى وعلم...
    ما أنا إلا بعضا منه لن يبلغ في واقع عمرك حدود الحس...بل سيظل أبد
    العمر في حيز المعنى...
    وبما أنك من أهل المعنى لا الحس...فلا عجب في سعادتك التي تتوالد إبداعا
    وعطاءا يوما بعد يوم...
    لن أقول شكرا...فالإبن لا يشكر على بره بأبيه...
    ومع هذا...شكرا

    كل الود


    النورس
    راح
    .

    .

    ..

    .


    القلبُ رَهْــــنُ يديكَ منذُ سكنتَـهُ

    .............. والرّوحُ روحُـــكَ أيُّهـا تختـــارُ ؟!

    والعُمرُقد أصبحــتَ أنتَ
    ربيعَـهُ

    ........... ...أَتَطِيـبُ دونَ ربيعِها الأعمــــــارُ؟!


    نبض المطر

    .

    .

















  20. #20
    تاريخ التسجيل
    May 2002
    المكان
    القاهرة
    الردود
    2,844
    نبض المطر..


    جميل!

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •