Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 22
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    المكان
    أبي كان في الجَنّة !
    الردود
    2,958

    الملك .. المغلوب .. !




    .
    .
    .
    .
    .
    .

    بين أوراق قديمة ، وجدتني صدفةً أحمل بين يدي صورة عمرها جاوز العشرين عاماً ، وصلت من بين زحام الأوراق ، لأبي الحبيب / علي المنعي ، يحمل ابنه الصغير ـ آنذاك ـ !






    الإهـــــــداء



    ما أصعب الإهداء هنا !
















    صَعِّرِ الخَدَّ ..
    وتِهْ ..
    كالشّهبِ !

    *

    أنتَ في الفِردَوسِ ..
    في حِضْنِ الأبِ





    يا مُحيّا ..
    يشبِهُ الشمْسَ إذا

    *

    أشرَقَتْ ..
    مِنْ بَعْدِ غَيْثٍ صَيّبِ





    قد علا الناسَ ..
    ففي رفعَتهِ

    *

    أَنَفُ النجْمِ ..
    وكِبْرُ الكَوْكَبِ





    يا له ..
    مِنْ مَلِكٍ ..
    مُحْتَكِمٍ

    *

    باذِخِ المُلْكِ ..
    عزيزِ الغَلَبِ





    حين نَالَ الأرضَ ..
    ألقَى للسّمَا

    *

    نظرَةَ التَّوْقِ لنَيْلِ السُّحُبِ





    وارتَضَى ..
    صَدْرَ أبيهِ ..
    عَرْشَه

    *

    مُرْخِصاً ..
    كُلّ عُرُوشِ الذّهَبِ





    أمِنَ الدنْيا ..
    فَمَا أشغَلَه..

    *

    شاغلٌ غير الدّمى ..
    واللُّعَبِ





    غافِلاً ..
    عما يُخَبّيْ غَدُه.

    *

    مِنْ مَقَادِيرِ النّوَى ..
    والنّصَبِ





    كم مُلوكٍ ..
    لم يَعُدْ مُلكُهُمُ ..

    *

    غير سَطْرٍ عابرٍ..
    في الكُتُبِ





    ورِجالٍ ..
    ذلّلوا الصخرَ فلم

    *

    يصمُدُوا..
    في عاصِفَاتِ الحُقَبِ





    ها أنا اليَوْمَ ..
    أناجِي..
    طَللاً

    *

    وبحَلْقِي ..
    غُصّةُ المُسْتَلَبِ





    كالنّدَى كُنتُ ..
    على زَنْبَقةٍ

    *

    فهَوَت بي الرِّيْحُ ..
    بينَ التُّرُبِ





    والدّواهي ..
    مَزّقتني ..
    فأنا

    *

    كابنِ عبّادَ ..
    بأرضِ المَغْربِ





    إنّ أقْسَى وَجَعٍ ..
    أوْجِعْتُه

    *

    طعنةُ الإذلالِ ..
    في صَدْرِي الأبيّ





    إيهِ يا أيامُ ..
    قلبِي يابِسٌ..

    *

    كان يَوماً ..
    مثلَ غُصْنٍ رَطِبِ





    أرْجِعِي الطفلَ الذي ..
    ضَيّعْتُه

    *

    في ضَبَابِ ..
    العُمُرِ المُغتَرِبِ





    وأعِيدِي ..
    هَمْسَةً دافِئَةً

    *

    رَعِشَتْ ..
    في زَمْهَريرِ الصَّخَبِ





    آهِ ..
    مِنْ بُعْدِي الذي عَلّمَنَي

    *

    كيفَ أشْكُو ..
    للمَرَايَا ..
    تَعَبِي





    وأوَارِي دَمْعَتي..
    عَنْ شامِتٍ :

    *

    " رَجُلٌ يَبْكِي كما يَبْكِي الصَبِي !! "





    ليتني ..
    أحيا صَبِيّاً أبداً

    *

    ليتني ..
    أبْكِي على صَدْرِ أبِي



















    مع الود كله ..
    أحمد المنعي


    .
    .
    .
    عُدّل الرد بواسطة أحمد المنعي : 04-06-2008 في 11:40 AM

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    المكان
    غرفتي غالبًا!
    الردود
    2,092
    الآن لن أضيع المقعد الأول..

    كالنّدَى كُنتُ ..
    على زَنْبَقةٍ

    *

    فهَوَت بي الرِّيْحُ ..
    بينَ التُّرُبِ
    هذه الصورة تروقني.. أذكر أنها كانت مختلفة..
    لكنها رائعة على أي حال..

    سلامي..
    _______


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    لا تـَسَـلْنِي !
    الردود
    247
    أحمد المنعي

    جادك الغيث أيها الفاضل !


    سعيدة لعودة هذه بالذات


    فهي تلامس وتراً حبيباً كلما جالت بالذهن رؤاها











    كن بخير










    لأنك تعلم !

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    seismic waves
    الردود
    126
    قسماً بربي أنّها
    من أروع القصائد التي قرأت يا أحمد


    رحم الله والدك المغفور له بإذن الله و حشرهُ مع محمدٍ و آله و صحبه أجمعين.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    المملكه العربيه السعوديه
    الردود
    65
    مشاء الله يا احمد
    قصيده رائعه

    استمتعت بها
    دمت بود
    اجعل الاحزان تخجل من... جبرووت ابتسامتك
    وليتخاذل الالم ............. امام قوتك

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المكان
    في قلب امي وابي
    الردود
    2
    حفظ الله لك والديك واسعدهم بنجاحك
    مااجمل ان يعود الانسان الى الماضي وخاصة الى الطفولة الى حنان الام صدرها الدافئ عند الاحساس ببرد وقسوة الدنيا .... وما اجمل ضحكتها لنا عندمانفرح
    اما الاب فحدث ولا حرج ....كم له قدركبير بقلوب اولاده
    فوفقك الله على طاعتهم.
    اما ماتكتبه يكون دائما هوما يحاكي كل انسان سوى كان يكتب او لا يكتب خواطرة
    دمت شامخ يا برج الاحساس.

  7. #7
    احسنت يامبدع

    لك ودى واحترااامى

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المكان
    بَيْنَ خَفقِ الرُؤى .. وضَجيجِ السكونْ
    الردود
    797
    اشبه برثاء الملوك


    جميل ايها الشاعر , لقد لفضت انفاسي هنا


    سلمت يمناك ايها الرائع

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    الردود
    124
    رحمك الله ، لبرّك أبويك .

    ورحم الله أبيك ورفعه في عليين .

    أخي ، إنك مبدع .. فعلاً وشعراً .

    فتقبل مني أن أحييك ،،

    بعدما تركت لي بين جوانبي وجعاً يتوق لأبي .




    واسمح لي بنقله
    عُدّل الرد بواسطة لويس : 09-05-2007 في 04:28 PM

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    الردود
    1
    ما اروعك ايها المنعي

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    الردود
    28
    ماشاء الله
    سلمت يداك

  12. #12
    أيها الجمال حفظك ربي!

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الردود
    11
    جمال وابدع ودقة بالتصوير

    حزن شديد


    ما شاء الله
    شاعري المفضل أحمد المنعي
    أجمل ما قرأت منذ مدة

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المكان
    العراق
    الردود
    57
    السلام عليكم

    ياسيد أحمد والله إني مشتاق لكي أرى مدونتك .. فمتى ؟؟

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    90
    رابط المدونة :
    http://almene.wordpress.com/
    وعذرا عن التطفل ..!

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المكان
    العراق
    الردود
    57
    شكراً لكِ فيء المحبة ,, لأن اللي واضعه سيد أحمد المنعي لم تعمل عندي.
    أنا شاكر لكِ مرةً أخرى..

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    المكان
    أبي كان في الجَنّة !
    الردود
    2,958
    سقف العالم / شكراً لاهتمامك ومتابعاتك التي تشرفني ، تم التعديل .
    فيء المحبة / مبادرتك كرمٌ كبير منك ، أكبرتُ ذلك كثيراً وأشكرك .

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    على ضفاف اليأس
    الردود
    327
    احمد المنعي
    أنت من عرفني على الساخر بسحر قوافيك
    وها انت ذا تؤكد لي انك مبدع

    تظللت ظلالك كثير قبل دخولي الساخر

    دمت مبدعا

  19. #19
    ما شاء الله قصيدة غاية في الإبداع

    بارك الله فيك

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Jan 2005
    المكان
    في أروقة الساخر
    الردود
    1,353
    اراني غريبا بينكم ولكن متابعا لكم ولك بالاخص احمد المنعي

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •