Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 4 من 5 الأولىالأولى ... 2345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 61 إلى 80 من 86
  1. #61
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    بلاد القهر والسلطان ..
    الردود
    1,661
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة DEMON عرض المشاركة

    جاءت " القافات " على الأغلب ردا على هذا الأحمق التافه :


    http://www.alsakher.com/vb2/showpost.php?p=984831&postcount=35


    أقل ما يقال عنه أنه جبان ... يضرب ويهرب .


    أخوكم : عبدالله .
    مممممم!
    هو كذلك إذن !
    ذبّ الله عن وجهك النار يوم تلقاه يا عبدالله ،وجمعني بك في الفردوس الأعلى إخواناً على سرر متقابلين ..
    وطيّب ذكرك في الدنيا والآخرة ..أخي .


    أما ذلك الـ براثا! فإني -والله - قد عفوت عنه !


    ولتذهب المجوسيةُ الجبانة سيئة الذكر إلى الجحيم ..

  2. #62
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    بلاد القهر والسلطان ..
    الردود
    1,661
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة فانون عرض المشاركة
    استمتعت هنا جدا ..

    جهد مميز ..
    شرفتنا يا فانون المزيون


    مع الود..

  3. #63
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    بلاد القهر والسلطان ..
    الردود
    1,661
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الفاهم..غلط عرض المشاركة
    ..
    ..

    قاف ..
    كيف يمكن لمن ضيع عمره أن يجده ؟؟
    هل أبحث في قلبي .. ؟؟ أم أين ؟؟
    انتظر قلبك أن يساعدني .. كل الود ..

    ..


    منير / المعلق من قدميه

    .
    منير : اصبر لي شوي يا غالي ،
    آخر حديث خاصّ بيني وبينك كان على نهاية عام 2005 على ما أذكر

    بالرغم من أنّ المُشرف مَنَع أن تكون هناك أسئلة إضافية وإجابة عليها ،
    بس لاجل بعد المسافة والزمن بيني وبين لقياك ،ما عاد صار تهمني ذيك القوانين ،
    أنت حالة خاصّة تنقطع لاجلها إشارات المرور ،و تنتهك قوانين الحكومة


    اصبر قليلا ،
    حتى أعدّ كوباً من الشاي ،وأعود ..فللحديث معك شأن آخر !!

  4. #64
    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    المكان
    مكان شمسه رمادية وجوربه مثقوب
    الردود
    984
    لن أضيف هنا جديدا ـ وهذا ليس جديد فمن عادتي أن لا أضيف !
    كل ما في الأمر كلمة علقت في اللسان ! شكرا

    شكرا بحجم الجنون الذي هنا !

  5. #65
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    بلاد القهر والسلطان ..
    الردود
    1,661

    حديث جانبي ..

    و المجنون في أحدِ أسفاره "المقدّسة" يتجلّى :
    "
    ماذا لو قال لك أحدهم أن الوقت مات مطعونا ؟؟
    فكرتُ كثيرا في ذلك ، وكل مرة أتساءل :
    ماذا سأفعل لو استدرت يوما لنداء أحدهم ،
    ورأيت الوقت وهو في كفنه الأبيض وسألني : كيف لم تثأر لي ؟
    لو حدث ذلك فعلا سأخبره أنني مثله تماما ، استــفـقـت يوما ، فلم أجدني ،
    وكل ما وجدته ملاءة بيضاء ، وعليها قليل من دمي ،
    ورسالة صغيرة مكتوب عليها :
    " لقد مُـتّ مطعونا !! "





    ثمّ يسأل :
    قاف ..
    كيف يمكن لمن ضيع عمره أن يجده ؟؟
    هل أبحث في قلبي .. ؟؟ أم أين ؟؟
    انتظر قلبك أن يساعدني .. كل الود ..

    ..


    **
    يصيبني بالتردد كثيراً يا منير أن أجد نفسي أتردد -في ذات الشخص- بين شخصين ، أحدهما يعرفُ ،والآخر يسأل ..!

    ماذا أفعلُ أكثر من أن أحيل الثاني إلى الأول ..
    هل كُنت فعلاً يا منير تعقل ما تقول ؟
    أم أنّك كنتَ تهذي ؟
    أم كنت تقصد شيئاً آخر؟

    مستغربٌ جداً ومحرجٌ أيضاً أن يطرق الحطّاب بابك يسألك فأسكَ الذي اتخذته تحفةً تزيّن بها بهو منزلك الفخم ،وأنت المترف النّاعم ، ألا ترى أنّ هبةَ ذلك الفأس ظلمٌ للحطّاب وهو لايعدو أن يكون أكثر من تحفة..، رغم أن الاستفهام لايزال قائماً : مالذي فعله الحطّاب بفأسهِ ؟


    سوفَ أفترض متجاهلاً ذلك كلّه ، أنّك قد بلغت من المعرفة درجة الشكّ !، فربما تعلم أنّ تقليب المسلمات على العقل ، يخلقُ إشكاليات لامتناهية تعتمد على سرعة التقليب ، لا مرات التقليب ..!





    وتسألني عن العمر الضائع ،وعن قلبك ، وعن الأين ،وما"الأين" إلا مكانٌ لا نعرفه ،نقدمه ثمناً مؤجلاً لكي نعطى المكان الآخر ، ثمّ نجحده بعد ذلك!

    الأسئلة مقايضة ،والاستفهامات لاتفنى ،ولاتأتي من العدم !



    تزعم جدتي أنّ العمر نحن !، تقول : "لاتتعب عمرك ياولدي" !
    جدتي : وما العمر؟ ، وأينه منّي ؟ ، وهل أنا أتعبه فعلاً ؟!،و هل كانت جدتي تعي ذلك أصلاً/ أنّ العمر يتعب ..؟
    أنّ العمر يتسربُ بخفية وهو يلهث كالراعي حينما يحلّ المطر إلى كهوف القلب المنهكة ،لكي يتوسد نفسه هناكـ حتى تكشف الشمس عن وجهها الحيي ؟!

    أم كانت تعتقدُ أنّ العمر هو المشتقّة الرياضية للذات ،حيثُ يتابعُ سلوكها حينما تطوي حصير السنين ؟

    أم أنّ العمر هو ذاتُ السنين ؟ !

    لا أدري !!

    ربما كانت أبواباً مؤصدة ! ،ولم لا؟


    يحصلُ كثيرا يا منير ، أن تجد الأمم المحاربة ترتكب بعض الحماقات ، فمن أجل فكّ أسير ،تغامر بجيش !
    وترى أنّ ذلك هو الحلّ الوحيد الممكن !
    هل ترى أن ذلك يا منير هو بالضبط ما تفعله ؟
    فمن أجل هوية العمر ، تغامر بأعمار ! ،وجهتك الفريدة تشبه كثيراً تلك الوجهة ،واعتباراتك تشبه اعتبارات تلك الأمم !..


    نصيحتي المتواضعة ..

    لا تبحث في قلبك عن عمر تركك لأنّك أنت ومضى إلى حيثُ لا تعلم !
    و عن أحباب أسدلوا الستار على سيرتك ،وكفروا بقربكـ ..، لأنّك عمرك !
    القلب وحده .. هو الذي الذي يستطيع أن يتصرف دون إيعاز منك ،يؤرشف ملفات أحبابك ، ويعد لاستقبال الزائرين الجدد ..
    تدخلك في ذلك العمل مجرّد حماقة ،و نزع للقلب من مكانه ، ووضع له على الطاولة ،فلربما يتعطل احتجاجاً !

    يكفي يا منير أن تميّز ذاتك ، وفي بعض الفترات أنت بحاجة جداً إلى منع كافة "ملفات تعريف الارتباط" ، تماماً كما كنت تفعل في المتصفح أحياناً لمنح هويتك الأمان ... !


    هل وصلك ملف قلبي ، أم أنّه لم يصل بعد ، أم أنّك تعتقد أنه أخطأك ؟

    بدون أن تتدخل في عمله ، تحسس قلبك ..،،




    أخوك الأصغر ..


    محمد

  6. #66
    تاريخ التسجيل
    Sep 2004
    المكان
    ولم أر لي بأرض مستقرا .. !
    الردود
    942
    ..

    وأنت هنا أيها المجنون ..

    أشغلتنا يا قـ ..


    .. حمدا لله على الفرج ..

    بانتظار الآخر القابع في سردابه .


    قدرة قادر
    دمت بخير
    ذاب سحر الحياة ياقلبي الدامي ..

    فهيا نجرب الموت هيا ,,

    مقصلة .

    مـدونـتي






  7. #67
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    بيت أهلي
    الردود
    2,294
    حتى الحديث الجانبي عجبني
    وحتى حكاية انو رندا مستودع مقالات
    وحتى انو المرأة كثير من عواطف قليل من عقل
    وحتى المنصب إلا شي واحد بس ..
    إنك تتنازل عنه بدي السرعة بصراحة هنا جانبت الصواب
    ماعليه .. اتنازل عنه بس بعد اسبوع بعد ماتشنق كم واحد يستحق الشنق .. وبعدين اتنازل براحتك

    تحية تليق بك يامحمد

  8. #68
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    أوْتَارُ السُكونْ
    الردود
    163

    !

    وتظل القراءة لكَ ممتعة
    حد الدهشة

    فمابالك بمحاولة قراءتك؟؟!!!



    لديَّ صمتٌ كثيرٌ
    وبنٌّ رائعٌ
    واسطواناتٌ مجنونةٌ
    أعرفُ أنّكَ تحُبُّها
    "سوزان عليوان"

  9. #69
    أعجبني أكثر ما أعجبني مداخلتك مع (الفاهم غلط)...
    فقلت: الآن أصبح عندنا 2 منير، ولعمري هي مصيبة أكبر من أن يحتويها الفصل الخامس!
    .
    .
    درجة الشكّ، سرعة التقليب...
    في اعتقادك، هل يمكن أن يكون لذلك أي علاقة بكون إنهم أو نحن – ربما - كنا – وما زلنا – نحاول النهوض منذ (نصرالله)، لكن بلا جدوى؟

    Quote المشاركة الأصلية بواسطة قـ عرض المشاركة
    [COLOR=darkorange]يحصلُ كثيرا يا منير ، أن تجد الأمم المحاربة ترتكب بعض الحماقات ، فمن أجل فكّ أسير ،تغامر بجيش !
    وترى أنّ ذلك هو الحلّ الوحيد الممكن !
    هل يمكن اسقاط هذا الكلام – مجرد الكلام - على المعتصم - باعتباره أحمق من وجهة نظرهم - عندما زحف بجيشه، تجاه امرأة استنجدت به (وامعتصماه)؟
    أم أن مقاييس (المغامرة)، وكونها حماقة أم لا، باتت تختلف – عندهم - من حقبة تاريخية إلى أخرى؟

    يقول عبدالحليم:
    "إن كنت قوياً أخرجني من هذا اليم"!
    وأنت تقول:
    القلب وحده .. يستطيع أن يتصرف دون إيعاز، فهو يؤرشف ملفات أحبابه، ويعد لاستقبال الزائرين الجدد!
    وأنا أقول:
    لنا الله، أرشفتمُونا من غير ما ناخد بالنا، وقد كنا لا نُأرشف من قبل إلا كل فين وفين! (وجه فلوبي ديسك حزين)
    .
    .
    أخو منير
    أخوك
    أو كما يحب.

  10. #70
    تاريخ التسجيل
    May 2002
    المكان
    جـازان
    الردود
    5,664
    قـ الجميل ..

    سلام على روحك الطيب ..

    ساعتك الخامسة والعشرون هذه أتت حبيبة إلى الروح .. كاشفة شيئاً من هويتك التي لا تخفى ..

    حضوري كان منذ البدء .. آليت أن أؤخره مرتين أو ثلاثاً لأجل أن أعود / أضيف حرفاً ندياً لجفافي ..

    التقدير كله ،،

  11. #71
    إبداع .. وإمتاع ..

    أشكرك على هذة الساعة الجميلة ..

    دمت طيباً ..

    البحر الطويل

  12. #72
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    المكان
    فى بطن أمى
    الردود
    2,817
    ماذا لو قال لك أحدهم أن الوقت مات مطعونا ؟؟
    فكرتُ كثيرا في ذلك ، وكل مرة أتساءل :
    ماذا سأفعل لو استدرت يوما لنداء أحدهم ،
    ورأيت الوقت وهو في كفنه الأبيض وسألني : كيف لم تثأر لي ؟
    لو حدث ذلك فعلا سأخبره أنني مثله تماما ، استــفـقـت يوما ، فلم أجدني ،
    وكل ما وجدته ملاءة بيضاء ، وعليها قليل من دمي ،
    ورسالة صغيرة مكتوب عليها :
    " لقد مُـتّ مطعونا !!
    "


    ايهٍ يا قاف ..
    قد كنت مرجواً قبل فعلتك التى فعلت وأنت من الكويسين !
    يغلبنى الظن بأنك من أولى البقية التى كانت تنهى عن فحشاء القلم ورغى التسالى الفاضى
    ثم أنت بصدد التحول ساعة مزنقٍ لتجارة البازارات الثقافية وترويج الطلاسم
    أو لعلك تملك بوتيكاً فى هذا الحى المبارك منذ زمن وأنا من الغافلين
    ولئن كنت تنعى وقتاً مطعوناً بالحربة أو مضروباً بالجزمة.. قد كفنوه دون ثأر فى ملاية سريرك
    فلا أعلم طعنة أكبر من قراءة مثل هذا التجلى .. فى زمن لا يحمل بين مفرداته أى فكر مفيد
    فيأخذ الوقت والوعى شلوطاً مباركاً على فكه الأيسر .. فتدمغه العجمة الفكرية فإذا هو فطسان !
    ولا ضير .. فالمكتوب حتماً مقروء .. والفهم تحمله دوماً نسخة العدد القادم
    ولا طاقة لى بتصفير هذا الاعتراض بدهان لا أملك ثمنه !
    فلم تزعجنى "مُتّ" .. على وزن (MOTTO) وما تحملها من دلالات لغوية .. فأنت أعلم بمصدرها منى
    لكنى أعلنها مدوية بين يدى بخورك وسبحتك التى تتدلى من عنقك المبروك يا شيخ قاف :
    أنى مواطن سعيد بكونى لا أفهم الإغراق المستغرق فى نحت التراكيب اللفظية
    وقلت : الرجال نحات ولا يجوز النحت على منحوته إلا من بعد اذنه
    أهازيج وزغاريد نحاول أن نكتب صوتها لفظاً مقروءً بحروف عربية .. أعجمية النطفة !
    والتى ربما لا تحمل أى معنى يمكن فصله على سبيل التخصيص الموضوعى
    فلو كان الذى اخترع الاستعارة اللفظية حياً لما جاوز ظله هذا الفتح اللغوى المبين
    ولغارت كل المحسنات والبدائع فى جب التوابل والمكسرات الحديثة !
    هى أجراس ورنين .. يسمعها أحدهم .. ثم يرتشفها .. ويمضى لحاله
    كالذى يدفع فاتورة ضخمة وهو سعيد .. مقابل شمّ 2 كيلو كباب مشكل !
    على أية حال .. ستظل صديقى الكويس على الرغم من أنى تيقنت أنك مشعوذ


    خلصت كلام
    أخوك

  13. #73
    تاريخ التسجيل
    Oct 2001
    المكان
    مدينة الحقيقة
    الردود
    1,013
    ^
    ^
    حبيبي الفارس كيفك .. بصراحة أنا من زمان قلت .. المفروض " قـ " يُجلد في الرصيف ، هذا كلام يقوله ، بصراحة كلام مجانين .. لا بد لأحد أن يتألى ويفعلها .. أجلدوه ..

    ياويلك يا قـ .. << صورة حديثة لي وأنا أضحك ..

    ..

    ابن الأرض .. واحشني والله .. واحشني بجد ..



    قـ ..

    قرأت كلامك حرفا حرفا .. أغلقت عليه قلبي ونمت .. هذا كلام لا يمكن أن يغادر القلب أبدا ..
    قـ ..



    منير / المعلق من قدميه



    .

  14. #74
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    شمالاً باتجاه القلب ..!!
    الردود
    2,618
    قــ

    مررت من هنا مرورا عابرا يقدّر بساعة إلا فرحتين !
    فقد كانت أجوبتك صادقة حد الحزن ، وحقيقية حد الإحباط .
    فشكرا لوقت أهديتني إياه يا أخا الود .
    لولا انك وشيت ببداوتي ، وصرّحت بعلّتي !
    وكانك تعلم ان أقنعتنا ما عادت تسترنا !

    دمت لمحبك .

  15. #75
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    بلاد القهر والسلطان ..
    الردود
    1,661
    إبراهيم سنان

    استمرارية الموت هي حياة بحدّ ذاتها ..

    تشرفتُ.

    وخرأناطفشانه!
    بين الجنون والجنون :لاشيء
    شكراً لتواجدك ..

    الغضب
    العفو سيدي / حضوركم يساوي ذاك الجنون ويزيد


    بوح القلم
    أني هنا، تخيّل؟
    و كلّ منا مهديّ يقبع في السرداب يأبى الخروج،هذا يقيني
    شكراً بقدر الضياء الذي تنشره هنا

    رنداالمكّاوية
    لو كنت شانقاً أحداً فالجميع في هذا الوطن يستحقّ
    وأولهم أنا
    لا تحرمينا من وجودك.


    ســهر
    ربما كانت كذلك ،وربما لا !

    شكراً لكِ كثيراً.


    ابن الارض
    الكلام بيني وبين منير ،وهوّ راضي ،إنت ايه جابك؟:D:

    أسعدتني يامحمد بوجودك،وبالنسبة للإشكاليات التي أوردتها ..
    1.نعم،المعتصم كان مزاجيّاً لو صح ّ السيناريو التاريخي الأكثر تداولاً للحادثة ، ولا أحسبه يصحّ !
    2.بقيّة الأشياء تعتمد عليك أولاً،وبعدين برضه :الكلام كان لمنير:D:

    يبقى انّك تضحك

    سعيد بك يا محمد ،رغم انك نكدي



    روحان حلا جسدا

    أسعد بما قلت،وكلماتك لها وزنها عندي
    ازدانت الأوراق بالندى /عطر الندى..
    أسعدك الله يا موسى


    البحر الطويل
    اليمّ الممتد ..
    والطيب لكم

    الفارس مفروس
    مرحباً بكَ يا سعادة الدكتور ،نعم أنا مشعوذ شرعي
    في الحقيقة ، لا أدري ما أقول ..
    ارجع إلى الرابط الذي وضعته في ردّي على "في صمتك مرغم" ،وستعرفُ من قال تلك الكلمات !

    أما أنا فبريء منها براءة الذئبِ من دمِ يوسف ،وهذا لا يعني أبداً أنّ الذئب لم يتورط في غير دم يوسف

    الفاهم..غلط
    رمتني بدائها وانسلّت:D:
    أتمنى أن لا يكون كذلك فعلاً: أغلقت قلبك على كلماتي/حاسس بكتمه

    سـلـطـان !!
    بل كلّنا نعلم أننا أقنعة أصدق من وجوه .
    دامت أفراحك يا سلطان.
    ودمت لقلب يحبّك .

  16. #76
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    علبة سجائر
    الردود
    173
    قــ
    إن الفضاء قد رماني هنا في الخامس و حشرني بين أسألتك حتى وجهي بقي في هالة شمسك يحييني كلَّ إشراق
    أرتحل له فكرك الذي عبَّأت به أوردتي وحتى حروفي تهيئت للنزال لكنها عبثاً تحاول أن تسطر حرفاً أمام هكذا فكر وقلم أرملٌة الصفحة دون خطواتك والقلم يتيمٌ بائس دونك فأنت فارس تعرف كي تمتطي الحروف بحنكة شامخه أعذرني يا سيدي الكريم فأنا عاجز تماماً عن أي شيء إلا شكرك فشكراً لك
    __
    أخوك/ أحمد الطائي

  17. #77
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    واقفة هناك ..
    الردود
    3,783
    قـ ..!!
    مررت من هنا كثيرا ..
    قد يكون الصمت أبلغ ..
    لا أدري ..
    لكن رااااااائعة بصدق ..
    فسلمت ..

  18. #78
    تاريخ التسجيل
    Aug 2004
    المكان
    في القلب
    الردود
    168
    محمد:
    آن لي بعد هذا السفر الطويل معك دون التقاء أن ألتقيك عياناً نهاراً ..
    لأن الظلام يخافني .. وربما لو راءك لأمته

    ألفُ شكرٍ .. وألف تشجيعٍ .. وألف ألف ........؟ !

  19. #79
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    فى غيابة الجب
    الردود
    364
    من أول يوم قرأت فيه اللقاء وأنا أتردد إليه وأهمّ أن أكتب شيئا ،
    ثم أعود دون حرف واحد ..
    كنت أريد أن أقول يا أستاذ محمد أن كل هؤلاء المادحين المعجبين ببلاغتك -أو معظمهم
    لا ينتمون إليك بوشيجة رحم ، ولربما لم يروك يوما ، بل إن بعضهم ، وأنا منهم لم يعرف اسمك إلا الآن ، وهم بالتأكيد لا تدنيهم إليك مصلحة دنيا ، ومع ذلك فقد عبروا لك عن إعجابهم الشديد بما تكتب ، وما هذا -أخى الكريم- إلا لأن الكلمة الجميلة تأسر القارىء ويشعر بها أنه مدين للكاتب بكلمة شكر يزجيها إليه ..
    إن الثناء هنا لا نرجو من ورائه تزلفا لننال به شيئا من الدنيا ..
    لذا فإن الكاتب حينما يرقى إلى هذا المستوى العالى من الإبداع فإنه يتحمل مسؤولية كبيرة فى إيصال الكلمة الطيبة والفكرة النبيلة ، ولا أخالك أخى الكريم إلا كذلك ..

    استخدمك الله فى طاعته ..

  20. #80
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الردود
    3
    .. السَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ ..

    قـ ..

    .. قِيثَارَةٌ حَلالٌ ..

    قـ ..

    .. قُوَّةُ الكَلِمَةِ ..

    قـ ..

    .. قَلْعَةُ البَيَانِ وَحَامِي حِمَاهُ ..

    قـ ..

    .. قَبْرُ المَلَلِ ..

    قـ ..

    .. قِصَّةٌ مَا زِلْتُ أَقْرَؤُهَا .. مِنْ قَبْلِ آَخِرِ وَرَقَةِ مُحْتَرِقَةٍ .. وَحَتَّى يُعْدَمَ الكِتَابُ بِـ " قُدْرَةِ قَادِرٍ " ..

    قـ ..

    .. قَلَّ لَكَ المَثِيلُ ..وَإِنَّ قَدْرَكَ لَعَالٍ وَلا تَمْثِيلٌ ..

    ----------------------

    .. مَعَ اِعْتِذَارِي الشَّدِيدِ لِلحَرْفِ ..

    .: الفَهِيهُ :.

 

 
الصفحة 4 من 5 الأولىالأولى ... 2345 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •