Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 21
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المكان
    في جدّة، السّعوديّة
    الردود
    1,119

    ღ والعين تكتبُ قبل الحبر أحياناً / دعوة للمشاركة ( 3 )

    بسم الله الرحمن الرحيم


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ..
    .
    ..


    كان
    العربيّ يغنّي هنا
    الإبلُ ، والخيمة الدافئة !
    أطلال الصباح ،
    برقد ثرمد ، وسقط اللوى :
    بين الدخول فحوملِ !


    وكنّا


    العربيّ يغنّي هنا
    الفضاء ، والدمعة الباردة !
    أطلال الهواء ،
    أصابع " الكيبورد " ، والإبداع الرقمي :
    بين التصميم ، فالكلمة !
    ..
    .
    ..


    بعد أن تعانقت ملاب أحبارنا بـ " أجنحة الريشة " في أوّل أسبوع لقراءة اللوحات في الفصل الخامس .


    (1)


    وبعد أن تشرّب أصفر الموتِ أخضر الحياة ، فقاسمتِ النضارة القُفةَ الماء ، وقاسمنا الطبيعةَ القبر والمهد .
    وكان الأسبوع الثاني من قراءة اللوحات .


    (2)


    يسرّنا اليوم أن نقدّم بين أقلامكم المِديّة اللوحة الثالثة في هذا النشاط ، وننتظر - كما عهدنا - منكم جميل الحرف والنقد والمشاركة .




    مع ضرورة الالتزام بما يلي :







    1- الأسلوب اللغوي المميز الذي يخدم الفكرة , بعيدا عن المبالغة والتبطين والإيحاءات القابلة للتأويل بغير ما يخدم الهدف .</RIGHT>




    كان



    2- مهما كان الأسلوب صعبا أو مميزا ، يجب أن يكون الموضوع محدد الاتجاه ، فالنصّ المفتوح وإن كان أسلوباً لغويّاً لا يُصنّف في التصنيفات المتعارف عليها مثل الحكم والسرد والشعر ، إلاّ أنّه يتشابه معها في وجوب إخضاعه لخدمة الفكرة وقيادتها نحو نهاية ذات معنى واضح وجلي .</RIGHT>



    هنا


    <RIGHT>3- الالتزام بالنقاش الملتزم والحوار الجاد بعيدا عن الجدل العقيم والسفسطة ، لأنّ الفلسفة الشاذة تسلك في الكثير من الأحيان متاهات لا نهاية لها .</RIGHT>



    شروط4 - نظرا لخطورة التجربة ، وعدم الإلمام بنتائجها مبدئيا ، سيكون هناك قياسات مختلفة وأراء متنوعة ترجح البقاء للأفضل فكريا وليس لغويا فقط ، مما يعني أن النصوص قابلة للنقل والتشتيت متى دعت الحاجة لذلك .</RIGHT>


    .
    تقييم المواضيع :


    يمكن لأي عضو المشاركة في تقييم المواضيع , وذلك بإعطاء الموضوع الدرجة التي يراها مناسبة من 1 إلى 10 نقاط .


    ومن كانت لديه أيّة اقتراحات تخدم الفكرة , فإنّا سنكون آذاناً صاغيةً لأيّ عضو يساهم في تطوير الفصل الخامس خاصّة والساخر عامّةً .


    ولكم تحيّة وتقدير إدارة الفصل الخامس




    " لم أكن أريد إلاّ أن أعيش وفق الدّوافع الّتي تنبع من نفسي الحقيقيّة، فلما كان الأمر بتلك الصّعوبة ؟ "
    مدونتي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    Nueva Zelanda
    الردود
    520




    الذنب آسر والقهر حاسر مغموم . والفجر قد يولد في المغيب .., وما أقسى الوقت على المغيب


    المساء أهدانيـك ياهذا , أسعى حافي القلب إلى مساء .. إلى أن أبصرتك بشرى .. كـالمغيب !


    يحفر جفني التراب على اقتراب الأجل .. وتزرع السنين في قلبي شقاءا وأمـل , وما أجمل أن تكون البشارة في مساء , ترسِمها بالقمر ..


    هلال أنيق ذاك يسطع , أم موعد انقشاع الذنوب , غفرانك ربي , فأخرجنا من الوجل .. رحماك يا الله , ألهمنا الخشوع والدعاء والعمل ..
    خاشع دامع جائع قلبي .. سقيم زنيم لا يخشى الأجل
    خطّاء أنا حد الـعظم , ذنوبي أهلكت دمعي , فما عاد لي دمع يراق .. كـالزوال من العدم !


    ميلاد جديد
    عيد مجيد , بصيص من أمل
    كـهلال
    قلبي يشرق للإيمان كهذا الهلال .. سواد هو تطرفه الأشعّة .. ذاك قلبي لست أدري
    أم ذاك هلال


    كل ما أرجوه ربي .. سلخ ذنبي فوق جلدي .. يا رحمن يا غفار .. أوزعني ميلادا كهذا الشهر
    بقلبٍ " بدر "
    كالرضيع لا يخشى شيءا
    والحلمة ملء الثغر


    لن أهاجر من جديد .. والذنب أعمى ..
    الخطيئة لا تسود والقلب يخشى ربه , هذا يقين قلبي بالأمل .. رجاءه طَرفة رحمة , كطرف بشرى الهلال


    ثم أني لست أدري من جديد
    لست أدري !
    فالذنب آسر .. والمشيئة في يديه
    والجرح بإذن الحق غابر / دابر
    مؤمن أنا وبين الخلق أكابر , أهوى الذنوب ولا أهوى المقابر .. أخشى الجمود واللحود
    فأذكر الهلال والشهر وليلة القدر
    يضيء قلبي مؤمنا يدري
    أن رحمة الله قد سبقت عقابه/عذابه ., المساء صوّر قلبي في السماء
    برحمة ربي
    فـمن خلف شقاء القلوب
    خطٌ ضئيل من ضياء

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    المكان
    مكان شمسه رمادية وجوربه مثقوب
    الردود
    984
    أتساءل دون سؤال عن الفراغ ذلك الشيء الذي ينطلق منه كل شيء.. أنا هنا لا أتحدث عن الجوع مثلا ولا عن الشبع الذي كان جوعا ! ولكن عن شيء آخر لم أفكر فيه !
    حين أحاول التفكير أجد أن كل ما تمكنت من التفكير فيه هو كيف أفكر فقط ! ولا أفهم لما أقول هنا "فقط" مع أن ما أصل إليه من "إنتاج الصفر" أحسبه إنجازا يتعدى "صفرا في الإنتاج" ، إذن هي رغبتي في الظهور بحجم أكبر مني حتى لو ملأت جنباتي فراغا !
    لست ناقدا ولا أملك حتى الجرأة لإدعاء ذلك ، إلا أني أجد في من "الغلاسة" ما يكفي كي أتحدث !
    النص الأول لصديقي "في صمتك مرغم" كان عاديا بالنسبة لي.. حتى أني لم ألحظ تلك الرمزية الجميلة التي طبعت نصوصه عادة ، ربما لأنه كتب لا رغبة بل إرادة .. أقول ربما !
    بداية النص كانت جميلة وقوية فكرة بسيطة جدا لكنها تحتاج لإحساس غريب حتى يتم التقاطها !
    رغما عني أتيت, ورغما عني سأرحل
    وليس رغما عني ما بينهما !
    غير أن بقية النص جاءت عادية جدا من ناحية الفكرة والأسلوب وهو الشيء الذي استغربته من كاتب له من الأفكار ما له !
    على الأبواب استقبلوني ببعض الفرح والضحكات
    وعلى الأبواب – في الجهة الاخرى – يتركوني بقليل من دموع وبكاء
    وما بينهما ابتسامات باهتة تشير بسخرية إلى ذاتي الممتهنة
    برغم كل هذا الظلام الذي يلفني ويخنقني
    وبالرغم من براءتي التامة من كل بقعة عتمة تحيطني
    إلا انهم اتهموني بالحياة
    مذ اول طرفة قضيتها بينهم وانا متهم بشتى انواع النقاء
    وبالرغم من قِصَر حياتي
    التي تبدأ بميلاد هلال ضعيف وتنتهي قبل محاقه
    إلا انها تحمل على كاهلها ألف عام
    وهنا
    أودعها السابقون خزائني وتركوني لأجددها
    ليسوا إذن شيئا يُطَمئِن على أية حال
    هم مارة يرتطم الموت بهم كما يرتطم بي
    ويتركهم أشلاء متناثرة على طرقات ما تبقى من حياة

    أقول هنا ألقى الكاتب بجرمه "إقتراف الحياة" على السابقين ، وهو الأمر الذي نفعله كثيرا فنحن هي كل الأشياء الجميلة وغيرنا هو كل مركبات النقص والخطأ !
    وفي النهاية غير صديقي نظرته المأساوية إلى مأساوية+ أمل وهو شيء جميل إن كان تحقيقه بنفس بساطة قوله !

    عذرا على المداخلة ولي عودة لنص صديقي شفرة

    تحية لمحمد

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    9
    "يا أيها الإنسان ما غرك بربك الكريم"

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المكان
    في جدّة، السّعوديّة
    الردود
    1,119

    أول الغيث .. هلال !

    بسم الله الرحمن الرحيم




    التاريخ :


    براءُ شعبان
    .
    .
    .
    الساعةُ :


    تقفُ الساعة
    كعُذي أيقظتُه السماء ، فتحسس فاهُ غارقاً في ماءٍ راكد !


    هل سيغتسلُ كلّ عذي في رمضان بهلال السماء ؟


    وأنا - يا رحمنُ - خلقتني عذياً
    وحين كبرتُ ..
    فتّشتُ عن ماءِ الأرض
    وتنكّرتُ لحصنِ ذكرك
    ككلّ الكبار إذا مسحوا عن جباههم صِبغتك


    أقفل كتاباً رزقتني أوراقه
    وأخلدُ إلى ظلامٍ نزعتُ نفسي نوره
    أغمضُ عيناً منحتني بصرها
    ولا أغمض قلبي ، فبصيرتُه بين يديك - يا رحمن -
    ثمّ أنام وأحلمُ بغدٍ أشكرك فيه على نعمتك ! .


    وغداً .. رمضان
    يُولد الأمسُ من رحم اليوم ِ كما رحمتك بنا


    وغداً ..
    كتابٌ يعيش فصوله مرّتين
    كما هي فصولُ دفاتر الأطفال البيضاء .. !


    وغداً ..
    " سأسامحكِ يا صديقتي "
    فقلبي رقيقٌ .. لا يعاكس تيّار بحر رمضان
    وقد كان غلظاً .. لا يغسلُه صابون مدينتنا المعطّر !


    وغداً ..
    إن يمسسنا جرح ، فقد مسّ الجارحُ جرحٌ مثله
    والله مولانا ، ولا مولى له
    .
    .


    رحماك ربّي
    كيف يرسم أولئك عقاربَ أمسهم من جديد ؟
    " لم أكن أريد إلاّ أن أعيش وفق الدّوافع الّتي تنبع من نفسي الحقيقيّة، فلما كان الأمر بتلك الصّعوبة ؟ "
    مدونتي

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    الجار قبل الدار .. وأين هي الدار !!
    الردود
    140
    أ سعد بالانضمام اليكم ياأحباب ..
    وتحية من القلب أهديها اليكم ياأصحاب ..
    وبالشهر الفضيل أهنئكم ..
    وأدعو ربي عزوجل أن يجعلنا واياكم من المقبولين المعتوقين ... آمين ..
    والـســلام ...

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    المكان
    هناك .. في قلبها ...
    الردود
    865
    انا جاي ان شاء الله جاي قريب جداااااااااااااااااااااااااااا

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    المكان
    هناك .. في قلبها ...
    الردود
    865
    مولدهما في نفس اللحظة ..
    يد تمتد تستقبل الحياة ..
    نور يشع يضيء بعض ظلام الكون ..
    انبعاث جديد بلا ماضي ..
    ماضيك يبدأ من زمان ليس هو
    ماضيك خرافة الدنيا
    ماضيك لا شيء ..
    شهقات الحياة .. اشعة تتسرب ببطء لتملاء الدنيا بالنور ..
    نور يكتمل ثم ينتهى في لحظات قصار ..
    كقصر حياتك تلك
    نزلت نقيا في كل شيء ..
    ومع كل انطفاءة بدر تزداد سوادا كسواده ..
    حين يغيب ..
    ستغيب ايضا محملا بذنوبك السوداء وبسقطاتك التي احتجت فيها للمساعدة ..
    ولكن في النهاية لن يساعدك احد ..
    لن يقدر احد على مساعدتك
    لانك ولدت وحيدا
    وستموت وحيدا

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    Nueva Zelanda
    الردود
    520
    ^
    ^
    هذا الي يسمونه تنويم مغناطيسي
    أنا مدري .. بس الظاهر انه كذا

    تحية لقلبك الأبيض << مثله بالضبط لكنه أبيض

    شكلي عميتها
    مع السلام عليكم

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    الردود
    74


    حينما تأملت الصورة أكثر قلت في نفسي :
    سبحانك اللهم هذا بهتان عظيم

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    402
    التدوينات
    1
    .....لي الله،
    ..أدخل خارجا ،
    هذا النص الكاسر كالرمان..
    مثل النوم ،
    أو كحبة التاريخ ، رسم للآتي ..
    ليست قطة سوداء ، ولا هي بارود للأعراس ..
    .. ولي الله .

    ساري

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    سعودي
    الردود
    621


    أولد كما يولد القمر أمة كالبحر لكنها تائهة تبحث عن نجدة في زجاجة تائهة وسط البحر
    فمن ينقذني وأمتي قبل ان يكتمل البدر ويكون شبابي يفاعا ثم نضمحل ونزول

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    مابين ريش الواقع وأجحنة الخيال
    الردود
    682



    مهما أحتضنتك الرحمة
    ونالك العطف
    فلابد من أن يأتيك الشقاء
    ولابد من أن تعتريك موجات البلاء
    وستمر عليك أيها القادم إلى هذه الحياة أيام السعد والهناء
    فسر في هذه الحياة كما سار غيرك
    وأصنع درب التميز حتى لوكنت من كنت .....
    فكل من قدر له إلاله
    أن يكون كائناً في هذه الحياة
    فلابد له من أن يكون عابراً فيها
    ولكن آثاره ........
    وما خلف .....
    هي التي ستبقى له بعد رحيله ..............



    وربما أعبر لاحقاً بصورة مختلفة عن هذه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    2,099



    ما الطفك ربي وما ارحمك بي....

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    بالقرب منــ/هم...!
    الردود
    922


    ايمكن ان تكون القسوة أحن علي من الحنان
    أتراك تعذبني حتى تثبت لي أني بقلبك!!
    اتراك تهجرني لتقسم لي في ورقة تضعها جانب وسادتي انك تحبني حد الجنون..!
    كيف تفهم نفسي الساذجة ماتريده انت
    وكيف يلملمني جنونك ويلتف حولي عشقك كما الأفعى التي تقلتني
    يا أنت
    وربي انك اتيتني وكل جزء مني يريدك
    ثم
    حين تأملت عالمك المأفون
    ووجهك الذي يحمل آلاف الملامح
    كل قطعة مني رفضتك
    حتى طفولتي التي تعيش داخلي
    حتى طهر أحلامي
    يكرهك
    بطول الدرب الذي بعثرتني فيه
    اكرهك
    عُدّل الرد بواسطة وخرأناطفشانه! : 08-10-2006 في 01:31 AM
    مطر يغني عند نافذتي...
    أتراك أتيت
    !!

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    إبحَث عنّي
    الردود
    170

    Arrow



    بّني ، ولما ضاقت بّي الدنيا
    سألت البحرَ أن يحميك
    بحنانه الصامت
    فوق الزرقى،

    ولما شهدتُ الليل ،
    سألت الهلال أن يرويك
    مِن حكاياته العذبى

    خاطبتُ النّجم ليغطيكْ
    وبنوره تهليل في السّما
    يلهيكْ
    من جوع وعطش الأرض
    ينأى فيكْ..

    بـّني ؛ لم يعد بمقدور ذراعي
    أن تحتويكْ

    فأرحل إلى أصداف القاع
    إرحل
    والله
    حاميكْ
    الصور المرفقة الصور المرفقة

    حَد البَرِد لا تخلينّي..

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    بـ وادٍ غيرِ ذي زرعْ
    الردود
    397

    برؤية كهذه

    تتزاحم الكلمات على الألسنة ,, وترتعش الأفئدة خشوعا
    هي لحظة صمت ,, وطيف حنان -نفقده - هناك

    قد أنزف من شعري ديوانا .. وربما يبكيني الوجل فأشتاق

    أشتاق الى أمي

    أشتاق الى وطني

    وأشتاق الى نفس طاهرة وبريئة كانت لي ذات ولادة

    ارهقتني الصورة بظلامها ورحيق سوادها

    ونوم هادئ بأحضان السماء

    كم اشتاق لأمي ,,, بل كم افتقد الموت




    ملاحظة : هذا ليس اشتراكا ,, انما توقيع تواجد

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Nov 2001
    الردود
    2,813
    ما اخترناه ليصبح موضوعا مستقلا في الفصل الخامس من بين ردودكم لا يعني أن ما كتبتوه هنا حتى لو كان كلمة واحدة أقل من أن يحتفى به . وكل ما يكتبه الإنسان عزيز على نفسه ومن حقه علينا أن نحترم حروفه وكلماته التي كتبها .

    ولكن عذرا لكم ، فهناك مسائل التقييم الأدبي والثقافي والتي لو كان الأمر بيدي لأعدت صياغتها عبر الماضي لأجعلها تنصف كل حرف يعبر صفحاتنا هنا .

    شكرا لكم ، واتمنى منكم عدم الشعور بالسوء ، واعتبروا الأمر هو دافع لكي اكسب تواجدكم من خلال محاولات قادمة أجمل .. وهذا هو المهم تواجدكم بأي طريقة كانت ..

    وبذلك أعلن انتهاء هذه الحلقة من نشاط ( العين تكتب قبل الحبر أحيانا ) ، وسنلتقي بكم في حلقة قادمة .

    تحياتي

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    مابين ريش الواقع وأجحنة الخيال
    الردود
    682
    آه
    لم أكن أعلم أن المشاركة بهذه الطريقة
    أن تكتب نصاً ولو طويلاً نوعاً ما
    وإنما كنت عجلاً فكتبت نصاً سريعاً ولجبني لم أعد

    نتعلم حتى المرة القادمة

    تحيــــــــــــاتي للجميع ؟

  20. #20
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة فقاعة... عرض المشاركة
    "يا أيها الإنسان ما غرك بربك الكريم"
    الله اكبر

    أجمل به من رد


    بارك الله في كيبوردك العبق بملامسة اناملك
    ( اغرورقت عيناي )
    ولن ازيد

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •