Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 8 من 8
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    مابين ريش الواقع وأجحنة الخيال
    الردود
    682

    ما الفرق بين القصة والرواية ؟

    أيها المشرف أنقل هذا الموضوع إلى حيث تشاء وإن شئت أتركه هنا (( لك الحرية ))
    مع علمي أنَّ هذا موضوع نقدي من سمات الأسلاك ....؟؟؟؟؟؟


    أريد من أحد منكم أن يجيب على سؤال راود عقلي لفترة
    وهـو مالفرق بين الراوية والقصــــــة مع ذكر أمثلة حية
    ولكم جزيل الشكر والتقدير
    ذكر بعض الأخوة هذه الفروق

    (( عرب الهولة ))
    الفرق بين القصه والرواية

    ان القصه كاتبها كذاب مبتدىء

    الروايه كاتبها كذاب متمرس





    القصة تختلف عن الرواية في امور كثيرة القصة تتناول حادثة واحدة من حوادث الحياة يكون بطلها واحدا او اثنين وزمنها قصير اما الرواية فتتحدث عن فترة زمنية طويلة قد تكون اجيالا كما حدث مع الثلاثية لنجيب محفوظ ابطال الرواية متعددون القصة يجب ان تكون مكثفة ولا يعني انها مختصرة الشكلان مختلفان مع انهما يتشابهان في امور كثيرة
    يكمن الاختلاف بين القصة والرواية في التركيب الفني من جهة والناحية التعبيرية لكلٍ منهما من جهة أخرى. القصة تتحدث عن جزئية او حدث محدد زمانيا ومكانيا من حياة شخص او عدة اشخاص. بينما تمتد الرواية لفترة طويلة من الزمن وقد تشمل حياة شخص او اشخاص باكملها وربما امتدت الى اكثر من جيل. وتحمل الرواية في طياتها مجمل الاحداث و التطورات والتغيرات التي تستجد خلال دورة حياتها. تتميز الرواية بانها اطول من القصة. ولذلك غالبا ما تعالج الرواية عدة مسائل و افكار لتكون منها حشدا من القرائن والاستشهادات والادلة التي يمكن ان تخدم الفكرة الاساسية للرواية بينما تكتفي القصة بتكثيف فكرة واحدة و محددة في حدث او حادثة ما. كما ان الرمزية تأخذ مساحة اكبر في القصة منها في الرواية ولا يمكن اعتبار ان اوجه الاختلاف بين القصة والرواية قطعية حيث تبقى الحدود بينهما عائمة وغير مرسمة
    وحاضرين للمناقشه راى


    (( محمد القواسمي ))
    الاختلاف في القصة عن الرواية ,, من عدة محاور

    الطول ,

    الزمان والمكان ,,

    الاحداث , والعقدة ,,

    الأسلوب ,,


    اما عن المضمون فالرواية ما هي الا قصة طويلة مع اختلاف ما سبق ,,

    لي عودة أفضل ,, لقصر الوقت .


    ((( صبا نجد ))
    أخي صعلوك الحرف
    سمعت أحدهم مرة يقول أن كتابة القصة أصعب من كتابة الرواية ..
    لأن القصة حبكة واحدة يضيف عليها الكثير من المحسنات بدءا بالأسلوب الذي يجب أن يجلب القراء ..
    كذلك الحوار ..
    لكن الرواية ..
    يحكي فيها الكاتب كثيرا ..
    ومن وجهة نظري << إن كنت أفهم أصلا !!
    أن القصة تحكي لك أحداثا في وقت قصير ..
    بينما الرواية تسرد احداث ربما متباعدة في وقتها ..
    " أتذكر انو درسنا الفرق .. لكن ماأذكره !!"
    ربما اعود بعد ترتيب الأفكار ..
    أتمنى أن أكون أفدتك ولو بالقليل ..
    ودمت .. ))


    والآن يا أخوتي نريد رأيكم

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    بين الكتب
    الردود
    315
    ما ذكره عرب هول ومحمد القواسمي صحيح
    والقصة لها جذور متأصلة في الإسلام ؛إذ كانت أحد الأساليب المستخدمة في القرآن الكريم والحديث الشريف.
    كذلك كانت لها أصول وفروع في الأدب العربي لكن للأسف لم تطور
    وما أخذه قصاصنا في العصر الحديث كان عن الغرب.
    أما الرواية فهي فن غربي
    ولا تنسى هناك قصة قصيرة (أقصوصة) وقصة متوسطة الطول وقصة طويلة وقصة قصيرة جدا ورواية.
    أعلل النفس بالآمال أرقبها # ما أضيق العيش لولا فسحة الأمل

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الردود
    109

    Smile

    أخوي الفرق بسيط:
    القصة تكون كما ذكر الأعضاء أحداثها بسيطة و تتناول شخصيات قليلة، تدور احداثها بسرعة و باختصار دون تعمق..وتكون عادتاً من أصل خرافي..أو مذكورة شفوياً..و بعض الأحيان تكون تراثية..و إن كانت تراثية فلها أهداف نبيلة و اخلاقية..
    لأما الرواية فهي تتناول جانب كبير من حياة شخصية من الشخصيات و تمتاز بعمق أحداثها و بعض الأحيان المماطلة..وكون المنتج هذا بعنوان الرواية فيبدو أنه من حق الكاتب الإطالة بقدر ما يريد و إذا زادت عن الحد سميت بملحمة.. وشخصياتها عديدة و أحد الروايات ألفها مؤلف فرنسي بلغ عدد شخصياتها ألفين شخصية..وتكون الرواية ذات احداث متتالية و يربط بعضها البعض..ولها الكثير من الإتجاهات فمنها اجتماعي و منها سياسي و منها الفكاهي..ولكل نوع من هذه الأنواع صفة..مثل السياسية فتتصف بالمباشرة و الأسلوب العلمي..مليئة بالأرقام و مليئة بالمعلومات المراد ايصالها مباشرة..أما الرواية الإجتماعية أو الادبية مثلاً فتمتاز بالأسلوب الغير مباشر و المجاز كثير من التعبيرات والإستعارات و التشبيهات و عادتاً يتم تجنب التعبير المباشر...و الرواية قد لايكون هدفها الخيال و التشويق أو الإثارة فقط فهي عادتاص ماتكون هادفة و بعض الروايات تعتبر مراجع بحد ذاتها..فقصة الرسول الاكرم (ص) بحد ذاتها رواية.زو الرواية تعتبر أيضاً ثقافة..
    أما من قال أن الرواية أو القصة هي كذب مبتدئ أو متمرس على الكذب فهذا الجواب ليس له علاقة بالأدب..لأن الرواية هي حروف من نسج الخيال تقدم للقارئ..هي لا تتعدى أن تكون خيال أو واقعة حدثت وهنالك فرق بين الكذب و الخيال..
    فالكذب: قول شيئ غير حقيقي بهدف ارغام الناس على تصديقه..
    أما الخيال (من أجل كتابة قصة): فهو قول شيئ غير حقيقي من نسج الخيال الهدف منه الإبداع و الترويح عن النفس و المتعة و الأنسة و تستطيع ان تقرأ الهدف من ورائها في موضوع كتبه أحد الاعضاء و هو ما الهدف من قرائتنا للروايات...
    لا ادري لما يراها البعض كذباً..إنها إبداع من نسج الخيال..ولها أهدااف كثييييييرة غير المتعة و الأنسة..
    خلاصة الكلام:
    القصة قصصيرة..
    و الرواية: طويلة..
    تحياتي..
    الصور المرفقة الصور المرفقة

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    مابين ريش الواقع وأجحنة الخيال
    الردود
    682
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة أناغيم نجد عرض المشاركة
    ما ذكره عرب هول ومحمد القواسمي صحيح
    والقصة لها جذور متأصلة في الإسلام ؛إذ كانت أحد الأساليب المستخدمة في القرآن الكريم والحديث الشريف.
    كذلك كانت لها أصول وفروع في الأدب العربي لكن للأسف لم تطور
    وما أخذه قصاصنا في العصر الحديث كان عن الغرب.
    أما الرواية فهي فن غربي
    ولا تنسى هناك قصة قصيرة (أقصوصة) وقصة متوسطة الطول وقصة طويلة وقصة قصيرة جدا ورواية.

    نعم أخت أناغيم
    كلامك صحيح من حيث القصة
    أما الرواية فلم يعرفها العرب إلا في العصر الحديث ...............
    شكراً مرة أخرى ........

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    مابين ريش الواقع وأجحنة الخيال
    الردود
    682
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة paneee عرض المشاركة
    أخوي الفرق بسيط:
    القصة تكون كما ذكر الأعضاء أحداثها بسيطة و تتناول شخصيات قليلة، تدور احداثها بسرعة و باختصار دون تعمق..وتكون عادتاً من أصل خرافي..أو مذكورة شفوياً..و بعض الأحيان تكون تراثية..و إن كانت تراثية فلها أهداف نبيلة و اخلاقية..
    لأما الرواية فهي تتناول جانب كبير من حياة شخصية من الشخصيات و تمتاز بعمق أحداثها و بعض الأحيان المماطلة..وكون المنتج هذا بعنوان الرواية فيبدو أنه من حق الكاتب الإطالة بقدر ما يريد و إذا زادت عن الحد سميت بملحمة.. وشخصياتها عديدة و أحد الروايات ألفها مؤلف فرنسي بلغ عدد شخصياتها ألفين شخصية..وتكون الرواية ذات احداث متتالية و يربط بعضها البعض..ولها الكثير من الإتجاهات فمنها اجتماعي و منها سياسي و منها الفكاهي..ولكل نوع من هذه الأنواع صفة..مثل السياسية فتتصف بالمباشرة و الأسلوب العلمي..مليئة بالأرقام و مليئة بالمعلومات المراد ايصالها مباشرة..أما الرواية الإجتماعية أو الادبية مثلاً فتمتاز بالأسلوب الغير مباشر و المجاز كثير من التعبيرات والإستعارات و التشبيهات و عادتاً يتم تجنب التعبير المباشر...و الرواية قد لايكون هدفها الخيال و التشويق أو الإثارة فقط فهي عادتاص ماتكون هادفة و بعض الروايات تعتبر مراجع بحد ذاتها..فقصة الرسول الاكرم (ص) بحد ذاتها رواية.زو الرواية تعتبر أيضاً ثقافة..
    أما من قال أن الرواية أو القصة هي كذب مبتدئ أو متمرس على الكذب فهذا الجواب ليس له علاقة بالأدب..لأن الرواية هي حروف من نسج الخيال تقدم للقارئ..هي لا تتعدى أن تكون خيال أو واقعة حدثت وهنالك فرق بين الكذب و الخيال..
    فالكذب: قول شيئ غير حقيقي بهدف ارغام الناس على تصديقه..
    أما الخيال (من أجل كتابة قصة): فهو قول شيئ غير حقيقي من نسج الخيال الهدف منه الإبداع و الترويح عن النفس و المتعة و الأنسة و تستطيع ان تقرأ الهدف من ورائها في موضوع كتبه أحد الاعضاء و هو ما الهدف من قرائتنا للروايات...
    لا ادري لما يراها البعض كذباً..إنها إبداع من نسج الخيال..ولها أهدااف كثييييييرة غير المتعة و الأنسة..
    خلاصة الكلام:
    القصة قصصيرة..
    و الرواية: طويلة..
    تحياتي..


    الشكر العميق
    وأمتناني الحار
    على هذا التوضيح الرهيــــــــــب ....... والمفيد .......
    رمضان كريم ...............................
    وأتمنى لحياتك أن تصبح رواية طيبة جداً ....
    وأشكرك على توضيح الفرق بين الخيال والكذب ...............

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الردود
    109
    حنة حاضريين أخويي....
    الله يسعد الجميع ان شاء الله...
    مبارك عليك الشهر ايضاً..
    بتستاهل اخوي تستاهل..

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    36
    والله أستفدت الكثير

    وعلى فكرة يستاهل صعلوك الحروف
    كل خير ...........

    والله كان عندي في السابق فرق
    لكني لا أتذكره آلان بشكل جيد
    لكن معظم ما كتب أعلاه كان رائعاً ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
    يقول نابليون / الرجل الذي تحكمه أمراته لاهو رجل ولاهو امرأة

    أنه لاشيء

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المكان
    حبيس أم الدنيا
    الردود
    5

    الفرق بين القصة والرواية

    الفرق بين القصة والرواية
    القصة

    عمل قصصي لا يتجاوز بضع صفحات تتضمن عادة حدثاً واحداً وشخصيات قليلة ويمكن قراءة أغلبها في جلسة واحدة . وتعد القصة القصيرة واحدة من أقدام الأشكال الأدبية . فقد كُتبت قديماً منذ نحو 3000 سنة ق.م على هيئة قصص خيالية قصيرة في مصر . ونَعُد قصص ( ألف ليلة وليلة ) أمثلة أخرى على شكل القصة القصيرة .

    القصة القصيرة في الأدب العربي

    وُلدت مع مطلع القرن العشرين متأثرة بالقصة الغربية خاصة قصص الكاتب الروسي تشيخوف والفرنسي جاي دي موباسان . ورغم ذلك فقد كانت تغلب عليها المسحة الرومانسية بحكم البداية والنشأة ، إلا أنها بعد ذلك تطورت وأصبحت تعبيراً فنياً جديداً ومكثفاً عن أحاسيس ومشاعر البسطاء وآمالهم .
    ومن كتابها الرواد : محمد تيمور ، محمود تيمور، حسين فوزي ، طاهر لاشين ، عيسى عبيد ، شحاته عبيد ، حسن محمود ، إبراهيم المصري ، توفيق الحكيم .
    وخلال النصف الأول من القرن العشرين ، صدرت عشرات المجموعات القصصية ، وجذبت القصة القصيرة إليها كتَّاباً كثيرين ، لكنها تنتقل بين الرومانسية ، والواقعية التصويرية ، معتمدة على أسلوب السرد التقليدي ، لكنها حققت بعد الخمسينات ــ على يد كُتّاب مثل يوسف إدريس ويحيى حقي وزكريا تامر ومحمد زفزاف تطوّراً ملموساً في تقنيات السرد والحوار والحبكة والبداية ، واستطاعت القصة أن تنفذ إلى الواقع وتعبر عنه بتركيز شديد ولغة قوية لفتت إليها الرأي العام ، فأقبل عليها ووجد فيها ضالته التي لم يجدها أحياناً في الشعر بوصفه ديوان العرب والجنس الأدبي المتربع على عرش الثقافة والفنون .
    استخدم الكُتّاب ــ خاصة جيل الستينات ــ أساليب فنية متقدمة في السرد القصصي كتيار الشعور واسترجاع الأحداث (الفلاش باك ) والمونولوج ومختلف الأدوات الفنية بما أتاح للقصة القصيرة التجدد الدائم والقدرة على استيعاب شتى ألوان التشكيل الفني .


    الرواية

    قصة خيالية نثرية طويلة ، وهي من أشهر أنواع الأدب النثري . وتُقدم الروايات قصصاً شائقة تساعد القارئ ، في معظمها ، على التفكير في القضايا الأخلاقية والاجتماعية أو الفلسفية ، كما يحث بعضها على الإصلاح ، ويهتم بعضها الآخر بتقديم معلومات عن موضوعات غير مألوفة ، وتكشف جوهر المألوف . ومن الروايات ما يكون هدفه مجرد الإمتاع والتسلية .
    تُغطي الموضوعات التي تناولها الروايات حيّزيّ التجارب الإنسانية والخيال . فبعض الروايات تصور أشخاصاً وحوادث من واقع الحياة . وكتاب هذه "الروايات الواقعية" يسعون لتصوير الحياة كما هي ، على حين أن "الرواية النفسية " تركز على أفكار ومشاعر واحد أو أكثر من شخصياتها . وعلى عكس الرواية الواقعية ، فإن الرواية الرومانسية تقدّم طوراً مثالية للحياة كما تستكشف بعض الروايات علماً خيالياً مثل : "قصص الخيال العلمي " التي تصف أحداثاً مستقبلية أو كواكب أخرى . أما الرواية البوليسية فتعدُّ أشهر الروايات وأحبها عند بعض القراء .
    إن للرواية ــ بوصفها شكلا أدبياً ــ أربع سمات أساسية تميزها عن باقي الأنماط الأدبية هي :
    1- شكل أدبي سردي .. يحكيه راوٍ ، وبهذا تختلف عن المسرحية التي تُحكى قصتها من خلال أقوال وأفعال شخصياتها .
    2- أطول من القصة القصيرة وتُغطي فترة زمنية أطول وتضم عدداً من الشخصيات أكثر .
    3- تكتب في لغة نثرية .
    4- عمل قوامه الخيال ، وبذلك تختلف عن التاريخ والسيرة الذاتية اللذين يحكيان عن أحداث وأشخاص حقيقية .
    وقد يبني بعض الروائيين أعمالهم على أحداث أو حياة لأشخاص حقيقيين ، لكن إبداعهم يكمن في إيراد أحداث أو شخصيات لا تمت إلى الحقيقة بصلة . ولذا فالرواية جزئياً إن لم يكن كلياً ــ من نسج خيال المؤلف .


    الرواية في الأدب العربي

    تعود نشأة الرواية العربية إلى التأثر المباشر بالرواية الغربية بعد منتصف القرن التاسع عشر الميلادي . ولا يعني هذا التأثير أن التراث العربي لم يعرف شكلاً روائياً خاصاً به . فقد كان التراث حافلاً بإرهاصات قصصية ، تمثلت في حكايات "السمار والسير الشعبية وقصص العذريين " وأضرابهم ، والقصص الديني والفلسفي .
    أما المقامات العربية فذات مقام خاص في بدايات فن القص والرواية في الأدب العربي . فقد تركت بصمات واضحة في مؤلف المويلحي حديث عيسى بن هشام وفي مؤلفات غيره من المحدثين الذين اتخذوا من أسلوب المقامة شكلاً فنياً لهم .



    منقول للفائدة



 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •