Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 22
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    ليتني هنا
    الردود
    399

    وما عادت تروي لك قصصاً قبل النوم....



    المنبه يرن منذ نصف ساعه....

    تقولها لي أمي وهي تهز سريري....:هيا ستتأخر عن دوامك.....!!!!!!

    حسناً أريد أن أتأخر........ أقولها في نفسي....فأمي أكبر من أن أفجعها بردٍ كهذا منذ الصباح!!!

    وأمي أطيب قلباً من أن أحدثها عن حماقة الذين سأراهم هناك..........

    أما الذي جعلني مُتمسمراً في فراشي هذا الصباح بالذات فإن قهوة هذا العالم كله عاجزةٌ عن

    جعلي أرتبه في جملٍ مفيده!!!!!!!فكيف بفنجان قهوةٍ واحد......!!

    هيا حبيبي ستبرد قهوتك!!!!

    حماستها تمنعني من أن أقول لها أنني أحبها بارده......!!!!


    ترى لماذا الأمهات طيبات إلى هذا الحد..!! بينما الأباء دائماً قساةٌ حتى في الروايات!!!؟؟

    لماذا أتذكر من أمي كل هذه التفاصيل بينما لا أتذكر من أبي إلا أنه أبي!!؟؟؟!

    في النهايه هو ليس أمي!!!!!!!!!!!!!!!!!!

    يأتي صوت أمي مرة أخرى..:ليتك تُطيعني وتتزوج.. لأطمئن عليك.......

    أخالها كانت ستقول لأرتاح من همك أو كانت تقصد ذلك!!! لكنها خجلت أن تقول لي ذلك صباحاً..

    (أكانت ستقوله لو كنا في المساء؟؟).

    لماذا لا أتزوج؟؟؟؟؟؟

    وتهجم الذكريات....وتأتي تلك التي قتلت الحلم....أخالها جالسةً على حافة سريري تنظر شامته

    وكأنها تُذكرني:ألم أقل لك أنك لن تهنأ بهذه الحياة بعدي....!!

    تلك التي لم يكن لي حلم سوى أن أكون أباً لطفلٍ منها..والآن أخاف من فجيعة أن أصحو على

    صدرٍ ليس صدرها....أخاف أن يكون لي طفلٌ لا أحبه لأنها ليست أمه!!!!!!!!!!!!!

    (واخاف أن تمطر الدنيا ولستِ معي)

    أستشعرُ حركة أمي....هل تنتظرُ جوابا؟؟ أكاد أجيبها..: عندما يأتي النصيب.....

    لكن مشقة رفع الغطاء والإستغناء عن كل هذا الدفء من أجل ردٍ إعتيادي يمنعني.....!!

    فأستجمع قواي وأقول لها من تحت غطائي....... :

    سأتزوج عندما أصحو.......!!!!

    وتضحك أمي.... أسمع شهقتها..... في الحقيقة أنا لا أدري إن كانت تضحك أم تبكي!!!!

    فقد كنتُ أبكي في القلب...................

    أمي ليست هنا.....أذهبت لتجهز لعرسي..؟!؟ إنه وقت الصحو إذن...!!!!!!!!!!

    أرفع غطائي ببطؤ وكأنني أتفقد ما حولي.. يستفزني صوت النافذه.....(مرةً أخرى على شباكنا

    تبكي ولا شيء سوى الريح).....

    إنها تمطر مرةً أخرى...........

    وتعود هي من جديد!!! أكاد أرى عيونها في كل قطرةٍ تسقط.......

    ولا أدري ما الذي ذكرني بك أكثر.... المطر أم السقوط..؟؟؟؟؟؟؟؟!!؟

    ما الذي يجعلك تتوق لو يصبح هذا العالم سكيناً يقطع وريدك..؟؟؟

    أهو الحنين!!!!!!!!

    أم هو ضعفك حين تبكي لذكرى شخصٍ أفسد حياتك بيديه وبملأ إرادته.. فأنت لا تملك له إلا

    الحب ولا تملك إلا أن تنحني له فما زال ملاكك وما زلتَ مُتيمَه....!!

    حين تباغتك أمطار الذكرى وقد نسيت إرتداء معطف الشوق............أو ربما لم تنسى..فلم

    يُخلق النسيان لمثلك..لكنك وجدته كما قلبك لا يصلح للسكن..فقد مزقه الحنين!!!!!!!!

    تكتشف أن للمطر فوائدٌ أخرى.........فهو يسقي الأرض....... (دائماً).....

    ويغسل القلوب......... (أحياناً)

    ويخفي الدمع وهذا ما يهمك.......(نادراً).. لأنهم أكيد سيقبضون عليك مُتلبساً بحزن إذا مِت

    أثناءموجة بكاء......!!!!

    تبكي لإكتشافٍ مُتأخر أن شتاءً كاملاً من الخيبات لم يفلح في محو رائحتها...!!!! وأن مظلة

    خيانتها لم تكن واسعةً بما يكفي لتقيك زخات حبها المُفاجئه.....!!

    وأن خيمة الشفقه التي صنعتها بنفسك بدموعها لتنعم معها بصوت الحب المُتساقط من غيوم

    وهمك قد تمزقت..فلم تعد تدري من أين يهطل الحزن عليك!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

    تتأكد أخيراً أن لا ملجأ إليك سوى كهف النصيب........فتحتمي فيه مُلقياً خلفك كل فصولها..

    وتتساءل بذكاء رجلٍ أنهكته الحكمه: لماذا يجب عليك إحراق قلبك لتنعم بلحظة دفءٍ واحده...

    ويأتيك الجواب جاهزاً كقدر...............

    صنعتُ لك قهوةً جديده!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!...

    أسامه......no

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    في المستقبل
    الردود
    1,231
    اليد التي تعبت من دق الأبواب تعرف معنى التعب وليست كالتي أعتادت دق الجرس.
    هكذا نحن نصنع قالباً من الثلج لكل من رحلوا فنبقى في الأماكن الباردة خوفاً عليهم..
    هو نفس الحزن ياسيدي يطرق أبواب الذاكرة كل خريف كأن الذكريات تصعد للأعلى وتنزل مع المطر..
    لا أدري، أن كان يصح القول أننا منذ عاندنا القدر -بطرقٍ مسدودة - ونحن نتجرع مرار الفراق
    كالذي دق في كأسه حنظلة نتجرعهُ بدعوى الشفاء
    فلا ينزل في حلق إلا المرار فتتذكر..
    الحنظلة.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    في المستقبل
    الردود
    1,231
    ^^
    ^^
    ياحيا الله بالقمر :-)
    سبحان الله كتبت رسالة خاصة لكِ فوجدتكِ بيننا فكانت الفرحة مانبتغي.
    دومي بالجوار ياأخية وممنوع أستعمال أيقونة (النارجيلة) للفتيات بأمر عرفي مني شخصياً .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    ليتني هنا
    الردود
    399
    العزيز خالد هل تسمح لي أن أتجاوز جمال كلماتك لأرحب بالغاليه ريحانه.............

    ولله نورتِ صفحتي بضوءكِ يا ضوء.......

    ولو بنعرف زمان سألنا!!!!!!!

    الحمدلله على سلامتك......

    وسأعود لأجيبك أنتِ والعزيز خالد.....

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    أختبئ خلفَ حرفِ الزَّايْ !.
    الردود
    1,072
    أسامه . .

    تحيّة طيبة ، كيف َ أنت ؟!! .. .


    تكتشف أن للمطر فوائدٌ أخرى.........فهو يسقي الأرض....... (دائماً).....
    أكاد ُ أسمع النخيل يشرب المطر !

    ويغسل القلوب......... (أحياناً)
    مطر !
    .. . مطر !
    . .... .. مطر !

    ويخفي الدمع وهذا ما يهمك.......(نادراً)..
    و كم ذرفنا ليلة الرحيل من دموع
    ثمّ اعتللنا خوف َ أن نلام بالمطر !

    لأنهم أكيد سيقبضون عليك مُتلبساً بحزن إذا مِت أثناءموجة بكاء !!
    و كأنّك تحكي بدر ، و يحكيك !


    وتتساءل بذكاء رجلٍ أنهكته الحكمه: لماذا يجب عليك إحراق قلبك لتنعم بلحظة دفءٍ واحده...
    من الذي قال : بعض العطش ، لا يمكن إرواؤه إلا غرقا ً ؟!

    لا أتذكر !

    لكن الأمر مشابه


    جميل ٌ \ حزين ٌ أنت َ دائما ً يا أسامه !


    أحبّ أن أقرأك دائما ً ، لو تدري . ..

    صدقا ً أحبّ ذلك


    و بعد ؟!

    كنْ بخير ، و اعذر تقصيري !
    .
    ( `•.¸
    ¸.•´
    ( `•.¸
    `•.¸ )
    ¸.• )´
    (.•´
    ×´¨) (¨`×
    ¸.•´¸.•´¨) (¨`•.¸`•.¸
    (¸.•´ ( ... . . . . ) `•.¸)
    (¨`•.¸`•.¸ ¸.•¨)
    هُزَّني أيُّها الغَضَبْ. أنا شَجَرَةُ الدَّهْشَة،،
    وَهَذَا خَرِيفِي. الحُبُّ والشِّعرُ يَدْعُوَانِها ، لِكَيْ تكُونَ غُبَاراً.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    ليتني هنا
    الردود
    399
    .وتقول خالد...:

    كذا نحن نصنع قالباً من الثلج لكل من رحلوا فنبقى في الأماكن الباردة خوفاً عليهم.
    أنت الذي طالعتني ككتابٍ مفتوح....و قرأتني خيبةً بعد خيبه...................

    أنت الذي كتبتني رغماً عني....و جمعتني عضواً عضوا لتجعل مني كتاباً آخر فقط..!!!!

    ألم يكن من الممكن أن تمزق هذه المقدمة أيضاً....

    ليتك قد مكثت قليلاً...ليتك قد تريثت قليلا..لأريك ما لم تقرأه..... لأقرأكَ السطور المنسيه

    والحروف الضائعه........

    ليتك تعود لتقرأني مرةً أخرى دون أطراف هذه المره...ودون أملٍ ربما....!!!!

    ليتك تأتي لترى اللون الأسود الذي طالما أحببته كما تحبه تماماً...لا يختلط إلا بدم أطرافي...!!

    أيعجبك الآن جرحي المعروض للفرجه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    عُدّل الرد بواسطة زمان الحنين : 26-11-2006 في 04:03 AM سبب: لأمسح الورقه........من دم قلبي..
    حتى الشوارع إن خلت تبكي لنا.. آه كم يقسو الوطن..
    آه الشوارع كم تضيق!!

    آه من طيب التراب إذا رحلنا.. آه من وجع الشوارع
    حين ينساها الطريق..

    ...................

    وأذكر صديقي وحدتك.. لا صوت إلا صوتهم..
    فهنا صديقي لا صديق!

    إذكر صديقي وحدتك.. فهنا صديقي لم يعد..
    إلا البكاء لنا رفيق...!


  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    ليتني هنا
    الردود
    399

    Thumbs down

    في الحقيقه هو ليس رداً......

    هو مجموعة من الإعتذارات...................

    أولاً الغاليه ريحانه.....أعذريني ولله....بالله عليك إلا عذرتيني.....بعد كل هذا السؤال والإنتظار

    أقابل مجيئك بكل هذا التأخير,,,,,,لكن أنتِ من تعرفين أن هنالك أناسٌ لا نستطيع الكتابة لهم في أي

    وقت أليس كذلك؟؟؟؟؟؟ أنتِ منهم ولله........

    ليس هنا فقط!!!!!!!! فقد رأيتُ متأخراً موضوعك (رذاذ ذاكره)... وياالله كم أحببته......

    وأكيد سأجيب عليه......لكن ...................ستنتظرينني أليس كذلك؟؟؟؟ أعلم ولله....

    لا تنزف دمعا الآن؛ فالأوان لا يزال مبكّرا لوداع يليق بمغفّل عظيم مثلك

    أشكر صبرك....... على وزن سامحت فقرك!!!!!!!!


    ___________________


    والآن لأبارك لرحمه.........

    فقد أخبرني خالد عن زفافها المرتقب..........

    جعله الله مباركاً..... ولله فرحنا لها.... وكنا ندعو لها بالغياب ألا يكون قد مسها مكروه.....

    الحمدلله على سلامتها.....ومباركٌ عرسها.... ولتفرح نائيه أخيراً وليطمئن قلبها.......

    __________________________________


    ولتعذريني نائيه أيضاً على تأخري وأعلم أنكِ ستفعلين........مثلما عذرتك أنا!!!!!!!


    _______________________________-


    وأخيراً سامح الله المشرف الذي جاء بي إلى هنا!!!! أترون في موضوعي هذا قصةً قصيره

    أو طويلةٌ حتى؟؟؟؟؟؟(مع أن هذا الموضوع حقق رقماً قياسياً..كأسرع موضوع يوضع على

    الشريط ثم يُزال وخلال ستة ساعات......مع إنهم لو طلبوا مشورتي لكنت أخبرتهم إنه لا يستحق

    لا لشيء ولكن لأنني ولله لا أراه يستحق.......الآن فقط أعذر ضوء على غيابها......فقد أصبحت

    الأمور أكثر مما نطيق.........).

    ليتهم يعيدوني ويعيدونه إلى الرصيف......فهنالك مكاني........!!!!!


    سأعود................ربما!!!!



    عُدّل الرد بواسطة زمان الحنين : 28-11-2006 في 10:48 PM سبب: عادي........
    حتى الشوارع إن خلت تبكي لنا.. آه كم يقسو الوطن..
    آه الشوارع كم تضيق!!

    آه من طيب التراب إذا رحلنا.. آه من وجع الشوارع
    حين ينساها الطريق..

    ...................

    وأذكر صديقي وحدتك.. لا صوت إلا صوتهم..
    فهنا صديقي لا صديق!

    إذكر صديقي وحدتك.. فهنا صديقي لم يعد..
    إلا البكاء لنا رفيق...!


  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    ليتني هنا
    الردود
    399
    العزيزة ضوء.......

    أخيراً أنا هنا!!!!!!!!!!!!

    في البدايه لا داعٍ لأن تشكريني لمجرد أنني إفتقدتك.....إن كان لا بد من شكر فأشكري نفسك لأنك

    تملكين ما يجعلنا نفتقدك من أجله......فلو ما كنتِ تملكين ما يجعلنا نشعر بغيابك لكنتِ إختفيتِ مع

    أفواج الراحلين....لكن بداخلك ما يجعلك عصيةٌ على النسيان...فشكراً لأنك تملكين شيئاً أصعب

    من أن نفهمه وأجمل من أن نتكلم فيه.....حقاً شكراً........


    تدرين؟؟؟ لا أدري ماذا أقول....فقد أربكني كل هذا الفيض منكِ.... حققتي سابقةً جديده لم يسبقك

    إليها أحد ولا حتى نائيه (تلك المعطاءه التي تجيب على كل جملةٍ على حده)..فقد أجبتِ على الردود

    أيضاً وهو شيءٌ أجمل من أن أقول فيه شيئاً.......


    فالسّعادةُ لم تقدّم لنا شيئاً سوى نماء فظيع في هذهِ الكبرياء ؛
    و حقّ لنا الاحتفاءُ بالحزن فهو أجدرُ بذلك .



    ربّما يكونَ الإحساسُ بالخذلان ؛
    و أنّكَ بالرّغمِ من كلّ أولئكَ الذينَ يملؤون حياتِك صخباً تشعُر بالوحدةُ تمزّقك كلّ شهقة روح !
    قد يكونُ شيئاً آخر
    تدرين ريحان.... ربما شيءٌ آخر.... ربما يشق عليك أن (يمارسوك) كأنسانٍ عابر وأنت بداخلك

    تعرف إنك حالةٌ خاصه....أجمل مما يعيشون من خراب.....(مسكينةٌ القلوب التي تنتظر)..

    شيءٌ بداخلك يخبرك إنهم سيفتقدون كلمة صدق كنت تقولها... وحسٍ كنت توزعه على الجميع

    دون إنتظار مقابل....سيفتقدون قلباً حملته بين جوارحك لا يعرف سوى الحب.....

    لكن......في أي البلاد ستكون وقتها.... أين ستكون وضعت رحالك هرباً من جمودهم...من

    جحودهم.....وهب أنك كنت لا تزال هنا...في أي ثلاجة ستكون قد وضعت قلبك؟؟؟؟


    و ستبردُ حتماً ؛ لا تخفْ
    صدقيني ليس هذا ما يؤرقني!!!!!!... ربما ما يقلقني أكثر.. في أي شرفة حزينه سأحتسيها.....

    ومن سياركني كل هذا الوجع؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    عذُرني على هذهِ الثّرثرةِ التي سكبتُها هنا ؛
    و التي لا تتواؤًُم و الجمالَ المتربّعَ على عرشِ كلماتك
    أتسمين كل هذا الجمال ثرثرةً؟؟؟؟؟؟؟ أم هو تواضع العظماء!!!

    حقيقةً زينتِ كلماتي ريحان.........

    شكراً لدعائك ولأنك هنا.......ولأنك أنتِ.......

    أما موضوع الأيقونات فلن أتدخل فيه لكنني سأستغل الفرصه لأهدي إحداها لخالد!!!!!!!

    .................. تستحق......!

    اسامه....no
    حتى الشوارع إن خلت تبكي لنا.. آه كم يقسو الوطن..
    آه الشوارع كم تضيق!!

    آه من طيب التراب إذا رحلنا.. آه من وجع الشوارع
    حين ينساها الطريق..

    ...................

    وأذكر صديقي وحدتك.. لا صوت إلا صوتهم..
    فهنا صديقي لا صديق!

    إذكر صديقي وحدتك.. فهنا صديقي لم يعد..
    إلا البكاء لنا رفيق...!


  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    ليتني هنا
    الردود
    399
    نائيه.........

    عمتِ مساءً!!!!!!!!!

    تحيّة طيبة ، كيف َ أنت
    جعلتني أضحك من قلبي ولله.....لا تسأليني حزناً أم فرحاً!!!!! لكنها أضحكتني حقاً!!!

    توقعت أن يأتي بعدها (إبعثوا لنا بجواز السفر...أو هل وصلتكم الحواله؟؟)

    لن أناقشك ببدر ولن يستطيع أحدٌ فعل ذلك..... لأنك أفضل من يعرفه..... فسأخرج خسراناً....

    إن كنا كما يعتقدون.. في ساحة حرب!!!!!!!

    سأناقشك في شيءٍ آخر ولا تخافي لن أسترسل فقد حفظتُ الميثاق عن ظهر قلب......

    بعض العطش ، لا يمكن إرواؤه إلا غرقا ً ؟!
    هذا أعرفه جيداً..... ولله أعرفه...... وأعرف لحظات عطش لا ترويها أنهار العالم كله!!!

    وأعرف أيضاً لحظات برد لا علاقة لها بالفصول!!!!!(خالد يعرفها أيضاً إسأليه عنها إن شئتِ)

    تدرين أماني؟؟؟ أعرف أيضاً لحظات حزن تملؤنا جوعاً للفرح!!!!

    أعرف عيوناً تخجل من دموعنا... ونخجل أننا صادفناها يوما!!!

    أعرف قلوباً.........أما وعدتك أنني لن أستسرسل.... حسناً لا أعرف شيئا......


    أعذرك نائيه لأنك عذرتني.....

    ولأن جبران يقول( ليس الصمت الذي يتركه الألم كذلك الذي يتركه الملل!!!)

    ربما أكتب اليوم جديداً........

    شكراً!!!!!

    اسامه.....no
    عُدّل الرد بواسطة زمان الحنين : 06-12-2006 في 01:54 AM
    حتى الشوارع إن خلت تبكي لنا.. آه كم يقسو الوطن..
    آه الشوارع كم تضيق!!

    آه من طيب التراب إذا رحلنا.. آه من وجع الشوارع
    حين ينساها الطريق..

    ...................

    وأذكر صديقي وحدتك.. لا صوت إلا صوتهم..
    فهنا صديقي لا صديق!

    إذكر صديقي وحدتك.. فهنا صديقي لم يعد..
    إلا البكاء لنا رفيق...!


  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    أختبئ خلفَ حرفِ الزَّايْ !.
    الردود
    1,072
    ^

    _نائية كانتْ هنا _ . ..
    .
    ( `•.¸
    ¸.•´
    ( `•.¸
    `•.¸ )
    ¸.• )´
    (.•´
    ×´¨) (¨`×
    ¸.•´¸.•´¨) (¨`•.¸`•.¸
    (¸.•´ ( ... . . . . ) `•.¸)
    (¨`•.¸`•.¸ ¸.•¨)
    هُزَّني أيُّها الغَضَبْ. أنا شَجَرَةُ الدَّهْشَة،،
    وَهَذَا خَرِيفِي. الحُبُّ والشِّعرُ يَدْعُوَانِها ، لِكَيْ تكُونَ غُبَاراً.

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المكان
    فيـ الحيرهـ !
    الردود
    11

    زمنـ الحنينـ \ أو أسامه كما إعتادو مناداتكـ
    قرأتـُ وجَعكـ\قِصتكـ\ذكرياتكـَ
    مِراراً
    جمعتـُها فبعثرتني بملئـ حـُزنِها

    عندما يندسـ الحزنت في معاطفنا
    وفي أركان اسرتنا
    عندما نعلن الخيبه هزيمتها لكل إحساس عداها
    سنحااول جاهدين دفع سنين العمر اللتي تركض للوراء
    محاوله منا لعيش على أطلال زمن مضى
    ونرهن سعادتنا عند قلبـ لم يعد لنا


    أسامه:لاتدعـ فنجان القهو الجديد يبرد كإحساسك إحتسيه ساخناً عله يدفء أعماقك ولو لحينـ

    كنت هنا فرشت إحساسيـ ورحلتـ

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    ليتني هنا
    الردود
    399
    نائيه.....

    تذكرينني دائماً بمساحات البياض التي لا يمكن ملؤها إلا صقيعاً........

    هل الثلج دائماً بارد...........؟؟؟؟؟

    ليته يأتي المطر!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! !!!!!!!!!!
    حتى الشوارع إن خلت تبكي لنا.. آه كم يقسو الوطن..
    آه الشوارع كم تضيق!!

    آه من طيب التراب إذا رحلنا.. آه من وجع الشوارع
    حين ينساها الطريق..

    ...................

    وأذكر صديقي وحدتك.. لا صوت إلا صوتهم..
    فهنا صديقي لا صديق!

    إذكر صديقي وحدتك.. فهنا صديقي لم يعد..
    إلا البكاء لنا رفيق...!


  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    ليتني هنا
    الردود
    399
    .

    ..

    العزيز/ة ربما.......

    شكراً حقاً لأنك هنا..........

    لا أدري لماذا أحسك قريباً...... أشعر أنني أعرفك........!!!!!!

    ترى لأنك كتبت بصدق هنا؟؟؟ أم لأنك أتقنت الأجابه؟؟؟ أم لأن بعض الناس أقرب من أن يطرقوا

    باباً؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    شكراً لكلماتٍ أقل ما يقال فيها أنها تثلج الصدر.......

    وبالنسبة للقهوة لا تشغل بالك!!!! أما قلت أنني أحبها باردهّ!!!!!؟!
    حتى الشوارع إن خلت تبكي لنا.. آه كم يقسو الوطن..
    آه الشوارع كم تضيق!!

    آه من طيب التراب إذا رحلنا.. آه من وجع الشوارع
    حين ينساها الطريق..

    ...................

    وأذكر صديقي وحدتك.. لا صوت إلا صوتهم..
    فهنا صديقي لا صديق!

    إذكر صديقي وحدتك.. فهنا صديقي لم يعد..
    إلا البكاء لنا رفيق...!


  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    أختبئ خلفَ حرفِ الزَّايْ !.
    الردود
    1,072
    أسامه\
    نائيه.....

    تذكرينني دائماً بمساحات البياض التي لا يمكن ملؤها إلا صقيعاً........

    هل الثلج دائماً بارد...........؟؟؟؟؟

    ليته يأتي المطر!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! !!!!! !!!!!!!!!!
    ثمَّة ثلج ٌ دافئ .. . و شتاءٌ يستعر * . ..-

    يومَ أمس ، أمطرتْ .. . كنتُ سعيـ.. دة . .. المطر بدّد شيئاً منْ " فراغ " . .. و " فراغ " . ..!!


    سـ .. تمطر ، لا ( .. . .. . .. ) . .. !!!


    طعم الـ غياب مستساغ جداً !!
    إلى لقاءْ !
    .
    ( `•.¸
    ¸.•´
    ( `•.¸
    `•.¸ )
    ¸.• )´
    (.•´
    ×´¨) (¨`×
    ¸.•´¸.•´¨) (¨`•.¸`•.¸
    (¸.•´ ( ... . . . . ) `•.¸)
    (¨`•.¸`•.¸ ¸.•¨)
    هُزَّني أيُّها الغَضَبْ. أنا شَجَرَةُ الدَّهْشَة،،
    وَهَذَا خَرِيفِي. الحُبُّ والشِّعرُ يَدْعُوَانِها ، لِكَيْ تكُونَ غُبَاراً.

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    ليتني هنا
    الردود
    399
    سـ .. تمطر ، لا ( .. . .. . .. ) . .. !
    !!

    نائيه.........

    وإن كان ذلك بصمت.......ما زلنا جميعاً بإنتظارك........

    ليتك تفعلين شيئاً...............

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    ...............
    الردود
    552
    زمان الحنين !

    كنت انتظرك , لأقول لك : انتظرك بصدق , ومن ثم أعتذر لشيء مازال ينتفض في قلبي خجلا ً: كلما تذكرته ! لله كم أخجلتني هناااااااااااااااااااك .... حيث تدري وتذكر _ ربما _ ! ..

    بارد كان الجو هناك , بارد جدا ً هاه ؟!

    لكن صدقني لم يكن من الضروري أن يحمل أحد معطفا ً ! كان يجب أن يحمل أحدهم وردة مودة وحيدة , وعندها سأقول إنني مجرد طفلة مكابرة كنت هناك , وسأبكي .... لله كم تألمت هناك كثيرا ً رغم أني كابرت جدا ً ! ..

    كنت أحارب على جبهات عدة !
    كنت ممزقة بين ألف من الأشياء ..
    وكنت انتقل من كون القلم والحرية التي اخترتها , لكون آخر قد أصبح فيه مجرد امرأة تعرف أدوات المطبخ لاغير ! كم كنت خائفة وجبانة , وموزعة النبض حينها ..

    كنت مستهلكة الفرح , ومستهلكة النقاء , ومستهلكة الارادة ..

    زواجي ! صدقني كان بالنسبة لي ولا يزال مجرد فرح مؤجل للنبض , وأنا لا أمارس الأفراح قبل أوانها , قبل أن تصبح حقيقة لا مناص منها ..

    لذلك باركه فقط ولا تفرح به ! .

    سامحك الله يا أيمن يوم أشعت خبرا ً مثل هذا , كل ما أدخل الساخر أجد أحد يسألني أو يبارك لي حتى تحمر خداي ! ..

    لن أخبر أي أحد بموعد زفافي , لن أفعل حتى لأقرب قريب , لأتمتع بالفرح وحدي , أريد فرحا ً يخصني ويكبر بي فقط , حتى لو مكروا بي وقالوا : الأفراح تكبر عندما يشاركك فيها الآخرين !

    **

    وأنت لا تقل لي شيئا ً : فقط ضع يدك في يدي ودعنا أخوة كما دائما ً ..

    ***

    أحبك نائية وأنتظرك ..

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    ليتني هنا
    الردود
    399
    .

    ..

    رحمه......

    هوني على نفسكِ قليلاً....... فأنتِ حقاً ترهقينها هنا أكثر مما تحتمل!!!!

    لا أدري ما الذي حصل حقاً هناك لكن هوة واسعة بينكم أنتِ والجميع....!! حتى

    معظم الذين جاؤوا ليقولوا أنهم يساندونك دافعوا لكِ عن أشياءٍ لا تريدين أنتِ الدفاع

    عنها....( ألم يكن أديسون يُتهم بالغباء لأنه لا يستطيع ترتيب الكلمات أمام تزاحم الاف

    الأفكار في رأسه الذي كان ما يزال صغيراً)...

    لا أريد أن أدافع عن أحدٍ صدقيني.... ولا حتى أيمن الذي نحترمه جميعاً.... لكنني

    أريد أن أقول (كلمة سواء) بأن معظم من مروا هناك يريدون لك الخيرحتى وإن لم

    يعرفوا كيف يوضحوا ذلك.....وربما يريدون شيئاً أعمق ولله لو عرفتيه لفرحتي حقاً..

    فمثلاً شخصٌ مثل أيمن يثق بقلمك دون شك ولكنه يريد أن تحتفظي بفكرٍ هو في

    نظري أثمن من كل كتابات العالم.....

    ربما نتحدث فيما بعد مطولاً.. لكن الآن لماذا لا تأخذين إجازةً من النت -كما كنتِ

    تفعلين سابقاً- للتفرغ لإمتحاناتك..... !!! أو ربما لأشياء أخرى:gh:

    فقط إبقي كما أنتِ.... وكما ندعو لكِ دائماً.......

    وفقك الله صديقتي......
    حتى الشوارع إن خلت تبكي لنا.. آه كم يقسو الوطن..
    آه الشوارع كم تضيق!!

    آه من طيب التراب إذا رحلنا.. آه من وجع الشوارع
    حين ينساها الطريق..

    ...................

    وأذكر صديقي وحدتك.. لا صوت إلا صوتهم..
    فهنا صديقي لا صديق!

    إذكر صديقي وحدتك.. فهنا صديقي لم يعد..
    إلا البكاء لنا رفيق...!


  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    على درج الـ...ياسمين
    الردود
    260
    (واخاف أن تمطر الدنيا ولستِ معي)

    يا الله.......عبارة واحد ة حملتها فيوضات مشاعر
    استمتعت هنا بصدق
    تحياتي

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    الردود
    8,690
    رائع رائع

    سلم قلب كتب هذا

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    ليتني هنا
    الردود
    399
    .

    ..

    أهلاً تسبيح .........

    (واخاف أن تمطر الدنيا ولستِ معي)
    أما وجدتِ سوى هذه؟؟؟؟؟؟ وهي الوحيدة التي ليست لي هنا.........!!!!!!!!!!!!

    أم أنها اشارة إلا أنه ليس هناك فيما كتبت شيءٌ يستحق؟؟؟!؟


    أمزح ولله...... شكراً لأنكِ هنا.........

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •