Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 10 من 10 الأولىالأولى ... 8910
النتائج 181 إلى 192 من 192
  1. #181
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المكان
    وادي عبقر
    الردود
    1,382
    التدوينات
    3
    إن كتبت لنا حياة نكمل بكره - والردود كانت بنظام الشات - يعني حاجة على ما قسم دون جهد ، فأعذرونا إن وجدتم تقصيراً بحقكم

  2. #182
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    المكان
    أم الدنيا
    الردود
    12
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة صعوط المجانين عرض المشاركة

    يا جدع
    دا الحكومة تسرق شقانا بنظام تقاعد مصري
    فماذا فعلت يا ثائر العروبة للتخلص من هذه السرقة وهذا الظلم
    هل انتفخ أنفك فخرجت في مظاهرة أم جلست مع ربة الدار والقواعد من النساء
    واصبعك في فمك تطلب الصبر والسلوان .... قل لا مرة وأخبرنا بها نعتبرك من المجاهدين الأبرار ، أم أن تبقى هكذا مثل شرابة الخرج تتلقى الصفعات واحدة بعد الأخرى ثم تدعي البطولة ... إنك إذن كما أخبرتنا
    نبي كاذب نجيب أرض الأنبياء الكذبة وسليل مسيلمة أو ربما سجاح أو يكونان قد اشتركا فيك يوم الخيمة .


    دا أم بي سي تقتات على اللحم المصري ولا تهون دريم وما أدراك ما دريم
    دا عدت التعذيب في سجن بلادي صناعة مصرية
    دا طلال مداح ومحمد عبده صناعة مصرية
    الجحشة عتاب عندما كانت المرأة لا تغتي ذهبت لمصر تغني لنا من بلدك
    قلت لك لم تأت بجديد
    فهلا سألت نفسك وأخبرتنا لمن عدة التعذيب - صناعة مصرية - في بلدك ؟
    أهي لتسليك المجاري ، أم لتسليك إستك إن بدا منك اعتراض ؟.
    أما طلال ومحمد فهما مطربان نحبهما كثيرا ... لأأنا عن نفسي أعشق طلال مداح وصوته .
    وأما عتاب فلونها وملامحها الأقرب إلى أهل الفلبين أو البنغال يوحي أن أمها فقط سعودية ....!!

    لما لم تعلق على ضابط البوليس الذي يحكم حي بأكمله !
    أصغر عيل في بيت ضابط بوليس عادي يبول على رأسك ولا تحركه حتى حتى يفرغ ، وتتأكد أنك لم تعجله فيغضب أخيه الضابط
    وهل إذا بال رجال الهيئة على رأسك ... هل تحركها ؟
    وإذا مر موكب أمير لا يتعدى عمره عشر سنوات وأنت وأبوك وكل من عرفوك جالسين ألا تقفون ؟
    أو تتمرغون في التراب وتتعطل المصالح ويقسم الجميع أنه يوم سعد أن مر بهم الموكب الميمون ؟
    وإذا تكرم وضرب رأس أحدكم بكعب حذائه ألا يسجد لله شكرا على تلك المَكرمة الملكية .؟؟
    يا شمطوط يا ولدي ... اللي اختشوا ماتوا ، ربنا يمد في عمرك حتى أهزئك كمان وكمان !
    ادعي لي .

    القضية في بلدك ليس تسلط حكومة على شعب ، بل الشعب تسلط على الشعب باسم الحكومة
    ما كل تلك الفلسفة ... ؟ أم أنه الوحي عاد من جديد ؟
    هل عُدت لأكل الملوخية ماركة الحاكم بأمر الله ؟.

    أرجوك يا محمد ابراهيم
    لا ترد
    اتركه لي
    فوالله لا أفكه
    اتركه من أجل خاطري
    أقسمت عليك بالله يا رجل إلا ما تركته لي !!!!

  3. #183
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المكان
    وادي عبقر
    الردود
    1,382
    التدوينات
    3
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة ابن عربي عرض المشاركة
    فماذا فعلت يت ثائر العروبة للتخلص من هذه السرقة وهذا الظلم
    هل انتفخ أنفك فخرجت في مظاهرة أم جلست مع ربة الدار والقواعد من النساء
    واصبعك في فمك تطلب الصبر والسلوان .... قل لا مرة وأخبرنا به نعتبرك من المجاهدين الأبرار ، أم أن تبقى هكذا مث شرابة الخرج تتلقىالصفعات واحدة بعد الأخرى ثم تدعي البطولة ... إنك إذن كما أخبرتنا
    نبي كاذب نجيب أرض الأنبياء الكذبة وسليل مسيلمة أو ربما سجاح أو يكونان قد اشتركا فيك يوم الخيمة .




    قلت لك لم تأت بجديد
    فهلا سألت نفسك وأخبرتنا لمن عدة التعذيب - صناعة مصرية - في بلدك ؟
    أهي لتسليك المجاري أم لتسليك إستك إن بدا منك اعتراض ؟.
    أما طلال ومحمد فهما مطربان نحبهما كثيرا ... لأأنا عن نفسي أعشق طلال مداح وصوته .
    وأما عتاب فلونها يوحي أن أمها فقط سعودية ....!!



    وهل إذا بال رجال الهيئة على رأسك ... هل تحركها ؟
    وإذا مر موكب أمير لا يتعدى عمره عشر سنوات وأنت وابوك وكل من عرفوك جالسين ألا تقفون ؟ وتتمرغون في التراب وتتعطل المصالح ويقسم الجميع أنه يوم سعد أن مر بهم الموكب الميمون ؟
    وإذا تكرم وضرب رأس أحدكم بكعب حذائه ألا يسجد لله شكرا على تلك المَكرمة الملكية .؟؟
    يا شمطوط يا ولدي ... اللي اختشوا ماتوا ، ربنا يمد في عمرك حتى أهزئك كمان وكمان !
    ادعي لي .


    ما كل تلك الفلسفة ... ؟ أم أنه الوحي عاد من جديد ؟
    هل عُدت لأكل الملوخية ماركة الحاكم بأمر الله ؟.

    أرجوك يا محمد ابراهيم
    لا ترد
    اتركه لي
    فوالله لا أفكه
    اتركه من أجل خاطري
    أقسمت عليك بالله يا رجل إلا ما تركته لي !!!!
    يا ابن هرب

    الرد هذا كان على شقيقك ، فهل عجز عن الرد ، أم أنك هربت من السؤال النسيجي - المشكلة أنك أنت اللي بتئول

    أنت خايف من أيه

    قول التالي :
    يا سئود - المسيحي من النسيج الاجتماعي لمصر
    وأنت كداب يا سئود - فالمسيحي لا يحتقر ابن عربي ولا يبصق في وجهه

    ما تخفش مش حئول لحد

  4. #184
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المكان
    وادي عبقر
    الردود
    1,382
    التدوينات
    3
    دندرمة
    فيني نوم والله

    سحبت في هؤلاء القبط علشان قولك أني سأتي رغم عدم الرغبة

    للمعلومة - الفراعنة هم الصعايدة فقط - وهؤلاء قبط ، لذا الدم بيحن لبعضه

  5. #185
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    في الساخر
    الردود
    1,053
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة صعوط المجانين عرض المشاركة
    يا جدع
    دا الحكومة تسرق شقانا بنظام تقاعد مصري
    دا أم بي سي تقتات على اللحم المصري ولا تهون دريم وما أدراك ما دريم
    دا عدت التعذيب في سجن بلادي صناعة مصرية
    دا طلال مداح ومحمد عبده صناعة مصرية
    الجحشة عتاب عندما كانت المرأة لا تغتي ذهبت لمصر تغني لنا من بلدك

    زعلتك حتة الدخل القومي والراتب - دي الحقيقة - لما تدس رأسك في الرمل ولا تريد أن تراها

    أنا بعكسك ، فمن أول حرف قلت أني لا أعيش في بلد معافى ، وكنت حينها تكابر قبل أن تستبدل المكابرة بثغاء الخروف الأن

    لما لا تكون واقعياً فلا تحتاج إلى أن تكون مضحكة وأنت تحاول ذر الرماد في العيون عندما حدثتك عن مصيبة وكارثة هي نتاج الظروف التي تحدثت عنها ، أغتصاب في ميدان عام وإن ورم أنفك ، وقومك لم يطرف لهم جفن نخوة لفتاة من أهلك ، حتى جئت تحدثنا أن الخلايجة لا يفرقون بين الأغتصاب والتحرش ، وكأنك يا عبيط تقول - التحرش اه - الأغتصاب لا
    ما الأغتصاب يبدأ بتحرش يا أهبل

    لما لم تعلق على ضابط البوليس الذي يحكم حي بأكمله !
    أصغر عيل في بيت ضابط بوليس عادي يبول على رأسك ولا تحركه حتى حتى يفرغ ، وتتأكد أنك لم تعجله فيغضب أخيه الضابط

    القضية في بلدك ليس تسلط حكومة على شعب ، بل الشعب تسلط على الشعب باسم الحكومة

    يا جدع دا العالم طهقت من حكوماتها وأنتم تريدون أن تخرجوا من حكم عميل لعميل ، ولا أدري ما الفرق بين حسني والبرادعي !

    أنتم شعب من صفيح - يقرقـــــــع مع أدنى ريح تهب عليه
    ولا أدري يا عزيزتي هل أنوثتك هي من تجعلك زعلانة على النخوة في مصر ..فتستفزين الرجالة بتذكيرهم بالمواخير
    أم أنوثتك هي التي تجعلك تناقضين نفسك بنفسك فكل كلام تقولينه هنا مردود عليه من ردودك الأولى ذاتها ....

    لا جدوى من عتابك ...فمتى استقام مع النساء عتابُ؟!
    أنا آسف لأن بذرة مصر السيئة صنعت بك كل هذا الحنق
    أنا قلت لك يا عزيزتي بأن مصر ليست معافاة تماما وهذه اتفقنا فيها , فلماذا تنقلبين فتشملي الشعب كله بالنقد ...!

    أنا سأذهب للنوم أكره رغي النساء
    سأعود إليك لاحقا من الغد بإذن الله ..
    فجهزي شوية كلام عن المواخير , وعن نخوة الرجالة ...فسنتكلم بإسهاب.

  6. #186
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    المكان
    أم الدنيا
    الردود
    12
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة صعوط المجانين عرض المشاركة
    إن كتبت لنا حياة نكمل بكره - والردود كانت بنظام الشات - يعني حاجة على ما قسم دون جهد ، فأعذرونا إن وجدتم تقصيراً بحقكم

    ونحن أيضاً نرد عليك بنظام الشات
    فاقرأ هذه قبل النوم
    لعل سيدك ( بيانولا ) يتجلى عليك ، ويكشف الغطاء عن مؤخرتك تحت النافذة الموعودة ، بعد طبق الملوخية التمام ، فيأتيك الوحي بجديد تتحفنا به صباح الغد.

    أيها العبيط
    من كانت داره من زجاج فلا يقذف ديار الناس بالطوب
    ومن رأى عورة غيره فلا يفرح ، فكله عورات وللناس أعين

    قد يكون كلامي القادم قاسياً ، وقد يستفز بعض المهاريش من ذوي التدين الغبي ، والكذب الأغبى ، والنفاق المتعمد
    وقد يستفز يد الإنصاف التي أطاحت بالسيد ساخر ، وتغاضت عن سفالتك وحقارتك في حق الناس أجمعين .
    وذهبت بالبريء بيانولا الذي أرق ليلك وألهب مؤخرتك وجعلك تهذي به في أحلامك فتظنه وحياً يأتيك من السماء وما هو إلى مصري خفيف الدم ألهاك عن نفسك وأهلك وعملك !

    فافهم ترشد يا صعوط المجانين

    لقد نظرت في كل كلامك وقرأت كل ردودك ، فما وجدت فيها غير انتقاص من خلق الله ، وعدوان على شعوب بأكملها وادّعاء للفضل والنبوة ، وانتساب للشرف الكاذب
    ولغْتَ في أعراض النساء وسببت الرجال ونسبت إلى القوم ما ليس فيهم
    ولم يسلم من لسانك حتى المسلمين ممن سميتهم الأعاجم ، كأنهم أذنبوا يوم أسلموا وهم أعاجم
    فلو كان لدى المنصفين إنصاف لوجبتْ تبرئتك من المنتدى يوم تبرّا السيد ساخر
    لكن لا بأس وليقضي الله أمرا كان مفعولا .

    اسمع ما يأتي ، واكتب ما يملى عليك ، فو الله إنها لدرر يعز اصطيادها

    يا صعوط .... قد يدعي البعض الشرف ، ويغتر بالدنيا وزينتها ، وتأخذه العزة بالإثم ، فهو يظن نفسه خير خلق الله ، الساكن في خير أرض الله ، وحفيد فلان من الصحابة ، أوابن فلان من الفاتحين ، وربيب فلان من المهاجرين الأولين ، أو الأنصار المكرّمين ! .

    فاسمع مني ما قد خفيَ عنك وافهمه جيداً ، فلن يخبرك به غيري ، وقد أصبح الحق عزيزاً في مجتمعات تربتْ على النفاق والكذب ، وصارت تقدس كل قديم لا لشيء إلا لأنه قديم .

    إن العالم قد صار قرية صغيرة ، وما كنت تحسبه حصناً منيعاً صار نهباً لكل طامع
    والبلاد صارت فتحاً على بعضها ولم تعد حِكرا على أصحابها ، والناس كلهم من تراب !!

    إن من يظن نفسه من الأرض التي أنجبت سيد الخلق ورسول الحق و لا فضل له في ذلك ولا فخر لأهله ....
    فليذكر أنها أيضاً بلاد الكذب والنفاق وأرض الخزي والعار ، ومن أكفر ممن كذب على الله ، وادّعى النبوة - حتى في حياة النبي الحق - حتى كاد يكون لكل قبيلة نبيها الخاص ، فهذا في بني حنيفة ، وهذا في بني بطيخ ، وتلك الداعرة سجاح استخفت الجرابيع من العربان المخابيل ، وخرجت تدعي الوحي في بني تميم ، أرأيت أرضاً نصف سكانها من الأنبياء ، ونصفها الآخر يؤيدهم ويموت في سبيلهم .

    و والله إنها لأرض الكفر والنفاق ، ومرتع لكل أفّاق ، ومهبط وحي الأنبياء الكذبة ، فما إن لاحت بشائر النصر في ركاب النبي الحق ، حتى طمع الرعاة الحفاة في شرف الرسالة ، والتف حول كل نبي قومه وهم يعلمون أنه كذاب أثيم ، وأحاط به من الحواريين الكثير ، ولا هم لهم ولا مطمع إلى جمع تلك الشراذم المنكودة ، و شُذاذ الآفاق في شبه الجزيرة التعيسة ، تحت راية واحدة طمعاً في الشرف والرياسة ، وليت شعري أنى لهم بالشرف والرياسة ، وهم لا يستطيعون حتى ملء بطونهم !
    وما هم إلا سُود مناكيد ، يبيت أحدهم ولا هم له إلا ملؤ بطنه وجحر ضبٍّ يريح في بدنه ، الذي هدّه الجوع وأرهقه في مطاردة ابن عرس يصيده ، غذاء لصغاره وتلك المنحوسة ربة الخيمة طوال النهار .


    فافهم ترشد وارجع لعقلك يا منقوع البراطيش .

    وقد يظن أحدهم أن أمه هي سيدة نساء العصر وربة الصون والعفاف ، وقد يظنها الخنساء أو أسماء أو الشيماء !
    وليت شعري ! من أدراه أنها لم تنحدر من نسل تلك التي علقت على خيمتها راية حمراء ذات صيف ؟
    فاشترك في أبوتها بضع وعشرون رجلاً حتى نسبتها أمها صاحبة الراية الشريفة ، إلى أكثرهم مالا وأعز نفراً وما دفعها إلى ذلك النسب إلا الطمع !

    فافهم ترشد يا سعوط وارجع لعقلك .

    وقد يظن أحدهم نفسه الحرَّ بن الأحرار نقي النسب صافي العِرْق والأرومة !
    وليت شعري من أدراه أن قبيلته التي يتفاخر بها وإليها ينتسب ليست قبيلته ، ومن أدراه أن أمه أو جدته لأمه - وإن علَت - كما يقول علماء المواريث ، جاءت به من نكاح استبضاع أو بَضْع ، حين يئست ممن يفترض أنه أبوه أو جده ، فأشارت على المسكين في الذهاب إلى فلان من قبيلة كذا ، فإنه عريض المنكبين مشرئب الفلنكات شلولح ، كما قال الفاضل عادل إمام ، ولم يعترض المسكين وأنى له أن يعترض ، وقد أقعدته العِنة أو وأدَتْ الدياثة أحلامه في الرجولة ، فراحت الجدة الشريفة تستبضع كأنها فرس تطلب النزاء ، وحملت بصاحبنا فولدته بين ظهراني قومها فدب إلى الأرض يفخر بنسبه ، ويعلن للناس أنه خيرٌ من مُعِمٍّ مُخْول ، كما قال أحد العبيد المناكيد من أجدادك ذات فشر على عبلة بنت مالك ، وهو لا يعلم أن أباه تيس آخر غير ذلك الرابض على باب الخيمة ، أرأيت هكذا خيبة ؟! .

    فافهم ترشد يا زلفوط العرانيص.

    وقد يظن أحدهم أنه حفيد الفاتحين الأوائل ، ولو أنه قرأ التاريخ ونظر بعين العقل لعرف أن القوم لما خرجوا فاتحين ونشروا نور الحق بين العالمين ، خرج معهم الكثير الكثير من الرعاة الحفاة ، ممن أنهكهم الجوع ، وهدهم الفقر وعضهم الضنك بأنيابه ، فادّعوا الخروج مع الفاتحين ، إلى بلاد الخير وأرض السمن والعسل ، بعد أن أكلت ألبان الماعز الهزيلة بطونهم ، وأضناهم مطاردة الجرذان في الحفر ، فما أشبههم بالمرتزقة وما أقربهم إلى التتار ، وما أجدرهم بلقب أثرياء الحرب لاجنود الفتح ، فليت شعري أيهم أبوه وجده ، ومن منهم ألقى بذرة هذا التعيس في تلك الدنيا السعيدة فخرج ساخطاً عليها ، يدعي شرفاً ليس له ، وأنى له بمن يعطيه على هواه ؟!. .

    فافهم ترشد يا سخموط البقاليل

    وقد يظن أحدهم نفسه ابن الأشراف والحرائر ، لا يُطال نسبه ولا يُرام جانبُه ، ففرح بمال لم يأته من علم ولا من عمل ، بل جاءه في طفرة لا تلبث أن تنجلي وتعود الأمور كما كانت عليه ، فيعود إلى حمار أبيه الأعرج ، وناقة جده الجرباء يحدوها في رحلة عبر الصحراء القاحلة ، بحثاً عن مرعى لغنيماته الهزيلة التي لا تقل عنه جوعاً وهزالاً ، ولا يصح إلا الصحيح .
    فحمل المأفون أكياس الذهب والفضة ، وراح يتقلب في البلاد يطفئ سُعار بطنه وفرجه - ولا هم له غيرهما - في أغرب سباق مع البهائم ، وإن البهائم لأفضل منه ، إذ لا عقل لها وهو الذي يدعي العقل ويصدع رؤوسنا بالفضل وميراث النبوة .

    ونسي صاحبنا في غمرة الترف أن البلاد ما عادت كالبلاد والعباد ما عادوا كالعباد ، وما كان يظنه حصناً منيعاً لا يرام صار نهباً لكل ناهب وغنيمة لكل وافد ، فإذا من يظنه سائقه الهندي ، هو في الحقيقة أب غير شرعي لأغلب أبنائه - إن لم يكن كلهم - وشريكا له في ربة الصون والعفاف حيث لا صون ولا عفاف ، بل قد يكون له منها النصيب الأكبر .

    فافهم ترشد يا زرّوط المباطين

    وهذا المغرور قد يظن نفسه ابن آل فلان ، وحفيد آل علاّن - من أهون خلق الله على الله وعلى الناس أجمعين - وهو يعدّهم سادة البشر ، وما أبوه إلا بنغالي ( بنجلاديشي ) مسكين ، دعته ذات المال والجمال ، وأنى له أن يخاف الله وهو الذي أسلم خصيصاً للحصول على التأشيرة والكفالة ، فنال منها وراح يناديها كل يوم من وراء الحجرات وأهلها لا يعلمون ، فتفتح له باباً خلفياً في مشروع جديد لإنجاب أخ لصاحبنا المغرور ، الذي يتمايل ثملاً مُنتعشاً من الشعور بالفخر والشرف الرفيع والفضل المنيع .

    فافهم ترشد يا قرموط الخراطيم

    وقد يكون هذا الغر المأفون ترك البلاد في جولة مَكُّوكية لاكتشاف شهوةٍ جديدة ، باسم السياحة ، وراح يعاير الناس بأن بلادهم نهب للسياح ونساؤهم من بنات الليل ، فإذا بالباكستاني الطيب الذي يناديه بابا ، قد عدا على ماما ، و إذا العبد الذليل في الخلوات أسداً هصوراً ، ينهش أخته أو أمه أو ابنته التي فُتنتْ بحمرة الباكستاني الطيب وأنفه القوقازي الشامخ ، وهو يخطر في حديقة القصر الشريف يوم غاب عنه سليل بيوت الشرف وابن القبايل ، وحفيد الذوائب من فهر وإخوتهم !.

    فليت شعري أيهما أفضل من باتت عند سيد ثري وهي من بنات الليل لا شرف لها في الأصل وتلك مهنتها ، أم من باتت عند خادم وعبد ذليل وهي الشريفة بنت الأشراف ؟!
    هل يستويان يا قربوص المهاطيل ؟!

    فافهم ترشد يا شلوط البعاكيك

    وقد يتبجح هذا المأفون فيرمي أسياده بالنصب والاحتيال و والله إنه معدن النصب ومعلم الاحتيال الأول
    فإن القوم إن استغلوا تاريخ بلادهم العريق في الترويج للسياحة وكسب الرزق ، فلا جناح عليهم ، وحُقَّ لهم أن يفخروا بهذا البلد ، فلعمري إنه وقومه قد حولوا البيت الحرام إلى مشروع تجاري هائل تمارس فيه أعمال النصب على أوسع بل أوسخ نطاق ، فهذا يعبئ ما الصنبور في أكياس وزجاجات ويبيعه على أنه ماء زمزم ، ولا بأس من حديث عن الشفاء وأنه لما شرب له ، فلما جاءتنا وذقناها ، لا وجدنا ماءً ولا زمزم ، وهذا يحملك بضعة أمتار في تاكسي حقير ، ولما تسأله كم الحساب ، وأنت تتوقع أنك في البلد الحرام ، والتسامح واجب والنصب أمر غير وارد، يخبرك بكل صفاقة وعيناه تفيضان بالدمع من شدة الورع أن الحساب مائة ريال ، وروايات و روايات عن أولئك النصابين الأفاقين الذين حولوا البيت الحرام إلى مشروع سياحي وتجارة رائجة لا يُبْتغى بها وجه الله ، وللارتزاق بأي شكل ، وإن أحدهم يكون مسنداً ظهره لبيت الله فيؤذن المؤذن فلا يقوم إلى الصلاة حتى تداهمه أحذية جماعة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، فيقوم يجري وله ضراط كـأنه الشيطان ، وحق للناس أن يعجبوا هل يحتاج ساكن تلك البلاد التي نجستم طهارتها ، إلى أمر بمعروف ونهي عن منكر ليقوم للصلاة ؟!

    فافهم ترشد يا قلّوط المجاذيب


    اسمعني جيدا أيها الغبي التعيس
    والله ما دبجتُ هذا الرد بغرض الإساءة لأحد !
    لكنك أجبرتني عليه بقلة أدبك وحماقتك وسوء تربيتك
    وما اضطرني إليه إلا صفاقة وجهك وذهاب حيائك وتعديك على حرمات الناس ممن لو عرفتهم لاستنقصت نفسك
    أحببت أن أعلمك درساً في الأدب أو في قلة الأدب وإني على كليْهما لقدير
    لتعلم أن ما من شعب نقي تقي بأكمله ، ولا آخر فاسد شقي في جملته

    ولئن شئت لأزيدنك
    وعندي من الأخبار ما يندى له جبينك ، وتضيق عنه ذاكرتك المريضة
    فإياك واستفزازي )))))



  7. #187
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    في الساخر
    الردود
    1,053
    مع كل رجاءاتك يا ابن عربي فسوف أتركك لتلهو بهذه المرأة قليلا ..
    فنحن والله شعب محترم يجهلون علينا مجتمعين فنذمهم فرادى ...

    طب هذه البذرة الصالحة ما طمرتش فيكي ليه يا قطة ؟ وللا هوا بس الوحش ؟!
    صلّ على النبي..

  8. #188
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المكان
    وادي عبقر
    الردود
    1,382
    التدوينات
    3
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة محمد إبراهيم عرض المشاركة
    ولا أدري يا عزيزتي هل أنوثتك هي من تجعلك زعلانة على النخوة في مصر ..فتستفزين الرجالة بتذكيرهم بالمواخير
    أم أنوثتك هي التي تجعلك تناقضين نفسك بنفسك فكل كلام تقولينه هنا مردود عليه من ردودك الأولى ذاتها ....

    لا جدوى من عتابك ...فمتى استقام مع النساء عتابُ؟!
    أنا آسف لأن بذرة مصر السيئة صنعت بك كل هذا الحنق
    أنا قلت لك يا عزيزتي بأن مصر ليست معافاة تماما وهذه اتفقنا فيها , فلماذا تنقلبين فتشملي الشعب كله بالنقد ...!

    أنا سأذهب للنوم أكره رغي النساء
    سأعود إليك لاحقا من الغد بإذن الله ..
    فجهزي شوية كلام عن المواخير , وعن نخوة الرجالة ...فسنتكلم بإسهاب.
    عاوز أنام

    خد دي علماشي

    أنا بهزأ في بلدك وأنت بتقول أنوثة وما أنوثة
    إن كنت أنثى فلن يعيبني كونك ابن أنثى ، إلا إن كنت تتبرأ منها
    وإن كنت ذكر ، فلن يزيد قولك في رجولتي

    إلا أن راتبي لا يأتي من السياحة على جلود النساء - ودا اعتقد أنه فرق

    المفروض الكلام اللي بتقوله كان من زمان - يعني هناك تحسن ، فقد بدأت تعترف أن بلدك ليست معافاة - وهذا تحسن يحسب لي ويدل على أن مجهودي لم يذهب سدا

    المطلوب الأن أن تعترف أكثر ، وتقول أن الإنسان المصري يحتاج أن يجلس مع نفسه جلسة مصارحة ، ثم يطلق النرجسية
    ويقول :
    مصر ليست أم الدنيا ، إنما دنيا في الدنيا - تحتاج تفكير لتفهم العبارة

    أنا سعيد بهذا التقدم ومواجهة الواقع

    هذه الوردة جائزة لجتهادك ونجاحك الجزئي في مادة - كيف تهذب مصرياً في خمسة أيام

  9. #189
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المكان
    وادي عبقر
    الردود
    1,382
    التدوينات
    3
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة ابن عربي عرض المشاركة
    ونحن أيضاً نرد عليك بنظام الشات
    فاقرأ هذه قبل النوم
    لعل سيدك ( بيانولا ) يتجلى عليك ، ويكشف الغطاء عن مؤخرتك تحت النافذة الموعودة ، بعد طبق الملوخية التمام ، فيأتيك الوحي بجديد تتحفنا به صباح الغد.

    أيها العبيط
    من كانت داره من زجاج فلا يقذف ديار الناس بالطوب
    ومن رأى عورة غيره فلا يفرح ، فكله عورات وللناس أعين

    قد يكون كلامي القادم قاسياً ، وقد يستفز بعض المهاريش من ذوي التدين الغبي ، والكذب الأغبى ، والنفاق المتعمد
    وقد يستفز يد الإنصاف التي أطاحت بالسيد ساخر ، وتغاضت عن سفالتك وحقارتك في حق الناس أجمعين .
    وذهبت بالبريء بيانولا الذي أرق ليلك وألهب مؤخرتك وجعلك تهذي به في أحلامك فتظنه وحياً يأتيك من السماء وما هو إلى مصري خفيف الدم ألهاك عن نفسك وأهلك وعملك !

    فافهم ترشد يا صعوط المجانين

    لقد نظرت في كل كلامك وقرأت كل ردودك ، فما وجدت فيها غير انتقاص من خلق الله ، وعدوان على شعوب بأكملها وادّعاء للفضل والنبوة ، وانتساب للشرف الكاذب
    ولغْتَ في أعراض النساء وسببت الرجال ونسبت إلى القوم ما ليس فيهم
    ولم يسلم من لسانك حتى المسلمين ممن سميتهم الأعاجم ، كأنهم أذنبوا يوم أسلموا وهم أعاجم
    فلو كان لدى المنصفين إنصاف لوجبتْ تبرئتك من المنتدى يوم تبرّا السيد ساخر
    لكن لا بأس وليقضي الله أمرا كان مفعولا .

    اسمع ما يأتي ، واكتب ما يملى عليك ، فو الله إنها لدرر يعز اصطيادها

    يا صعوط .... قد يدعي البعض الشرف ، ويغتر بالدنيا وزينتها ، وتأخذه العزة بالإثم ، فهو يظن نفسه خير خلق الله ، الساكن في خير أرض الله ، وحفيد فلان من الصحابة ، أوابن فلان من الفاتحين ، وربيب فلان من المهاجرين الأولين ، أو الأنصار المكرّمين ! .

    فاسمع مني ما قد خفيَ عنك وافهمه جيداً ، فلن يخبرك به غيري ، وقد أصبح الحق عزيزاً في مجتمعات تربتْ على النفاق والكذب ، وصارت تقدس كل قديم لا لشيء إلا لأنه قديم .

    إن العالم قد صار قرية صغيرة ، وما كنت تحسبه حصناً منيعاً صار نهباً لكل طامع
    والبلاد صارت فتحاً على بعضها ولم تعد حِكرا على أصحابها ، والناس كلهم من تراب !!

    إن من يظن نفسه من الأرض التي أنجبت سيد الخلق ورسول الحق و لا فضل له في ذلك ولا فخر لأهله ....
    فليذكر أنها أيضاً بلاد الكذب والنفاق وأرض الخزي والعار ، ومن أكفر ممن كذب على الله ، وادّعى النبوة - حتى في حياة النبي الحق - حتى كاد يكون لكل قبيلة نبيها الخاص ، فهذا في بني حنيفة ، وهذا في بني بطيخ ، وتلك الداعرة سجاح استخفت الجرابيع من العربان المخابيل ، وخرجت تدعي الوحي في بني تميم ، أرأيت أرضاً نصف سكانها من الأنبياء ، ونصفها الآخر يؤيدهم ويموت في سبيلهم .

    و والله إنها لأرض الكفر والنفاق ، ومرتع لكل أفّاق ، ومهبط وحي الأنبياء الكذبة ، فما إن لاحت بشائر النصر في ركاب النبي الحق ، حتى طمع الرعاة الحفاة في شرف الرسالة ، والتف حول كل نبي قومه وهم يعلمون أنه كذاب أثيم ، وأحاط به من الحواريين الكثير ، ولا هم لهم ولا مطمع إلى جمع تلك الشراذم المنكودة ، و شُذاذ الآفاق في شبه الجزيرة التعيسة ، تحت راية واحدة طمعاً في الشرف والرياسة ، وليت شعري أنى لهم بالشرف والرياسة ، وهم لا يستطيعون حتى ملء بطونهم !
    وما هم إلا سُود مناكيد ، يبيت أحدهم ولا هم له إلا ملؤ بطنه وجحر ضبٍّ يريح في بدنه ، الذي هدّه الجوع وأرهقه في مطاردة ابن عرس يصيده ، غذاء لصغاره وتلك المنحوسة ربة الخيمة طوال النهار .


    فافهم ترشد وارجع لعقلك يا منقوع البراطيش .

    وقد يظن أحدهم أن أمه هي سيدة نساء العصر وربة الصون والعفاف ، وقد يظنها الخنساء أو أسماء أو الشيماء !
    وليت شعري ! من أدراه أنها لم تنحدر من نسل تلك التي علقت على خيمتها راية حمراء ذات صيف ؟
    فاشترك في أبوتها بضع وعشرون رجلاً حتى نسبتها أمها صاحبة الراية الشريفة ، إلى أكثرهم مالا وأعز نفراً وما دفعها إلى ذلك النسب إلا الطمع !

    فافهم ترشد يا سعوط وارجع لعقلك .

    وقد يظن أحدهم نفسه الحرَّ بن الأحرار نقي النسب صافي العِرْق والأرومة !
    وليت شعري من أدراه أن قبيلته التي يتفاخر بها وإليها ينتسب ليست قبيلته ، ومن أدراه أن أمه أو جدته لأمه - وإن علَت - كما يقول علماء المواريث ، جاءت به من نكاح استبضاع أو بَضْع ، حين يئست ممن يفترض أنه أبوه أو جده ، فأشارت على المسكين في الذهاب إلى فلان من قبيلة كذا ، فإنه عريض المنكبين مشرئب الفلنكات شلولح ، كما قال الفاضل عادل إمام ، ولم يعترض المسكين وأنى له أن يعترض ، وقد أقعدته العِنة أو وأدَتْ الدياثة أحلامه في الرجولة ، فراحت الجدة الشريفة تستبضع كأنها فرس تطلب النزاء ، وحملت بصاحبنا فولدته بين ظهراني قومها فدب إلى الأرض يفخر بنسبه ، ويعلن للناس أنه خيرٌ من مُعِمٍّ مُخْول ، كما قال أحد العبيد المناكيد من أجدادك ذات فشر على عبلة بنت مالك ، وهو لا يعلم أن أباه تيس آخر غير ذلك الرابض على باب الخيمة ، أرأيت هكذا خيبة ؟! .

    فافهم ترشد يا زلفوط العرانيص.

    وقد يظن أحدهم أنه حفيد الفاتحين الأوائل ، ولو أنه قرأ التاريخ ونظر بعين العقل لعرف أن القوم لما خرجوا فاتحين ونشروا نور الحق بين العالمين ، خرج معهم الكثير الكثير من الرعاة الحفاة ، ممن أنهكهم الجوع ، وهدهم الفقر وعضهم الضنك بأنيابه ، فادّعوا الخروج مع الفاتحين ، إلى بلاد الخير وأرض السمن والعسل ، بعد أن أكلت ألبان الماعز الهزيلة بطونهم ، وأضناهم مطاردة الجرذان في الحفر ، فما أشبههم بالمرتزقة وما أقربهم إلى التتار ، وما أجدرهم بلقب أثرياء الحرب لاجنود الفتح ، فليت شعري أيهم أبوه وجده ، ومن منهم ألقى بذرة هذا التعيس في تلك الدنيا السعيدة فخرج ساخطاً عليها ، يدعي شرفاً ليس له ، وأنى له بمن يعطيه على هواه ؟!. .

    فافهم ترشد يا سخموط البقاليل

    وقد يظن أحدهم نفسه ابن الأشراف والحرائر ، لا يُطال نسبه ولا يُرام جانبُه ، ففرح بمال لم يأته من علم ولا من عمل ، بل جاءه في طفرة لا تلبث أن تنجلي وتعود الأمور كما كانت عليه ، فيعود إلى حمار أبيه الأعرج ، وناقة جده الجرباء يحدوها في رحلة عبر الصحراء القاحلة ، بحثاً عن مرعى لغنيماته الهزيلة التي لا تقل عنه جوعاً وهزالاً ، ولا يصح إلا الصحيح .
    فحمل المأفون أكياس الذهب والفضة ، وراح يتقلب في البلاد يطفئ سُعار بطنه وفرجه - ولا هم له غيرهما - في أغرب سباق مع البهائم ، وإن البهائم لأفضل منه ، إذ لا عقل لها وهو الذي يدعي العقل ويصدع رؤوسنا بالفضل وميراث النبوة .

    ونسي صاحبنا في غمرة الترف أن البلاد ما عادت كالبلاد والعباد ما عادوا كالعباد ، وما كان يظنه حصناً منيعاً لا يرام صار نهباً لكل ناهب وغنيمة لكل وافد ، فإذا من يظنه سائقه الهندي ، هو في الحقيقة أب غير شرعي لأغلب أبنائه - إن لم يكن كلهم - وشريكا له في ربة الصون والعفاف حيث لا صون ولا عفاف ، بل قد يكون له منها النصيب الأكبر .

    فافهم ترشد يا زرّوط المباطين

    وهذا المغرور قد يظن نفسه ابن آل فلان ، وحفيد آل علاّن - من أهون خلق الله على الله وعلى الناس أجمعين - وهو يعدّهم سادة البشر ، وما أبوه إلا بنغالي ( بنجلاديشي ) مسكين ، دعته ذات المال والجمال ، وأنى له أن يخاف الله وهو الذي أسلم خصيصاً للحصول على التأشيرة والكفالة ، فنال منها وراح يناديها كل يوم من وراء الحجرات وأهلها لا يعلمون ، فتفتح له باباً خلفياً في مشروع جديد لإنجاب أخ لصاحبنا المغرور ، الذي يتمايل ثملاً مُنتعشاً من الشعور بالفخر والشرف الرفيع والفضل المنيع .

    فافهم ترشد يا قرموط الخراطيم

    وقد يكون هذا الغر المأفون ترك البلاد في جولة مَكُّوكية لاكتشاف شهوةٍ جديدة ، باسم السياحة ، وراح يعاير الناس بأن بلادهم نهب للسياح ونساؤهم من بنات الليل ، فإذا بالباكستاني الطيب الذي يناديه بابا ، قد عدا على ماما ، و إذا العبد الذليل في الخلوات أسداً هصوراً ، ينهش أخته أو أمه أو ابنته التي فُتنتْ بحمرة الباكستاني الطيب وأنفه القوقازي الشامخ ، وهو يخطر في حديقة القصر الشريف يوم غاب عنه سليل بيوت الشرف وابن القبايل ، وحفيد الذوائب من فهر وإخوتهم !.

    فليت شعري أيهما أفضل من باتت عند سيد ثري وهي من بنات الليل لا شرف لها في الأصل وتلك مهنتها ، أم من باتت عند خادم وعبد ذليل وهي الشريفة بنت الأشراف ؟!
    هل يستويان يا قربوص المهاطيل ؟!

    فافهم ترشد يا شلوط البعاكيك

    وقد يتبجح هذا المأفون فيرمي أسياده بالنصب والاحتيال و والله إنه معدن النصب ومعلم الاحتيال الأول
    فإن القوم إن استغلوا تاريخ بلادهم العريق في الترويج للسياحة وكسب الرزق ، فلا جناح عليهم ، وحُقَّ لهم أن يفخروا بهذا البلد ، فلعمري إنه وقومه قد حولوا البيت الحرام إلى مشروع تجاري هائل تمارس فيه أعمال النصب على أوسع بل أوسخ نطاق ، فهذا يعبئ ما الصنبور في أكياس وزجاجات ويبيعه على أنه ماء زمزم ، ولا بأس من حديث عن الشفاء وأنه لما شرب له ، فلما جاءتنا وذقناها ، لا وجدنا ماءً ولا زمزم ، وهذا يحملك بضعة أمتار في تاكسي حقير ، ولما تسأله كم الحساب ، وأنت تتوقع أنك في البلد الحرام ، والتسامح واجب والنصب أمر غير وارد، يخبرك بكل صفاقة وعيناه تفيضان بالدمع من شدة الورع أن الحساب مائة ريال ، وروايات و روايات عن أولئك النصابين الأفاقين الذين حولوا البيت الحرام إلى مشروع سياحي وتجارة رائجة لا يُبْتغى بها وجه الله ، وللارتزاق بأي شكل ، وإن أحدهم يكون مسنداً ظهره لبيت الله فيؤذن المؤذن فلا يقوم إلى الصلاة حتى تداهمه أحذية جماعة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، فيقوم يجري وله ضراط كـأنه الشيطان ، وحق للناس أن يعجبوا هل يحتاج ساكن تلك البلاد التي نجستم طهارتها ، إلى أمر بمعروف ونهي عن منكر ليقوم للصلاة ؟!

    فافهم ترشد يا قلّوط المجاذيب


    اسمعني جيدا أيها الغبي التعيس
    والله ما دبجتُ هذا الرد بغرض الإساءة لأحد !
    لكنك أجبرتني عليه بقلة أدبك وحماقتك وسوء تربيتك
    وما اضطرني إليه إلا صفاقة وجهك وذهاب حيائك وتعديك على حرمات الناس ممن لو عرفتهم لاستنقصت نفسك
    أحببت أن أعلمك درساً في الأدب أو في قلة الأدب وإني على كليْهما لقدير
    لتعلم أن ما من شعب نقي تقي بأكمله ، ولا آخر فاسد شقي في جملته

    ولئن شئت لأزيدنك
    وعندي من الأخبار ما يندى له جبينك ، وتضيق عنه ذاكرتك المريضة
    فإياك واستفزازي )))))


    تطير تنزل
    حا تجاوب

    المسيحي بيحتقرك ولا لا ؟!

  10. #190
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    في الساخر
    الردود
    1,053
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة صعوط المجانين عرض المشاركة
    عاوز أنام

    خد دي علماشي

    أنا بهزأ في بلدك وأنت بتقول أنوثة وما أنوثة
    إن كنت أنثى فلن يعيبني كونك ابن أنثى ، إلا إن كنت تتبرأ منها
    وإن كنت ذكر ، فلن يزيد قولك في رجولتي

    إلا أن راتبي لا يأتي من السياحة على جلود النساء - ودا اعتقد أنه فرق

    المفروض الكلام اللي بتقوله كان من زمان - يعني هناك تحسن ، فقد بدأت تعترف أن بلدك ليست معافاة - وهذا تحسن يحسب لي ويدل على أن مجهودي لم يذهب سدا

    المطلوب الأن أن تعترف أكثر ، وتقول أن الإنسان المصري يحتاج أن يجلس مع نفسه جلسة مصارحة ، ثم يطلق النرجسية
    ويقول :
    مصر ليست أم الدنيا ، إنما دنيا في الدنيا - تحتاج تفكير لتفهم العبارة

    أنا سعيد بهذا التقدم ومواجهة الواقع

    هذه الوردة جائزة لجتهادك ونجاحك الجزئي في مادة - كيف تهذب مصرياً في خمسة أيام
    كونك أنثي لايعيبك أبدا معاذا الله ..!
    فمن أنتي حتى تتهزأ مصر بكلامك ..هذا فقط صناعة وهمية تصنعينها في قلبك الخفاق الوله

    وقد سعدتُ أيما سعادة بأنني أرحت ضميرك المعذب حين قلت بأن مصر بلد غير معافى ...مازلت أقولها وأذكر المواخير وأذمها فلم تقتنعي إلا حين جئت باللفظ الذي ذكرتيه لأنك تحبين سعطها جاهزة جدا !
    ولكنك تذكرين أمراضنا على التعديد يا أختنا , وتذكرين أمراضك بالجملة دون تفصيل ..وكل ما فعلنا أن فصلناها لك .... لئلا تحنقي دون مبرر ...وإننا لم نحنق عليك لذكر المواخير ولم نفقد حلمنا لذلك ,

    أما ما يقال عن موارد الدعارة فقد اسبقيت ردي فيها بين أصابعي لئلا يوردني جهنم وتركتك تحترقين بين ردودك فقد لزمك منها أن تكوني امرأة بنص تعميمك , أو لزمك أنها مورد خاص بفئة معينة , فلا تكوني قد أضفت جديدا ..ومتى استقام مع النساء حوارُ!

  11. #191
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    المكان
    أم الدنيا
    الردود
    12
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة صعوط المجانين عرض المشاركة
    تطير تنزل
    حا تجاوب

    المسيحي بيحتقرك ولا لا ؟!
    الآن وبكل ثقة آن لابن عربي أن يمد رجليه فيضعها فوق رأسك
    ويدعس بها رقبتك
    ويرغم أنفك في التراب
    هذا الرد الصبياني يذكرني بطفل مريض نفسياً ظل على عناده ساعة من نهار ، ولما لم يجد فائدة ظل يردد كلمة واحدة مفادها ببساطة ( محدش لُه دعوة بيّا هيه ياللا بقى )

    هذا الرد المنهك المعتوه يفيد أنك أفرغت جوفك النتن ولم يبقَ لديك ما تقوله
    فحين حلمنا عليك استأسدت ، وتحدثت عن الدعارة والنساء والتحرش والـ .... الخ هذا الهراء الفاسد.
    وتلك عادة الأنذال وصفة الجبناة وعلامة الخسة وضعة الأصل !!

    ولما قسونا عليك وأفهمناك من تكون ؟
    وأين تعيش ؟ وإلى أي أرض تمتد جذورك النتنة ؟
    وأي ظهور حملتك ؟ وأي أرحام ألقت بك إلى الدنيا التعيسة التي قست عليك أيما قسوة فأفسدت علاقتك بالناس والمجتمع ؟

    ها أنت يا صعوط المجانين مثل نعجة أنهكها الكبش
    أو مثل كلب ذليل ضعيف مر بين الأسُود فأدخل ذيله بين ساقيه فألصقه بمؤخرته وتسحّب في سكون حتى لا يراه أحد .

    ولا عجب فتلك بيئتك وهذه تربيتك وهذا معدنك

    تلف وتدور وتسألني عن المسيحي
    ثم تلف وتدور .... تخبط في المتخبط ، وتطبل في المتطبل
    فهلا رددت على ربع أسئلتي ؟!

    المسيحي في مصر يا صعوط إنسان مهذب
    جزء من نسيج المجتمع المصري وشريك فيه
    نتعامل معه كما أمرنا الرسول الصادق ، أخ لنا ونحن إخوانه
    ولسنا على استعداد للسماع لنبي كاذب يا حفيد من قد وصفت لك


    أنا قلت لك وأجبت أن المسيحي في مصر حذائه أطهر من جبهتك ولو كانت في علامة السجود ، فما هي إلا من أثر الحكّ في السجاد الوثير !
    وبصقته أطهر من ماء وضوئك إن كان لمثلك وضوء ، يا تاجر ماء زمزم
    بم أجيبك - أكثر من ذلك - وليشهد علي القراء ... هل أجبتك أم لا ..؟؟

    عموما - البأس عليك شديد
    ولا رحمة ولا شفقة بأمثالك
    ولتبق قدمي على أم رأسك
    أذكرك بما نسيت أو تناسيت
    وأخبرك بما لم يخبرك به الآخرون عن أصلك وفصلك

    تعالـ أربيك من جديد
    ولنبدأ من الأول
    وما تنساش تجيب دندرمة حبيبك

  12. #192
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    المكان
    بجوار علامة استفهام
    الردود
    4,269
    طيب ..
    انتهت الحفلة ..
    ابن عربي مع السلامة ..

    والموضوع مغلق وشتات ولاحول ولاقوة إلا بالله !

    ،،،

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •