Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 36
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    949

    مَخَاضٌ وَجِ ـيْز !



    [ وَ مَا أحْلاهُ أنْ يَبْقَى هَوَى قَلْبِي دِمَشْقِيَّاْ ! ]

    .
    .




    .
    .



    يَا شَاعِرَ الشُّعَرَاءِ
    هَذا المَدْخَلُ ..
    فَأنِخْ مَطِيَّكَ
    ذيْ دِمَشْقُ تُؤمِّلُ


    وَ أجِزْ بشِعْرِكَ ..
    فَالأَسَىْ مُتَوفِّرٌ
    أنَّى اتَّجَهْتَ وَ كُلُّ أرْضٍ
    مَعْقِلُ


    صُلْ بالقَصِيْدِ
    فلاَ سُيُوْفَ نَسُلُّهَا ..
    وَ الحَرْف أضْحَى
    " سَيْفُنَا المُتَسَوِّلُ " !


    أطْلِقْ عِنَانَكَ لِلنَّحِيْبِ
    فلَيْتَنَا ..
    كُنَّا نُجِيْدُ مِنَ البُكَاءِ
    وَ نُرْسِلُ


    هَاتِ المَرَاثِي ..
    فالرِّجَالُ تَخيَّرُوْا
    سُبُلَ النَّجَاةِ
    تَخنَّثُوا ..
    وَ تجمَّلُوا !


    -*-

    وَ رُوَيْجِلٌ
    يَحْبُو كَسيْراً
    ثَاكِلاً ..
    مِنْ خَوْفِهِ
    كُلُّ المَنَايَا أرْجَلُ !


    ذَاكَ العِرَاقُ
    فَكُلُّ وَجْهٍ كَالِحٍ ..
    فِيْ أرْضِهِ
    وَ الحَالِكَاتُ الأرْذَلُ


    وَ قَوَافِلُ الشُّهَدَاءِ
    تَرْسُمُ خَطْوَهَا ..
    فِيْ رَوْعِنَا ..
    فَإِذَا الغُيُوْبُ تَهَلَّلُ


    وَ مَشاهِدُ التّاَرِيْخِ
    تَرْثِيْ أنْفُسَاً ..
    رَاحَتْ بَناتُ الدَّهْرِ فِيْهَا
    تَنْزِلُ !


    مَنْ للعَمَائِمِ ..
    أرْعدَتْ
    وَ تَوعَّدَتْ
    بِئْسَ الوُجُوْه مُحرِّمٌ
    وَ مُحلِّلُ


    بَكَتِ الحُرُوْفُ لزُوْرِهِمْ
    وَ نِفَاقِهِمْ ..
    وَ تَقَاطَرَ السُّمُّ الزُّعَافُ
    الأجْمَلُ !


    -*-

    يَا شَاعِرَ الشُّعَرَاءِ
    دَعْهُمْ ..
    فالوَغَىْ
    مِنْ كُلِّ أفَّاقٍ غَدَتْ تَتَمَلْمَلُ


    وَ أقِمْ خِيَامَكَ
    حَيْثُ شَوْقٌ مُزْهِرٌ ..
    عِشْقٌ رَحِيْبٌ
    فِيْ المَدَىْ يَتَوَغَّلُ !


    دُرَرٌ ..
    كَأشْبَاهِ النُّجُوْمِ وَضَاءَةً
    لَكِنَّهَا مِنْ كُلِّ سَيْفٍ
    أقْتَلُ !


    -*-

    هَذِيْ " دِمَشْقُ "
    تَئِنُّ فِيْ قيْثَارَتِي ..
    لَكِنْ


    " لِبَغْدادَ " الأنِيْنُ الأَهْوَلُ !

    .
    .


    عُدّل الرد بواسطة صُبح : 08-02-2007 في 02:16 AM سبب: كيْف الحَال ؟ : )

  2. #2
    كَلِمٌ يُجَافِي النَّزْوَه ...!

    أنْعِمْ بِهَا مِنْ سَطْوَه ...!

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المكان
    في دُنيا .. من الغجرِ .. !!
    الردود
    1,686
    ما أجمل الحنين للوطن ، وأيام الصبا ، والذكريات الجميلة .............!

    هَاتِ المَرَاثِي ..
    فالرِّجَالُ تَخيَّرُوْا
    سُبُلَ النَّجَاةِ
    تَخنَّثُوا ..
    وَ تجمَّلُوا !
    انتظري أسامة خالد لأجل هذا البيت .........!

    هَذِيْ " دِمَشْقُ "
    تَئِنُّ فِيْ قيْثَارَتِي ..
    لَكِنْ

    " لِبَغْدادَ " الأنِيْنُ الأَهْوَلُ !
    أنا أيضاً لي ارتباط بهذا البيت في الشطر الثاني ..........!

    جميلة ورائعة ، وليس على الرّجال كلّ اللّوم ، فالرجال موجودون ، ولكنها أغلال الحكام .........!


    [SIZE=4]( وكأنّ هذه القصيدة مكتوبة بقريحة رجل حينما سألني من الكاتب ) هكذا قال ابن عمي الذي قرأ القصيدة بـ جواري ........![/SIZE]
    يُعْنَى بِالإِنْسَان .. كَقِيْمَة تَنتهِي عندها كُلُّ الْقِيْم !َّ



  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    الرياض
    الردود
    1,182
    صبح .. يا أيتها الصبح
    .
    .
    .
    كعادتك .. مبدعة .. تتقاطرين إبداعاً
    .
    .
    تماماً .. كـَ طفلةٍ .. تعشق المطر
    .
    .
    .
    وتكره التهندُم الذي سيحرمها اللعب الجميل تحت هاتنةٍ من الشعر!
    .
    .
    دمتِ كما أنت .. صبحاً
    .
    .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المكان
    حيث يخفق القلب
    الردود
    3,196
    التدوينات
    1
    أختي الكريمة صبح

    يعجبني في شعركِ علوّ الهمّة

    ووصف حالنا المأساوي

    قصيدة من الجناح الملكي

    لولا كلمة أردت لو هذّبتيها لكان أجمل

    ليس دفاعا عن الرجال ولكن

    لكل مقام مقال

    دام وميضك

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المكان
    الرياض
    الردود
    686
    الله يا صبح .. شعر وحماسة


    تليق بعربيّ أبيّ في زمن المرجلة


    ونحن والله نئن


    ما أجمل الخاتمة قاصمة والله


    غير أنك هنا تهورت :


    هَاتِ المَرَاثِي ..
    فالرِّجَالُ تَخيَّرُوْا
    سُبُلَ النَّجَاةِ
    تَخنَّثُوا ..
    وَ تجمَّلُوا !




    أليس كذلك .. فهذه بعض الرجال تخجل من التصريح بها ما بالك بشاعرة رائعة !!




    كل التقدير والاحترام

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    ..
    الردود
    750
    هنيئاً لك ياصُبح
    وهنيئاً لي بقصيدك
    دمتِ لمن أحبتكlove32.gif
    .

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    الردود
    181
    .

    صبح ..

    التقريريّة تليق بالمقالةِ أكثر .!!
    زِدّ على ذلك تعميمٌ مقنط ما بينَ غيثٍ وجدب وارتجاءٍ ويأس ،
    لا بأس ، بعض الألفاظ تكون مثلبة لجملة وبعض الألفاظ تكون مثلبة لقصيدة ..!
    شكراً لكِ .. فقد كان مخاض وجيزاً بحقّ .

    تحيّة ..!!

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    حيث لا يمكن أن تتوقع !
    الردود
    4,284

    إلى من قصّت ضفائر شعرها ليضمّد بها المكلومون كلومهم ..

    علّميهم كيف يشعرون بشعرهم !
    " وآخر كتابي أيا مهجتي
    أمانة ما يمشي ورا جثتي
    سوى المتهومين بالوطن - تهمتي - !! "



    .

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المكان
    ليبيا
    الردود
    220
    لله درك
    لعمري أيقضت بنصكم شجون الوطن ..

    رااااااااااااااااائع حد الثمالة

  11. #11
    عمائم؟؟
    أي عمائم تعنيها المناضلة؟؟؟
    و بأي حق تعممي الكلام على الرجال بالتخنيث و التجميل؟

    و هذه:
    صُلْ بالقَصِيْدِ
    فلاَ سُيُوْفَ نَسُلُّهَا ..
    وَ الحَرْف أضْحَى
    "
    سَيْفُنَا المُتَسَوِّلُ " !


    ما تجي كذا اتوقع

    بالنسبة للقصيدة فهي كويسة و بصراحة من مميز مواضيعك ************




    تم تعديله بواسطة عبدالرحمن الخلف
    عُدّل الرد بواسطة عبدالرحمن الخلف : 17-02-2007 في 12:25 AM

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المكان
    لا أتذكر
    الردود
    1,051
    وماشاء الله يا شاعرة

    عذبة ينتشر فوحها بحكم

    وزوادة مترعة بشعر القوة وصلابة القناعة

    وجميل قولك :

    صُلْ بالقَصِيْدِ فلاَ سُيُوْفَ نَسُلُّهَا ..
    ..................وَ الحَرْف أضْحَى " سَيْفُنَا المُتَسَوِّلُ " !

    فإنها رائعة مرتين

    مرة لجمال معناها ، ومرة لحسن تصرفك في تقويس (( سيفنا المتسول ))

    لتكون ( سيفنا ) خبرا لمحذوف مبتدأ ، والجملة ( سيفنا المتسول ) خبر أضحى في محل نصب

    فماشاء الله ما أحسن لغتك وأسلمها

    وأظهر تمكنك منها

    وأراك يا شاعرة تضعين مسافة بين الواو العاطفة والعطف

    وكثير يفعل هذا وليس صوابا

    ورائع والله قولك فهو حق :

    أطْلِقْ عِنَانَكَ لِلنَّحِيْبِ فلَيْتَنَا ..
    كُنَّا نُجِيْدُ مِنَ البُكَاءِ وَ نُرْسِلُ

    وإني أعترض على الاعتراض من الأحبة هنا

    فالشعر لا يداري وبخاصة إذا كان هجاء لمن لا يستحقون أن يرحمهم الله ولا الشعر

    تملأ العين والنفس شموخا وأنفة

    وما أجمل وأبهى قولك :

    وَ رُوَيْجِلٌ يَحْبُو كَسيْراً ثَاكِلاً ..
    مِنْ خَوْفِهِ كُلُّ المَنَايَا أرْجَلُ !

    فإن لفظو رويجل كان لها في البيت محل سني

    غير أن ( كسيرا ثاكلا ) أخذت مكانا من الحيز ولم تأت بشيء قوي يصلح مكانها

    وإنما الشطرة الثانية براعة في صورتها

    أما بيت القصيد فقولك :

    دُرَرٌ .. كَأشْبَاهِ النُّجُوْمِ وَضَاءَةً
    لَكِنَّهَا مِنْ كُلِّ سَيْفٍ أقْتَلُ !

    فقد أصبت المعنى وأدركت الغرض بلفظ سهل عذب

    فلله درك

    ووقفت على قولك :

    يَا شَاعِرَ الشُّعَرَاءِ دَعْهُمْ .. فالوَغَىْ
    مِنْ كُلِّ أفَّاقٍ غَدَتْ تَتَمَلْمَلُ

    فظننت إنما أردت ( أفاك )

    فلعلك تبينين ما لم نر هنا

    أحسنت وأبدعت يا شاعرة

    طبق من ضوء يهدي لنا ملامح الطريق

    وزهرة تأرجت بالغضة تعين القلوب المتعبة على مفترق الحيرة

    صفصفي حروفك يا صبح للرهق القادم من بلاد الظمأ

    فحاجتنا للسمو والرفعة والمجد والصدق

    آهات وطن مسروق من وطن

    ومتخثر في أفواه الصادقين وقلوب المخلصين

    فغفوتنا مسروقة وواقعنا دام

    وسعاداتنا مترنحة بين وجع المتناقضات

    وصرخة ضمير لا يهدأ ولا يسكن

    سعيد بنصك هذا الصباح يا صبح

    كرم الله وجهك .
    وَأَعْلَمُ أَنَّ القَلْبَ فِيهِ سَعَادَةٌ .......... إِذَا بَقِيَتْ فِيهِ المَوَدَّةُ وَالشِّعْرُ
    ========================================جرير الصغير .

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    المكان
    فِيْ جَزِيْرَةٍ ( مُحَمَّدٍ ) صَلَوَاتُ رَبِّيْ وَسَلَامُهُ عَلَيْه
    الردود
    362
    هَذِيْ " دِمَشْقُ "
    تَئِنُّ فِيْ قيْثَارَتِي ..
    لَكِنْ

    " لِبَغْدادَ " الأنِيْنُ الأَهْوَلُ !
    وصدقتِ يا سليلة الأماجد


    الأديبه صبح
    قصيده سوطية الحروف جلادة المعاني

    فوالله إنها لجميله
    ولست مع من انتقد بيتكِ الذي يحكي حقيقه بعض الرجال خصوصاً أولئك الذين تحكموا بالبلاد والعباد
    فوالله لو لم يكونوا كما قلتِ لما ضاعت أراضي المسلمين وأنتهكت أعراضهم ومزقوا كل ممزق

    فسلم الله بنانك
    وثبت على الهدى جنانك



    تحية تصلك معطرة بأريج حرفك

    أحمد
    عُدّل الرد بواسطة ملك القوافي : 09-02-2007 في 06:59 AM
    دمعةٌ حرّى
    وأُخرى منهكه
    وفؤادٌ
    هدّهُ الحزنُ وأضناهُ البكا
    وحياةٌ عشتها ..!
    لا . . . لأحيا . . .!
    إنما للتهلكه .

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    اليمن
    الردود
    1,009
    مَنْ للعَمَائِمِ ..
    أرْعدَتْ
    وَ تَوعَّدَتْ
    بِئْسَ الوُجُوْه مُحرِّمٌ
    وَ مُحلِّلُ

    رائعة يا صبح وليس مثلي من يمتدح الروعة فيستطيع !
    إنما حماسة القصيدة اغرتني بالمرور!
    لكي تقديري أيتها الجميلة.

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    شمالاً باتجاه القلب ..!!
    الردود
    2,618
    الشاعرة صبح
    يا للأنين الأول ، كيف استطعت أن تجمّلي هذاالمثل الذي كان في الحب والحنين ، وحنينه أبدا لأول منزل !
    نعم الأنين الأول هناك ، وسيتوله أنين وأنين إن لم يرحم الله الأمة بشرفاء قادرين .
    قصيدة كغيرها من جميل حرفك الأبي الصادق والغيور .
    كلمة " تخنثوا " يا أختنا تغير مدلولها بتغير الزمن فأصبحت ملازمة للفاحشة القبيحة ، غير أنها كانت في السابق للتكسر والتأنث والتسبه بالنساء ، ليتك راعيتِ هذا .
    دمت .

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    الرياض
    الردود
    1,182
    لَحْظَة .. البَارقة بثَّتْ سَلامَيْن لكِ بالأمْس !
    .
    .
    .
    آهاااا ..
    فقولي لتلك المدللة التي تتفنن بتلويعي أن الاختراع المسمى :
    م س ن ج ر
    لم يعد يشفي غلة الشوق .. على نضوبـِ أمواهه !
    .
    .
    ولربما حملني إليها بساطٌ مسحور .. حيثُ التايمز يعلوه جليدٌ كـ ذاك
    الذي كساني يومَ غيّبتْ الشقيةُ دفأها
    .
    .
    نسرين .. لا تنسي تطعيم هذه الرسالة بـِ two kisses
    على الطريقة الـْ هاشمية .. بكلّ ّّ سخائها يا نسرينتي
    .
    .
    ود .. ود كثير يا حبيبتيَّ .,.
    .

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Nov 2001
    المكان
    أمريكا
    الردود
    1,518

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    لا إلى هؤلاء .. ولا إلى هؤلاء !!
    الردود
    33
    مؤلمٌ هذا المخاض ! ، .. أيولد الألم بالألم ياصبح ؟!
    و قديرٌ هذا الايجاز!


    كم أفتخر حينما أقرأ لمثل هذا الفكر وحاملته فتاة !!(أأنت بارقة الأمل ؟ << اخطمت مع عبير)

    تحياتي لك .

  19. #19

    لماذا كل هذه السوداوية ضد الرجال يا امرأة؟!

    بل هو مخاض صعب

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    بانتظار وطن !
    الردود
    2,042
    .

    صُلْ بالقَصِيْدِ
    فلاَ سُيُوْفَ نَسُلُّهَا ..
    وَ الحَرْف أضْحَى
    " سَيْفُنَا المُتَسَوِّلُ " !

    .


    هل حقاً لم يبقَ لنا إلا الحروف ؟!

    .

    صبح .. إلى أيّ شط ألقت بي كلماتك ؟!!


    بوركتِ أختاه ..
    أختك ..

    .


    *
    إلى هنا وانتهت المهمــة .. تواصٍ بالخير وإلهاب للمشاعر بحمله ..
    فإن زللنا فمن أنفسنا والشيطان .. وغفر الله كل ما كان ..
    سبحانك اللهم وبحمدك أشهد ألا إله إلا أنت، أستغفرك اللهم وأتوب إليك ..

    *

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •