Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 19 من 19

الموضوع: الفرح والحزن

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    جدة
    الردود
    548

    الفرح والحزن

    اجتمع الفرح مع الحزن يوماً

    فقال الحزن للفرح :

    لقد قضيت عليك ، ولم يعد لك مكان في البيت

    رد عليه الفرح وهو يبكي :

    أكرهك ، لقد محوتني من الوجود ، حطمت كبريائي ، وأخذت مكاني

    سأقتلك

    ضحك الحزن وقال :

    أنت تقتلني !!كيف؟

    وأنت لا تملك من الفرح إلا اسمك خالياً من أي معنى للفرح

    كفاك غروراً ، وتظاهراً بالقوة ، فمن مثلك لا يقوى إلا على الترح

    نظر الفرح إليه قائلاً :

    سأرجع يوماً إلى مكاني..بالله ، وبالتمسك بكتابه وتدبر معانيه ، بالإقتداء برسوله صلى الله عليه وسلم

    وبهذا..سيكون بحوذتي قوة لا تُضاهيها قوة ، تُعينني وتُساعدني على قتلك ومحوك من العالم

    إرتعش الحزن وقال :

    سلمت لك الراية ، وتركت لك البيت والحارة

    لن أستطيع الوقوف أمام هذه القوة ، والتي ستقضي علي سريعاً ولن تُبقي مني ولا قدر ذبابة .

    26/3/1428
    ليلى أحمد حفني

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المكان
    غرفة فـــ×ــي بلد الغربة
    الردود
    247
    أختي ليلى ...

    ها نحن من جديد نعانق ما كتبته يداكي

    غير أنه هذه المرة كتب بحبر الفلسفة

    تلك الفلسفة التي نجدها عند الحكماء ...

    أعجبني كثيرا ما كتبت ...

    ولكن تعليقي البسيط هو لا تجعلي الحزن يضحك ويسعد أو الفرح يحزن ويتألم

    الا ان قصدت ان تظهرين اختلاط المشاعر

    ربما لم افهم مغزى خاطرتك

    اعذريني فانا لست ناقدا جيدا

    لكن أعجبني ما ابدعتي

    لك احترامي سيدتي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2002
    المكان
    مسافر على أجنحة الحلم asrocky2002@yahoo.com
    الردود
    12,497
    كالعادة رائع ما كتبت يا اختي الكريمة ليلى ، وهو يحتوي على الجرعة المستحقة من الأمل والتفاؤل ، والوثوق بموعود الله تعالى .
    حقاً إن التمسك بشرع الله تعالى قوة لا تقهر ، والمهم أن يقر في أفئدتنا مثل هذا اليقين .

    تقبلي خالص تحياتي وتقديري

    عندما تتوفر الإرادة ، يتوفر الطريق .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    جدة
    الردود
    548
    صارخ بصمت
    صعب علينا أن نتخيل الحزن ضاحكاً والفرح باكياً
    لكن..عندما ينتصر الحزن فطبيعي أن يسعد ويضحك لأن الشيطان يكون قد تمكن من قلب صاحبه،
    الحزن والتعاسة في البعد عن الله
    لذا لا بد من الرجوع إلى الله ، فلا فرح إلا مع الله ، ولا يذل الشيطان إلا ذكر الله
    وقتها سنجد الفرح ضاحكاً ، والحزن باكياً
    شكراً لله ثم شكراً لك ولرأيك الذي أعتز به كثيراً
    تحياتي وتقديري
    عُدّل الرد بواسطة ليلى حفني : 15-04-2007 في 10:37 AM

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    جدة
    الردود
    548
    صخر
    صدقت يا أخي "التمسك بشرع الله تعالى قوة لا تقهر ، والمهم أن يقر في أفئدتنا مثل هذا اليقين "
    بارك الله فيك وبك
    شكراً لله ثم شكراً لك ولرأيك الذي أعتز به
    تحياتي وتقديري

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    جدة
    الردود
    548
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة ليلى حفني عرض المشاركة
    صارخ بصمت
    صعب علينا أن نتخيل الحزن ضاحكاً والفرح باكياً
    لكن..عندما ينتصر الحزن فطبيعي أن يسعد ويضحك لأن الشيطان يكون قد تمكن من قلب صاحبه،
    الحزن والتعاسة في البعد عن الله
    لذا لا بد من الرجوع إلى الله ، فلا فرح إلا مع الله ، ولا يذل الشيطان إلا ذكر الله
    وقتها سنجد الفرح ضاحكاً ، والحزن باكياً
    شكراً لله ثم شكراً لك ولرأيك الذي أعتز به كثيراً
    تحياتي وتقديري
    أحببت أن أُضيف شيئاً آخر ،ردي لم يكن كافياً لصارخ بصمت
    عندما يلعب فريقان في كرة القدم
    المنتصر يفرح ويضحك ، والمهزوم يحزن ويبكي
    والحزن والفرح مثلهما
    إذاً هي يا صارخ مشاعر طبيعية
    الحزن يفرح لإنتصاره ، والفرح يبكي لإنكساره
    أتمنى أن أكون وفقت في ردي عليك
    ليلى أحمد حفني

  7. #7
    استاذة ، ليلى

    حقاً ما أحوجنا إلى الفرح الحقيقي الذي يبدد كل ظلام ٍ يجلبه الجزن ، ويقتل كل جنود الأحزان .

    إن هذا الفرح لن يتحقق إلا بالرجوع لله كما قال الفرج نفسه .

    ليلى في هذه المرة إبدع خيالك في تصوير الحوار الأزلي بين الكائنين المتناوبين على حياتنا ليلاً ونهاراً .
    هكذا يأتي الحب فجأة ، كرياح هبت لحظة غروب ، كحلم ٍ ذات إغفاءة ..... وهكذا أيضاً يرحل دون سابق إشعار

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    جدة
    الردود
    548
    الأندلسي
    نعم ، وكما تكرمت وقلت " ما أحوجنا إلى الفرح الحقيقي الذي يبدد كل ظلام يجلبه الحزن، ويقتل كل جنود الأحزان "
    سلمت يمينك على هذه العبارة القوية وعلى مرورك الطيب
    شكراً لله ، ثم شكراً لك ولرأيك الذي أعتز به
    تحياتي وتقديري

  9. #9


    الدموع العامل المشترك بين الحزن والفرح ....
    نجده ينهمر كلما أسرفت في احدهما ..

    ملاحظة ...
    لايوجد في الوجوه التعبيرية وجه دامع ليتم وضعه هنا وتم أستبداله بوجه باسم ..
    :D:

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المكان
    غرفة فـــ×ــي بلد الغربة
    الردود
    247
    جزاكي الله خير على ردك الكافي والوافي ...

    واللي يدل على رقي تعاملك حتى ان كان خيالي قاصر في الاندماج في الخاطرة ...

    اعذريني على خربشتي

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    جدة
    الردود
    548
    فستق بيه
    الحمد لله أنك لم تجد وجهاً دامعاً ، تشبعنا من الأحزان والوجوه الباكية الحزينة
    صدقت ، حتى في الفرح الشديد نسكب الدمع
    سلمت على هذا المرور القيم
    تحياتي وتقديري

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    جدة
    الردود
    548
    صارخ بصمت
    مرورك لم يكن خربشة ، ولم يكن خيالك قاصراً بالإندماج في الخاطرة
    أي إنسان لو سمع أن الحزن يضحك والفرح يبكي لتعجب
    ولو قلت لك أني بعد أن انتهيت من كتابة حواري وأعدت قراءته ، ضحكت وأنا أرى الحزن يضحك والفرح يبكي ، وتعجبت من عقلي كيف صور الحزن والفرح بهذه الصورة
    وعلمت أنها أشياء ومعاني تعيش داخلك وعندما يكتب قلمك يخرجها
    ربما لكثرة ما نرى من أحزان أصبحنا نرى الحزن يضحك وأفراحنا تبكي وطُبعت في الذاكرة بهذه الصورة ، فكتبها القلم
    أسعد الله أيامك وأبعد عنك الأحزان
    تحياتي وتقديري لك

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المكان
    اليمن -صنعاء
    الردود
    15

    حاجتنا للفرح والحزن في وقتنا الحاضر

    اعتقد اننا في كثير كن الاوقات نفرح ولكن ماتزال هناك اشياء محزنه تسيطر علينا
    اعتقد انني احاول ان اتناسى الاحزان طول الوقت لكن هناك اشياء تظل تحزنني حتى عند قمة سعادتي مثل تدهور الامه العربية وتحكم الدول القويه على الدول الضعيفه لكن في اعتقادي دائما ان الفرح يتغلب على الحزن.
    ان من اكثر الاشياء التي تحزنني هي فراق صديق او ان يخونني شخص عزيز على قلبي لذا فجرح الصديق وغلطة علي يحزنني كثيرا وكذلك عندما اجرح مشاعر صديق لي فانني لا استطيع الابتسامه واسارع الى طلب العفو منه ليرتاح بالي.
    هناك بيت شعر للشاعر اليمني الكبير عبدالله عبدالوهاب نعمان (الفضول ) يفسر حزنا مع فرح في انا واحد
    اذا تبسمت اخفي من شجون الهوى
    اسمع دموع القلب يتناطفين
    النطفه معناها هنا انهمار الدمع

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    جدة
    الردود
    548
    وائل دماج
    الحزن والفرح متلازمين في حياتنا ، وقد يكون بينهما دقائق فقط
    تكرمت وقلت " في إعتقادي أن الفرح يتغلب على الحزن"
    هذا يرجع للأمل الذي يحيا داخلنا، ويقول لنا: لا يأس مع الله
    أعطيتني بيتاً من الشعر وتكرمت وقلت أنه يفسر إجتماع الحزن مع الفرح
    أتعلم يا أخي أننا في أوقات كثيرة نتظاهر بالفرح ، ويكون داخلنا ينفطر من الألم
    هذا ليس فرحاً ، بل تظاهر بالفرح ، ولو نظرت إلى الوجه والعينين لقالوا لك : أنا في قمة الحزن
    أتعلم لماذا؟
    لأن الحزن والفرح لا يكونان في وقت واحد ، لا بد من وجود فارق من الزمن بينهما
    أسعدني مرورك القوي الجميل الطيب
    وشكراً على بيت الشعر الرائع
    بارك الله فيك وأسعد أيامك وأبعد عنك الأحزان
    تحياتي

  15. #15
    متناقضان يُعملان فينا ، لكنا مطالبون بالصبر عند الابتلاء ، وبالشكر في حال النعماء
    ولما عرفتك يا حلوتي عرفت بدربي طريق الهدى

    وأمسى لعمري معنى أنيق خليق بما فيه أن يحمدا

    وزغرد في داخلي كل شئ وصفق يستقبل المولدا

    وعانق في الكون شوق الحياة كما عانق الزهر ثغر الندى

    فما أروع الفجر يولد طفلا بمهد الغمام قشيب الرِدا

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الردود
    81
    نعم لن يستطيع الوقوف أمام هذه القوة الهائلة

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    جدة
    الردود
    548
    الولد السعيد
    سلمت يمينك " لكنا مطالبون بالصبر عند الابتلاء، وبالشكر في حال النعماء "
    بارك الله فيك وبك
    تحياتي

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    جدة
    الردود
    548
    فاتي
    ومن الذي يستطيع الوقوف أمام هذه القوة ؟
    بوركتِ على هذا المرور الطيب
    دمتِ بخير وسعادة

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المكان
    اليمن -صنعاء
    الردود
    15

    تاهت حروفي

    الاخت ليلى اهديك ابيات كتبتها في يوم سعيد جدا لي واحسست بالحزن
    تاهت حروفي وضاع مني الكلام
    احسست بالغربه وسط هذا الزحام
    رغم التفاف الاهل حولي
    من اخوال واعمام
    الكل يشكي همه
    وبقيت وحدي كالحطام
    حطام ازمان واسلاف عظام
    بي الف مبكية
    تحرم عيوني المنام
    بي جروحا تذل
    كل فارس مقدام
    سافرت ابحث عن دواء لعلتي
    للاسف ماوجدت لجروحي التئام
    شكيت همي لاهل الطب والحكمه
    احتارو وقالو ما على العشق ملام
    وإن وجدت شي يفيدك
    على الدنيا السلام
    اللي صابك سافر
    مع اسراب الحمام
    لاهدف له يوصله
    ولا له شي مقام
    طبعا القصيده بالعاميه زانا في عرس ابن عمي وكنت فرحا جدا وصابني غم شديد لا ادري لماذا هذا الكلام يحدث معي ولا ادري لماذا كلما ابتعدت عن الحزن ازددت قربا له

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •