Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 15 من 15
  1. #1

    ديوان لافتات جهادية .. ( إهداء لشعراء و شاعرات "الساخر" )

    لافتات جهادية
    اللافتة (1)
    لن تستطيعوا منعَنا
    مهما أمرتم سنخالفْ
    و قد رأيتم أننا
    ـ عبر الحدود كلها ـ
    نجيدُ تهريبَ المصاحفْ !
    *****************

    اللافتة (2)
    من نور ربي قوتي ..من مصحفي
    و السيف في كفي ـ إذا أسلمت ـ ينطقْ !
    و إنني كالشمس ما أن أختفي
    حتى تراني رغم أنف الليل أُشْرِقْ..!!
    *****************

    اللافتة (3)
    لا لن نخورْ
    لا لن نخور
    لأننا نعيش في ذهن الزمان ، في الشعورْ
    و نسكن الضمائرْ
    و نسكن الصدورْ
    و مثل عقرب الثواني دائماً في ساحة الوقت ندورْ ..!
    *****************

    اللافتة (4)
    يا أيها الطاغوتْ
    يا أيها الطاغوتْ
    لأننا أحياء عند ربنا
    معارك المصحف لن تنتهي
    و فكرنا لن يدخل التابوتْ !
    *****************

    اللافتة (5)
    و إننا نعيش في هذا الوجود ألف مرةٍ
    و لا نموتْ
    و غيرنا يموت ألف مرةٍ
    من قبل أن يموتْ !
    *****************

    اللافتة (6)
    و إننا لا ننتهي
    و شمسنا ليست تغيبْ
    عرس الشهيد عندنا شمس لنا جديدة
    كيف نغيبْ ؟
    *****************

    اللافتة (7)
    ننفى من الجرائد المتاجرات بالضميرْ
    من نشرة الأخبارِ
    من دنيا السطورْ
    و فكرنا معتقل في كتب ممنوعة من الصدورْ
    و نحن قلب الحادثةْ ،
    و أصل ما يدورْ !
    *****************

    اللافتة (8)
    ماذا يريد المرجفونْ ؟
    ماذا .. و هذا الشعب يطحنْ
    إن نُمْتحَن بديننا
    أو تُسْتبحْ أعراضنا
    فالموت أهونْ !
    *****************

    اللافتة (9)
    هذي سكاكين الظلامْ
    كأنها ذئب و جاعْ
    و الفري في أوداجنا يسكرها حتى النخاعْ
    فكيف لا نشهر حرباً ضدها ـ
    صاعاً بصاعْ ؟!
    لا تستكن يا شعب و الذل طغى و البغي شاعْ
    ما فرط الإنسان في حق له إلا و ضاعْ ..!
    *****************

    اللافتة (10)
    يا جوع شعبي للضياءْ
    في ليل أحلك العصورْ
    جند الظلام يفقؤون كل عين شاءت الكحلَ بِنورْ
    يغيّبون كل من قد حدثته نفسهُ ـ
    أن يحقن القوة في شريان أمة تخورْ
    هم حرّموا العبور نحوها
    هم نسفوا كل الجسورْ
    و خشية التسلل الخفي عبر فكرها
    قد فخخوا الحبر و ما بين السطورْ
    يا أمة تـناثرت منها شظايا مجدها
    هم يرفضون أن نرمم الكسورْ
    تآمر مشتركٌ ...
    تآمر مشتركٌ ...
    يريد أن ينسفنا من الجذورْ !
    *****************

    اللافتة (11)
    وكثفوا نقاط تفتيش الحدودْ
    و لتحشدوا كل السلاح والجنودْ
    لن تمنعوا الإسلام من أن يعتليعرش الخلودْ ..!
    و إننا نعرفكم
    بجبنكم
    و غدركم
    و ما شككنا مرةً
    في أنكم نسل اليهودْ !
    *****************

    اللافتة (12)
    فجر من دماء الشهداء

    كتائب الإسلام لما أ شرقتْ
    أيقنت أن الصبح جاءْ
    لكنه صبح مهيب .. نازف فوق نزيف الشهداءْ
    أسندت رأسي فوق أكفانهمُ
    و هدَّني حزني و أعياني البكاءْ
    كم من قلوب مُزقت من أجل صبح الأنبياءْ
    كم من رصاص نام في أحشائهم
    كم من دماء أُهرقت ، كم من دماءْ
    يا أمةً هزَّت جذوع نخلها
    فاسّاقط النخلُ عطاءْ
    يا أمة تأبى مع الإيمان ذلاً -
    قدرٌ أن يُفتدى بالدم حقُ الشرفاءْ .!
    *****************

    اللافتة (13)
    مسيرنا ليس قصوراً في السحابْ
    لكنه صبح انقلابْ
    فإننا نشرح للأطفال سيرة الرسولِ
    والأبطالْ
    وإنهم ليحفظون " جزء عم " مثل كرج الماءْ
    نعلم الشباب سورة الأنفالْ
    و كل آيات القتالْ
    و يقرؤون في " الفتاوى " ، و" الظلالْ "
    فلقـنوهم ما أردتم من غثاءْ
    فإننا عند المساءْ
    نزيل من أذهانهم كل النجاسةْ
    نزيل ما لقنتموهم عبر منهج الدراسةْ
    من كفركم ، وشرككمْ
    و خبثكمْ
    نزيله رغم العيون الحمر و الحراسةْ ..!!
    *****************

    اللافتة (14)
    الثأر
    و شككوا في فكرنا .. ذاك الذي إلى السماء ينتسبْ
    ما عاد شعب ملّ من تدجيـلكم يقتات من هذا الكذبْ
    و أمتي عبر الجهاد أصبحت تـفهمكم
    تفهمكم كما يجبْ !
    و يتمها ، و ثكلها ، و كل جرح نابت بجسمها
    يعرفكم كما يجبْ
    و لم تغب صورتكم عن بالها .. و لم تغبْ -
    مخالب الغدر التي قد مزقت أحشاءها
    أنيابكم
    عواؤكم
    و الحقد في عيونكم
    و كل فعل سافل مارستموه لم يغبْ
    و كيف تنسى - يا ذئاب ما بها -
    و مكمن النسيان من دماغها قد اغْتُصبْ ؟!
    لن تكسبوا ودادها
    فالثأر صار عندها مثل الصلاة و الصيامْ
    و الثأر - مهما حاولت أبواقُكم تنويمَه - فلن ينامْ !
    *****************

    اللافتة (15)
    شيء غريب أنهم لا يخضعون..!!
    الدين في بيوتـنا كالخبز و الزيتونْ
    يعيش في متاجر المدينة
    و في القصور و الأزقة المَهينةْ
    و أينما تواجد الظلمُ .. يكونْ .
    يستغربونْ :
    "أتباع هذا الدين كيف يثبتونْ ؟!
    من أي طين هؤلاء يخلقونْ ؟!
    مع الصباح كل يوم مثل بقل الأرض ينبتونْ
    أنّى تلفتـنا نراهم يوجدونْ
    نهدّم الدنيا على هاماتهمْ ،
    و بعد حين يخرجونْ
    من كل بيت يقفزونْ
    من كل حدب ينسلونْ
    مهما قتلنا منهم لا ينتهونْ
    كأنهم ـ إذ نملأ القبور من أجسادهم ـ
    بعد ثوانٍ يُبْعثونْ
    نحرقهم .. نسحقهم.. كي يخضعوا
    شيءٌ غريبٌ أنهم لا يخضعونْ "
    يستغربونْ ،
    لأنهم لا يعرفونْ –
    من يسكن القرآن في مهجته ماذا يكون..!
    ***************


    اللافتة (16)


    للطغاة فقط ..
    .. و إننا ماضون في طريقنا
    كألفِ سيلٍ جارفِ
    وشمسنا لا تختفي
    ونورها لا ينطفي
    وخالدٌ هديرُنا .. خلودَ هذا المصحفِ !



    و حيث أن فكرنا في صحفٍ مطهَّرةْ
    فصوتنا لا ينتهي بطلقةٍ في الحنجرةْ
    وزحفنا لا ينتهي بطعنة في الخاصرةْ


    و تعلمون أننا نبقى عيوناً ساهرةْ
    نرقبكمْ
    نرصدكمْ
    و إننا في إثْرِكمْ
    في أرضنا و أرضكمْ
    و الدول المجاورةْ
    وتعرفون أننا أقوى من المؤامرةْ
    و أننا
    من مشرق الأرض إلى مغربها
    من قطبها لقطبها
    راياتنا مســـــــــــــــــــــــافرةْ ...!
    ***************
    للشاعر : محمد مأمون نجم





















  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    الردود
    211


    و شككوا في فكرنا .. ذاك الذي إلى السماء ينتسبْ
    ما عاد شعب ملّ من تدجيـلكم يقتات من هذا الكذبْ
    و أمتي عبر الجهاد أصبحت تـفهمكم
    تفهمكم كما يجبْ !
    و يتمها ، و ثكلها ، و كل جرح نابت بجسمها
    يعرفكم كما يجبْ
    و لم تغب صورتكم عن بالها .. و لم تغبْ -
    مخالب الغدر التي قد مزقت أحشاءها
    أنيابكم
    عواؤكم
    و الحقد في عيونكم
    و كل فعل سافل مارستموه لم يغبْ
    و كيف تنسى - يا ذئاب ما بها -
    و مكمن النسيان من دماغها قد اغْتُصبْ ؟!
    لن تكسبوا ودادها
    فالثأر صار عندها مثل الصلاة و الصيامْ
    و الثأر - مهما حاولت أبواقُكم تنويمَه - فلن ينامْ !



    ولم نعد نقرأ " كما يجب " أيضاً
    شكراً عميقاً




    .


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المكان
    فى جزئ من نسيم الوطن العربى
    الردود
    133
    ايها الشاعر الجميل .. تسأل ماذا يريد المرجفون ؟؟ وأسألك ماذا تريد أنت ؟؟ فأنا دائما استشعر ممن نصّبوا أنفسهم حُماة للإسلام .. أنهم بكل أسف يمزقون الأمة .. فاشلون فى التصدى للصهيونى عدوهم فيتصدون للمسلمين إخوانهم وهذا طبعا بعد تكفيرهم .. من أعطى لحملة القرآن الحق فى تكفير إخوانهم ممن يشهدون الآالله الا الله .. ثم يا سيدى إشهد شهادة حق هل فى أى دولة عربية مُنع أحد من أداة الصلاة فى المساجد أو ممارسة طقوسه الدينية ؟؟ أعلم أن كلامى لا يروق لك وللكثيرين ولكنى أقسم بالله أننى أخشى على هذه الأمة من أبنائها أكثر ما أخشى عليها من أعدائها فهم أكثر رحمة بها .. جماعة الإخوان .. الجماعة الإسلامية .. جماعة الفتح الأسلامى .. وباقى الأمة أى ما دونهم .. كفار ؟؟ لم نسمع يوما فى عهد رسولنا الكريم أنه وجدت أى جماعة استأثرت بالأسلام دون غيرها إلا فى زمن الفتنة الكُبرى .. والتى قسّمت المسلمين إلى شيعة وسُنة .. وهذا الزمن الغابر الذى جعل السنة أعداء لأنفسهم ولدولهم ولولاة الأمر فيهم .. قد نختلف مع القادة خلاف سياسى ولا ترضينا مواقفهم .. أما تكفيرهم فهو شيء آخر .. لايجب كأبناء أمة واحدة أن نشرِّح الأمة ولننتبه إلى عدونا قليلا ونترك جلابيب بعضنا البعض .. كلنا حملة كتاب الله ندعو الى الله بالحكمة والموعظة الحسنة لا بالسيوف والرشاشات ..
    شكرا لك وأعذرنى فأنا أحب دينى كما أحب أمتى وشعوبها وإن أخطأوا ..

  4. #4
    أيها الشاعر الجميل
    إنها لافتات جميلة حقا
    تستحق عليها الثناء
    في بعضها اضطراب في الموسيقى
    لك مودتي

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المكان
    خلف السور
    الردود
    838
    صديقي و أخي محمد مأمون نجم
    السلام عليك
    لافتاتك ذوات الأرقام 14/15/16 أعجبتني جداٌ
    و أنا أتحدّث عن النصّ الآن فنّيّاً و لن أدخل بتفاصيل الفكرة اتقّاءٌ للجدل بين الأعضاء الكرام
    لغتك قويّة
    درويشيّ النزعة مازلت و ستبقى
    أتحفّظ على موضوع الموسيقى في اللافتات الأولى
    و أكرر أنك شاعر جميل المقال
    و أني أتابعك بشغف
    دمت بودّ
    رائد

  6. #6
    ايها الشاعر الجميل
    وأنت أجمل ..
    تسأل ماذا يريد المرجفون ؟؟ وأسألك ماذا تريد أنت ؟؟ فأنا دائما استشعر ممن نصّبوا أنفسهم حُماة للإسلام .. أنهم بكل أسف يمزقون الأمة ..
    هكذا .. كلهم؟
    فاشلون فى التصدى للصهيونى عدوهم
    من المستهدفون بالغارات الإسرائيلية اليوم يا ست إيمان؟ ومن دوخ أمريكا باعتراف العالم كله إلا أنت طبعاً..؟

    فيتصدون للمسلمين إخوانهم وهذا طبعا بعد تكفيرهم ..
    هل عندك أمثلة؟ إلا إذا كنت من أتباغ ميليشيات الدريلات الحاقدين حتى على أنفسهم
    من أعطى لحملة القرآن الحق فى تكفير إخوانهم ممن يشهدون الآالله الا الله ..
    عن أي فصيل جهادي تتحدثين؟ (من كفر مؤمناً فهو كافر) هكذا يقول رسولنا صلى الله عليه وسلم
    ثم يا سيدى إشهد شهادة حق
    حاضر
    هل فى أى دولة عربية مُنع أحد من أداة الصلاة فى المساجد أو ممارسة طقوسه الدينية ؟؟
    ولا في أية دولة

    أعلم أن كلامى لا يروق لك وللكثيرين ولكنى أقسم بالله أننى أخشى على هذه الأمة من أبنائها أكثر ما أخشى عليها من أعدائه
    ونعمَ الوطنية و الشهامة (عفارم عليكي)ا
    فهم أكثر رحمة بها
    على عملائهم طبعاً..
    .. جماعة الإخوان .. الجماعة الإسلامية .. جماعة الفتح الأسلامى .. وباقى الأمة أى ما دونهم .. كفار ؟؟
    وماذا عن حماعة الدريلات و عملاء إيران و الذين أتو بالمحتل وباقي الحلوين ؟؟.. يا إيمان؟.....
    ثم أنت تخلطين بين الحابل و النابل ...فمن الذين انتخبهم الشعب في مصر وتركيا وفلسطين ......هل الشعب غبي وإنت الفهمانة.... أين تعيشين ؟ الحركات الإسلامية المعتدلة أمل الشعوب يا ...إيمان...[/COLOR]
    لم نسمع يوما فى عهد رسولنا الكريم أنه وجدت أى جماعة استأثرت بالأسلام دون غيرها إلا فى زمن الفتنة الكُبرى ..
    لأن الرسول صلى الله عليه وسلم كان هناك ..ولم يكن احتلات ولا طواغيت ولا جهلة.. ولا بائعي أوطان للكفار .. حاولي أن تقرأي التاريخ ولكن بأعصاب باردة
    والتى قسّمت المسلمين إلى شيعة وسُنة .. وهذا الزمن الغابر الذى جعل السنة أعداء لأنفسهم ولدولهم ولولاة الأمر فيهم
    هنا بيت القصيد... هنا مربط الفرس ..السنة فقط؟ كما قلت يبدو أنك من إياهم ..و الشيعة ليسوا كذلك طبعاً .. ألست طائفية في هذا الطرح؟..
    قد نختلف مع القادة خلاف سياسى ولا ترضينا مواقفهم .. أما تكفيرهم فهو شيء آخر .. عن أي شيء تتحدثين؟ ومن جاب طاري التكفير و الجماعات الإسلامية و.........و.........في مجال الرد على القصيدة؟ كل ما قلته أننا دوخنا المحتلين وأعوانهم فصاروا يدافعون عن أنفسهم بأن المجاهدين تكفيريين ...تكفيريين.......تكفيريين.........القراء يعرفون كلهم أن هذه النغمة معروفة في العراق فقط!!!! يا إيمان.........ويعرفون من ولماذا يقولونها
    لايجب كأبناء أمة واحدة أن نشرِّح الأمة ولننتبه إلى عدونا قليلا
    إن المجاهدين ونحن من ورائهم منتبهون إلى عدونا كثيرا وأوشكنا أن نهزمهم وباعترافاتهم ألا تسمعين الأخبار؟ ..
    ونترك جلابيب بعضنا البعض .. كلنا حملة كتاب الله ندعو الى الله
    بالحكمة والموعظة الحسنة لا بالسيوف والرشاشات .. ولا بقطع الرؤوس والاغتصاب و التهجير و ثقب الأجساد حتى الموت ..
    يا إيمان.... الحكمة و الموعظة الحسنة ...نعم هذا مع حكامنا.. ولو جاروا .. أما المحتل ومن جاء بالمحتل ومع المحتل فبالرشاشات و البالقنابل.. وياليتك قلت كلمة واحدة عن الميليشيات التي تقتل وتهدم المساجد.. وتدوس المصاحف.. وأفكارهم وجماعاتهم و أحزابهم الذين تتبرأ منهم الشيعة المعتدلون قبل السنة ... هجميهم بكلمة واحدة.... حتى تضيع المسألة

    شكرا لك وأعذرنى فأنا أحب دينى كما أحب أمتى وشعوبها وإن أخطأوا ..
    حتى أهل السنة الذين هم كما قلتِ أعداء لأنفسهم ولدولهم و حكامهم.... و للمحتلين؟

    معك حق .. فاللافتات مزعجة لبعضهم وهم يرون انتصارات المجاهدين على المحتلين ومن والاهم ..
    وادعي معي لهم بالنصر ...
    دمتِ يا إيمان .
    عُدّل الرد بواسطة محمد مأمون نجم : 25-05-2007 في 05:32 AM سبب: للضرورة

  7. #7
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة فواز الجبر عرض المشاركة
    أيها الشاعر الجميل
    إنها لافتات جميلة حقا
    تستحق عليها الثناء
    في بعضها اضطراب في الموسيقى
    لك مودتي
    أشكرك ، وبارك الله بك
    حبذا أخي لو تبين لي مكامن الاضطراب فكل شاعر يهمه رأي القراء خصوصاً إذا كانوا من أمثالك
    دمتم ودامت مودتكم..

  8. #8
    [quote=رائد33;1118839]صديقي و أخي محمد مأمون نجم
    أنا فخور يا رائد بصداقتك وأخوتك
    السلام عليك
    وعليكم السلام ورحمة الله
    لافتاتك ذوات الأرقام 14/15/16 أعجبتني جداٌ
    و أنا أتحدّث عن النصّ الآن فنّيّاً و لن أدخل بتفاصيل الفكرة اتقّاءٌ للجدل بين الأعضاء الكرام
    لغتك قويّة
    درويشيّ النزعة مازلت و ستبقى
    بل إسلامي النزعة ولا أتراجع ، وسأبقى إن شاء الله لأنني ذقت حلاوة الدين وعرفت.. ومن ذاق عرف.. إنني أومن وبثقة.. أن لا خلاص لنا إلا بهذا الدين..
    أما درويشي.. فهذه الصفة ليست لي.. حسب معرفتي بنفسي، لأن الدراويش جهلة بعيدون عن الفهم الصحيح للدين ، وطبعاً أنت لا تقصد وصف كل متمسك بدينه بأنه درويش ، فأنت أكبر من ذلك.
    أتحفّظ على موضوع الموسيقى في اللافتات الأولى
    لك ذلك ، وأنت الشاعر ..الذي يهمني رأيه جداً
    و أكرر أنك شاعر جميل المقال
    و أني أتابعك بشغف
    وأنا كذلك.. قرأت عدة أعمال لك.. بالغة الروعة..وإن كان لي ملاحظات على المضمون( اللادرويشي..) الذي تتناوله ، لماذا تبتسم؟!!
    رائد
    ملاحظاتي كما تبدو لي هامة جداً و تحتاج لمراسلة بيني وبينك فقط.. ، فمن شدة إعجابي بأسلوبك
    لن أدعك...حتى أدروشك... بإذن واحد أحد..!!
    دمت بودّ
    رائد
    لك كل الود وأقولها من القلب : أخي.. رائد.
    أتشرف بتلقي رسالة منك على: mamoonnajm@yahoo.com

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المكان
    هناك
    الردود
    129
    يا للجهاد ما أعذبه ..

    في كل شيء تجده جميلا ... عندما تحمل السلاح لتقاتل .. وعندما تكتب أو تقرأ ما قيل فيه وفي فضله ...

    بارك الله فيك أخي المجاهد ..
    والهمُ أوْغلَ سيفَه في خاطري :: :: والغمُ أذْكى الحزنَ في وجناتي


    ماذا أقولُ وأمتي مفجوعةٌ :: :: تُرْوى وتُسْقى من أسى الحسراتِ



  10. #10
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة عاقد الحاجبين عرض المشاركة
    يا للجهاد ما أعذبه ..

    في كل شيء تجده جميلا ... عندما تحمل السلاح لتقاتل .. وعندما تكتب أو تقرأ ما قيل فيه وفي فضله ...

    بارك الله فيك أخي المجاهد ..
    السلام عليكم أيها النقي .. يا عاقد الحاجبين....
    فهل هناك أنقى سريرة من شخص يستعذب الجهاد؟!!
    وأنت بارك الله بك (أخي.. المجاهد..)
    أرجو أن يجمعنا الله على حوض رسوله الكريم صلى الله عليه وسلم مع المجاهدين الصادقين
    أخوك:
    محمد مأمون نجم

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المكان
    سوريا
    الردود
    474
    أخي الشاعر الكبير
    محمد مأمون نجم
    كللك الله بثوب الصحة والنعمة، وألبسك لباس التقوى
    لافتاتك تذكرنا جميعاً بلافتات الشاعر العراقي الكبير (أحمد مطر)، وهو -ولا ريب- صاحب براءة اختراع هذه اللافتات، غير أن ما اخترعه لا ولن يقتصر عليه هو فحسب، بل يحتاج عشرات الشعراء ليكتبوا ولن يكرر أحدهم الآخر.
    أخي محمد
    لن أدخل فيما دخل فيه بعض من مروا من هنا في جدل ديني أو مذهبي أو فكري، حتى لا يستحيل فتنة، ولكن حسبنا هنا أن نتناول أعمال بعضنا تناولاً أدبياً خالصاً، وقد كان أستاذنا الكبير الدكتور فخر الدين قباوة، يعيب على مجنون ليلى قوله:
    فأنت التي إن شئت أشقيت عيشتي *** وأنت التي إن شئت أنعمت باليا
    فإذا جاء إلى التحليل الأدبي أثنى وأفاض.
    ونحن هنا في منتدى أدبي، لذا أقول:
    - قد لا نستطيع الإتيان بما جئت به، ولكن نستطيع أن نعلق على ما كتبت، وهو لعمري عمل أدبي فني راق، مشحون بشحنة دينية إيمانية فياضة، تتخذ من الإسلام مبدأ ومنطلقاً ومعياراً لكل شيء.
    - تأثرك بأحمد مطر واضح، ولا عيب.
    - قولك: (لأننا أحياء عند ربنا) فيه مشكلة: وهي أنك إذا قرأتها (أحياءٌ) باللفظ الصحيح نحوياً وقعت في مشكلة الوزن، وإن منعتها من الصرف وقلت (أحياءُ) خالفت النحو، وهو ليس مما تجيزه لك ضرورات الشعر العشر.
    - وقولك بعدها مباشرة: (معارك المصحف لن تنتهي) أتيت بزحافات قاسية، إذ جاءت التفعيلة الثانية على (مستعلن) والثالثة على (مُستَعِلْ). جرب أن تقارن بينها وبين سلاسة وزن الجملة التالية لها: (و فكرنا لن يدخل التابوتْ).
    - (و غيرنا يموت ألف مرةٍ من قبل أن يموتْ ) مقارنة جميلة وبديعة.
    - يعيب النحاة عليك قولك: (إلا و ضاعْ) فمذموم مجيء الواو بعد إلا.
    - قولك: (جند الظلام يفقؤون كل عين شاءت الكحلَ بِنورْ) فيه مقال، إذ يتبادر للذهن تعليق الجار والمجرور (بنور) بالفعل يفقؤون، فيصبح المعنى: جند الظلام يفقؤون بنورٍ كل عين شاءت الكحل، وأنت طبعاً لا تقصد ذلك، بل تريد أن جند الظلام يفقؤون كل عين شاءت أن تكتحل بالنور، وعليه فالكحل اسم وليس مصدراً، ولا يجوز تعليق الجار والمجرور به.
    - قولك : (وكثفوا نقاط تفتيش الحدودْ) يجب ضبطها (كثِّفوا) على أنها فعل أمر، لأن بعدها (ولتحشدوا) ، وأقترح عليك جعل الفاء مكان الواو لتصبح (فكثفوا) على أنه كلام مستأنف.
    - قولك: (أسندت رأسي فوق أكفانهمُ) هناك خلل موسيقي (زحاف) في تفعيلة (فانهم).
    - قولك : (مثل كرج الماءْ) تعبير عامي في لهجتنا السورية، يجب وضعه بين قوسين.
    يبقى إعجابي بالقصيدة فوق وقبل وبعد ما قلت وما يمكن أن يقال
    أخوك

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Aug 2003
    المكان
    الأردن
    الردود
    794
    يسعدني ويثلج صدري مثل هذا النفس الإيماني الجهادي
    فنياً .. قد نتفق ونختلف في بعض الأمور
    ولا أريد أن أدخل في نقاشها هنا ، لأنني تعبت من ذلك
    عبر مسيرة حياتي مع الشعر والشعراء من شبابنا..
    قد يستطيع غيري ، بل يستطيع غيري أن يقدم إضاءات
    مفيدة جداً لك حول هذه المسائل ..

    لكنني ...
    وبحق ..
    سعدت بكل كلمة وردت هنا ..
    وفرحت بهذا الروح المتوفز في الجهاد وللحق ..

    بكل الاحترام والحب أخي مأمون

  13. #13
    تحية

  14. #14
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة د. ياسر درويش عرض المشاركة
    أخي الشاعر الكبير
    محمد مأمون نجم
    كللك الله بثوب الصحة والنعمة، وألبسك لباس التقوى
    لافتاتك تذكرنا جميعاً بلافتات الشاعر العراقي الكبير (أحمد مطر)، وهو -ولا ريب- صاحب براءة اختراع هذه اللافتات، غير أن ما اخترعه لا ولن يقتصر عليه هو فحسب، بل يحتاج عشرات الشعراء ليكتبوا ولن يكرر أحدهم الآخر.
    أخي محمد
    لن أدخل فيما دخل فيه بعض من مروا من هنا في جدل ديني أو مذهبي أو فكري، حتى لا يستحيل فتنة، ولكن حسبنا هنا أن نتناول أعمال بعضنا تناولاً أدبياً خالصاً، وقد كان أستاذنا الكبير الدكتور فخر الدين قباوة، يعيب على مجنون ليلى قوله:
    فأنت التي إن شئت أشقيت عيشتي *** وأنت التي إن شئت أنعمت باليا
    فإذا جاء إلى التحليل الأدبي أثنى وأفاض.
    ونحن هنا في منتدى أدبي، لذا أقول:
    - قد لا نستطيع الإتيان بما جئت به، ولكن نستطيع أن نعلق على ما كتبت، وهو لعمري عمل أدبي فني راق، مشحون بشحنة دينية إيمانية فياضة، تتخذ من الإسلام مبدأ ومنطلقاً ومعياراً لكل شيء.
    - تأثرك بأحمد مطر واضح، ولا عيب.
    نعم، تأثرت بأحمد مطر. و كم أنا معجب بهذا الشاعر.
    و لكن جعلتها لافتات بنكهة جهادية.

    - قولك: (لأننا أحياء عند ربنا) فيه مشكلة: وهي أنك إذا قرأتها (أحياءٌ) باللفظ الصحيح نحوياً وقعت في مشكلة الوزن، وإن منعتها من الصرف وقلت (أحياءُ) خالفت النحو، وهو ليس مما تجيزه لك ضرورات الشعر العشر.
    للفائدة: جائزات الشعر إحدى عشرة وليست عشراً كما في ميزان الذهب للهاشمي
    الجائزة الأولى فيجوز أن تصرف ما لا ينصرف ، أما منع المنصرف عن الصرف فهو غير مأنوس.. ( كما في ميزان الذهب) كقول مقري الوحش في زهريته:
    فالروض جامعُ و الأزاهر بسطه وقنادل الأترج لاحت في الغد

    نعم، من الأفضل أن أتجنب ذلك.. ولكن....!!
    - وقولك بعدها مباشرة: (معارك المصحف لن تنتهي) أتيت بزحافات قاسية، إذ جاءت التفعيلة الثانية على (مستعلن) والثالثة على (مُستَعِلْ). جرب أن تقارن بينها وبين سلاسة وزن الجملة التالية لها: (و فكرنا لن يدخل التابوتْ).
    ما دمنا في حدود المسموح فلا ضير.
    - (و غيرنا يموت ألف مرةٍ من قبل أن يموتْ ) مقارنة جميلة وبديعة.
    - يعيب النحاة عليك قولك: (إلا و ضاعْ) فمذموم مجيء الواو بعد إلا.
    شكراً لك على هذه الفائدة
    - قولك: (جند الظلام يفقؤون كل عين شاءت الكحلَ بِنورْ) فيه مقال، إذ يتبادر للذهن تعليق الجار والمجرور (بنور) بالفعل يفقؤون، فيصبح المعنى: جند الظلام يفقؤون بنورٍ كل عين شاءت الكحل، وأنت طبعاً لا تقصد ذلك، بل تريد أن جند الظلام يفقؤون كل عين شاءت أن تكتحل بالنور، وعليه فالكحل اسم وليس مصدراً، ولا يجوز تعليق الجار والمجرور به.
    هذا لا يتبادر للذهن، ولكن قد يتبادر للذهن.
    أخي أنت تقول إنني أقصد:"أن جند الظلام يفقؤون كل عين شاءت أن تكتحل بالنور وعليه فالكحل اسم وليس مصدراً..

    ثم إننا ندعو ونقول: (اللهم ارزقنا الشهادة في سبيلك ) أي ارزقنا أن نستشهد في سبيلك.
    - قولك : (وكثفوا نقاط تفتيش الحدودْ) يجب ضبطها (كثِّفوا) على أنها فعل أمر، لأن بعدها (ولتحشدوا) ، وأقترح عليك جعل الفاء مكان الواو لتصبح (فكثفوا) على أنه كلام مستأنف.
    حقيقة أن كثيراً من قصائد العرب تبدأ بالواو معروفة قديماً وحديثاً
    ثم إن هذه بداية لافتة مستقلة وعادي جداً ابتداؤها بالواو.
    - قولك: (أسندت رأسي فوق أكفانهمُ) هناك خلل موسيقي (زحاف) في تفعيلة (فانهم).
    إنها (فانِهِمُ) مستعلن. حركت ميم الجمع وهو من الجائزات أو الضرورات
    - قولك : (مثل كرج الماءْ) تعبير عامي في لهجتنا السورية، يجب وضعه بين قوسين.
    نعم، وذلك لحماية العربية الفصحى.
    يبقى إعجابي بالقصيدة فوق وقبل وبعد ما قلت وما يمكن أن يقال
    أخوك
    أخي ياسر,
    وأنا معجب بك.. وفخور بأخوتك..
    شكراً على كل حرف .. وجزاك الله كل خير.
    لقد أفدتني وجعلتني أرجع إلى مراجع هجرتها .. ولقد نفضت الغبار عن بعضها..
    أرجو أن تديم إبداء ملاحظاتك النقدية هذه و لا أدري ، لعله من الأنسب – بشكل عام - أن نتجاوز عن الجائز و الممكن والذي لا بأس به ونركز على الخطأ الذي لا يمكن ولا يجوز وليس له تبرير. مجرد رأي..
    تقبل تحياتي وبالغ امتناني


    أخوكم
    محمد مأمون نجم
    www.mamoonnajm@yahoo.com

  15. #15
    اللافتات

    دمت عزيزاً

    إبراهيم المقبل
    ستشرِقُ الشمْس
    يا بغدادُ
    فانتظري
    صُبحاً
    تُـبَلِّجُه
    "الأنفالُ"
    و"القلمُ"!

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •