Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 18 من 18
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2001
    المكان
    فوق مواطئ أقدامي
    الردود
    648

    الرمح في قلب " الأسد"

    بسـم اللــه الرحمــن الرحيــم



    مساءٌ أوروبيٌ ساحر . سماءٌ صافيةٌ ونسيمٌ عليل ورجلٌ يخطو بصحبة زوجته الذين لم يكونا على علمٍ بأن خطواتهما تقودانهما إلى لحظةٍ انقلب فيها التاريخ!!. في لمح البصر انطلقت الرصاصات من سلاح الشاب الغاضب لتردي الرجل وزوجته قتيلين ولتوقظ مارد الحرب ليلتهم نصف الكرة الأرضية . كان ذلك مساء الثامن والعشرين من يونيو عام 1914م عندما اغتال "جافريلو برينسيب" الأرشيدوق "فرديناند هايسبورج" ولي عهد النمسا وزوجته الكونتيسة "صوفي" ، ذلك الإغتيال كان الشرارة التي فجرت الحرب العالمية الأولى.

    وما أشبه اليوم بالبارحه ، فالحريري إذ أغتيل لم يكن مجرد رئيس وزراءٍ سابق ، ولا قائداً للمعارضة فحسب ، بل كان نظاماً دولياً متكاملاً بعلاقاته السياسية والمالية والشخصية. فالرجل كان محسوباً على بعض الدول لكنه كان يحظى باهتمام جميع الدول.

    والحديثُ كثُر عن كون سوريا وراء الإغتيال . لكني اعتقد ان الانسياق خلف هذا القول يشي بكسلٍ فكريٍ واتكاليةٍ عقليةٍ مخجلة. فسوريا أكثر من خسر بهذا الإغتيال في هذا التوقيت بالذات ، فالرجل لم يكن مستعصياً عليها إلى الدرجة التي تفكر فيها بإزالته نهائياً من المشهد السياسي وهو من علمت قدره وعلاقاته كما أن هذا التوقيت ليس المناسب لتستعدي عليها من كانوا على الأقل في صف الحياد.

    الحريري قُتل ليصبح "قميص عثمان" يبكي تحته جنبلاط وشيراك ويطلب ثأره بوش.

    ولكي نحاول فهم القصة يجدر بنا العودة إلى الوراء قليلاً "كالعادة". فالحريري في آخر أيامه كان يتحدث عن لقاءٍ قريبٍ مع القيادات السورية وأن النقاش سوف يكون تحت سقف "اتفاق الطائف" . لكن المدهش أن المعارضة " جنبلاط وحماده والبقية" كانوا يصعّدون الموقف في مواجهة تصعيدٍ "أغبى" من الحكومة اللبنانية. فمالذي يدفع سوريا لاغتيال رجلٍ تستطيع التأثير عليه عن طريق السعودية ( بما أنه رجلها في المنطقة ) ، ومالذي يدفعها لاغتيال الشخص الوحيد من المعارضة الذي تستطيع به اختراقها سيما وقد بدأ في الحديث عن لقاءاتٍ مع السوريين.

    ولكي نستطيع مقاربة المشهد بشكله الواسع فإن من المفيد معرفة المستفيد الأكبر ، ليس من اغتيال الحريري فقط ، بل من محصلة العملية ككل . فالعملية ليست اغتيال الرجل ، إغتياله هو المرحلة الأولى فقط.

    المشهد كالتالي:

    سوريا هي الركن الوحيد القوي المستعصي على ذهب المُعزّ وسوطه. العراق يغلي ومصر أُدخلت إلى الحظيرة منذ اتفاقية كامب ديفيد والسعودية لا شبيه لها إلا "تيم" التي قال "جرير". والهدف هو تطبيق سيناريو العراق على سوريا ولكن لا كويت بجانب سوريا لتغزوها ولا صدام لتفكر في إغرائه . فما الحل؟؟ .

    كما أن الحصار لن يتأتى إلا بموافقة مجلس الأمن وفيه "روسيا" و " فرنسا" اللتان تربطهما بسوريا و"الحريري" علاقاتُ تتجاوز مرحلة التميز إلى الشراكة . وأمريكا أضعف من أن تستطيع مواجهة سوريا والعراق لوحدها . ولكن بقاء الوضع على ما هو عليه في العراق وعدم تركيع سوريا يقود إلى أيامٍ سود تنتظر أمريكا ومصالح أمريكا في الخليج.

    وأمريكا هي سيدة الضربات الإستباقية ، وأفضل من يضع سيناريوهات تصرف الضحايا وأبرع من يحسب تلك الحسابات - فيما إذا استثنينا "القاعدة"- وأقل الناس اكتراثاً بثمن المخططات ما دامت ناجحة.

    قتل الحريري وفي لبنان وفي هذا الوقت المشحون بالتخوين والتهديد سوف يقود كل الأصابع إلى سوريا وكل التهم إلى سوريا وكل اللوم إلى سوريا. وفرنسا التي ربما كانت تبحث عن عذرٍ لتقدم لأمريكا خدمة علها تصفح عن ما مضى من أمر معارضتها لحرب العراق ، وجدت نفسها تبحث عن ثأر. وروسيا التي فقدت البترول في العراق بسبب معارضة الحرب وجدت في هذه الحرب الجديدة - التي ستحدث شاءت أم أبت- فرصة تعويض لا ينبغي تفويتها .

    الآن سوف يجتمع مجلس الأمن قريباً ليقر حصاراً على سوريا . يهدف إلى إضعاف قدراتها العسكرية عبر حرمانها من القيام بالمناورات الأساسية وحصار قطع الغيار التي تحتاجها معداتها العسكرية وحجب الدورات التدريبية عن القيادات العليا للقوات المسلحة . كما يهدف إلى زعزعة الأمن الإقتصادي للدولة ما يقود إلى إختلال اجتماعي يصعب السيطرة عليه . فسوريا ليست مثل العراق وبشار ليس كصدام ووزراءه ليسوا كأعضاء مجلس ثورة صدام . والشعب العراقي تعود على التقشف والقبول بالأمر الواقع عبر ثلاثين عاماً من الحروب لكن السوريين ليسوا كذلك . كل هذه الأمور تراهن عليها أمريكا لإسقاط نظام البعث السوري بدون حرب ، فإن لم يحدث ذلك - على أسوأ فروضهم- فلتكن حرباً خاطفة بعد سنين الحصار الطويلة تماماً كما حدث في العراق.

    ماذا يجب أن تفعل سوريا؟؟‍

    أكبر الأخطاء التي يقع فيها النظام السوري الآن هو مسلسل التنازلات الذي بدأه بتفكيك مجاميع المقاومة التي يشرف عليها جهاز مخابراته في العراق. فالعراق هو أفضل مكان لاستنزاف امريكا مادياً وعسكرياً وسياسياً . أما هرولة بشار الأسد إلى السعودية أخيراً "لمناقشة الأوضاع السياسية" فما أشبهها بقول القائل:

    والمستجير بعمرٍ عند كربته *** كالمستجير من الرمضاء بالنار

    فهي المندوب السامي لأمريكا في المنطقة لا تعصيها ما تأمرها ولك أن تتخيل أنها لا تأمرها بمعصية ‍‍.

    التنازلات أشبه ما تكون بماء البحر لا يزداد شاربه إلا عطشاً ، وهي لا يزداد بها مقدمها إلا ذلاً وركوعاً. وهي لن تغني عنه شيئاً مما خططه له القوم . الحرب على سوريا بدأت باغتيال الحريري ، صحيح أنها لم تبدأ بالقصف لكن تلك مسألة وقت.

    وبما أن الحرب قد بدأت فيجب على سوريا طرح فكرة تجنب الحرب جانباً والبدء في التخطيط لإدارة هذا الصراع العسكري الحقيقي. فالحصار وبالتالي الحرب بدأتا فعلاً . يجب أن يتخذ الأسد قرارات حاسمة وتاريخية في هذه الأثناء فالمناورات والوساطات وتقديم التنازل تلو التنازل لن تقدم أو تؤخر فقرار حصار سوريا وتركيعها قرار أمريكي استراتيجي لا مجال لنقاشه أو التنازل عنه. وما سوف تستفيده سوريا هو بعض الوقت لإظهارها أكثر ذلاً أمام العالم . فالعراق قدم التنازلات تلو التنازلات حتى فتشوا غرفة نوم الرئيس ، ومع ذلك اجتاحته أمريكا ومن لم يرَ ما فعلوه في العراق أمس بالتأكيد لن يستطيع أن يرى ما سيفعلوه بسوريا اليوم وليس غداً.

    ولو كنت مكان الأسد - والحمد لله أني لست مكانه- لبدأت بالضرب داخل أمريكا عبر مجموعات من الإستشهاديين المدربين على استهداف النقاط الحيوية في الإقتصاد الأمريكي . و استهداف القواعد العسكرية و الإقتصادية الأمريكية في دول الخليج وتركيا ومصر. هذا ما سوف يشتت التفكير الموجه نحو استلاب القدرة العسكرية السورية عبر سنين الحصار و محاولة العزف على وتر الغضب الجماهيري.

    إشعال المنطقة سوف يدفع بدخول الدول الكبرى لتهدئة الوضع والوصول إلى حلول أخرى لم يكن ليطرحها الأمريكي أساساً كما أنه سيفتح عدة جبهات على المخطط الأمريكي وهو إلى ذلك سوف يزيد من السخط الدولي على النهج التسلطي ما قد يقود إلى إختلال التحالف الذي تقوده أمريكا ، كما أن الإستهداف داخل أمريكا سوف يزيد من العبء الإقتصادي المتعاظم على كاهل الدولار المرهق ويرفع من أسهم الديمقراطيين الذين يعارضون النهج الاستعماري المكشوف الذي يقوده فريق بوش الحاكم.

    كل انتظار تقضيه سوريا في غير الإعداد والتخطيط لهذه الحرب سوف تعض عليه أصابع الندم حين تستتب الأمور لأمريكا بعد حين عندما يُعلن عن حصارها في مقر الأمم المتحدة المنتصب - لتزداد السخرية مرارة- في نيويورك.
    رب كلمة تقول لصاحبها...قــلـني!

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2005
    المكان
    بينَ دفّتي كتاب
    الردود
    451

    Thumbs up

    أما قبل .
    فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    .
    .
    ثم أما بعد ..
    .
    .
    فآواه لو أجدت المحزون أواه
    وأنا هنا لست بصدد سرد بكائية جديدة ضمن سلسلة البكائيات التي طالما أجدناها ولا زلنا نجيدها وننظمها عبر عقد الزمن ..!
    إنما لأثنّي على ما قلت .. بعالية .. وأعيد ما قلته لوالدي قبل هنيهة .. بأن ما حدث ليس الا ضمن المخطط الصهيوني اللعين الذي يسعى الى جر المنطقة الى جحيم الإستعمار والإستحمار مرة أخرى ..!
    .
    .
    وإني هنا لأستنكر تكالب الدول العربية والإسلامية على حد سواء ضد كل من تغمز عين ماما أمريكا عليه .. وحثهم على الذل والخنوع .. وكأني بهم وهم بهكذا حال .. حكال البغي التي ودت لو أن النساء كلهن بغــايا..!
    .
    .
    وإنه لمن المفارقات العجيبة .. ان كل أولئك الأنذال يعلمون علم اليقين أنهم على دروب السالفين سائرون وأنهم لمقابرهم يحفرون .. وأنهم إنما الى المسالخ يجرون جر الشياه .. ليكونوا كأشهى الولائم التي تقدم على موائد الصليب ..!
    .
    .
    الا شاهت الوجوه .. ثم شاهت يا قادة الذل..!
    .
    .
    لك التحية ..
    والدعـــاء بالتوفيق أيها الفاضل



  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    المكان
    فى بطن أمى
    الردود
    2,817
    ولو كنت مكان الأسد - والحمد لله أني لست مكانه- لبدأت بالضرب داخل أمريكا
    أخى ابن رشد..
    قرأت موضوعك.. وأعجبنى تحليلك الذى لا يفتقر للمصداقية من أى جانب
    حتى وصلت معك إلى تلك العبارة أعلاه.. فتمنيت حقاً أنك لم تكتب ما بعدها
    وحمدت الله أنك لست فى مكان الأسد !

    ودعنى أسير معك قليلاً عبر تصورك "الفنى".. أو ربما "السينمائى" الذى عقدت فيه ناصية حلك المعجز.. وقدمته كهدية رائعة لبشار الأسد !
    إذا كان الأمر كما تقول.. والأمريكيين والصهاينة هم أصحاب الزر الذى فجر الحريرى فى لبنان ، ليتفجر الموقف بالكامل.. وتصب روافد المصلحة فى جيوب السياسات الصهيوأمريكية بالمنطقة.. وإذا كان الأمر كما توصلتَ له بتحليل منطقى ، يبدو وكأن الأمريكان يبحثون عن "سبب" مقنع كى تجيش الجيوش تحت راية مجلس الأمن.. وتحول القضية السورية إلى قضية دولية كى تسوغ إستصدار قرار دولى لحصارها إقتصادياً وسياسياً .. وربما عسكرياً !

    إذا كان كل ذلك صحيحاً.. فكيف يكون المخرج من هذا الحصار عن طريق إعطاء المسوغات المقنعة لتدويل الصراع السورى الأمريكى ؟! ..هل تظن أن تفجير السفارات والمصالح الأمريكية فى السعودية ومصر والأردن مثلاً.. سيتسبب فى ردع الأمريكان عن تنفيذ المخطط ؟! .. أم سيثبت -كما أثبت من قبل- أن هناك سبب وجيه يمكن تبنيه دولياً لمحاربة سوريا !؟.. والأمريكان لم يمنعهم تفجيرات هنا وهناك لسفارات ومصالح من إحتلال أفغانستان والعراق.. بل عُدت هذه التصورات القاصرة من قبيل مسوغات التأييد الدولى .. ولو أنك متابع للبيانات التى تصدر عن حلف الناتو مؤخراً لفهمت مقصدى تماماً !

    دعنى أعطيك سيناريو آخر للأحداث كنتيجة لما إقترحتَه على القيادة السورية أن تفعله.. ودعنى أذكرك إبتداءً ، أنك ربما تعلم عن الأمريكيين الشئ الكثير.. من خلال قراءات أو أبحاث.. لكنى أوقن أنك لا تعلم "كل شئ" عن هذه السلالة البشرية !! .. فالأمريكان على سبيل المثال.. قاموا بإفتعال "سبب" لإثارة الحرب مع كوبا فى زمن كنيدى.. عن طريق فيلم سينمائى إسمه "حادثة خليج الخنازير" .. ولم يبال الأمريكيون بقتل المئات من "الأمريكيين" لتنفيذ سياسة معينة محددة.. وهناك أمثلة أخرى كثيرة ، ربما تعلم طرفاً منها أخى الكريم !!

    السيناريو المطلوب هو إستحداث "الأسباب المنطقية".. أو إستثمار "الأسباب الغير منطقية" .. وهذه سياسة مخابراتية معروفة لدى الأمريكيين.. ودعنا من الشرح كى لا نستفيض.. إلا أننى أقول أن الدعوة إلى نقل الضربات الإستباقية إلى داخل الحدود الأمريكية.. أو إستهداف المصالح الصهيوأمريكية فى البلاد العربية لن تؤدى إلا إلى إستثمار هذه الأحداث لكى تقدم كمسوغ لطلب مظلة دولية للإطاحة بالسوريين !!

    أخى الكريم.. هل تظن أن الأمريكيين يبالون بذلك !؟
    هل تظن حقيقة أن الإدارات الأمريكية المتتابعة منذ أيزنهاور وحتى بوش.. تبالى بمقتل الآلاف من مواطنيها فى سبيل تحقيق سيناريو محدد يطمعون بإيجاده على خريطة الواقع بشكل أو بآخر ؟!.. أخى العزيز إقرأ تاريخ المخابرات الأمريكية منذ بيرل هاربر وحتى المدمرة كول لتفهم جيداً.. أننا أحياناً نسير وفق الخطة الموضوعة على إفتراض مسبق لنوع وحجم رد الفعل من جهة الضحية !!

    أختلف معك تماماً فى رؤيتك للموقف.. وإفتراضك أن المسارعة بقرار الحرب من الناحية السورية (حتى على إفتراض أن السيناريو العراقى يتكرر) سيردع الأمريكيين عن الخوض فى الحرب ، لا أجده منطقياً ولا حتى مقبولاً سياسياً !

    لا تنسى أن الدول العربية أصبحت منعزلة بشكل تام عن الأحداث فى بلاد الجيران ، والذى سيحدث إن قدر لسوريا أن تواجه حرباً مع الأمريكان والصهاينة ، أن لن يختلف الأمر عن قصة العراق.. وسيتخلف الجميع بحجة أو بأخرى.. ثم الذين يلونهم.. والذين يلونهم !!

    ما نأمل فيه.. أن يهدأ الموضوع بشئ من الإمتصاص السياسى والحنكة فى التعامل مع العواصف ، والتى لا تكون إلا بإستقراء جيد واقعى للمعطيات المطروحة.. أما المسارعة بالأفعال المضادة الإستباقية لن تفرز إلى مجموعة من "الأسباب" التى يبحث عنها الجميع فى السماء السورية وأرضها !

    وتقبل تحياتى
    مفروس

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2001
    المكان
    الكويت
    الردود
    987
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة ابن رشد
    بسـم اللــه الرحمــن الرحيــم



    سيناريو العراق على سوريا ولكن لا كويت بجانب سوريا لتغزوها ولا صدام لتفكر في إغرائه . فما الحل؟؟ .

    .
    تبحث عن الحل ؟

    لا أجده إلا أن تجنّد أمريكا بشكل لا مباشر أبناء الأمة ليضربوا خاصرة الأمة باسم الجهاد وتحت راية التكفير ..!!

    خيّل إلى وأنا أقرأ الجملة السابقة
    أنك تجلس على هضبة الجولان "المحتلّة" ..!
    وتشاهد نصب صيوان الخليفة الأموي في دمشق ..!

    وبقيّة المشهد عبارة عن أبطال من مجموعة "الخمم" العربية ... باستثناء من تشرّب قلبك كرههم ..!!

    ألا قاتل الله ... الجهل ..!

    الرازي

    ولا دمتم

    الذيب من صلبه يجيب الذيابه // ولاّ الثعالب مابعد جابت فهود
    والسيف تحمي سلته عن نصابه // والطيب ماياني بلا فعل وجهود
    ومن لاكسب كلمة نعم في شبابه // والله ولا تنقاله لا غدى عود

  5. #5

    رؤية بسيطة

    سبحان الله العظيم !! غريبة هذه الرؤية ،عجيب هذا التحليل !
    هل ينطلي على مثلك هذا الهراء الاعلامي ؟ وهل ستجد أمريكا أفضل من هذا النظام العلوي البعثي العفن ؟! ألا يستطيع سلاح الجو الإسرائيلي "الفتاك" قصف القواعد السورية في لبنان بكل سهولة وأريحية ؟
    لو أرادت أمريكا تغيير النظام السوري لفعلت ، ولما سكتت على تغيير الدستور لينصب "الدكتور"؟
    ولما هرول "مندوب" المندوب السامي -على حد تعبيرك- ليبارك هذا التغيير الدستوري الاستثنائي ؟
    إذا كانت السعودية قد فعلت ذلك بإيعاز من أمريكا فقد بطلت دعواك القائلة بوجود خلاف سوري أمريكي (يصل إلى درجة تغيير النظام) وإذا كان هذا التصرف محض إرادة سعودية فهذا ينفي عنها صفة "المندوبية السامية" ..لو قلت ان الظروف قد تغيرت وسوريا بشار تختلف عن سوريا الأسد فقد جانبك الصواب ..فـ سوريا بشار أكثر انفتاحًا حسب المواصفات الأمريكية !! أما سوريا الأسد فقد رأينا بجاحتها -حسب المواصفات الأمريكة ايضاً- ومع ذلك لم تحرك أمريكا ولا بقية الشلة ساكنًا ولم تعقد المؤتمرات في لندن وواشنطن لاستقطاب المعارضة السنية التي تقف على ارضية صلبة في الداخل والخارج من حيث العدد والمسوغات (على العكس من المعارضة الرافضية في العراق والتي جعل من الإعلام الصليبي أغلبية) لتركيع النظام أو تشويه صورته عالميًا على الأقل، لقد استطاعت أمريكا بخبث ودهاء تغيير النظام الروسي لاحظ الروسي وليس السوري بعد ان قامت "بلدغه" عسكريًا واقتصاديًا فهل تعجز عن هذا البلد المسكين ..ان ما يحدث من تراشق اعلامي بين أمريكا من جهة و سوريا من جهةٍ أخرى يذكرني بتلك التمثيلية الهزيلة التي لا زالت تعرض حتى الساعة وفي جميع القنوات وهي المسماة بـ "أمريكا شيتان أكبر"(شيتان بمعنى شيطان بالفارسي :D: ) بطولة الممثل ريجان والكومبارس آية الباطل الخميني -حرق الله سره- والعجيب ان أمريكا وبعد مسلسل الشتائم والتهديدات تأتي إلى المنطقة لتقضي على ألد أعداء إيران (طالبان + صدام + مجاهدي خلق ) فهلّا فسرتم لنا هذا التناقض العجيب المريب ؟! وسوريا كما تعلمون المسخ المدلل لإيران بعد حزب الله..آسف أقصد "حزب اللات" وحزب اللات الجندي المخلص لإسرائيل وإسرائيل الكلب المطيع لأمريكا ..شخصيًالا استطيع ان أحل هذه المعادلة ذات الأربع مجاهيل إلا بتغيير القيم الثابته(لديكم) لتكون كما يلي :
    هناك فئة منصورة بمرسومٍ رباني لا يقبل النقض ولا التعديل وهذه الفئة تشكل الأغلبية الساحقة من العالم الإسلامي ..وهي تؤمن بالجهاد ولا تغفل العقل ، سجل التاريخ لها فتوحات وملاحم لاتزال شواهدها شامخة في بلاد الفرنجة تذكرهم كلما نسوا أو تناسوا ..فمن هم هؤلاء ؟ هل هم الرافضة ؟أو المعتزلة ؟ أو الخوارج ؟ أو الصوفية ؟أم دعاة القومية ؟ التقدمية ؟ العلمانية ؟ البعثية؟..إلخ هذا الغثاء !! كلا ثم لا بعد "لوا" ، إن الجواب الذي لا يختلف عليه اثنان هو ان الفئة التي نصر الله بها هذا الدين وكانت سببًا بعد الله في انتشاره وتمكينه :هم أهل السنةوالجماعة أهل الحديث والفقه وعلى رأسهم الأئمة الأربعة (بعد رسول الله عليه الصلاة والسلام والسلف الصالح) ولا شك انك تقول الآن : لا أحد ينكر هذا الكلام يا شرقي ..عطنا الزبدة ! واقول : لا تستعجل سوف نصل إلى زبدة ولا "أبو كرسي"بعد اوجدنا ارضية مشتركه نقف عليها (أنت وأنا) وثوابت لا ننكرها فـ تعال "الله لا يهينك" لنركب "سماط الريح" ونأخذ جولة سريعة في ربوع هذه الفئة المنصورة ونتلمس حاجاتهم فهل تريد ان نبدأ من الغرب أو الشرق ؟ لا بأس سوف نبدأ من الغرب حيث المغرب بلاد "ياالله من فضلك" ،لايخفى على واسع علمكم ما توفره لهم الحكومة المغربية من مراقص ودور خنا وشواطئ نظيفة ليتمكنوا من ممارسة شعائرهم بكل سكينة وخشوع ويحمد لها(أنتي يا الحكومة المغربية) تضييقها على اعداء تلك الفئة (المنصورة) من الصوفية والاباضية والعلمانية ..انتهينا من المغرب و "لنزرق" إلى الجزائر ..ها نحن فوق الجزائر هل تريد ان نعمل "لاندنج" ؟ لا اظن فما حدث لجبهتم (الانقاذ) لا يحتاج إلى كثير كلام ويكفي ان الجبهة الشمالية والغربية والشرقية والجنوبية اتفقت على الجبهة الداخلية .. الله يا ابن رشد ماهذه البلاد الجميلة..هذه تونس وهاهو "شين العابدين" مسترخيًا بعد ان حرم على نساء "فئتنا" ارتداء الحجاب وقس على ذلك بقية شعائرهم.. وصلنا إلى ليبيا انزل يا ابن رشد نحن الآن في طرابلس ..أين تلك الفئة يا ابن رشد ؟ أين مساجدهم ؟ أين مدارسهم ؟ بلعها الزحف الأخضر هكذا قال لي ذلك العجوز وهو يرتجف !! اركب اركب يا ابن رشد لا يزحفون على بساطنا .. وهذه مصر ارض الكنانة قد سلبوهم أعز ما يملكون ،أزهرهم (وأزهرنا) بتهميشه وتغييب الرموز الدينية عن الساحة(هذا الكلام لا ينطبق على البابا/ شنو..ده ؟) وهاهي الأردن ..هل تعلم ان واحد من اكبر رموز تلك الفئة كان يعيش على هذه الأرض ألا وهو العلامة الإمام/محمد ناصر الين الألباني رحمه الله رحمةً واسعة ، الكثير لا يعلم ذلك هذا يكفي !!إذًا "حط رجلك" على اليمن (بنرجع للسعودية لا تخاف..لا زال الخض جاريًا) اليمن أقلية زيدية تحكمهم ..سوريا اقلية علويةحايسةٍمريرهم في لبنان يسمح للجميع من رافضة ودروز ونصارى بالتسلح إلا تلك الفئة (والله عجيبة) وفي إيران لا تعليق في أفغنستان كذلك في باكستان ُينصب عليهم حاكمًا لا يعرف حتى الآن هل هو قادياني أو ماسوني أو شيعي ولكن الأكيد انه "سملقي" وفي الهند الله المستعان والشيشان لا حول ولا قوة إلا بالله وتركيا اعوذ بالله واندونيسيا إنا لله وإنا إليه راجعون والفلبين نسأل الله السلامة وألبانيا وكسوفا والبوسنة نستغفر الله ونتوب إليه ،ماذا بقي ياابن رشد ؟ السعودية!!(قالها ابن رشد وهو معصب ) صحيح بقي السعودية فلنهبط ببساطنا يا ابن رشد ولنشاهد أحوال تلك الفئة التي اتفقنا على خيريتها سلفًا ثم شاهدنا اوضاعها لاحقًا : انظر يا ابن رشد نحن الآن في مدينة الرياض ! كم مسجد رأيت حتى الآن ؟! هل رأيت هذا العدد الهائل من الشباب الملتحي ؟عجيب الأحوال هنا تختلف !!ماهذه الجداول المعلقة في المساجد ؟!محاضرة للشيخ /فلان في جامع فلان ،دروس للعلامة الفلاني في المسجد الفلاني ، حلقة عمر ابن الخطاب لتحفيظ القرآن ،ماهذا يا ابن رشد محاضرات ودروس و جامعات ولا يوجد في الشارع بنات qqq والحريم ما يسوقون سيارت *b ولا يطلعون إلا بعباة وهيئة للنهي عن المنكرات هل من يعيش في هذه البلاد من نفس الفئة التي اتفقنا (أنت وأنا) على خيريتها ؟ نعم (قالها ابن رشد على مضض) إذًا لماذا يسمح لهم -نسبيًا-هنا ويمنعون هناك ؟ لماذا يمارسون عباداتهم ويظهرون شعائرهم هنا-على خفيف- ويقمعون هناك ؟
    دع عنك الآن سلبيات الدولة السعودية فهي اوضح من ان تذكر !فحديثي كله منصب حول هذه الفئة واحوالها فهل توافقني الرأي بأن وضع تلك الفئة في هذه الدولة مختلف ؟ صحيح (قالها ابن رشد بعد مادبلت تسبده) وهذا لا شك لا يرضي أمريكا ولا غيرها من دول الكفر التي ذاقت الأمرين من هذه الفئة !! ولن يهدأ لهم بال وهم يشاهدون هذا الفئة تنموا و تتغذى من مصادرها الأصيلة ، أمريكا التي تملك جهاز استخبارات يدرس ضاهرة نشر المصريين لغسيلهم في البلكونات(كما قال أحد الظرفاء) لا أظنه يغفل عن مايقام لدينا من فعاليات..!! يا ابن رشد لاحظ وشاهد جميع الأحداث التي تجري في المنطقة واربطها بتلك الفئة من حرب الخليج الأولى إلى مقتل الحريري ينجلي الغبش ويسهل عليك حل المعادلة "هذي الزبدة"
    أخي الكريم ..كما سمعت ورأيت أمريكا مصابة بالحول فهي تهدد إيران وتحتل العراق وهاهي تهدد سوريا فيا ترى إلى أين سوف يذهب بها حولها ؟ وأما "تيم" التي يقضى الأمر "بدون شورهم" فإني متفائل إلى حد اليقين أنها سوف تكون " تميم " التي إذا غضبت حسبت الناس....
    بقي ان أقول ان دعوتك بشار بارسال استشهادين مضحكة مبكية!! يعني الشيخ اسامة تنبلع ..لكن بشار واستشهادين وين نصرفها ذي يا شيخ ابن رشد
    لازال في الزوايا بقايا ولكنني تعبت
    وقال الأستاذ ممتعض:
    نحن جنود التوحيد ..أسود الحق ..بركة الخلق ..تيجان الأرض .. أعدل من حكم في هذا الزمان.. وأخلص من اعتقد ..وحدنا الله كما أمر .. حاربنا الشرك ..قطعنا دابر تحرير المرأة .. صدقاتنا في مجاهل أفريقيا ..دعاتنا في أحراش آسيا ... جداتنا يمتن وهن يرددن "لا إله إلا الله " فأين مثلنا أينا ؟!! ورحم الله محمد بن عبدا لوهاب ،وجزاه عن بلادنا وأجدادنا -السادة النجب- خير الجزاء !!
    انتهى كلامه غفر الله لنا وله

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    المكان
    فى بطن أمى
    الردود
    2,817
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الشريف الشرقي
    صحيح بقي السعودية فلنهبط ببساطنا يا ابن رشد ولنشاهد أحوال تلك الفئة التي اتفقنا على خيريتها سلفًا ثم شاهدنا اوضاعها لاحقًا
    الأخ الحبيب "الشريف الشرقى".. حياك الله

    قد أتفق معك فى كثير مما ذهبت إليه فى ردك على الاخ ابن رشد ، إلا أنك أوردت معضلة فكرية من العيار الثقيل لم يستطع مثلى "بلعها" فضلاً عن "هضمها"

    مسألة التنظير "السياسى" والتشخيص "القومى" لطائفة أهل الله المنصورة ليست دقيقة !.. وكما كنا نعيب على القوميين رغبتهم فى إرساء الولاء والإنتماء الإقليمى ، أظننا نقع (بعفوية) فى نفس الخطأ ، ونحصر بشكل تلقائى -بلا دليل- أوصافاً ربانية وإختياراً إلهياً فى إقليم أو دولة ذات كيان سياسى !

    أفهم أن هناك مقاييس تراها وأعلمها تحكم بها (منطقياً) على أصحاب الطائفة المنصورة التى لا يضرها من خالفها إلى يوم القيامة ، وهى التى ينصر الله عز وجل بها الدين ويعلى بهم شأنه ! .. إلا أنى لا أفهم سر حصرك لهذا الوصف فى بقعة سياسية (ولن أقول جغرافية.. هكذا قلتَ) والمقصود بها فى تنظيرك هى أرض المملكة تحديداً !! .. كلامك يحتاج إلى أدلة غير التى سقتها أخى الكريم.. وإلا قل لى بربك ما الذى يجعل هذه الفئة "المنصورة" مخذولة مع غيرها فى أيامنا هذه !؟.. لو كان الحق ما تقول ، لكان الأمر غير ذلك.. نعم هناك إلتزام وممارسة للدين فى المملكة لا توجد فى غيرها.. لكن كيف يكون ذلك (وحده) سبباً منطقياً لحصر هذا الوصف عليهم !

    اللحى كثيرة فى كل واد ، ولكن يأبى الله إلا أن تكون القلوب هى محل التكليف.. ولا تفهم من كلامى أن أقلل من شأن السنن ، إنما أزيدك شيئاً ربما لا تعرفه.. وهو أن عباد الله المخلصين تنسج خلاياهم ودياناتهم فى رحم الغيب الآن فى شتى بقاع الأرض.. وليس فى حدود سياسية قام بها ترزية سايكس بيكو !! .. بلاد المسلمين على الرغم من تفشى الجهل وإنتشار الفساد "المعلن".. ومحاربة أولياء الله وخاصته فى كل مكان ، إلا أن ذلك لا ينفى ولا يمنع أن يكون هناك من المسلمين المخلصين فى كل مكان ، من إرتضى الله دينهم وإخلاصهم وعملهم.. ودخلوا فى مرحلة التأهيل الربانى والإعداد للمشاركة فى صنع المستقبل القادم !!

    فتطبيق الشرع لا يعنى أن المطبق عليهم من المخلصين حتماً.. وأنت أخى الكريم أعلم منى بذلك ، فضياع الشباب وإنفلات الهويات أمر موجود ملموس ليس فى ما وراء الأسلاك الشائكة للمملكة فحسب.. بل فى أرض الجزيرة أيضاً أخى الكريم !!.. وأكبر دليل على ذلك أنه لو كان بيننا طائفة ظاهرة بادية ملامحها ، تصلح لتحمل عبء الدين (أتكلم عن عامة الناس) لكان نصر الله وتمكينه عند أبوابنا. ولما كنا نباع الآن فى أسواق العبيد.. بالكيلو !! .. وعد الله لا يتخلف.. التخلف والتقاعس من أنفسنا.. ولو كان بيننا من ينصر الله لأتانا نصره.. وإذ لم يأت فاعلم أننا لسنا على مراد الله.. وكلنا فى هذا الشأن سواء !! .. وقد تعلم أخى العزيز إن خفاء الفساد والجرأة عليه سراً لا تقل جرماً ولا سقوطاً من عين الله عمن كان فساده معلناً (أقول محدداً..من ناحية الإستخلاف وتحمل الأمانة فقط) !!

    بالنهاية أقول.. أنى ممن يعتقدون أن الزمن القادم وعلو الدين وأهله لن يحترم حدوداً سياسية تفصل بين بلدان المسلمين ، وكما قلت لأخى ممتعض قبلاً أن ثورة الدين آتية لا محالة.. وإستخلاف الله لن يكون على أساس لون جواز السفر.. بل على علمه المسبق بما حوته القلوب.. فلا داعى لأن نحجر واسعاً بقاييس العقول البشرية.. فقط بغية التأكيد على ما تهواه أنفسنا !

    ودمت طيباً أخى الكريم
    أخوك

  7. #7
    أحلى من الككاو هو و(المارس) *** هذا الخطاب اللي يخطه فارس
    هذا ترحيب على الطريقة البدوية ..قد لا تستسيغه ولكنه بالنسبة للناطقين بالخليجية يعتبر من عيون الشعر

    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الفارس مفروس
    إلا أنى لا أفهم سر حصرك لهذا الوصف فى بقعة سياسية (ولن أقول جغرافية.. هكذا قلتَ) والمقصود بها فى تنظيرك هى أرض المملكة تحديداً !!
    حاشا وكلا أخي الكريم ..واقرأ -حفظك الله - ما كتبه تلميذكم في بداية الرد السابق :
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الشريف الشرقي
    هناك فئة منصورة بمرسومٍ رباني لا يقبل النقض ولا التعديل وهذه الفئة تشكل الأغلبية الساحقة من العالم الإسلامي ..وهي تؤمن بالجهاد ولا تغفل العقل ، سجل التاريخ لها فتوحات وملاحم لاتزال شواهدها شامخة في بلاد الفرنجة تذكرهم كلما نسوا أو تناسوا ..فمن هم هؤلاء ؟ هل هم الرافضة ؟أو المعتزلة ؟ أو الخوارج ؟ أو الصوفية ؟أم دعاة القومية ؟ التقدمية ؟ العلمانية ؟ البعثية؟..إلخ هذا الغثاء !! كلا ثم لا بعد "لوا" ، إن الجواب الذي لا يختلف عليه اثنان هو ان الفئة التي نصر الله بها هذا الدين وكانت سببًا بعد الله في انتشاره وتمكينه :هم أهل السنةوالجماعة أهل الحديث والفقه وعلى رأسهم الأئمة الأربعة
    لم ولن نحتكر الخيرية لفئة دون أخرى ولا لبلد دون آخر ..فهكذا طرح لا يقبله عقل ولا منطق ، وأي معنىً لدين لا يساوي بين البشر من حيث النسب والعرق والإنتماء وهي أمور قدرية ربانيه لا نحاسب عليها ولكن قد نحاسب بها فهذا الدين لوكان للعرب خاصة لما كان رسوله عليه الصلاة والسلام خاتم الأنبياء والمرسلين ولكنه دينٌ عالمي قُدر للعرب ان يكونوا أول من حمل رايته ثم شاء الله ان ينزعها منهم لتشارك بقية الأعراق من كرد وترك وبربر بحملها والذود عنها ..وتلميذكم حين ركب بساط الريح مع "عديقه" ابن رشد كان يريد ان يشاهد أحوال تلك الفئة عن كثب :
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الشريف الشرقي
    [B][COLOR=Navy]فـ تعال "الله لا يهينك" لنركب "سماط الريح" ونأخذ جولة سريعة في ربوع تلك الفئة المنصورة ونتلمس حاجاتهم فهل تريد ان نبدأ من الغرب أو الشرق]
    وهذا اقرار بوجود هذه الفئة في شتى بقاع العالم الإسلامي وغير الإسلامي ، هذه الفئة يا سيدي موجوده في كل مكان في مصر والسعودية بل حتى في إيران(بكره المجوس في الله يا أخي ) ولله درك حين قلت:
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الفارس مفروس
    [وفي النهاية أقول.. أننى ممن يعتقدون أن الزمن القادم وعلو الدين وأهله لن يحترم حدوداً سياسية تفصل بين بلدان المسلمين ، وكما قلت لأخى ممتعض قبلاً أن ثورة الدين آتية لا محالة.. وإستخلاف الله لن يكون على أساس لون جواز السفر.. بل على علمه المسبق بما حوته القلوب]
    وهذا ما نعتقده يا سيدي وقد سبقنا إلى ذلك آسر سراطي الفكري العلامة الإمام/محمد ناصر الدين الألباني -رحمه الله- حين سأل عن تعريف الفئة المنصورة فقال : هم أهل الحديث والسنة وعلى رأسهم الأئمة الأربعة ومن سار على نهجهم / أو كما قال رحمه الله ..ولا شك انك تعلم ان الشيخ رحمه الله من رموز السلفية أو دعنا نقول الوهابية وهي الفئة المتهمه بالتعصب لمنهجها وتكفير مخالفيها !!ومع ذلك يقرون بخيرية جميع المذاهب "المعتبرة" بمافيها مذهب الإمام محمد ابن ادريس الشافعي ولا شك ان لابن تيمية كلام أجمل وأحكم في هذه المسألة بالذات(أعني مسألة الفئة المنصورة) وحتى لا أطيل فإني سوف ألخص ما أردت الوصول إليه في ردي على ابن رشد في نقطتين :
    1-جميع ما يحدث في المنطقة من تحالفات(سرية كانت أو معلنه) وحروب(اعلامية أوعسكرية) وحصار(فكري أومادي) من قبل "سخينة" هذا العصر أمريكا وأذنابها لا يقصد به سوى قمع وتحجيم هذه الفئة المنصورة قدرًا ..وأنى لهم ذلك :
    جاءت سخينة كي تغالب ربها * فليغلبن مغالب الغلاب
    2-استطاعت سخينة ان تضيق على هذه الفئة بيد عملائها من حكام المسلمين بقمعهم ومنعهم من اظهار شعائرهم وممارستها وتجفيف منابعهم وتشويه صورتهم حتى اصبحت اللحية -مثلاً- (تاني )في كثير من بلاد المسلمين رمز للتخلف والرجعية ولم يبقى لهم حسب علمي القاصر مكان يستطيعون ان يمارسوا فيه شعائرهم بكل سهولة واريحية سوى بلد واحد‍‍ !! ليس ذلك فحسب، بل لقد تجاوزت تلك الفئة في ذلك البلد (بلد المندوب السامي ) مرحلة التصفية(العقائدية) وهي الآن في المرحلة الأهم ..مرحلة التربية وليس بعد التربية سوى قطف الثمار ..لا نقول هذا تعصبًا بل تشخيص حالة ، ولو توفر لأحبابنا في مصر -مثلاً-مثل هذا المناخ أو جزء منه لرأينا العجب العجاب من رجال المحروسة .
    وإلى لقاء قريب أيها الحبيب

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    المكان
    فى بطن أمى
    الردود
    2,817
    الحبيب الشرقى
    سعيد بك .. ولعلك محقٌ !
    قاتل الله الهرولة بين الكلمات.. يبدو أنى قد أخذتك بالشبهة
    سلام لك وعليك.. وطابت نفسى بك قريرة هانئة
    فمثلك مما نعد ذخيرة لأيام الصبر

    محبتى ومودتى

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2001
    المكان
    فوق مواطئ أقدامي
    الردود
    648
    أريج نجد .. نعم ضربت عليهم الذلة فلا تنتظري منهم للدين نصراً إلا ماكان لازماً لتثبيت كراسيهم.

    الفارس مفروس .. أهلاً بك يا أخي ..
    بيننا فرق أساسي في النظر إلى الموضوع برمته ، أنا أعتقد أن الحرب بدأت ولذلك فلا مجال للتسويات. لو كانت لم تبدأ بعد فقد تكون هناك محاولات للعب بعض الكروت ، سوريا لا تملك أي كرت. لذلك فالحرب واقعة واقعة واستهداف امريكا يجب أن ينظر إليه على أنه عمل حربي.
    سوف أتابع معك إن شاء الله.
    رب كلمة تقول لصاحبها...قــلـني!

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    المكان
    ليس بعد
    الردود
    120
    تحليلٌ ولا ابن رشدٍ له ..

    لا أدري لم أربط بينك وبين لويس كثيراً ؟ !!

    مع أنك أهدأ لهجة منه ..

    ومع مخالفتي لك في بعض مناحي تفكيرك ..

    وفي تحليلك هذا ، مع اختلافنا مع حزب البعث الحاكم منهجا وعقيدة ، إلا أنك قد أصبت كبد الحقيقة ، خصوصاً في وصفك حال السعودية ..

    أراك سامقاً أيها القلم الفذ ..

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Feb 2005
    المكان
    سوريا
    الردود
    489
    العزيز ابن رشد..
    شكراً على هذا المقال الذي يضع الكثير من النقاط على الحروف..
    وإني أتفق معك على براءة سوريا حكومة وشعباً من جريمة اغتيال الحريري..
    وكأنك قرأت مقالي السابقأنا من قتل الحريري)..فلو قرأته لوجدت أني ألتقي معك تماماً..
    إلا أني اختلف معك في ضرب أمريكا عن طريق الاستشهاديين.. لأن أمريكا لا تبكي على من يموت من شعبها..بقدر ما تبكي على لقمة سائغة وجدتها في عالمنا العربي الكبير..وإن فعلنا ذلك أعطيناها الحجة لغزونا كما فعلت في أفغانستان ..
    إن سوريا - بإذن الله تعالى - قوية وحكيمة.. وقد كان الأسد حكيماً ولم يزل.. فقد فعل عين العقل والصواب ذاته.. فأمريكا أقوى رجل في العالم..إن أرادت سحق دولة سحقتها.. والرئيس الأسد يريد امتصاص الغضب الأمريكي والدولي بحكمة ورويه..وهذا مايفعله..

    أشكرك أخي الكريم مرة أخرى.. وأرجو من الاخوة الكرام أن لا يقعوا في غيبة السلطان فيسبوا ويشتموا ليكونوا بذلك عوناً للشيطان.. فنحن في سوريا تحكمنا مؤسسات رسمية لا طائفة كما يزعم البعض.
    والريئس الأسد..محبوب جداً من الشعب العربي السوري..بما فيهم (أنا العبد الفقير)..
    لأنه صادق في توجهاته..ويسعى جاهداً لرفعة شأن الوطن والمواطن..وتحسين الوضع الداخلي والقضاء على كل مظاهر الفساد بسرعة قياسية.
    أَفَلَتْ شُمُوْسُ الأَوَّلينَ وَشَمْسُنَا أبَداً عَلى فَلَكِ العُلا لا تَغْرُبُ


  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Nov 2001
    المكان
    فوق مواطئ أقدامي
    الردود
    648
    الفارس مفروس (2) .. أعود إليك مرة أخرى، تقول إن المطلوب الآن هو امتصاص الغضبة الرومية ومحاولة تهدئة الأوضاع . أنظر للخلف قليلاً .. عشر سنين فقط .. هل تنفع التهدئة وقبول قرارات مجلس الأمن و " الشرعية الدولية" .. هل نفعت صدام؟

    الأمر يا سيدي جاهز للتنفيذ ، ما نراه الآن هو التنفيذ وليس التخطيط ومحاولة التهدئة لن تنفع ولن تجدي . صدقني أن سوريا قد أُضجعت على المذبح وما بقي إلا إمرار السكين ، متشائم .. لا .. بل صدقني أني أحاول قراءة واقع مرير ، واستشراف مستقبل حافلٍ بكثير.

    نقل الحرب إلى الملعب الأمريكي سوف يقلب الطاولة على مُـخطط الحرب فالحكومة لا تبالي كما قلت بعدد القتلى من الآخرين لكن الأمريكيين لن يقلوا رفضاً عن الأسبان ولعلك تذكر الحادي عشر من مارس.

    الشريف الشرقي .. إذاً فأنت تظن أن "أرض الرسالة" و"مهد الإسلام" هي هدف أمريكا !! وأن أمريكا إنما توّري بسوريا لقصف المملكة ومحاولة إسقاط النظام فيها ، لأنها بالتأكيد تعيق مسيرة الزحف الأمريكي على العالم. فهي قطعت النفط ورفضت أن تقلع الطائرات من قواعدها ، كما أنها لم تكن تعلم عن حرب العراق الأخيرة ولم يعرف بندر بن سلطان عن الحرب قبل كولن باول . وهي إلى ذلك تشجع الإرهابيين في القاعدة وفي العراق وفي الشيشان وتدعمهم بالمال والسلاح والمعلومات .. هذه الدولة ( برأيك ) سبب رئيسيٌ للإرهاب في العالم بوجود منظّرين له من أمثال الشيخ عبدالمحسن العبيكان والشيخ سعد البريك . وأنت تعتقد أن سلاح الجو الإسرائيلي يستطيع أن يقصف سوريا كلها .. ولكنه عاجزٌ ( هذه من عندي) عن قصف السعودية ، فهو أضعف من ذلك .

    هذه وجهة نظرك وأنا أحترمها وإن خالفتها.

    الرازي .. قيل لنا أن إماما قنت على أمريكا في أحد مساجد الكويت فرد عليه المصلون قائلين:" اللهم أعز أمريكا". هل تصلي هناك؟
    رب كلمة تقول لصاحبها...قــلـني!

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Sep 2001
    المكان
    الكويت
    الردود
    987

    لا تتمخَّض فقلمك لا يلد إلا هراء ..!

    Quote المشاركة الأصلية بواسطة ابن رشد

    الرازي .. قيل لنا أن إماما قنت على أمريكا في أحد مساجد الكويت فرد عليه المصلون قائلين:" اللهم أعز أمريكا". هل تصلي هناك؟
    ألازلت تعول على القيل والقال
    ما أسخف طرحك يا ابن رشد
    هويت حتى بلغت حلقوم السذاجة ..!

    سأنتظرك أنت حتى تهم بالصلاة وأتعبك
    فمثلك ، لا يسأل عن وضوءه إن كان قد أسبغه أو لم يفعل ..!!

    أتدري والله ثم والله ما أراني هذه اللحظة إلا مستحضرا لحديث المصطفى صلى الله عليه وسلم
    الذي تعرفه ... عن وصف هذا الزمان .. حينما ينطق .. من ينطق .. وينعق من ينعق ..!!

    ثم أخبرني ألا تجد أمريكا قد أجادت الحبكة إيما إيجاد عندما جعلتك وفلول من غلمان الأمة يرددون :

    (كما أنها لم تكن تعلم عن حرب العراق الأخيرة ولم يعرف بندر بن سلطان عن الحرب قبل كولن باول)

    أقسم والله أن أمريكا أجادت في مخططها عندما جعلتنا نبدأ بدك بيضة الاسلام قبل أن تخطي هي خطوة واحدة للأمام

    هل تظن أن أمريكا تعجز عن نظام نصيري
    أو بالأحرى هل تظن أن أمريكا تقبل بغير هذا النظام في سوريا ..
    أنك تهذي بعد منتصف الليل ..!

    ثم أخبرني عن صدامك الذي أذعن كما تدّعي لقرارات دولية أمريكية .. ثم انهار المسكين كما أسلفت ضمنا ..
    أين هو الآن ؟!

    ابن رشد
    صدقني ، إن غلمان يخطون باتجاه مدرسة "كتّاب" ... يضحكون خجلا عندما يرون هذا التنظير والتحليل السياسي

    أبله ..تقود غلمان ..!!

    تحياتي يا عدو أمريكا اللدود

    أمريكا تحلم بأن ترى مشيخة الخليج تحبو حبوا على الأرصفة ..!
    وأنت تتحدث عن دكتاتوريات تقدم ذلّنا على طبق من ذهب لليهود والنصارى ..!

    هيييييه يا قلم ..
    كولن باول المسكين ماكان يدري عن الحرب
    بس بندر بن سلطان كان يدري

    والله مادري من أي معهد استراتيجي لفنون السياسة .. تخرّجت ..؟!

    الرازي
    الذي يصلي خلف علماء السلف ..!

    الذيب من صلبه يجيب الذيابه // ولاّ الثعالب مابعد جابت فهود
    والسيف تحمي سلته عن نصابه // والطيب ماياني بلا فعل وجهود
    ومن لاكسب كلمة نعم في شبابه // والله ولا تنقاله لا غدى عود

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    المكان
    فى بطن أمى
    الردود
    2,817
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة ابن رشد
    أعود إليك مرة أخرى، تقول إن المطلوب الآن هو امتصاص الغضبة الرومية ومحاولة تهدئة الأوضاع . أنظر للخلف قليلاً .. عشر سنين فقط .. هل تنفع التهدئة وقبول قرارات مجلس الأمن و " الشرعية الدولية" .. هل نفعت صدام؟.. الأمر يا سيدي جاهز للتنفيذ ، ما نراه الآن هو التنفيذ وليس التخطيط ومحاولة التهدئة لن تنفع ولن تجدي . صدقني أن سوريا قد أُضجعت على المذبح وما بقي إلا إمرار السكين ، متشائم .. لا .. بل صدقني أني أحاول قراءة واقع مرير ، واستشراف مستقبل حافلٍ بكثير... نقل الحرب إلى الملعب الأمريكي سوف يقلب الطاولة على مُـخطط الحرب فالحكومة لا تبالي كما قلت بعدد القتلى من الآخرين لكن الأمريكيين لن يقلوا رفضاً عن الأسبان ولعلك تذكر الحادي عشر من مارس.
    الأخ الكريم.. حياك الله

    لا أتفق معك إلا فى رؤيتك المتعلقة بحالة الحرب التى نعيشها ، والتى يجهل الكثير منا أنها حالة "حقيقية" من الحرب.. ضدنا.. ومهما أوتينا من منطق ، ومهما قدمنا من قرابين لنثبت للعالمين أننا طرف مشارك فى الحرب ، يتبنى وجهة النظر الأمريكية عن "قناعة" ويقين ، فلن يقبلنا عدونا إلا على المقصلة.. ذبيحة تلو الذبيحة.. حتى يزول من العالم أثر تلك السلالة التى تملكت نصف ثروات العالم تقريباً بغير حق !!

    سؤالى لك ليس عن هذه الجزئية.. ولا يتعلق بإثبات أن السيناريو الموضوع يتم تنفيذه بعناية ودقة.. نساعد فيها ببعض الأدوار المشبوهة.. ليتم الأمر بأقل خسارة ممكنة للسادة الأمريكان.. وقطعاً ما حدث مع صدام.. هو الذى يحدث مع بشار.. ودورنا مازال يتأرجح بين سذاجة تثير الإشمئزاز ، وبين عمالة قذرة.. لأياد لا تعرف الا طريق الحرام !

    لن أناقش طرحك من الناحية الشرعية.. لأنى أعلم مسبقاً أنك مخالف لى فى هذا الأمر ، ولكن أقول.. ما الذى سيسفر عنه نقل الحرب إلى بلاد المسلمين التى ترعى مصالح الدولة الصهيوأمريكية .. وأحسب أنك أوردت المثال الخاطئ فى إستدلالك بأحداث 11 مارس فى مدريد ، فالموقف الإسبانى يختلف عن الطموح الأمريكى من كل الجوانب تقريباً.. وإسبانيا مهما بلغت حجتها فى مساندة الأمريكيين مرتبة أشبه بالإقتناع ، إلا أنها (عملياً) مازالت خارج الحسابات التوسعية والإستعمارية التى تتبناها أمريكا بشكل "عقدى".. لذلك تزحزحُ الإسبان له وجه يبرره المنطق فى موازنة الخسائر بالمصالح ، خاصة أن كل المصلحة التى كانت مطروحة عليهم لا تتعدى حدود القناعة الشخصية للحكومة الحاكمة آنذاك.. ليس إلا !

    ولكن انظر إلا عدوك الحقيقى وأبعاده التى يتحرك فيها.. ولسنا بحاجة لمثال خارج حدود الواقع الأمريكى لنفهم طبيعة هؤلاء المجرمين. تعال نراجع بعض الأحداث التى ألمت بالعدو الأصلى ، ثم ننظر سوياً ماذا كانت حدود ردة الفعل :
    من أين نبدأ ؟!.. من الخُبر.. أم من قبلها.. فليكن ما بعدها منعاً للتطويل.. تابع الأحداث من كينيا وتنزانيا.. ثم كول اليمن.. ثم برجى التجارة فى نيويورك..فكان رد الفعل عكسياً (إحتلال أفعانستان) !!.. ثم الأحداث المتتالية فى السعودية.. ولبنان.. فكان رد الفعل لا ردع فيه (التحضير لإحتلال العراق) !!.. ثم الآن تابع ما يحدث على مدار الساعة للأمريكيين من تقتيل.. وتدمير المشروع الأصلى لإبتلاع العراق.. وانعدام فرص الإستقرار لهم هناك.. فكان رد الفعل عكسياً (التحضير لسوريا) !! .. ثم أحداث المملكة مرة أخرى والكويت واليمن .. ولم يحرك ذلك الأمريكيين نحو الوراء ولو قيد أنملة !!.. ولعلك تقول خذ ما حدث فى الصومال كمثال على فعالية الفكرة.. إلا أن الصومال لا نفط فيها ولا ثروات.. وليس لها حدود مع إسرائيل لتقوم بحمايتها.. باختصار.. موقع لا يستحق التضحيات !!

    ثم..
    لو أنك قلت لى : ننقل الحرب إلى أمريكا قد أوافقك.. ولو أنك قلت لى ننقل الحرب إلى إسرائيل (باعتبارها الحدود الشرقية للدولة الصهيوأمريكية) حتماً سأوافقك.. ولو قلت معسكرات الأمريكيين المنتشرة فى الكويت والعراق فقد نتفق على ذلك.. ولكن ما الذى يمثله تفجير سفارة أو بنك أمريكى فى الرياض.. أو القاهرة أو غيرها ، ليشكل "ضغطاً" على السياسة الأمريكية فى الشرق الأوسط ؟!.. أتعلم ماذا ستكون النتيجة (الفعلية) لتلك التفجيرات :

    1- فى مصر.. سيتم اعتقال ثلاثة أرباع الملتزمين وتشريد أهاليهم إلى أجل غير مسمى.. وما تفجير طابا منك ببعيد ! وما حدث لاحقاً لسيناء كاملة ليس بحاجة لتوضيح .. وفى السعودية سيتم التضييق على الدين وأهله ، ليزداد نفوذ العلمانيين وأذنابهم.. وتصبح المطالبة بنسف قواعد الفكر السلفى ضغطاً قد يؤتى ثماره.. ولكن فى المقابل.. ما الضرر (الفعلى) الذى لحق بالأمريكيين !؟.. لا شئ تقريباً.. مجرد مبنى يحتاج للترميم.. ومجموعة من المواطنين "المسلمين" بين قتيل وجريح !.. فهل هذا برأيك (إذا ما قورن بخسائر الأمريكيين فى العراق مثلاً) قد يمثل أى ضغط على السياسة الأمريكية فى المنطقة.. خاصة إذا علمت -وأظنك تعلم- أنهم يتلقون تأييداً معنويا ومادياً ولوجستياً من حكام العرب.. وما قتل اليمنيين بالصواريخ الأمريكية منك ببعيد !

    2- سيولد هذا الأمر سلسلة من الذرائع لتضييق الخناق والضغط على الحكومات العربية.. لكتم الأنفاس.. ومزيداً من القيود على العمل الإسلامى.. وزيادة الفوضى.. وإستقطاب الخونة والمنافقين ممن يسمون (المعارضة الخارجية) وتزويدها بالإمدادات اللازمة لتقويتها إعلامياً وسياسياً.. (بالمناسبة.. فى الحالة المصرية فإن المعارضة الخارجية هى مزيج من الأقباط والعلمانيين.. ونوال السعداوى خير مثال على هذه الطائفة).. وبالفعل.. هذا ما يحدث فى مصر ودول أخرى حالياً.. وربما سمعت عن مركز بن خلدون الذى يتلقى جزءً مفروضاً من المعونة الأمريكية لمصر.. لتقويته وتفعيل نفوذه كمنظمة موالية للأمريكيين !

    إذن ما الفائدة التى ترجوها من ذلك ؟!
    وكيف ستمثل تلك الفوضى ورقة ضغط على الأمريكين لوقف مخططاتهم ؟!
    أخى الكريم.. الأمريكيون أعادوا إنتخاب بوش مرة أخرى.. أتدرى لماذا ؟ .. لأنهم يعيشون حالة من الهلع والرعب من عدو خفى ، أحسن بوش وعصابته ترسيم حدوده فى الأذهان ، ووصفه بشئ يسمى "الإرهاب الإسلامى".. فهل إذا تلقوا الضربات الموجعة (كما تزعم) سيجعلهم ذلك يرتدون إلى بلادهم بإنتظار "الإرهاب الإسلامى" كى يصل إلى شواطئهم ؟! .. الرجل أعلنها صراحة : أن هدفهم الأسمى سحق الإرهاب بعيداً عن حدود الدولة الأمريكية.. فكيف يستقيم ذلك مع تفجيرات هنا وهناك ، تظن أنها ستحدث أثراً ملموساً فى تغيير السياسات.. ألم يكن من الأولى أن يكون قتلاهم فى العراق.. وخسائرهم التى باتت معلومة لكل الناس ، أن تكون سبباً بديهياً لمراجعة الموقف والإنسحاب.. أو على الأقل.. عدم العبث بفتح جبهة جديدة للحرب مع سوريا ؟!

    أقول أخى الكريم.. أن أمريكا لن تحارب سوريا فى الوقت الحالى.. ولى فى ذلك وجهة نظر تحليلية ربما يكون لنا فى الزمان لقاء آخر لنتحدث عنها بالتفصيل.. فقد أطلتُ.. ولك منى عاطر التحايا !

    مفروس

  15. #15

    الاختلاف في الرأي لا يفسد للود قضية

    Quote المشاركة الأصلية بواسطة ابن رشد
    الشريف الشرقي .. إذاً فأنت تظن أن "أرض الرسالة" و"مهد الإسلام" هي هدف أمريكا !! وأن أمريكا إنما توّري بسوريا لقصف المملكة ومحاولة إسقاط النظام فيها ، لأنها بالتأكيد تعيق مسيرة الزحف الأمريكي على العالم. فهي قطعت النفط ورفضت أن تقلع الطائرات من قواعدها ، كما أنها لم تكن تعلم عن حرب العراق الأخيرة ولم يعرف بندر بن سلطان عن الحرب قبل كولن باول . وهي إلى ذلك تشجع الإرهابيين في القاعدة وفي العراق وفي الشيشان وتدعمهم بالمال والسلاح والمعلومات .. هذه الدولة ( برأيك ) سبب رئيسيٌ للإرهاب في العالم بوجود منظّرين له من أمثال الشيخ عبدالمحسن العبيكان والشيخ سعد البريك . وأنت تعتقد أن سلاح الجو الإسرائيلي يستطيع أن يقصف سوريا كلها .. ولكنه عاجزٌ ( هذه من عندي) عن قصف السعودية ، فهو أضعف من ذلك .

    هذه وجهة نظرك وأنا أحترمها وإن خالفتها.
    أخي الكريم/ قد نختلف حول نقطة أو أكثر ولكن يكفي اننا نلتقي في النقطة الأهم والهدف الأشم وهي نصرة هذا الدين العظيم ، ويعلم الله لو كان كاتب هذا المقال غيرك لما كلفت قلمي الهزيل عناء الرد والنقاش فأنا من الصنف الذي يتعب عندما يكتب لقلة في البضاعة وضعف في اللياقة (واللباقة ) .
    وأنت مثلي أو أنا مثلك نشاهد ما يطرح في هذه الشبكة صباح مساء من غثاء وهراء بيد متطفلي الكتابة ومدعي الفكر وهذه الفئة لا تهمنا بحال ..ولكن ما يهمنا حقًا هم أصحاب الفكر السمين والقلم الرصين ، ولن آتي بجديد إذا قلت ان المتتبع لقلمكم المبارك يشاهد ويلمس قوة في الطرح وجزالة في الاسلوب ناهيك عن جمال اللغة وروعة الردود، لذا نعتب عليك ونستكثر منك هكذا طرح لأنه من باب "نقص القادرين على التمام" ...نعود لموضوعنا :
    اعلم -غفر الله لك- ان السعودية بمعنها السياسي أو الرسمي ليست قضيتنا (النون هنا للجمع وليست للعظمة ) فقد ظلت قلوبنا ترفرف سبع سنين حول كابل وأكناف كابل حين كانت تلك الحكومة الطالبانية المباركة بقيادة أميرها المظفر الملا عمر-حفظه الله- سيدة الموقف ..وقلنا الحمد لله الذي أمد في أعمارنا حتى رأينا دولة الإسلام الحق تبعث من جديد ..الإسلام الذي يقيم الحد على الكبير والصغير ولا يفرق بين أمير وغفير ..الإسلام الذي يصدع بالحق ولا يجامل ويداهن ، والله لقد كانت تلك الفترة من أجمل أيام حياتي ولكن حدث ما حدث وعادت قلوبنا مرة أخرى إلى الرياض ولسان حالها يقول : اللهم سلم سلم اللهم سلم سلم !! عدنا إلى الرياض ليس لأنها المثال الذي نريد ولكن لأنها أفضل السيئيين ..نعلم ان مثالب الدولة أكثر من ان تحصى ولكننا ايضًا لسنا من الجاحدين فهذه الدولة قدرها الإسلام وان رأيتها تقدم التنازلات وتدعم "الولايات" !!ولكن يبقىالسؤال الكبير: هل هذه التنازلات أصل أصيل في سياستها أو طارئ عارض بسبب الضعف وقلة الناصرين ؟! الواقع يقول :بل عارض طارئ والدليل يا أخي ما نشاهده ونلمسه من دعم للدين وأهله ! قد تقول ان هذا "لزوم الكرسي"!! لكنه جواب غير مقنع ..ويحضرني قصة قديمة كدليل على ما سوف يأتي : يحكى أن أحدهم كان لديه جارية غذبة الصوت (مثل عتاب :D: ) وقد أمرها سيدها أن لا تغني لأحد إلا بإذنه ، فعاد يومًا من الأيام إلى بيته فلم يجدها فلما سأل عنها قيل له انها ذهبت إلى البيت الفلاني ، فذهب من فوره يطلبها وإذ به يشاهدها -من حيث لا تعلم - وهي تغني وتتمايل وتتغنج !! فدخل وشدها من شعرها وقال : ألم أنهاكِ عن الغناء لغيري ؟!! فقالت : غصبوني يا سيدي ! فقال : وهب أنهم غصبوكِ على الغناء ..فهذا التمايل والتغنج !!
    وأقول هب ان آلسعود يعلنون ان دستورهم القرآن "لزوم الكرسي فقط" فما الذي يدفعهم لفتح معاهد شرعية ..وهب ان المعاهد الشريعة لزوم الكرسي أيضًا فهذه المكافئات(المجزية قديمًا) التي تصرف للطالب من السنة الأولى متوسط هل هي لزوم تثبيت الكرسي أيضًا ..مدارس تحفيظ القرآن ..هيئة الأمر بالمعروف..و و و ..لا يعقل يا سيدي ان يكون كل ما تصنعه الدولة لتثبيت حكمها فجميع هذه الأمور من الممكن وبكل سهولة ان تلغى بجرة قلم ولن يحرك الشعب ساكنًا ..لقد أمرنا بالعدل يا أخي ومن العدل أن نذكر الحسنات عند ذكر السيئات وأما ماذكرته عن بندر بن سلطان فاقول لك وبالفم المليان : "يحري بها" ولد ال... لسنا من ذوات الخلية الواحده لندافع عن هكذا نماذج ..وأما من ذكرت من مشايخ(البريك والعبيكان) فينطبق عليهم قول الذهبي في يزيد : لا نحبه ولا نسبه
    أخيرًا أخي الكريم حنانيك ثم حنانيك ..إلى أين نذهب لو حدث لهذه الدولة مكروه -لاسمح الله- صدقني ان أهل السنة مساكين ..مساكيييين ..ونسأل الله ان يكون في عون أهلنا من أهل السنة في لبنان فقد جاء الدور عليهم وسوف تذكر ما أقول !!
    لدي الكثير ولكنني تعبت
    تحياتي
    __________________
    الفارس المصري
    اتفق معك في طرحك الأخير بنسبة 99%
    ابقينا 1% تحسبًا لأي هجوم مضاد
    تحياتي أيضًا

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Sep 2002
    المكان
    الامعلوم
    الردود
    783
    بداية المشوار
    حريري
    حزب الله
    سوريا
    ايران
    والبقية تتبع
    وسلملي عليهم



    مــــــــا هو النجاح

    إن تضحك كثيرا, وتفوز باحترام الأذكياء وحب الأطفال
    و إن تحظى بتقدير النقاد الأمناء
    و تتحمل خيانة الأصدقاء
    وان تقدر الجمال
    و ترى الأفضل في الآخرين
    وترغب في تحسين صورة العالم (ولو قليلا ) سواء بتنشئة طفل صحيح
    أو زراعة حديقة ولو صغيرة
    أو تصحح أوضاعاً اجتماعية
    أو أن تعرف أن حياة فرد قد سارت
    سهلة بسبب وجودك

    فهذا هو النجاح

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المكان
    وإذا خَفِيتُ على الغَبيّ فَعَاذِرٌ أنْ لا تَراني مُقْلَةٌ عَمْيَاءُ
    الردود
    1,679
    على ما تملكه من ذكاء في ذلك الحين
    الا انني ضحكت , سوريا استعصت على سيف المعز أو سوطه يعني أمريكا
    وفي ذلك الوقت ربما كنت ستقنع بنسبة 65 % , لكن لا بأس هكذا يخدع الناس
    وانكشف القناع , ممتع أن تقرأ عقول الناس قبل 5 أعوام وترى كثيرا من الخدع
    كان يبتلعهم , لا عتب عليك لكل فترة مخادعوها وصانعوها , وهكذا نحن الآن
    لا نعرف من يخدعنا .
    فإن تبغني في حلقــة القوم تلقني..
    وان تلتمسني في الحوانيت تصطـد..

  18. #18

    هل تغيرت نظرتنا بعد سنوات طويلة .. من الخداع والتضليل!!

    ووضح لنا ان الاسد اليوم هو خائن ابن لخائن وبائع للجولان.. والغرب لا يريد ان يسقط باي حال من الاحوال.. ومعهم حكام العرب واسيادهم من يهود!!!!!!!!!

    مقدمة:

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    بداية اود ان اعلن لابن رشد ومقاله هو الذي دفعني للدخول الى هذا المنتدى الرائع ..

    فلابن رشد كل المحبة والاحترام على هذه الفرصة التي هيئها مقاله لاكون عضوا بينكم .. وتلميذا متواضعا امام

    قاماتكم الباسقة والعامرة بالسخرية والنقد اللاذع البناء .. فلكم مني كل الفخر والاعتزاز





    وجئت لاقول لابن رشد .. الذي قال في مقاله بانه لا يوجد بجانب سوريا كويت !!

    فأقول لك يا صديقي .. ولكن يوجد يا صديقي بجانب سوريا لبنان دخلها الغاشم حافظ الاسد .. وارتكب بها جرائم ابشع مما ارتكبه اليهود

    بحق اهل لبنان واخوتهم من الفلسطينين .. فلماذا سكت الغرب عن دخولهم للبنان ، والجرائم التي ارتكبها هناك !!! بينما مسحوا الارض بصدام مقابل

    نفس الحركة ونفس الدخول وان اخلتفت القطع والاراضي واسماء الدول !!!!

    ثم جاء مقتل الحريري لانهم وجدوا انهم لم يقصصوا اجنحة السنة من اهل لبنان كل سنواتهم السابقة .. فعمدوا الى هذا .. اي ان الصراع كان فقط

    طائفيا في لبنان !!!! ولن يستفيد من مقتل الحريري الا الاسد .. وبتواطؤ غربي في اغتياله .. لانهم لن يجدوا افضل من الاسد وجنده ونصر الله لحماية


    حدودهم ..

    وهو ما قاله بشارون من قبل بانه لم يجد منهم اي عداء لليهود .. وقد كان !!!



    ست سنوات عجاف مرت على مهزلة العداء بين النظام الاسد الخائن القاتل - ابن بائع الجولان - وحامي حمى حدود الصهاينة


    مرت ، بعد تحليل الفاضل ابن رشد لمعلقته بشان الاسد .. واعتقد ان ابن رشد الاديب الليبب لو قدر له الوقت ان يعيد الكرة ليكتب نفس هذا المقال


    اليوم


    .. لتغيرت خطواته كثيرة


    بعد ان كشفت الثورة السورية سوءة هذا النظام المقاوم والممانع فقط ضد شعبه .. وضد المسلمين .. اسد على الضعفاء وفي الحروب نعامة


    ولكان تبين لابن رشد كذلك ان هذه الانظمة لا تريد لهذا الحارس الامين ان يسقط .. وهو ما اثبتته الجامعة التي قالت بأنها ولدت من اجل عيون الحكام -


    المصنعين غربيا

    عندما وقف العالم كله لحماية الاسد من السقوط .. واعطائه الفرص تلو .. ولو كانوا صادقين بهذا لاستغلوا ما يحدث في سوريا


    ليصحيوا بهذا النظام الذي يدعي الصمود .. وهو ابعد الناس عنها .. وجديرا بان يسمى بنظام الخيانة والحراسة


    فجعلوا من جامعة التفاهة جدارا .. يعطيه الفرص تلو الاخرى .. بل ووصل بهم الامر الى مشاركة الاسد القتل بشكل مباشر

    باسم فرق المراقبين والاصرار على ان يجعلوا رئيس هذه اللجنة بعثيا مجرما وقاتلا سابقا


    ويكفيه فخرا لهذا القاتل الخائن ابن الخائن

    ما قاله عاموس جلعاد رئيس الامن القومي في وزارة الدفاع الصهيونية: بان سقوط الاسد سقوط لدولة الصهاينة!!!!!!!!!!!!



    ومعذرة فقد قلت .. في مقال نشر في صحيفة حريات .. الصحيفة المطبوعة الوحيدة التي توزع داخل سوريا

    وتمثل الثورة السورية في العدد السابع عشر

    http://www.syrian-hurriyat.com/issue...at_issue17.pdf

    " جنكيز شان يعيث فسادا في بلاد الشام "



    http://www.facebook.com/photo.php?fb...type=3&theater

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •