Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 23 من 23

الموضوع: ... وماذا بعد ؟!

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Jan 2003
    الردود
    2,080
    الأخ الكريم بن رشد

    الحق أن قراءتينا كلينا للأحداث تختلف ،وزواية الإنفراج بدات في الإتساع أكثر مما ظننته .
    لك قراءتك وأحترمها ،كما أني أظن من شمائلك احترام آراء غيرك .
    لبسك للنظارة السوداء مضر بكمال قراءتك أيما إضرار .
    بالنسبة للشيخ ناصر .. فلا ألومك إن ظننت بأن إمامته لن تتجاوز صفوف مسجده ، والأيام حبلى .لكن الشيخ وإن كنا لا نظن به الكمال إلا أن الثبات على العقيدة الصحيحة والمنهجية السلفية الحقة سيورثه إمامةً لاحقة للمتقين إن شاء الله .
    ولا يعني الثناء عليه تهوينا من قدر غيره فالشيخ سفر الحوالي مثلاً يعتبر مجدد في هذه الفترة هذا إن أتاح الله بعمره فسحة بعد تثبيته على الحق وهذا المرجوا به ومنه .
    المشكلة تكمن حقيقةً بالتعامل مع شنئان القوم !!
    لو نظرنا إلى الدولة ككيان لا كأشخاص ،ونظرنا بفقه للواقع لا بقراءةٍ في سيرة عمر بن عبدالعزيز ،لعلمنا أن أقرب الطرق وأكثرها إختصاراً يكمن في تصحيح وإصلاح مسار دولة قامت على التوحيد إبتداءً .
    فأساس الدولة والذي قام على دعوة تجديدية جعل الأمر أقل تعقيداً من دول أخرى الأمر يحتاج - عند غيرنا - إلى ضرب الأساس ومن ثم تجديد الإنشاء .
    أسألك : ما رأيك في أحداث العنف الأخيرة ؟!!
    إن العاقل ليعلم بأن هذا الأمر لا يفرح به إلا جاهل خيالي ،أو حاقد شره على الشر والفتنة !!
    ( إن الله لا يصلح عمل المفسدين ) لا أقولها تسبيحاً بقدس آل سعود ولا جاميةً فاسدة ، بل ديناً وافقني عليه علماء الأمة وحكماؤها . ويحهم أين سيذهبون بـ لا إله إلا الله !!
    كلنا نكره أمريكا ،وكلنا يريد إصلاح البلاد والعباد ،وكلنا يرى المنكر ،ولكن هذا المنكر سبقنا إلى رؤيته أحبار ثلاثة (إبن ابراهبم ،إبن باز ، إبن عثيمين ) ،ولم يكفروا ولم يفجروا وإنما أرادوا الإصلاح قدر المستطاع ثم فوضوا أمرهم إلى الله .
    اما بخصوص فهد وسياساته ، فالرجل اجتهد قدر أمره إبعاد الحضور الأمريكي إلى المنطقة وتملص من اتفاقيات كثيرة حاولت الإدارات الأمريكية إقحامه فيها ، ولو كان قد استجاب لها لما حدث مسلسل احتلال الكويت من أصله !!
    ولكنه وجد نفسه بين عرب متآمرين وكفار قادرين فاختار ماجعلنا وجعلك نكتفي بالفرجة على حرب نخوضها نحن !!والحمد لله على ذلك .وقد تستطيع أن تعيرني بقولك : ثم ماذا ؟!!فأقول بأن (فرد بوش ثاير ثاير ) فهذا المستطاع .
    وإن كان هناك من لوم له ولأخيه لص الدفاع فأتصوره في هشاشة جيشنا الواضح .
    إني أنظر لهذه الدولة بكون مؤسسيها هم علماء الدعوة الكرام ، وأن هؤلاء أوصياء على حماية الدعوة ،فإن قاموا بالحماية التامة فهم المحظوظون ، وإن تولوا فالله يستبدل من يشاء ولا نضره .وأما مسألة الأثرة في المال فهذه لم يسلم منها بنو أمية وهم أهل القرن الأول !! فمابالك بالقرن 15 هـ .
    عن نفسي أكره الأنفس الثورية ، وأكره الإنتقائية في تقبل الفتاوى ،فإن كانت في كره الحاكم فهو العالم الصديق ،وإن كانت في رأب الصدع وتجنب الفتنة وتحرز الدم فهو العالم المداهن الغير متفقه للواقع !!
    سبحان الله لماذا يؤخذ قول العلماء في أحكام الفقه البسيطة ،ولا يؤخذ قوله في الأحكام العامة الهامة !!
    أنا لا أكفر الدولة لأن أبن باز والعثيمين وقبلهم ابن ابراهيم لم يكفروها ، فلماذا أتجرأ على أمر لم يسبقني عليه أحبار الأمة في هذا العصر غير مدافع !!
    لماذا الآن يهاجم سلمان العودة ممن مدحه بالأمس ؟!!
    عن نفسي أخالف الشيخ سلمان في رؤيته الجديدة للمدافعة ،وفي نفس الوقت أحفظ له سبقه وخيره ذات جدب بدعوة !!
    السبلة !!
    هل تعرفها جيداً ؟!!
    دعك من الذين ينفخون في الفتنة واسأل من حضرها فلربما فيمن حضرها بقية !!
    جدي عليه رحمة الله حضرها من أولها لآخرها ، وأستطيع أن أقول براحة شهادة أن الملك عبدالعزيز قد أعذر !!
    ومما لم يسجله التاريخ أن الدويش وابن بجاد كانت ثورتهما سياسية لا دينية !!فقد كان الدويش يتأمل إمارة حائل،وابن بجاد يتأمل حكم المدينة ،فكانت المطالب بإزالة البرقية كونها سحر،ومهاجمة دول مجاورة كونهم كفر كأداة لتطويع الملك .وقد دعاهم مرةً تلو أخرى فأبوا إلا ماحدث وصار ،وقد حاورهم عدد من المشائخ فأبوا إلا نفورا .بل إن الملك نفسه قد عفا عن الدويش في حركة سابقة لكنه لم يتعلم كثيراً،ففقه الأعراب أعوج .
    أخي الكريم إن نظريتي تقول : لا تكن تكفيرياً ولا تكن جامياً بل مسلماً تتحرى الحق .
    إن الخروج على الأئمة قد ضُيق عليه في الشريعة أيما تضييق -( ما أقاموا الصلاة)- ، بل وحتى الخروج مرتبط بالقدرة ،فأحداث (حماة) - مثلاً - لم تتعين فيها القدرة فحصلت كوارث أقلها الرسالة التي أرسلتها سجينة سنية من سجون حماة طلبها الوحيد فقط أن ( يصرف لها حبوب منع حمل ) !!
    لماذا يكرر بعض إخواننا أموراً قد خلت لنا فيها المثلات !!
    يعلم الله أني أود احياناً ان أكتب مشاركةً ذات أنفاسٍ حارة ، ثم أراجع نفسي وأقول : ماذا لو قرأها متحمس متوثب ،فسفك بسبب حرفي دماً بريئاً ؟!!
    يطيش عقلي أحياناً وأتذكر قول الحكيم العالم ابن القيم حين قال ( والخروج على الولاة أساس كل شر إلى يوم القيامة ) !!
    أقول لكل محترق قد أصابنا قرحٌ مثلك ،فلا تشمت بنا الأعداء والحساد ، فإنها جزيرة العرب أمنها أمان للحاج وللمعتمر وللبيت العتيق !!
    بأيدينا وطن فيه نواقص علاجها قد يكون بأيسر من هذا فاتقوا الله الذي تساءلون به والأرحام .

    أخي الكريم .. قد يكون من حسن التأنق مع صاحب المشاركة عدم الإكثار عليه من الإعتراض .لكنها فرصة وجدتها قلت فيها ما قرأت .والله أعلم وأحكم .
    واسلم لأخيك .

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    المكان
    تحت أديم السماء ..
    الردود
    537
    شكرا للأخ المميزابن رشد ...استعراض تاريخي جيد , وحبذا لو سقيت حروفك كثيرا من حسن الظن بمن لا يجمل فيهم غير حسن الظن, وكذا التفاؤل , فقد كان صلى الله عليه وسلم يعجبه الفأل الحسن .
    وشكر وتقدير واعجاب بكلام الأخ الموفق ممتعض ,وميزة امتعاضك أنه يخرج من القلب , فيستشير العقل , ويوجهه الشرع , فيقبل حكمه .أنعم به من امتعاض .
    اختلاف الناس في شخصص أو قضية , وخاصة في الأمور الشرعية , تكلم عنها الشيخ سلمان العودة حفظه الله بكلام نفيس , فقال مامعناه في إحدى محاضراته الأخيرة (كيف نختلف):
    إنك عندما تختلف مع شخص فإماأن تظن أنك أعلم منه , أو تظن أن لديك عقلا وفهما أكثر منه , أوأن تظن أن لديك غيرة على الدين أكثر منه .
    ونظرة سريعة على هذه الكلمة تبين للإنسان الطريق المناسبة للتعاطي مع مواقف أهل العلم وقادة الصحوة ممن لهم تاريخ مشرف في الصدع بالحق والنصح لأئمة المسلمين وعامتهم .
    وأعجبني إنصاف الشيخ سلمان وتقديره لأهل العلم , وذاك أنني استمعت قبل أيام محاضرته (المرأة عود على بدء.. مناهضة ونصح ضد مظاهرة بعض الناس المعروفة في الرياض , عام 1413هـ) في هذا الشريط أوفي شريط ( ولكن كونوا ربانيين ) في نفس العام, تكلم عن حماس بعض الشباب , وازعاجهم للعلماء الكبار .. سنا وقدرا .. في الإنكار , يقول مامعناه : لقد قضيت شبابي وعمري في طلب العلم والدعوة , فالآن اتركوالي شبيبتي_ لا شك أن العلماء الكبار الصادعين بالحق ينكرون ولكن لهم حنكة الشيوخ وتجربة من صقله العلم , وأورثه الله حكمة العلماء .
    اعتذر للإطالة ..

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Nov 2001
    المكان
    فوق مواطئ أقدامي
    الردود
    648
    أخي الحبيب .. ممتـعض
    .. الحديث عن تاريخ تأسيس هذه الدولة وملابسات علاقات مؤسسها مع الإخوان ذو شجون وهذا ليس مجاله وإن كانت واقعة السبلة قد وضعت بقعة ضوء كبيرة على كثير من خفايا تلك العلاقة ، فلماذا لم يستمر الفتح" السعودي" لليمن والكويت وقطر والإمارات ودون ذلك فلسطين مادام أن "ابن رشيد" ومن معه كفره وكذلك "الشريف الهاشمي" في الحجاز؟! سبحان الله .. إين ذهبوا بـ"لا إله إلا الله" وهم يقتلون المسلمين في الحجاز وفي "روضة مهنا" وفي "حجلا" وفي "ميدي"؟! أم أن أولئك لم يكونوا مسلمين؟!

    التفجيرات الأخيرة كما قلت سابقاً هي جزء من استراتيجية تغيير شاملة هدفها أكبر من إزالة النظام المترنح القائم ، وهو في الحقيقة نظام تخفف من كل أسباب القوة التي تجعل له موضع قدم أو زمام خطاب في أحداث المنطقة . فهو لايملك قوة عسكرية يتكيء عليها ولا بنى بينه وبين شعبه وشائج ثـقـة وترابط ، بل وضع كل بيضه في سلة "المعازيب" ولم يحسب حساباً لعقليتهم المتقلبة التي تميل مع المصالح حيث تميل.

    وأنا هنا لست مفتيـاً ولا مصنفاً لمراتب العلماء ، إنما أنا رجل من أمة، يقرأ الواقع بما أوتي من قليل علم وفهم ، مستعيناً بالعليم الحكيم أولاً ثم بربط الوقائع مع بعضها وقراءة التاريخ وصولاً إلى استقراء المستقبل لعله يصل مع إخوانه إلى " شبه " فهم لمآل الأمور حتى لا نكون كمن يسير إلى الهاوية مغمض العينين .

    وأما أن نغمد أقلامنا ونكف عقولنا عن مجرد التفكير خوفاً من الفتنـة ، فما أدراك أن الفـتنة لا تكون في الصمت؟! أتخشى أن يقرأك متحمس متوثب فيركب سيارته ويفجر !!! من يفعلون ذلك لا يبيعون حياتهم في مقابل سطور من مجاهيل ، وهم - كما يعلم الجميع- فرغوا من تأصيل منهجهم وباتوا على يقين من موقفهم لذلك لن تؤثر فيهم كتاباتك ولا كتاباتي .

    والله أعلم .. حفظك الله


    أخي .. ابن محمد.. جزاك الله خيراً .

    رب كلمة تقول لصاحبها...قــلـني!

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •