Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 38 من 38
  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الردود
    454
    الاخت الكريمة بعد متابعة الموقف والمنحنى الثورى لشجرة المر
    و بعد اعدام الغلابه رميا بالتراب فالطعمية مع الاتابك (يعنى ايه اتابك) افضل جدا من
    الكباب بدون شىء اعز الله مصر وادام مليكتها


    اما موضوع شبرا الخيمة فاعتقد اننا كدة بدانا الدروس
    الدفع مقدم وفين المذكرات



    الاخت العزيزة ا سلوب اكثر من شيق واكثر من رائع وطبعا ننتظر القادم والجديد


    اعزك الله

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المكان
    لاجئة على الرصيف حيث اللامبيت !!
    الردود
    245
    ربيع
    لاتخاف مجدي بيه منا وعلينا
    بايع انت بس والله المستعان
    شكرا لمرورك العطر



    وايه يعني
    بلاش الماديات تتحكم قوي كده بين الاخوات
    وبعدين مذكرات ايه امال هتاخد فيفتي فيفتي ليه
    وكمان ماتعرفش يعني ايه اتابك !!


    شكرا لمرورك الطيب

    كل التقدير

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المكان
    لاجئة على الرصيف حيث اللامبيت !!
    الردود
    245
    مرت ايام ثلاثة على اعتقالي في الداخلية
    آكلة شاربة نايمة .. مية مية
    وكنت نازلة في غرفة مكيفة ( حبس اخر موضة خمس نجوم وأستك )

    وبعد ظهر اليوم الثالث جاءني مجدي بيه باشا افندي والحقيقة الرجل كان مهذب جدا فاستأذن علي بالدخول فعدلت حالي وأذنت له
    فاقترب مني بشكل مريب جدا لم اتوقعه من رجل محترم مثله فخفت لبرهة ثم استعنت بالله واستقويت فإذ به يقترب مني ليسر لي بسر اذهلني كل الذهول

    : ماتخافيش يا ست زهرة انا فقط اريد ان احدثك بسر مهم وخطير
    : سر ؟ أي سر يا سعادة الباشا ؟ هو احنا فيه بيننا اسرار؟
    : اهدئي يا ست زهرة واسمعيني جيدا
    : اتفضل ياباشا
    : انا اصلي كنت في تنظيم الجهاد من مدة طويلة واضطريت اتركهم لانهم بيحبوا يكفروا الشعب المغلوب على امره
    لكن درست كلامك جيدا وارتحت جدا لكلامك وامكانياتك ايضا وحبيت اكون اول من يساعدك على تنفيذ الخطة للوصول الى الحكم
    خصوصا والريس بتاعنا وافق على زيارتك بعد ثلاثة ايام !!
    ( انا طبعا كفاغر فاه .. تائه في ربى الزمن )
    اسمعيني جيدا وافهمي الخطة حتى نخلص شعبنا المقهور من الحكم الديكتاتوري ده !

    : اتفضل يا باشا ( رديت وانا في حالة زعر طبعا لم اتصور ان كل ده ممكن يحصل وانا من الاول كنت باهرج .. ثم انا عيلة ورجعت في كلامي .. انا عاوزة ارجع بيتنا في حي الشرابية .. حيث الدفء والحنية .. انا عاوزة ولادي وجوزي وجيراني العواطلية .. عم شعبولة الحانوتي والست تحية اللولبية )
    : شوفي يازهرة اليوم انا هاساعدك علشان تطلعي فوق البرج ترفعي الراية للجماعة
    وغدا هتطلعي الهرم ترفعي الراية الثانية
    وبعد غد هارتب كل شئ علشان نتخلص من الريس وعائلته وتطلعي على سطوح بيته ترفعي الراية لتالت مرة
    وساعتها تدخل الجماعة وتحتل مصر وتكوني انت الملكة علينا "شجرة المر " الاهلوية ( بالغيظة في الزملكوية )

    التزمت الصمت حتى يظنه الظان صمتا عن حكمة ورجاحةعقل ( بيد انه صمت عن موت من الرعب واللعبة قلبت جد .. وانا عاوزة اروح لامي )
    الان في موقف لا احسد عليه
    كيف اتصرف بعد ان اطلع والوح بالراية المهببة ديه ؟
    لابد من ايجاد حلا حتى اخرج نفسي من هذا المأزق ومن تلك البلية

    جاتني فكرة من افكاري العالمية
    سياسة قلب الطاولة مفيش غيرها ونتبعها بخطة اخرى سلمية


    : حسنا يا باشا .. لكن ما رايك ؟ الا ترى اننا بتنفيذ هذه الخطة نكون ضيعنا على انفسنا فرصة العمر.. ما رايك ؟ لقد جاءتني فكرة اخرى تخدم بلدنا المحروسة ام الدنيا ..
    لماذا ننتظر ارادات خارجية ؟
    لماذا لا احكم البلد بناء على مشورة داخلية
    انت يا مجدي بيه من يستطيع تسيير الامور ومنحي البيعة بعد ان تعلن نفسك رئيسا لحركة التجديد الاسلامية .. واهه يبقى زيتنا في دقيقنا !
    : والله فكرة برضو يا ست زهرة .. خلاص سوف افكر بالامر جيدا والله معنا
    : على بركة الله ياباشا
    مر يومان اثقل من جبل يمر على قلب بشر .. مثل النملة المتكسحة المشلولة الضريرة تسير في ظلمات ليلية بهيمية ..

    وفي اليوم الثالث انقلب القسم رأسا على عقب وبدأت اسمع من خارج مبنى مباحث ذعر الدولة هتافات للسيد الرئيس
    " يا يعيش .. يا يعيش "
    والاذاعة مفتوحة على اغاني وطنية:
    ( سونة يا سنسن جت لك اهه )
    وفاصل ثم هتافات جمهورية
    سيادة الريس
    يا يعيش
    يا يعيش
    طب الى متى تريدونه ان يعيش
    انا خايفة يكون مش هيموت الا اما يدفنا كلنا نفر نفر

    وفجأة دخلوا عليه في الغرفة المخصصة لاعتقال اكبر واخطر ارهابية في العالم " زهرة المصرية "
    لا اخفي انني من شدة الزعر كدت يغمي عليه لكنني تماسكت واستعنت بالله " وايه يعني يازهرة هو مين يعني علشان تخافي كده يكونش فرعون ولا هامون "
    دخل السيد الرئيس وحرمه وابنه المبجل والقوا علي السلام والتحية في ..هدوء وحنية
    وانا بالتالي رديت عليهم بمنتهى الثبات والاستعلائية ..



    واراكم في الحلقة الجاية
    ولقائنا مع الورقة الختامية



    والى هذا الحين اترككم مع النشيد الوطني:
    "ماما زمانها جاية "




    كل التقدير

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الردود
    454
    دخل السيد الرئيس وحرمه وابنه المبجل والقوا علي السلام والتحية في ..هدوء وحنية



    ايه !!! هيطلع زى مجدى بيه ولا ايه!! واللى بيحصل ده غصب عنه!!! وان اول واحد هيساعدك على رفع الراية

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    المكان
    هناك .. في قلبها ...
    الردود
    865
    رديت وانا في حالة زعر طبعا ..
    لا اخفي انني من شدة الزعر كدت يغمي

    راجعي هذا الموضوع
    http://www.alsakher.com/vb2/showthread.php?p=1151344&posted=1#post1151344

    ثم اني مستني سوزي تديكي كتاب عشان المهرجان وكده ..
    ربنا يستر متابع
    ومستمتع بهذا القلم

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المكان
    لاجئة على الرصيف حيث اللامبيت !!
    الردود
    245
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة وايه يعنى عرض المشاركة
    دخل السيد الرئيس وحرمه وابنه المبجل والقوا علي السلام والتحية في ..هدوء وحنية



    ايه !!! هيطلع زى مجدى بيه ولا ايه!! واللى بيحصل ده غصب عنه!!! وان اول واحد هيساعدك على رفع الراية
    لا طبعا
    هو فيه حد زي مجدي بيه

    الراجل ده شخصية حقيقية وليست وهمية لكن طبعا انا لا اعرفها والم اقابله قط
    لكن تصوري اقنعني انه فيه خير كتير في وسط هؤلاء الفراعنة
    اتذكر قصة رواها احد شيوخنا عن عميد كان موكل بحراسة الشيخ المحلاوي حين كان معتقلا ايام السادات الله يرحمه
    وكان العميد كل ليلة ياتي الشيخ الكريم بدجاجة مشوية على العشاء
    انظر كيف يسخر الله لاولياءه جنودا لا نتصورها

    شكرا لمرورك الطيب اخي الفاضل

    كل التقدير لسعادتك

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المكان
    لاجئة على الرصيف حيث اللامبيت !!
    الردود
    245
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الساخر الغامض عرض المشاركة

    راجعي هذا الموضوع
    http://www.alsakher.com/vb2/showthread.php?p=1151344&posted=1#post1151344

    ثم اني مستني سوزي تديكي كتاب عشان المهرجان وكده ..
    ربنا يستر متابع
    ومستمتع بهذا القلم
    يادي الكسوف
    ليه الاحراج ده يا سعادة الباشا
    لا انكر اني دائما اقع في خطأ وعدم تمييز بين الزاي والذال
    لكن هذه المرة انا بجد معي عذري
    الموضوع اصلا بالعامية وكنت طرحته في منتدى مصري وهما هناك بيحبوا العامية اكتر وان كنت انا افضل الفصحى
    لكن كتبتها زعر كما ننطقها بالعامية ليس اكثر

    وعلى كل حال مرورك شرفني يا افندم
    كل التقدير

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المكان
    لاجئة على الرصيف حيث اللامبيت !!
    الردود
    245

    الاخيرة ورزقنا على الله

    رغم كل شئ .. رغم كل احلامي التي كانت صغيرة وبدت هذه اللحظة كبيرة
    وعبرت بقلبي المدى
    بيني وبين الحكم ربما لحظات
    بيني وبين السلطة ربما خطوات
    رغم كل ذلك شعرت بود كبير احمله في قلبي لهذه السيدة الماثلة امامي في بدلة بيضاء قمة في الاناقة والشياكة
    ربما يكفي ثمنها لاطعام حي الشرابية اسبوعا كاملا من الذ المآكل
    لكنني ابدا لا احمل في نفسي حقدا عليها بل كلي شفقة وخوف مما قد يصيبها جزاء وفاقا
    سرحت قليلا قبل ان اطلق العنان للساني بالكلام
    تذكرت انها مصرية
    مصرية هذه الكلمة تعني لي الكثير
    لا ادري ما سر عشقي لهذه البلد
    انني لست كأي مصرية تحب وطنها
    انني اشعر حقيقة انها امي قبل امي التي ولدتني
    ولزاما علي ان اكن في قلبي كل حب لكل من يحمل في بطاقته " الجنسية المصرية"
    ثم هي مسلمة
    بالتاكيد مسلمة
    مهما فعلت ومهما تبرجت ومهما تبنت قضايا تحرير المرأة ومهما عادت كل امرأة محجبة طالما انها مازالت تشهد شهادتي وتستقبل نفس قبلتي فلها علي حق الاخوة في الاسلام
    كان هذا الصراع القائم بين جوانحي قبل ان انطق بكلمة او اوجه اية همسة للسادة الزوار
    فمجرد نطقي كان معناه :"أن ادخل يا مجدي بيه ومعك كل الضباط الاخوان وتحفظ على سيادة الريس وعائلته "
    هكذا كانت الخطة التي اتفقنا عليها فيما بيننا
    فلزمت الصمت فترة اخرى
    ومجدي بيه اراه من الزجاج واقفا حائرا على احر من الجمر !!
    لكنني كنت حقا في قمة الذعر والتردد حينها
    وبدأت نفسي توسوس لي : خلاص يازهرة فات الكتير ما بقى الا القليل
    لحظات وتصبحين الملكة المتوجة على عرش مصرك الحبيبة
    انت احق الناس بتولي الحكم
    فلا يوجد احد كائنا من كان من يحبها مثلك
    وهنا توقفت وقفة صدق ومصارحة مع نفسي الافاقة الامارة
    : ماذا تقولين ؟
    انا ؟
    انا ان كنت اريد الحق فلابد ان اعترف انني اقل هذا الشعب انتماء الى مصر
    وإلا فماذا قدمت لبلدي الحبيبة بزعمي؟
    مجرد شعارات ارددها في المناسبات
    افيقي لنفسك يا عزيزتي
    انت مثلك مثلهم
    كلنا هذا الرجل
    الذي يعد الشعب المقهور بالاصلاح والعيش والرغيد وما ان يتم له الامر ويتولى السلطة والحكم الا وتاخذه غمرة السلطة
    وانت يازهرة هل تختلفين بربك عنهم؟
    لا اتوقع انك ستنفذين حرفا واحدا من وعودك
    اننا يا حبيبتي جيل تبديل ولسنا جيل تمكين
    جيل النصر والتمكين والحكم بما انزل الله لم يأن اوانه بعد
    ولكن لك ان تسهمي في اعداده بتربية ابنائك التربية الاسلامية الصحيحة بلا افراط ولاتتفريط بلا تعقيد ولا تسيب
    قدمي لمصرك ابناء تفتخر بهم
    ابناء يعرفون كيف يعبدون الله ليس فقط في المساجد وهم يصلون بل وهم يمارسون حياتهم واثناء تأدية عملهم ..
    علميهم كيف يخلصون النية وكيف يحولون العادة الى عبادة
    علميهم كيف يعملون بحدود القرءان الذي يحفظون حروفه
    ابناء لايتخلفون عن ركب الامم الحضاري
    والعلوم الحديثة
    عندها يا زهرة ستصلين الى الحكم حقا
    عندها ستكونين بنت مصر صدقا
    وفي هذه الاثناء الصامتة الطويلة انطلقت اصوات الرصاص من كل حدب وصوب
    وهذا معناه ان مجدي بيه سيبدأ بالتنفيذ بعد دقائق معدودة
    فهرولت نحو الريس وحرمه وابنه بمنتهى الخوف والحب معا
    واخرجت من حقيبتي باقصى سرعة بكرة الخيط التي احتفظ بها للطوارئ
    لم تكن بكرة خيط حقيقية بل خيط بالليزر طبعا ( عارفين المسلسل الكارتوني توتالي سبيز اليكس وسام وكلوفر )
    كانت توجد ابرة بالبكرة وكله بالليزر , بمجرد ان اكر الخيط منها وارمي الابرة الملضومة في الخيط الى اعلى السقف فيتحول بقدرة قادر الى حبال قوية متينة
    تخرق السقف وحينها نتمسك بها فورا وباسرع من الصوت والضوء نرتفع نحو الاعلى حيث تنتظرنا طائرة الانقاذ التي كانت على اهبة الاستعداد لتستقلنا من مكان الخطر
    ووبمجرد ان حلقنا في السماء خررت على متن الطائرة ساجدة لله ان الله عصمني من ارتكاب اية جرائم من اجل الوصول الى الحكم .. فتبا للمناصب !!
    ثم التفت الى الريس وحرمه وابنه في لحظة سعادة غامرة وفي عيونهم معان الشكر والامتنان وما ان شرعت في ان اقص عليهم الحكاية من البداية سمعت صوت زوجي يناديني بصوته الحاني :
    زهرة حبيبتي
    عمال انادي عليك بقى لي اكتر من خمس دقايق
    نشفتي ريقي
    ايه انت مش هتبطلي تسرحي وانت صاحية كده
    : نظرت اليه نظرة اسبهلال
    واستمر قائلا :
    انا جبت لكم احلى شندوشات فول وفلافل من مطعم النصر وانا جاي في سكتي من صلاة الجمعة من مسجد الضاهر بيبرس
    بس الدنيا كانت زحمة قوي قوي على غير العادة
    الحمد لله اني رجعت بسرعة


    تتصوري اني سمعت انهم كانوا هيغتالوا الريس لكن ربنا انقذه
    الراجل ده باين عليه فيه شئ لله
    ربنا يطول عمره كمان وكمان..





    همسة اخيرة

    وضاع الحكم ياولدي






    كل الحب التقدير



  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الردود
    454
    اهم ما يميز الشعب المصرى روح التسامح والود
    تذكرنى القصة بقصه حقيقة حدثت امامى حيث كنت فى زيارة صديق وسمعنا صوت استغاثه من الطابق العلوى واكتشفنا وجود لص على السطوح لسرقة عدسات الدش
    طبع بعد الاعتذار واخذ العهد بعدم تكرار ذلك وبعد ان راينا دموع الندم دعاه صديقى لشرب
    مشروب مثلج واستجاب الص وودعناه بالدعاء والله الكلام ده حصل


    وبالرغم من كل ما حدث من الريس من تكميم للافواه وتقييد للحريات وبيع للبلد بدعوى الخصخصة ها هى ذى زهرة تتعامل معه برقة الزهور وتعفو عنه وقد تطلب له مشروب مثلج وتدعو له

    والمصرى هيفضل مصرى النيل رواه

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الردود
    454
    همسة اخيرة

    وضاع الحكم ياولدي

    ولا يهمك خيرها فى غيرها

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    بانتظار وطن !
    الردود
    2,042
    .

    تابعتك حتى آخر سطر ...

    جيل النصر والتمكين والحكم بما انزل الله لم يأن اوانه بعد
    ولكن لك ان تسهمي في اعداده بتربية ابنائك التربية الاسلامية الصحيحة بلا افراط ولاتتفريط بلا تعقيد ولا تسيب
    قدمي لمصرك ابناء تفتخر بهم
    ابناء يعرفون كيف يعبدون الله ليس فقط في المساجد وهم يصلون بل وهم يمارسون حياتهم واثناء تأدية عملهم ..
    علميهم كيف يخلصون النية وكيف يحولون العادة الى عبادة
    علميهم كيف يعملون بحدود القرءان الذي يحفظون حروفه
    ابناء لايتخلفون عن ركب الامم الحضاري
    والعلوم الحديثة
    دمت طيبة وموفقة أستاذتي الكريمة ..

    .

  12. #32
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المكان
    لاجئة على الرصيف حيث اللامبيت !!
    الردود
    245
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة وايه يعنى عرض المشاركة
    اهم ما يميز الشعب المصرى روح التسامح والود
    تذكرنى القصة بقصه حقيقة حدثت امامى حيث كنت فى زيارة صديق وسمعنا صوت استغاثه من الطابق العلوى واكتشفنا وجود لص على السطوح لسرقة عدسات الدش
    طبع بعد الاعتذار واخذ العهد بعدم تكرار ذلك وبعد ان راينا دموع الندم دعاه صديقى لشرب
    مشروب مثلج واستجاب الص وودعناه بالدعاء والله الكلام ده حصل


    وبالرغم من كل ما حدث من الريس من تكميم للافواه وتقييد للحريات وبيع للبلد بدعوى الخصخصة ها هى ذى زهرة تتعامل معه برقة الزهور وتعفو عنه وقد تطلب له مشروب مثلج وتدعو له

    والمصرى هيفضل مصرى النيل رواه
    تسلم يا اخي المصري الذي رواه نهر النيل العليل

    فكرتني بقصيدة لا انساها الا قليلا : مسافر زاده الخيال

    شكرا لك اخي الفاضل وايه يعني وبارك الله فيك
    مرورك مرتين اسعدني
    شكرا مرتين لك ايضا

    كل التقدير

  13. #33
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المكان
    لاجئة على الرصيف حيث اللامبيت !!
    الردود
    245
    وحي حبيبتي
    متابعتك هنا اسعدتني كثيرا

    شكرا لمرورك الطيب

    كل الحب لكِ

  14. #34
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المكان
    غابات الجحيم
    الردود
    29
    اعجبنى موضوعك ... لكن : انت تحبى مصر اكثر من اللازم ..
    ياريت تتحكمى فى هذا الحب ..
    عُدّل الرد بواسطة واحـد من الناس : 23-07-2007 في 11:46 PM سبب: مافيش ..........

    عجبى على الشعب اللى باع حريته

    علشان يعيش فى أمان ....

    ولما جاع .. باع الأمان بـ "رغيف معفن" ..

    مرمى فى الطين من زمان ..

    وقبل ما ياكله .. اتسجن ..

    قام عاطى نصه ... رشوة للسجان ..

    وطلع من المولد ( مفلس ) ..

    عبد - خايف - معتقل .. وجعان

    --------------------


    واحـد من الناس

    مجموعتى البريدية : http://groups.yahoo.com/group/Wa7ED_Mn_ElNaS_/

    مدونتى :

    http://3gby.maktoobblog.com/

    egy_hac@yahoo.com

  15. #35
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المكان
    لاجئة على الرصيف حيث اللامبيت !!
    الردود
    245
    طب تمم جميلك وانصحني وقولي ازاي اخفف من حدة حبي لبلدي ؟؟
    بلدي اللي باعتبرها اجمل عروسة اتزيتنت فبدت كالبدر في ليل التمام
    رغم التراب والعفار
    رغم الغلاء والبلاوي الزرقا
    بحبها
    ولو خيروني بينها وبين اي مكان مهما ان كان جميلا اختار بلدي
    يوم ما رجعت من جدة اللي باعتبرها اجمل بلد بعد بلدي فقط لانها كانت طريقي الى مكة ام القرى
    والله العظيم كنت باغني :
    مصر هي امي نيلها هو دمي شمسها في سماري شكلها في ملامحي حتى لوني قمحي لون نيلك يامصر
    دي قصة حب كبيرة ومالهاش حل فيما يبدو!!

    شكرا لك ولك كل التقدير

  16. #36
    السلام عليكم
    عجبني هذا الموضوع كثيرا
    قرأته من أوله لآخره وتعجبني كل موضوعاتك
    أنا ايضا أحب بلدي مصر أحبها جدا
    ولكن ما يخفف من حدة حبي لها أني أعرفأن انتمائي أصلا للإسلام يعني لو سألوني ما جنسيتي أقول مسلمة
    وما يزيد من حبي لبلدي أنها بلد اسلامية
    و المسلم أخي ولو كان أمريكيا وغير المسلم لا صلة بيني وبينه ولو كان مصريا
    جزاكي الله خيرا علي الموضوع
    ولو كنت مكانك لفعلت كما فعلتي
    لا لأني أحبهم ولكن لأني لا أريد أن أكون مثلهم
    هل تري يا أمتي ألقاك يومـا

    تكتبين لنا من المجد المفاخر

    ذلك الحلم الذي أرجوه دومـا

    أن أراكي عزيزة والله قـادر

  17. #37
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المكان
    لاجئة على الرصيف حيث اللامبيت !!
    الردود
    245
    ابنتي الحبيبة
    لاشك انه عندما تختلط الامور لن يكون لنا سوى الاسلام وطنا :
    ولست ارى سوى الاسلام لي وطنا .. الشام فيه ووادي النيل سيان

    لكن لا حرج ان يحب المرء وطنه حبا جبليا ان لم يكن يتعارض مع مصالح الامة
    ومصر تستحق الحب من اعماق القلب وسويدائه ولست هنا لاحكي عن امجادها وتاريخها

    شكرا لمرورك العطر حبيبتي

    كل التقدير لك

  18. #38
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المكان
    غابات الجحيم
    الردود
    29
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة زهرة الأقحوان عرض المشاركة
    طب تمم جميلك وانصحني وقولي ازاي اخفف من حدة حبي لبلدي ؟؟
    بلدي اللي باعتبرها اجمل عروسة اتزيتنت فبدت كالبدر في ليل التمام
    رغم التراب والعفار
    رغم الغلاء والبلاوي الزرقا
    بحبها
    ولو خيروني بينها وبين اي مكان مهما ان كان جميلا اختار بلدي
    يوم ما رجعت من جدة اللي باعتبرها اجمل بلد بعد بلدي فقط لانها كانت طريقي الى مكة ام القرى
    والله العظيم كنت باغني :
    مصر هي امي نيلها هو دمي شمسها في سماري شكلها في ملامحي حتى لوني قمحي لون نيلك يامصر
    دي قصة حب كبيرة ومالهاش حل فيما يبدو!!

    شكرا لك ولك كل التقدير
    بس يا ستى .. أقوللك إزاى تخففى من حدة الحب لبلدنا الغالية مصر , اتبعى التالى :
    1- ما تقريش أبدا فى الجرايد سواء معارضة ولا موافقة .
    2- ما تتفرجيش على القنوات الارضية .. اتفرجى على الجزيرة مثلا وهاتنشغلى عن مصر خالص بالعراق وفلسطين وافغانستان ولبنان واندونيسيا والشيشان واليمن وسوريا وايران و .. و..و..و..
    3- ماتسمعيش أى أغنى وطنية ... خلى حد من ولادك يحفظك اغنية : الحلم العربى .
    4- افتكرى على طووووووووووووووول إن فى حاجة إسمها : أمن الدوله " ودى لوحدها كفاية " ..
    5 - حاول تقرأى كتب لينين وكارل ماركس .. عشان تخلصى من الإنتماء خااالص .
    6- امشى على العلاج ده لمدة اسبوع واحد بس .. وبعد كده رشحى نفسك فى الإنتخابات وأراهنك .. هاتكسبى باكتساح ..

    والعلاج لاى عضو عنده نفس المرض ... مرض الإنتماء زى الاخت : امة الله

    تحياتى ..
    عُدّل الرد بواسطة واحـد من الناس : 26-07-2007 في 11:42 PM سبب: المرضى كتروا اوى .......

    عجبى على الشعب اللى باع حريته

    علشان يعيش فى أمان ....

    ولما جاع .. باع الأمان بـ "رغيف معفن" ..

    مرمى فى الطين من زمان ..

    وقبل ما ياكله .. اتسجن ..

    قام عاطى نصه ... رشوة للسجان ..

    وطلع من المولد ( مفلس ) ..

    عبد - خايف - معتقل .. وجعان

    --------------------


    واحـد من الناس

    مجموعتى البريدية : http://groups.yahoo.com/group/Wa7ED_Mn_ElNaS_/

    مدونتى :

    http://3gby.maktoobblog.com/

    egy_hac@yahoo.com

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •