Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 56
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    المكان
    أبي كان في الجَنّة !
    الردود
    2,958

    الدانَة .. والخَلِيج !




    .
    .




    ذات غروب ..
    على ضفاف الخليج ..

    توقَّفَتْ على بُعْدٍ مِنّي سيارتان لعائلين كبيرتين ، واندفع الأطفال منها يسبقهم ضجيجهم ونداءاتهم والكرة المتدحرجة أمامهم ، بينما نزلت النساء والصبايا واجتمعنَ في مجلسهنّ إلا هي !
    اتجهَتْ وحيدةً نحو الشاطئ منعزلة عن صويحباتها وعن كل شيء ، ظللتُ أراقب صمتها من بعيد وهي تتأمل الشفق الأحمر المرسوم كأنه تورُّدُ حياءٍ على وجه الأفق في ذلك الغروب الحزين ، وقد مكثَتْ هناك وحدها مدة لم أحسبها بالدقائق ، لأنها لحظة استعصَتْ على الزمن ..


















    جَلَسَتْ هُناكْ ..
    وجْهٌ بِهِ صَفْوُ السَّماءِ
    وحُمْرةُ الحُلُم الخَجُولِ ..
    وبعضُ أحزانِ الأصِيلْ ..
    وجْهٌ ..
    أطلَّ على الخَلِيجِ كأنَّهُ ..
    شَفَقٌ يُقَابِلُه شَفَقْ !
    مَوْجٌ دَنَا ..
    يُلْقِي سَلامَ الشَّاطِئِ الغَافِي عَلَيها
    ونَسَائِمٌ سَكْرَى تُلامِسُ وَجْنَتَيها
    كانتْ ثلاثُ قَصَائِدٍ :
    " أنْثَى "
    " ومَوْجُ الشاطِئِ الغافِيْ .. "
    " وأنسامُ الغُرُوبْ "
    أيُّ القَصَائِدِ هذهِ كانَتْ أرَقّْ ؟


    ***


    يا دانَةً بَيضاءَ ..
    ألقتَْها الليالِي فَوقَ شُطآنِ القَلَقْ
    إبْنِي زَوَارِقَ مِنْ وَرَقْ ..
    واسْتَوْدِعِيها دَمْعَةً ..
    وحِكَايَةَ القَلْبِ الصَّغِيرِ ..
    وسِرَّكِ المَدْفُونَ في رَمْلِ الشَّواطِئِ
    حمِّلِيها ..
    كُلَّ مَا حَمَلَتْ عُيُونُكِ مِنْ أرَقْ !
    ثمّ ابْعَثِيها ..
    سوفَ يَحْمِلُها الخليجُ على أكفٍّ مِنْ حَنَانْ
    فَهُوَ الأمِيرُ الشَّاعِرُ الإنْسَانْ ..
    وسَلِي الرَّمَادَ بِدَاخِلِي ..
    ُيْنبِيكِ عَنْ أمْرِ الخَلِيجْ ..


    ***


    كنَّا سَوِيَّاً كلّما تَاهَتْ خُطَانا ..
    َنْلتَقِي ..
    نبْنِي زَوارِقَ مِنْ وَرَقْ ..
    أحْكِي لَهُ غُصَصَي ..
    وأحْزانَ اغْتِرَابِي ..
    هَمَّ جَامِعَتِي ..
    غَدِي ..
    أْمِسي ..
    وأشْواِقي إلى أمِّي ..
    وآخِرَ ما كَتَبتُ مِنَ القَصِيدْْ ..
    وَيقُولُ ِليْ : عَهْدٌ عَلَيّْ
    تلْكَ الزَّوَارقُ سَوْفَ أحفَظُها َلَديَّ
    مِنَ الغَرَقْ ..
    فلتَطْمَئِنِّي ..
    أنتِ يا" أنثى" ..
    أرقُّ مِنَ " النَّسِيمِ " ..
    أرقُّ منِْ " مَوجِ الشَّوَاطِي " ..
    إطْمَئِنِّيْ ..
    لنْ يَمسَّّ زَوارِقَ الَبوحِ الغَرَقْ !!


















    مع الود / أحمد المنعي




    ...

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المكان
    في الغابة..
    الردود
    1,449
    شاعرنا المفضال المنعي
    دام وصالك لأفياء
    شعر عذبٌ..عذب
    لمْ أقرأ القصيدة قراءة جيدة
    لكن وددت شكرك على وصالك للساخر
    مصافحة أولى
    .
    .
    .
    لي عودة إن شاء ربي
    .
    .
    .
    ودي
    ـــــ..**..ـــــ

    الحنين .. فخّ الرغباتِ المؤجّلة

    .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المكان
    الرياض..
    الردود
    1,273
    كانتْ ثلاثُ قَصَائِدٍ :
    " أنْثَى "
    " ومَوْجُ الشاطِئِ الغافِيْ .. "
    " وأنسامُ الغُرُوبْ "
    أيُّ القَصَائِدِ هذهِ كانَتْ أرَقّْ ؟


    الأولى طبعاً

    أحمد المنعي...

    جميلٌ حرفك كلّما بدا.. ناعمُ اللفظ شديد التأثير

    سمعتها وقرأتها وقرأتها.. وكل مرّة كانت أجمل من سابقتها

    لك ودّي ياصديق الحرف

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    ..
    الردود
    750
    يالروعة شعرك..!!

    عذوبة الأبيات هنا شدتني

    شكراً ياأحمد(:

    علّها تكفي

    وأسعدك الله أخي
    .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    الردود
    1,871
    إيه أيها المنعي..
    كل مقطع هو من أخيه أعذب وأرقّ..
    لا فض فوك..

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    المكان
    في دار الرحيل
    الردود
    386
    "أحمد المنعي"
    كلما رأيت اسمك دلفت في عجل !
    يبهرني الجمال ثم أرحل !


    وددت هذه المرة أن أشاكس رغم هذه الأجواء الحالمة المتشكلة في حضرة النص :

    _1_
    وجْهٌ بِهِ صَفْوُ السَّماءِ
    وحُمْرةُ الحُلُم الخَجُولِ ..
    وبعضُ أحزانِ الأصِيلْ ..

    رغم الروعة المشوبة بـ (الخبث!!) خاصة في السطر الثاني ، أسأل ببراءة:
    هل رأيت وجهها؟!


    _2_
    إبْنِي زَوَارِقَ مِنْ وَرَقْ ..
    الهمزة للوصل
    وهذه أيضا:

    إطْمَئِنِّيْ ..

    _3_
    كنَّا سَوِيَّاً كلّما تَاهَتْ خُطَانا ..
    يقول أصحاب معاجم الأخطاء الشائعة: الصواب "معاً" !


    الرائع أحمد
    ستبقى رائعاً !

    تحيتي العطرة،،





  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المكان
    حيث يخفق القلب
    الردود
    3,196
    التدوينات
    1
    شاعر الحب أحمد المنعي

    مساء يفوح شذاه ورد طائفي وريحان جنوبي

    لمَ انشغلت بالدانة وتركت أهلها ولم تسعفهم

    ((ثاني مرة خل عيونك للبحر وبس ))

    عذب ورقيق كعادتك ياأحمد

    هي هفهافة شئت أم أبيت ورقيقة كنهرالنيل

    في جنوب مصر ((الصعيد)

    اسمح لي أيها المنعي لأقول لأخينا الحبيب الثاقب

    يجوز قطع همزة الوصل شعرا وهي من الضرورات المستحسنة في الشعر

    والشواهد الشعرية كثيرة في ذلك كقول أبي العتاهية:

    أيها الباني لهــدم الليـــالي ...... إبـن ِ ماشئتَ ستلقى خـرابا

    من الفعل بنى

    أما معا وسويا فاعذر أخي الثاقب المنعي لأنه ينتمي إلى مدرسة

    ابن جني ولعل الأمر يعود للفاضل والمفضول وأرجو من أحمد ألا يتوسّع في ذلك

    دمت ياأحمد شاعرا للهمم ودع عنك سلطان وهيمانه

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    في مهبّ الجرح
    الردود
    686

    إنه شعرٌ "أرقُّ مِنَ النَّسِيمِ ..
    أرقُّ منِْ مَوجِ الشَّوَاطِي " ..


    يا أحمد
    أيها الرسام المبدع
    رسمتَها سِحراً على جبين القصيدة وخلّدتها بإبداعك
    وهو ديدنكَ شاعراً

    زادكَ الله بسطةً في العلم والرزق
    ... شِـ راع
    .


    أطبقت قلبي أيهذا البحركم نزفت شفاهي صمتها
    وأبت تبوح وتعترف ..

    جاوزتُ بحري والمدى
    لكنني فوق الجزيرة تحت أقدام النخيل

    تركتُ قلبي يرتجفْ..!!

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    شمالاً باتجاه القلب ..!!
    الردود
    2,618
    شايفك يا خالد الحمد شايفك وسامع حَشّك من كم يوم
    أهلا يا أحمد
    ما قصتك مع الخليج يا أيها الداشر الكبير
    لا تدع مساءً إلا ذهبت أنت وصاحبك ابن ثامر فرحين ببلوتوثاتكم جهة البحر
    وتعاكسون الزهور متحججين بأن البحر مكان المتعبين وأنتم - زعموا - متعبون .
    ياخي أجمل ما في الأمر أنك ذكرت الخليج أكثر من مرة في أكثر من نص ، ومع أنك جبلي بالفطرة إلا أنك تبدعي حين تكتب عنده وعنه وحوله ، ألا تذكرون يا جماعة :
    سلوا الخليج فما ماء الخليج سوى
    دموع أهل الهوى من ساهري المقلِ !!

    حسناً ، سأقول إن نصك هذا أرق نصوصك على الاطلاق ، وأكثر التصاقاً بروحك وروح الغرباء !
    وسأقول أيضاً إن البيئة التي انبثق عنها النص كانت رقيقة من كل جهة فلا غرابة أن تأتي هذه القصيدة بهذه الرقة .
    ومن هنا نقول : الاهتمام بالجغرافيا أولا في ذهن الشاعر مهم جداً ن حتى وغن كان في الذهن فقط ، فجغرافيا النص في النخيلة ستجعل من الحروف أشياءً تلائم المكان ، إنْ حجراً وإنْ شجراً ، صدفاُ ، بحراً ، ..الخ .
    سأقول لك شيئاً آخر عن هذا النص
    هنا توجد رواية وأحداث وحبكة روائية في النص على قلة شخوصه وفصوله ، وأساس هذه الحبكة سؤال بدأ به النص وهو قولك :
    أيُّ القَصَائِدِ هذهِ كانَتْ أرَقّْ ؟
    والذي جاء جوابه قبل الغلاف بصفحة بقولك :
    أنتِ يا" أنثى" ..
    أرقُّ مِنَ " النَّسِيمِ " ..
    أرقُّ منِْ " مَوجِ الشَّوَاطِي " ..

    وهذه بادرة روائية في شعرك يا أحمد تحتاج لانتباهٍ وتنمية لتدخل عالم التكامل الفني الأدبي وتكون أدّ الدنيا
    شكراً يا أحمد لأنك كتبت هذا النص المليء بالانسانية لا الغزل والنزق !
    ولن يمس زوارق البوح الغرق

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    المكان
    أبي كان في الجَنّة !
    الردود
    2,958
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة **بسنت** عرض المشاركة
    شاعرنا المفضال المنعي
    دام وصالك لأفياء
    شعر عذبٌ..عذب
    لمْ أقرأ القصيدة قراءة جيدة
    لكن وددت شكرك على وصالك للساخر
    مصافحة أولى
    لي عودة إن شاء ربي
    ودي
    أهلاً بك يا بسنت ..
    الساخر بيتي في الفضاء ، أحبه جزءاً حقيقياً في حياتي اليومية ، لدرجة أني أصبحت أشعر أنه مشكلة !!
    سعيدٌ بحضور اسمك المعلَّى ، فهو من الأسماء ( الأوسمة ) .
    شكراً بسنت .

  11. #11
    أحمد المنعي

    كم لشعرك من حلاوة

    طبعا هذا شيء غير جديد وأنت تعرفه

    أعجبني هذا الشطر وأجده أجمل مافي القصيدة

    مع الود / أحمد المنعي


    بصدق أيها العزيز

    قصيدتك هنا شيء آخر

    نقلت لنا الأجواء فعشناها بسحرها

    أنثى وموج غاف ونسمات غروب

    تكفي لكي يغيب المرء في جوها

    حقا أبدعت خاصة في المقطع الثالث من القصيدة


    دمت مميزا مبدعا

    لك كل التحايا

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    المكان
    أبي كان في الجَنّة !
    الردود
    2,958
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة فيصل الجبعاء عرض المشاركة
    كانتْ ثلاثُ قَصَائِدٍ :
    " أنْثَى "
    " ومَوْجُ الشاطِئِ الغافِيْ .. "
    " وأنسامُ الغُرُوبْ "
    أيُّ القَصَائِدِ هذهِ كانَتْ أرَقّْ ؟
    الأولى طبعاً
    أحمد المنعي...
    جميلٌ حرفك كلّما بدا.. ناعمُ اللفظ شديد التأثير
    سمعتها وقرأتها وقرأتها.. وكل مرّة كانت أجمل من سابقتها
    لك ودّي ياصديق الحرف
    أهلاً فيصل ..
    لا عجب أن اخترتَ الأولى ، العجب لو لم تفعل .

    هذه القصيدة تدين لك في تعليمي قواعد في كتابة التفعيلة التي جربتها لأول مرة في هذا النص .
    ويبهجني أنها راقت لك ، لأنك ذواقة عالٍ يصعب إرضاؤه .
    شكراً لك .

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    المكان
    أبي كان في الجَنّة !
    الردود
    2,958
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة السنيوره عرض المشاركة
    يالروعة شعرك..!!

    عذوبة الأبيات هنا شدتني

    شكراً ياأحمد(:

    علّها تكفي

    وأسعدك الله أخي
    أنت من الأقلام التي أنتظرها يا سنيورة ، فحضورك من معايير التقييم التي أضعها معرفة جودة لقصيدتي ، سيما وأني لم أقرأ لك رداً قط إلا في نصوص ذات جودة عالية .
    شكراً لأنك بعثت السرور في نفسي .

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    المكان
    أبي كان في الجَنّة !
    الردود
    2,958
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الغيمة عرض المشاركة
    إيه أيها المنعي..
    كل مقطع هو من أخيه أعذب وأرقّ..
    لا فض فوك..
    أهلاً وسهلاً .. بالأديبة .
    وشكراً لحضورك البنفسجي كالعادة ، الجميل كالعادة .
    وكل عام وأنت بخير .

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    المكان
    أبي كان في الجَنّة !
    الردود
    2,958
    أهلاً وسهلاً بالثاقب ..
    فتشتُ عنك في ذاكرتي المغبرة ، فوجدت لك مملكة قديمة ، وأخرى في قلبي .
    أسعدك الله أيها المبدع .







    _1_
    وجْهٌ بِهِ صَفْوُ السَّماءِ
    وحُمْرةُ الحُلُم الخَجُولِ ..
    وبعضُ أحزانِ الأصِيلْ ..

    رغم الروعة المشوبة بـ (الخبث!!) خاصة في السطر الثاني ، أسأل ببراءة:
    هل رأيت وجهها؟!




    أي خبث يا أخي ؟
    وأي حشيش اللي تتكلم عنه ؟

    جوابي ببراءة لا تقل براءة عن براءتك : معاذ الله لم أر وجهها للدرجة التي أمكنني بها قراءة وجهها ..
    بعدين يا أخي الشعر ليس رياضيات يشرح الحقائق بالأرقام ويقيش أنصاف الأقطار وزوايا الميل ودرجات الانحناءات ، المنطقة الحقيقية هي ما ذكرته في المقدمة أما القصيدة وما فيها فهي محاولة تجنيح في الخيال ..
    بعدين أنا شفت .. < كتب شي ومسحه عشان ما يجيب العيد
    المهم ...

    هذا من ناحية سؤالك الذكي البريء ..
    مسألة (معاً) فهي إضافة لي أشكرك عليها كثيراً والله ، وأحب مثل هذه المعلومات الخلاصات .
    همزة القطع والوصل أفاد فيها مستشارنا القانوني لشؤون اللغة الدكتور خالد الحمد عساه يسلم .

    أسعدتني كثيراً يا ثاقب ، وأحببت حضورك الذكي اللطيف هذا .


  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    المكان
    أبي كان في الجَنّة !
    الردود
    2,958
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة خالد الحمد عرض المشاركة
    شاعر الحب أحمد المنعي
    مساء يفوح شذاه ورد طائفي وريحان جنوبي
    لمَ انشغلت بالدانة وتركت أهلها ولم تسعفهم
    ((ثاني مرة خل عيونك للبحر وبس ))
    عذب ورقيق كعادتك ياأحمد
    هي هفهافة شئت أم أبيت ورقيقة كنهرالنيل
    في جنوب مصر ((الصعيد)
    اسمح لي أيها المنعي لأقول لأخينا الحبيب الثاقب
    يجوز قطع همزة الوصل شعرا وهي من الضرورات المستحسنة في الشعر
    والشواهد الشعرية كثيرة في ذلك كقول أبي العتاهية:
    [B]أيها الباني لهــدم الليـــالي ...... إبـن ِ ماشئتَ ستلقى خـرابا/B]
    من الفعل بنى
    أما معا وسويا فاعذر أخي الثاقب المنعي لأنه ينتمي إلى مدرسة
    ابن جني ولعل الأمر يعود للفاضل والمفضول وأرجو من أحمد ألا يتوسّع في ذلك
    دمت ياأحمد شاعرا للهمم ودع عنك سلطان وهيمانه

    والله حضورك عسل يا خالد ، وأنت في القلب عطر .
    بهذا نكون ثلاثة هفهافين / هفاهيف انت وثامر وأنا ، عقبال ما يشد حيله سلطان ويصلح الهفهافة اللي في بيتهم ، مع إني قايل له لو يروح الحراج ويشتري هفهافة مستعملة بيكون أوفر له بدل التصليح وقطع الغيار ومدري ايش < مشكلة اللي ما عنده وزن أذرعة .

    وشكراً للحضور الفخم كالعادة ، لكن لا تبعد عندي احساس إن الأخت عبيرالحمد بتنقد خلك قريب .



    أنا ما كنت أناظر فيها ، كل ما في الموضوع إني قمت أتوجه للقبلة عشان الصلاة وعاد طلعت هي والبحر قدامي وأنا متجه للقبلة ، يعني أترك صلاتي يعني ؟ << يسوي تبرير شرعي

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    المكان
    أبي كان في الجَنّة !
    الردود
    2,958
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة شـ راع عرض المشاركة

    إنه شعرٌ "أرقُّ مِنَ النَّسِيمِ ..
    أرقُّ منِْ مَوجِ الشَّوَاطِي " ..


    يا أحمد
    أيها الرسام المبدع
    رسمتَها سِحراً على جبين القصيدة وخلّدتها بإبداعك
    وهو ديدنكَ شاعراً

    زادكَ الله بسطةً في العلم والرزق
    ... شِـ راع
    .
    الله يا شراع ..
    أنت هنا ، البحر كله معي إذاً .
    من بعض التاثر بما نقرأ لك ، وأنت من الوزن الثقيل شعراً .
    يا أخي هل تعلم أني أحبك .
    اسأل أزهر لتتأكد .

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المكان
    قريباً مِنَ الفـُرص
    الردود
    1,011
    أكيد تحب
    ولا ما يسوي هالحركات إلا المحبين<< اللي ما عندهم سالفة
    قصرت يا أخ أحمد لو منك عملت لها خلفية تداخلية " بو نورة ".. عشان تتهيض عدل وتطب في البحر أبرك، وإن زال عاشق فهو أخف للأرض !
    .
    .
    بس هالبنت لو ما يجي منها إلا استفزاز قصديتك هذه لكفاها !
    عجيبة يا أحمد .. والأعجب منها أن حروفك لا تهترئ .. تزداد فوق لمعانها لمعاناً .. ممكن الخلطة اللي تستعملها لو سمحت؟

    أطلَّ على الخَلِيجِ كأنَّهُ ..
    شَفَقٌ يُقَابِلُه شَفَقْ !
    شفق يقابله شفق ! ما كل هذا بربّك
    جزالة لايجيدها إلا شاعر


    ونَسَائِمٌ سَكْرَى
    والله مشهد ناطق .. لوحة فنية سمّها ما شئت المهم أن هنا ثمّة صورة كاملت نفسها


    وأشْواِقي إلى أمِّي ..
    .. أقول ولا ما أقول؟


    ثمّة تظاهر على الكآبة وما أشتق منها من قلق وأرق ونحوه ..
    روح تحدٍ تتخللها وتكاد تمتشقها كسيفا صلتاً لولا بضعة استسلام!

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المكان
    الجسم في غربة والروح في وطن
    الردود
    239
    حقيقة أخي احمد لقد رسمت لنا لوحة بديعة .. وغصت بنا في أبعادها .. وخرج من خرج أما أنا فمازلت إلى الآن داخل اللوحة! بارك الله فيك

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    ليتني اعلم .. ؟!
    الردود
    292
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة أحمد المنعي عرض المشاركة


    كانتْ ثلاثُ قَصَائِدٍ :
    " أنْثَى "
    " ومَوْجُ الشاطِئِ الغافِيْ .. "
    " وأنسامُ الغُرُوبْ "
    أيُّ القَصَائِدِ هذهِ كانَتْ أرَقّْ ؟



    ***


    إبْنِي زَوَارِقَ مِنْ وَرَقْ ..
    واسْتَوْدِعِيها دَمْعَةً ..
    وحِكَايَةَ القَلْبِ الصَّغِيرِ ..
    وسِرَّكِ المَدْفُونَ في رَمْلِ الشَّواطِئِ
    حمِّلِيها ..
    كُلَّ مَا حَمَلَتْ عُيُونُكِ مِنْ أرَقْ !
    ثمّ ابْعَثِيها ..
    ...
    يا ويلي عليك ...
    فضحتنا أو كدت ..!!!

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •