Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 17 من 17

الموضوع: النّاس

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الردود
    386

    النّاس

    ..
    النّاس

    [ 1_3]


    تناوَلَ قطعةَ الفحمِ و توجّهَ شطرَ الحائط الأبيض عن يمينه .. و شخبَط بإتقان :
    - أنزفُ دهشة , أتخثّر , أعتلي صهوةُ اليقين , أعترِف على شَكلِ هَلاوس , أفتضّ بكارة الكذب , و أترك دمَ الحقيقة يسيل , يشي اللون الأحْمَر بكنهِ النّاس ..
    يقول إنّ الناسَ عناء , عواء , وباءٌ و ابتسامةٌ صَفراء ..
    إنّ الناسَ خيبة , خِداع , كذب , تلُّ يَبابْ ..
    إنّهم يَتامَى , أرامل فقدوا ملامحهم , مطلّقون مِنَ الأمان , عازبُونَ في تكيّةِ المَنُونْ ..
    إنهم شذرات خمرٍ فاسد منذ خلقوا , عناقيدَ فشلٍ ينزّ نضجاً , و غوايةٌ شابَت مُذ هجَرها الجلّنَار .
    - أتفرّسُ في وجهِ الباقي مِن الذي لم يقال , أضحك فجأة .. قد اكتشفتُ أنّ لا شيء قد قيل ! , أترامَى .. أترامَى على سفح التأخر , على مدارِ الأوان الذي فات , أقصد الذي مات , أنزّ جرعة إضافية من التعريفات , أتعمّد تحوير صفتها الأولى حين كانت اعترافات , أجرّب صلاحية قطعة الفحم على وجهي ! , أشعر بهِ يستشيط حماساً للسيلان , أمرّره على الحائط و أكمل :

    يشي اللون الأحمر بكنهِ النّاس ..
    يقول إنّ الناسَ كِسْفَ سَماوَات , نبَاحُ حِوارات , حرقةُ مَرارَاتٍ و خريف جُمانات ..
    إنّهم جُرعة توجّس , كافرونَ بالشكَ كافرونَ باليقين , كافرونَ بالظنون ينافقونَ ربّ العرين ..
    إنّهم تلك الكومة من الرسائل الممزقة .. المرميّة تحت طاولةِ الكفر , المَدهوسة بأحذيةٍ مؤلّبة , لا تفرّق بينَ النفايةِ و النفاية ! , و بينَ حفنة الورق و حفنة الرماد .
    إنّهم خطّ المدى الذي يسحقُ وجيبَ التلاحم , يُبرعُم وجيبَ الشتات , و الطينُ الذي تحجر بعد أن هجرهُ أجاجَ المطر .
    إنّهم أيضاً حدائق الشوك , متنزّهات الموت غير اللائق بنا , طبقةُ المجتمع التي تتشكّل منها مياه الصرف ! , و بطالةُ الصّدق النازّ مِن بين التّخوم .
    يا أيها الذي أنتَ أيضاً مِنَ الناس , إنّ الناس بكاء .. بكاء .. بكـاااااء ..
    والآن أرجوك انتبه .. أنا أيضاً من الناس .. كلّ أولئكَ الناس , هل تفهم ؟! .

    ..
    أشعار
    .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الردود
    386

    [ 2_3]


    النّاس


    _ و كحشرجَة عنيفة , نتِنَة , يتضوّعون , يتضرّعون .. يتأففونَ و يطفحونَ حقداً كبالوعاتٍ طفِحَت بكُتل النفايات السائلة , لدينا قلوبٌ تفيضُ مللاً كقلوبهم , لكنّا نعرفُ كيفَ نضوّع كلّ قلوبنا في اتجاهِ الفنّ , آمنّا أنّ كل الحياةِ فن , لذلك ارتكاب الخطايا يجب أن يكونَ فنيّاً بعيداً عن القُبح , كالكذب تماماً يجب أن يكون شكلُ الارتكاب , كالكذب الجميل في عينِ المغفّلين , الغافلين , البشعينَ بطيبتهم , التافهينَ برفعَتِهم , السّودائيين ببياضهم , الكافرين بإيمانهم , البغيضين بحبّهم لله , و لأسماءِ الله , و المباديء المفعمة بها أسماء الله , أولئك , أولئك الذين " نحن " .. الذين علينا أن نتفوق في تعاطي الحياة , حتى حين اقتراب الذنوب , علينا أن نقترف الذنب بحكّ طلائهِ في اتجاه الأعلى .. على فَوْق ! , علينا أن نطوّع الأعلى ليكون الجهة الأمامية التي نتناول فيها كلّ أنسَنتِنا , أن نعرف جيداً بأنّ الهاوية تقفُ بابتسامها الصفراء القبيحة خلف ظهورنا مباشرة , عند حافة أقدامنا , تنتظرُ منا نصف التفاتة و حسب ! .. لتمدّ يدها الهوائيّة و تميتنا في السحيقِ دونَ علمِ أحد ..
    إنّهم الناس ,
    الناس الذين يشبهونَ القلق القاسي من خمسِ أشياء :
    - موسكو .
    - نتائج الاختبارات النهائية .
    - أثر علاقة حب هيكَلَها الكذب.
    - ربّ عائلةٍ تأخر ساعتين في العودة إلى أبناءه.
    - ردة فعل مجتمع ناشيء في القراءة تجاه كتابٍ جديد , و عظيم لن يفهموه.

    إنّهم الناس ,
    الناس الذين لا يمكن أن تحبّهم الشياطين دون أن يقوموا بأشياء خطيرة و كبيرة .. كبيرة " مرّة " ,
    يتداولوها في آخر الوقت فيصبحوا بقدرة قادر .. معجزات الزمن الشباب , معجزات الزمن الصبايا ! ..
    أشياء خطيرة و كبيرة , كبيرة إلى حدّ الضحك , إلى حد القهقهة , إلى حدّ الانجلاط ! , إلى حدّ السقوط ..
    لأنّ العزّ لهم , و المجد لهم .. و تاج الفخامة لرؤوسهم الخراب ! .
    إنهم الناس ,
    الناس النشاز , زنابق الوحل , مداداتُ الريبة و اتّساقاتُ العواصف , إنهم نزق الحياة و شذوذ نواميسها , الأعوادُ الفزّاعة هم , و الأسمال البالية نحن , لا يجيدون ارتدائنا كأوشحة تستر عوراتهم العلوية , يجيدون فقط تطويعنا إلى قباقيبَ تطرق على الأرض لحنَ البلاط ! ..
    الناس ,
    الخالونَ من الجدوى , التابعون للـ " آخرون " , أبطالُ الفكر الخَرِب , و المنطق المُضحِك , و الحجج المريضة و الحلول المُشكِلات ! .. الناس .. الناس التّعب , الناس القذائف , الناس الجراديّين , يقشعون حصاد الحقول و يحيلون كلّ عمارٍ إلى فوضى , فوضى أشبه بالدمار , لكنّ الدمار أجمل ! ..
    يا أنت , إيّاكَ أن تنسى , أولئكَ هم الناس , و أنا التي أكتب , من الناس .. من أولئك الناس ! .
    ..
    أشعار.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الردود
    386
    .
    [ 3_3]


    النّاس

    ـــــ
    - ثمّ إنّهم كتابٌ ضخمٌ و كبير , مؤلفٌ مِن ورقتينِ سودائيّتين و فهرَست :
    همّازون لمّازون نمّامون .................................. 5
    " هذه مهنتهم فهم ليسوا من ذوي الأيدي العاطلة "
    شفافونَ حدّ اللاقدرة على التفريق بين سوادهم و سواد الصفحة
    كيفية التصيّر هكذا .................................... 7
    خاتمة " كيفَ تزوّج إبنك لابنة آلان بو ............... 11
    ..
    ثمّ إنهم , صاروا كأوْبِ الموانئ لكثرة ما حققوا أحلامهم , تلك التي " كوابيس " في قلب الآمنين .
    ثمّ إنهم , يتداولون اليوم جادين .. إمكانية تغيير أصولهم من إنسيةٍ إلى " جهنّمية " أو " فذلكيّة " !! .
    ..
    يا أنت , سأبقى وحدي , أنا .. سأبقَى وحدِي , لا تأخذني معكم إلى دائرة الأحوال المدنية ! .
    فبطاقة إنسانيتي لم ينتهِ تاريخ صلاحيّتها بعد .
    .
    أشعار
    ..

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المكان
    مدري ، إنت تدري وين أنت ؟؟
    الردود
    28
    /
    /

    كُلهم لا بُدّ منتهي الصلاحية !
    النَاسْ ، الإنسانْ .. !
    كُل شيء .. حتى الأحرفْ ، الصُور ، الأحزانْ ..
    :
    قديم .. أسود .. أبيضْ !



    رد مع التحفظ
    .
    .
    يا أول الغيّاب ..
    ما تذكر اني قلت لك مرة وانا افتح باب،
    صدري .. لغيماتك
    انك مطر روحي ..
    ولو غبت عن روحي ..
    للموت .. ابلقى اسباب !
    يا آخر الغيّاب ..
    جففني غْيابك
    أمسيت عشب وطل ..
    واصبحت حزن اخشاب !!


    عبد الله ناصر

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    مقبرة جماعية
    الردود
    1,600
    الناس
    برغم كثرتهم - التي تلهي - إلا أن منهم من يستحق أن ننظر إليه على أنه حالة
    بالرغم من أن إثمهم -كلهم - عم, لكن هناك - حالة - خيرها أعم
    لا تكفي كتب للتحدث عن حالة, تتغير من حال إلى حال, فكيف بحالات
    .
    .
    .
    تقبلي تحيتي !
    رب اجعله عملا صالحا

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الردود
    386
    ..
    حتممماً ! أيها الكريم لا بدّ أن تتحفظ ,
    فأنت من النّاس , و أنا منهم ! ..
    لكن , ربما لأنك أيضاً من الناس .. فاتك أني أتحدث عن نوعٍ معيّنٍ منهم
    - طبتَ أكثر من إنسان.
    ..

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    حيث تحجّر الدمع في رأس قلمي !
    الردود
    1,059
    أختي أشعار ..

    آفة بني آدم أنه من الناس !
    حسنا //
    شيء ما يحفزني على رحمتهم وآخر كرههم أما الثالث فلا أعلم ما هو !

    أأنـا من الناس كذا !

    كتبت الناس عوالم متجردة !
    كل الشكر لك ولقلمك

    تحيتي أطيبها
    وَ.... قَد عَلا القلْب غِشاوَة !!


    رمالٌ قدْ كَستْ أفْراحي

    و وعُودا هيَ الأيّام قَد نَكثَتْ بِسَلامي

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    402
    التدوينات
    1
    يبدو أن لأشعارذاكرة بحجم ملاعب كرة القدم ،
    وقلب به الكثير من الحجر الكريم .
    أنك بالجانب الآخر مع النبلاء ، يا أميرة اللغة العربية ...
    تلويحة منديلك الأزرق ... تشد الناس من وعيهم ،
    وتشدني من دمعتي حتى أعبر المحيطات ...
    لك كل اللا زورد ..

    نبلي وامتناني..
    ساري

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المكان
    جنونستان
    الردود
    2,273
    أشعار
    ليتني أستطيع أن أقسمني لأجزاء كثيرة لأكون " ناس " وأزاحم البقية التي كتبتي عنهم..
    فقط لأخبرك "بأنهم" سعيدين لأنك هنا..

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    بانتظار وطن !
    الردود
    2,042
    .


    استكشاف الوجه الآخر المعيّن من صورتي ما يرضيهم - الناس - وما لا يرضيهم .. الصدق والكذب في وجوههم .. الوفاء والغدر في جوانبهم .. لم يعد من السهولة بمكان .. بعد أن اختلطت الملامح .. وتحول الحُسْن في كثيرٍ من حالاته إلى لوحة هستيرية تتحدث عن مأساة مع الذات بشكل استفزازي صارخ .. وقولي مثله في مواطن القبح منهم في هيئتها الدرامية فهي أحياناً تنبعث من صدمة طاغية مردها الاصطدام مع مرابع الإشراق الروحي ..
    وفي هذه الحالة التي لا انفكاك عنها أنا مؤمنة أنّا نمارس الابتسار من شخصياتنا بقدر تأثرنا بهم أو بشكل أعمق مخالطتنا لهم ..
    حفظ الله والدي فكثيراً ما يقول موبخاً .. يقول لكِ الشاعر ناصحاً :
    أنام ملء عيوني عن شواردها .. ويسهر الخلق جراها ويختصموا !!

    هل يمكن أن تطبقي فلسفة المتنبي هذه .. وتكوني سوية كالأسوياء الذين خلقهم ربي للعبادة والاستخلاف ؟!!

    يا أشعار الباشا .. كم أنا ممتنة للقراءة لك هـُـنا ..

    كوني كما أحب الله يا عزيزة ..

    .

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الردود
    386
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة في صمتك مرغم عرض المشاركة
    الناس
    برغم كثرتهم - التي تلهي - إلا أن منهم من يستحق أن ننظر إليه على أنه حالة
    بالرغم من أن إثمهم -كلهم - عم, لكن هناك - حالة - خيرها أعم
    لا تكفي كتب للتحدث عن حالة, تتغير من حال إلى حال, فكيف بحالات
    .
    .
    .
    تقبلي تحيتي !
    ..
    الناس - الخام - الذي تنتج منهُ الحالات , و العكس دمار ! .
    - قبلتُ تحيّتك .. مع ذيلها - التعجب - , و منّي مع الشكر .
    ..

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الردود
    386
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة >عيـن القلـم< عرض المشاركة
    أختي أشعار ..

    آفة بني آدم أنه من الناس !
    حسنا //
    شيء ما يحفزني على رحمتهم وآخر كرههم أما الثالث فلا أعلم ما هو !

    أأنـا من الناس كذا !

    كتبت الناس عوالم متجردة !
    كل الشكر لك ولقلمك

    تحيتي أطيبها
    ..
    أيْ عين القلم ,
    و ربّما لم أكتب من النّاسِ غيري ,
    من يدري .. ربّما .
    تحيّتي أزكاها ..
    .

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الردود
    386
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الوردي ساري عرض المشاركة
    يبدو أن لأشعارذاكرة بحجم ملاعب كرة القدم ،
    وقلب به الكثير من الحجر الكريم .
    أنك بالجانب الآخر مع النبلاء ، يا أميرة اللغة العربية ...
    تلويحة منديلك الأزرق ... تشد الناس من وعيهم ،
    وتشدني من دمعتي حتى أعبر المحيطات ...
    لك كل اللا زورد ..

    نبلي وامتناني..
    ساري
    ..
    هل أنا كذلكَ ساري ؟
    هل الجانب الآخر ممهّدٌ هكذا بكل هذا المخمل مِنَ
    سهل " الوصول / الحصول " , مِن فقيرةٍ تكتبها قبل الناس
    مثلي ؟ .. أنا لا أعرف ساري , أعرف فقط أني اليوم حزينة .
    و الحزن من الأشياء التي لا يفعلها النبلاء ! .
    ساري ,
    لك شكر الوفاء ككائن , كلّه والله .
    .

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الردود
    386
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة البـارع عرض المشاركة
    أشعار
    ليتني أستطيع أن أقسمني لأجزاء كثيرة لأكون " ناس " وأزاحم البقية التي كتبتي عنهم..
    فقط لأخبرك "بأنهم" سعيدين لأنك هنا..
    ..
    أوه يا " غير " الناس ..
    أنا أحب بعض الجرائم لأنّها مفيدةٌ صحيّاً للمجرمين , إلا هذهِ الجريمة .. لا !
    ابقَ غيرهُم يا مدير العالم , ابقَ الشيء الوحيد المختلف عن الناس , الذي
    يخبرني أنّهُ سعيد بي لأسعَد .. أنّ شيئاً غير الناس نطقَ إليّ مثلهم .. بالأسمى .
    طبتَ أيها الغير .

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الردود
    386
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة وحي عرض المشاركة
    .


    استكشاف الوجه الآخر المعيّن من صورتي ما يرضيهم - الناس - وما لا يرضيهم .. الصدق والكذب في وجوههم .. الوفاء والغدر في جوانبهم .. لم يعد من السهولة بمكان .. بعد أن اختلطت الملامح .. وتحول الحُسْن في كثيرٍ من حالاته إلى لوحة هستيرية تتحدث عن مأساة مع الذات بشكل استفزازي صارخ .. وقولي مثله في مواطن القبح منهم في هيئتها الدرامية فهي أحياناً تنبعث من صدمة طاغية مردها الاصطدام مع مرابع الإشراق الروحي ..
    وفي هذه الحالة التي لا انفكاك عنها أنا مؤمنة أنّا نمارس الابتسار من شخصياتنا بقدر تأثرنا بهم أو بشكل أعمق مخالطتنا لهم ..
    حفظ الله والدي فكثيراً ما يقول موبخاً .. يقول لكِ الشاعر ناصحاً :
    أنام ملء عيوني عن شواردها .. ويسهر الخلق جراها ويختصموا !!

    هل يمكن أن تطبقي فلسفة المتنبي هذه .. وتكوني سوية كالأسوياء الذين خلقهم ربي للعبادة والاستخلاف ؟!!

    يا أشعار الباشا .. كم أنا ممتنة للقراءة لك هـُـنا ..

    كوني كما أحب الله يا عزيزة ..

    .
    ..
    و أنا ممتنة أكثر يا وحي , لأنّكِ قرأتِ بهذا التمعّن المُبهِج .
    طبتِ زهرةَ الرصيف التي تعطّر نباتهُ الأصفر .
    ..

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jan 2005
    المكان
    في داخلي
    الردود
    3,436
    أشعار ..ها أنت والناس ..والكَبَد..!
    كثيرة أنت ..



    طبتِ

    السناء ..من الناس... أيضا !

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Jan 2002
    المكان
    في الطريق إليــه
    الردود
    10,130
    في "ناس" عندما ترى مثل هؤلاء "الناس" ،،تغمض عينيهـا وتبتعد عنهم بعيدا دونمــا احساس!!




    بديع ياأشعار


    مع الود






    نسخة للجداريات

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •