Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 13 من 13
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    المكان
    تونس
    الردود
    165

    يوميات بربري في الساخر..


    الرجاء عدم التعليق

    6/12
    "الله أكبر ،ماذا حدث للدنيا !!" صرخت مثل ملسوع عندما ضبطت جارنا "خليفة العياري" بصدد
    ارتكاب جريمة التفكير مع سبق الإصرار وهي جريمة يعاقب عليها القانون في بلداننا العربية!!
    والذي ضاعف من حيرتي ،أنه لم يُعرف عن جارنا خليفة أنه فكر يوما!!فالرجل معروف بأنه من جماعة
    "الله ينصر من صبح " كما نقول بالتونسي أو "مات الملك يحيا الملك " كما يقول غير التوانسة !!
    وهو مؤيد على طول لكل قرارات الحكومة ،يؤيدها حتى قبل صدورها ،ويدافع عنها حتى إذا لم يطلع على محتواها ،يكفي بالنسبة إليه أنها صادرة من أولياء الأمور لتكون فوق النقد ،ولتكتسب الشرعية المطلقة !!وهو يردد على الدوام حكمة شعبية شائعة عندنا:"أمر السلاطين طاعة" ويزيد عليها من عنده:أنا أطيع فأنا موجود
    ولكنني اليوم ضبطته يُفكر،لدرجة أنه لم ينتبه لوجودي إلا متأخرا بعدما هززتُ كتفيه بعنف لأعيده
    إلى الأرض!!
    -اعترف أنك كنت تفكر ،بادرته متكلفا الجد والحزم
    -لالالا ،اتق الله يارجل ،لم أكن أفكر،رد علي ثائرا يكاد الغضب يخرجه عن طوره ،قبل أن يضيف:
    كنت فقط أتأمل!!
    -أها ،تتأمل ،يعني تفكر ،اليس التأمل شكلا من أشكال التفكير،اعترف ،ولن أخبر أحدا ،فيم كنت تفكر؟
    وكأنه أدرك أنه لا فائدة من مواصلته للعبة الإنكار ،فقد رد علي هامسا:
    -كنت أفكر :إذا كان أولياء أمورنا حكماء كما يدعون ،لماذا تتدهور حياتنا بهذا الشكل الكارثي،حتى طوقنا اليأس من كل جانب،وبرّح بنا الفقر والعنف والقهر!!تصور :لم أستطع اليوم دفع معاليم فاتورة الكهرباء!!وإذا لم أتدبر المبلغ ،فسيقطعون عني الكهرباء ويغرقونني في الظلام
    رددت عليه كمن تفاجأ بأمر جلل:
    -هل تكون بصدد التشكيك في حكمة القيادة؟
    -لالالا ،رد علي مستعطفا ،بالتأكيد هناك أطراف خارجية دفعت بنا إلى هذا الوضع ،أصلا قيادتنا لا تتخذ إلا القررات الصائبة..
    قال ذلك واندفع خارج المقهى لا يلوي على شيء ،وقهقهات الزبائن الساخرة تلاحقه..

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2002
    المكان
    في الطريق إليــه
    الردود
    10,130
    بدأت تكتب يومياتك يا الطيب،،،،،،،خير ان شاء الله، أنت معتقل ولا ناوي تُعتقَل..؟؟









    بانتظار البقية

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    المكان
    معتقل في مكان ما
    الردود
    3,124
    الطيب الجوادي...
    مذكرات رائعة... لكنها بحاجة لتأن .. فهي بحاجة لغلاف قشيب من التفاصيل الأكثر سخرية .. وانت قادر على هذا..

    أخي الغالي بانتظار بقية يومياتك

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    المكان
    تونس
    الردود
    165


    7/12
    اليوم لم يحدث أي شيء مهم
    تخاصمت مرتين مع أم العيال المرة الأولى بسبب كتبي
    وأسطواناتي المكدسة في كل مكان في البيت مما يعيقها ويزعجها
    أثناء "ماراطون" تنظيف البيت ،والثانية بسبب خاص لا يصح التصريح به على العام أمام مراهقي المنتدى ،وفي المرتين :خرجت بكدمات نفسية غير هينة ،لأنني لم أجد ما أقوله
    غير التهديد بترك البيت والبلد إلى حيث لن تراني هي ولا أمها،
    ولأن حماتي تعودت على تهديداتي بترك الأمكنة التي أتواجد بها
    كلما حدث لي إشكال فقد تحدتني بكل ثقة في نفس :
    -سنودك بالزغاريد والأهازيج لو رحلت ،المهم نفذ وعيدك وارحل
    طبعا لم أرحل ،كما فهمتم جميعا!!

  5. #5
    أسعد الله أيامك وشرح الله قلبك ... أيها الطيب الجوادي ... !!

    أهنئك بروحك المرحة .. وأسلوبك الساحر ..

    والمرة هذي سماح ... المهم لا تتعودها وتمارس جريمة التفكير .. !!

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    المكان
    تونس
    الردود
    165
    الحنين
    كعبلون
    عزف الحي


    شكرا لحضوركم في هذا المتصفح

    ...الكلاب!!

    ما أجملها من كائنات!!

    انبحوا أيّها الإخوة

    لكم أودُّ لو وقفتُ في الشرفة

    ورفعت لكم عقيرتي

    لكنّ نباحي يدوي في جوفي فقط!

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    المكان
    تونس
    الردود
    165


    8/12
    لستُ أدري ماذا بيني وبين يوم السبت..
    مع أنه يمثل مع يوم الأحد عطلة نهاية الأسبوع عندنا ،وفيه ألتقي أصدقائي المقربين ،في مقهى
    الإتصالات ،وأزور الوالد والوالدة ،حيث أتناول عادة طعام العشاء رفقة أفراد العائلة الموسعة..
    ولكنني مع ذلك لا أرتاح ليوم السبت ، وتنتابني فيه مشاعر عدم الإرتياح والضيق التي لم أفلح أبدا في فهمها أو التخفيف منها..
    ومع ذلك ،حاولت هذا السبت أن أتمرد على عوامل الضيق والإحباط ،وقررتُ أن أزور وسط العاصمة
    بدون سيارة ،
    اقتنيت جريدة المعارضة ،ورحت أنتقل من باص إلى باص ،حتى وصلت جادة الحبيب بورقيبة،
    حيث "تونس" الأخرى كما أقول عنها:مثقفون ومتسولون وعشاق ومسرحيون ومشردون :تكتظ بهم
    مقاهي الأرصفة ،،إنه كرنفال عجيب من الألوان والأجناس والثقافات،
    هنا في قلب العاصمة يأتي العالم إلينا ونلتقي به وجها لوجه ،هنا ترى كل ما لا يخطر لك على بال:
    بوهيميين ومشاهير ،ولصوص :متدينين وخارجين عن كل تصنيف..نساء ورجالا ،سكيرين ومفكرين وأدباء ومعارضين ومواطنين عاديين..
    أشهد أنني جعلت هذا السبت يوما إستثنائيا بحق
    عُدّل الرد بواسطة الطيب الجوادي : 09-12-2007 في 11:17 PM

  8. #8
    أنا أيضاً أشاركك الكراهية الشديدة ليوم السبت ...

    يمكن لأنه اليوم الذي حرّم الله فيه على اليهود صيد الحيتان ..!!

    أو لعلة في نظامنا أول أيام الأسبوع ..!!

    يوم ثقيل بمعنى الكلمة ..

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    بين العشق والبغض
    الردود
    727
    الطيب الجوادي
    صراحة كتابتك استفزتني لأرد

    أنا أيضا أشاركك كرهك ليوم السبت ولا أدري لحد الان لماذا.....عموما المسألة وما فيها...الله يعين التوانسة على مصيبة شين العابدين والنظام العلماني المتلحد هناك
    تحيتي

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Mar 2004
    المكان
    دار زايد
    الردود
    714
    :
    rolleyes:



    لا تعليق

    غير أنك جميل الحرف


    رذاذ

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الردود
    31
    الله واكبر عليك روعه اكمل يالطيب

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    المكان
    تونس
    الردود
    165
    في البدء :أعتذر من قرائي الكرام من الأمتين العربية والإسلامية ،ومن شتى بقاع العالم ،لتوقفي عن كتابة يومياتي في الفترة الأخيرة ،وذلك لأن ما عشتة في هذه الفترة لا يليق نشره ولا الخوض فيه
    ولو فعلت لأسأت لهذا المنتدى الذي يمنع نشر الشتائم والبذاءات واللعنات التي كلتها بالجملة لأبناء بلدي
    الذين لا يقدرون وجود عبقري مثلي بين ظهرانيهم !!وأقول فقط :إنني تعبت من البلد وأهله و"هوايشه" وهوائه وجباله وكل شيء فيه ،ولو أمكن لي أن " أهج" إلى أي داهية ولو في القطب المتجمد لفعلت!!
    المهم :أشكر الإخوة أسفله لما كتبوه تعليقا على اليوميات
    عازف الحي
    المهلهل86
    رذاذ
    منذومضى

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    المكان
    تونس
    الردود
    165
    13/12
    منذ أكثر من أسبوعين زار الرئيس الفرنسي "ساركوزي" مضربي السكك الحديدية ،ولما هم بمصافحة أحدهم ،رفض هذا الأخير بكل ثقة في النفس مصافحة الرئيس ،وقال له أمام عشرات الكاميرات والصحافيين :أرفض مصافحتك ،لأنك جئت هنا دون أن تحمل معك حلا معقولا،طبعا حاول الرئيس بكل تواضع إقناع هذا المواطن مبتسما ودودا متفهما ،ولم ينل العامل أي سوء ،وتسابقت كل القنوات الفرنسية وحتى المملوكة منها للدولة لتحية العامل على موقفه المبدئي!!
    ماذا كان سيحصل لو أن مواطنا عربيا رفض مصافحة رئيس أو أمير أو حتى أبسط مسؤول في الدولة؟الجواب معروف :فحكامنا مقدسون لا يأتيهم الباطل من قريب أو بعيد ،ونحن مجرد "غبار" من البشر ،مطلوب منافقط :التأييد وبوس الأيادي والولاء التام المطلق ،مع أنه حدث في تاريخنا الإسلامي أن انتقد المواطنون العاديون بعض الخلفاء الراشدين رضوان الله عليهم على الملأ ،دون أن يسجنوا أو يشنقوا أو يُخونوا..
    ولكن ذلك زمن وهذا زمن!!
    فقد زارمؤسستنا التعليمية،هذا الأسبوع،مسؤول كبير ،وعوض أن نناقش معه قضايا التعليم المستشرية فقد أصر الطبالون وحملة البخائر على تغييب القضايا الملحة والتركيز على المديح والتقرب من المسؤول وإرسال برقيات التأييد !!ولم نستفد شيئا ذا بال من الزيارة التي انتظرناها طويلا..
    بصدق :نحن العرب لا نصلح للحياة

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •