Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 36 من 36
  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    أظنني هنا
    الردود
    48
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الله موجود في كل مكان وزمان
    يقول الشافعي :
    نعيب زماننا والعيب فينا ... ومالزماننا عيب سوانا
    فإذا كانت رؤية الأمور من زاوية ضيقة لا تعني أحدا سوى صاحب هذه الرؤية
    فإن الأمريكان متطرفين والفرنسيين واليابانيين وأي شعب هو متطرف لذاته بل إن
    أي فرد في أي جماعة هو متطرف لذاته بحكم تكوينه الإنساني وليس هذا بجديد
    ولكن أن تصل الأمور أن تصبح الرؤية الشاملة الأمريكية هي الرؤيا الوحيدة لهذا العالم وكل ما لا يتسق معها من رؤى فهو خطأ - ثقافة مضادة / إرهاب / إعتداء فكري / مكارثية - وكل هذه المصطلحات فهذا مالا يطاق وأن يكون كل هذا في إطار نوع من الشمولية العالمية الفكرية التي ندللها بلقب ( عولمة ) فهذا منتهي الوصول في شأن النظرية التآمرية ومن الطبيعي أن يتطرق لذهن أحدهم حينما يستفيق ذات ليلة على هموم أو أوجاع أو احتلال وطنه من الطبيعي أن يبحث عن أقرب حزام ناسف لينسف به اي شئ ليوصل للعالم أية رسالة تعبر عنه أو عن اهتمامه حتى لو كان الثمن هو حياته الحوة اللذيذة الحلوة المشوقة العامرة الغامرة الوافرة الأحداث والمنعطفات والزوايا - ولا يقنعني أحدهم بمبدأ غسيل الدماغ وخلافه - عندها هل نلوم هذا المتطرف على رؤيته لوجعه وكيفية اتخاذه لرد فعل غير ملائم - أم أنه أفرط في استخدام القوة هذه المرة - أم نلوم نظرية التآمر / العولمة / الفكر الشمولي تحت أي مسمى أم نلوم المستفيدين من جراء هذا الفكر أم - والعياذ بالله - نلوم الله على كل ما أحاط بنا من مصائب أم لا نلوم أحد ونظل في النيرفانا / في البالوظة / get hi / أو أي مصطلح يدل على عدم الاكتراث ماذا نفعل ؟؟
    لا أعلم حقا لا أعلم
    لكني واثق يقينا أن الله موجود وقادر
    وليس العيب فيما قدره لنا بل العيب فيما نفعل نحن في أوقاتنا
    وإليكم بعض التساؤلات التي تشغلني منذ زمن :
    - هل لو كنت أكثر إيجابية في فترات سابقة من حياتي كنت وصلت لهذه المسارات الصعبة نفسها ؟؟؟
    - هل لو كنت في بلد آخر كنت سأكون بمثل هذه الأخلاق ؟؟
    - لو وكلت برئاسة دولتي هل سأكون أفضل من الآخرين ؟؟
    - هل .. وهل والف هل ؟ وبدون أجوبة ولكن اليقين الوحيد أن من جد وجد ومن زرع حصد .
    فلنبدأ في زراعة أي شيء ...
    نعيب زماننا والعيب فينا ..
    وما لزماننا عيب سوانا ..

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المكان
    London.UK
    الردود
    178
    بصراحة ليس لي تعليق على موضوعك بذاته، لكن أحب أن ألفت نظرك على خطأ فظيع قد وقعت فيه، لقد قلت أن الله موجود في كل زمان و مكان، لكنه متعالي عن الزمان و المكان و الزمكان، لا يجب أن تخضع الخالق لقوانين المخلوق يا صاح، ثم إن الله هو واجب الوجود لا ممكناته.

    هل لو كنت أكثر إيجابية في فترات سابقة من حياتي كنت وصلت لهذه المسارات الصعبة نفسها ؟؟؟
    لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا، و ما كتب الله لنا هو حسب علمه بما سوف نعمل، فالجواب على ما أظن، نعم.
    لو وكلت برئاسة دولتي هل سأكون أفضل من الآخرين ؟؟
    أنت أدرى بنفسك.

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    الردود
    428
    الأخ مشاكس بارك الله فينا..
    لم تفهمني في البداية ومن ثم فهمتني بالشرح. القوة لاتعني قوة العدد. والفئة التي تتحدث عنها في الآية كان فيهم رسول الله وصحابته رضي الله عنهم لذلك لا نستطيع ان نربط بعض الآيات بأحداث لاتمت للحقيقة بصلة فلا يحق لي أن اكتب عند افتتاح بنك اية( انا فتحنا لك فتحا مبينا) الآية تدل على الحدث والدروس المستنتجة من الآية يجب ان تكون وفق كمال شروطها فعندما نتحدث عن فئة على الأقل ان تكون تلك الفئة كالجسد الواحد على الأقل.
    الأخ مسار.. اعتقد انك اتيت بالبحث الذي قرأته من باب السخرية فقط. هذا ايضا مافهمته فالمسيح الدجال قصته وشكله والأحاديث التي وردت عنه من رسول الله صلى الله عليه وسلم وملاحقته عليه الصلاة والسلام لشخص اشتبه به لقتله دليل على انه شخص لا كناية. اما بخصوص البحوث فالكل يكتب مايشاء.
    عودة الى الموضوع..
    فالسماء لاتمطر ذهبا ولا فضة..!!
    والمؤامرة هي حقيقة اكدها لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بتكالب الأمم علينا! نحن كثر لكننا غثاء.. هذا بخصوص مؤامرات الكفار..اما بخصوص اتهام الغرب بتخلفنا فهنا يكمن الفهم الخاطىء لنظرية المؤامرة. الاصلاح مطلب من المنزل وحتى في عامل النظافة قبل اصلاح الدولة.. ولو قمنا فقط بذلك لما كتبت انت والكثير من المثقفين عن اكتشافهم لصدام بنظامه البعثي سياسيا لا دينيا الآن ولكتشف المحللون الغير مسوع لهم في ذلك الحين.. هل قرأتم لمحلل يدعوا الى نقد موضوعي بعيدا عن الخوف... بعد كل هذا الكلام ..
    هل تؤمنون بأننا سنكون تحت لواء المهدي تحت وطن واحد لا الى لواء آخر ووطن واحد !
    بحفظ

  4. #24
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة ساخر سبيل عرض المشاركة
    فكرتنى بيوسف والى وزير الزراعة السابق و أحد أكبر الجواسيس و عملاء اليهود المندسين فى الحكومات العربية
    كان برضه بيقول شبه الكلام دا .. لغاية ما نجح فى سرطنة الطماطم والأرض اللى بتطلع الطماطم
    الفرق بينك و بينه انك طيب و غرضك شريف و نيتك بيضا

    المسألة مسألة وعى يا ابراهيم
    المؤامرة موجودة بمليون دليل ، و الناس لا كفرت و لا شكت فى قدرة ربنا و لا فقدت ايمانها
    كل الحكاية ان الخونة زادوا بجد ، و اللى بيبيعوا كل يوم بيزيدوا ، و الناس اللى فاهمة بيتحطوا فى السجن ، و خريجى الجامعة الأمريكية فى القاهرة بيتم تجهيزهم عشان يمسكوا
    يا ابراهيم رؤساء الجامعات النهاردة لازم يبقوا من أصحاب الفكر الغربى رسمياً ، و لازم يبقوا ضد الإسلام رسمياً
    نظار المدارس الثانوية لا يتم اختيارهم إلا بعد موافقة أمن الدولة
    رئيس أصغر وردية فى أى مصنع ملفه موجود فى أمن الدولة
    رئيس مجلس ادارة أى شركة كبيرة لازم يكون فاشل .. لازم ، لو مهندس ناجح ما يمسكهاش
    اللى باقولهولك دا حاصل فعلاً
    امبارح فقط صدر قرار جمهورى بتمديد فترة عمل رئيس هيئة قناة السويس عام آخر فوق الأعوام السابقة .. مش عشان مافيش أكفأ منه فى مصر المحروسة .. لأ .. لكن عشان كل الموجودين أكفأ منه
    المؤامرة عدت مرحلة النظرية و مناقشة وجودها
    المؤامرة بقت نهاراً جهاراً ، و مش مطلوب اننا نناقش وجودها من عدمه
    المطلوب اننا نكشفها ، و نسخن الناس عالحكومة
    مش مطلوب اننا ننيمهم ، و نقول لهم انتو اللى وحشين ، و مافيش حاجة اسمها مؤامرة و لا يحزنون
    انتو اللى نسيتوا ربنا .. روحوا صلوا الأول .. صلحوا نفسكوا .. الخ الخ
    مش هو دا المطلوب
    الكلام دا يقوله مفتى قاعد على كرسى .. شيخ فرحان بالمنبر اللى واقف عليه .. وزير بيسترزق من وقف
    انما الناس الفاهمة اللى زيك مالهاش تقول كدا
    انت ممكن تقول للناس انهم موافقين ، و انهم عايزين كدا
    ممكن تقول لهم ماتكدبوش على نفسكم ، و انكم حرامية زيهم بس اياديكم مش طايلة
    ممكن تقول لهم كدا من باب المكاشفة .. انما تقول لهم ان المؤامرة وهم .. لأ
    المؤامرة موجودة و أصبحت تخريب واضح و اللى ما يشترى يتفرج
    روح راجع التغييرات اللى حصلت فى مناهج التربية و التعليم عشان تفتكر أصول الفكر الخائن
    راجع تخريب اللغة فى كل المناهج .. راجع تخريب مستوى التعليم نفسه
    راجع تاريخ اكتشاف البترول و تاريخ انشاء أول كلية للبترول و قارن بينهم
    راجع معوقات حجم التعاون العربى العربى
    راجع تاريخ الهيئة العربية للتصنيع
    راجع تاريخ الأكاديمية العربية للنقل البحرى
    حنروح بعيد ليه ؟ خلينا فى الأسبوع الماضى فقط
    راجع أعضاء مجلس ادارة البنك المركزى المصرى
    طبعاً سعادتك عارف يعنى ايه بنك مركزى مصرى .. يعنى بنك سيادى يضع السياسات اللازمة لإنجاح الاقتصاد و يسيطر على كل قرارات البنوك العاملة فى السوق
    انت عارف مين اعضاءه اللى تم تعيينهم من أسبوع ؟
    كل رؤساء البنوك الأجنبية فى مصر أصبحوا أعضاء فى مجلس ادارة البنك المركزى
    سوسيتيه جنرال .. hsbc .. الباريبا الفرنسى .. الخ الخ

    نظرية المؤامرة عدت مرحلة المناقشة يا ابراهيم .. مقالك متأخر ربع قرن
    بصراحه كنت داخل ارد لقيت عمنا ساخر سبيل قال كل ما كنت اريده ولم يترك لى شىء
    المؤامرة واقع حقيقى وانكارها خيانه لهذه الامه
    نعم العيب فينا ايضا ونحن مشاركون فيما وصلنا اليه
    فهذه المؤامرة الغربيه ليست قدرا الهيا لا يمكننا تحديه
    بل هى فكر بشر مثلنا يمكننا ان نتحداه وان نواجهه وان نقهره
    وقد حدث ذلك فعلا فى اكتوبر 73 فقد تمكن ابناء ذلك الجيل من الرجال ان يتحدوا المؤامرة وان يفرضوا ارادتهم

    وهنا ياتى درو النخبه العربيه ان تنبه وتصرخ وتفضح هذه المؤامرة ربما على صرخاتهم تنتبه الشعوب العربيه من غفوتها وغفلتها

    فى احد البرامج قال الموسيقار عمار الشريعى فى معرض رده على سؤال عن اسباب انتشار الفن الهابط فى العالم العربى كله انه قرا كتاب فى التسعينيات كتبه احد ضباط المخابرات الامريكيه السابقين ليعلن انه قضى عشر سنوات فى لبنان وكانت كل مهمته ان يحارب المواهب الفينه الحقيقه وان يسلط الاضواء على انصاف الموهوبين

    نعم المؤامرة موجودة وفى جميع المجالات
    ولكنها ليست قدرا الهيا بل هى تخطيط بشر يمكننا قهره
    مساءك زى الفل يا عم ساخر

  5. #25
    ويحٌ لك

    أي مقال كُتب هنا

    ألجم قلمي عن التعبير

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المكان
    MAROC
    الردود
    1,039
    صديقي إبراهيم.. ودعك من كل ما سبق.

    ما أقبح أن تكون العين فريسة للمزابل.. نعم هكذا أسميها..
    الشباب.. زمن التوهج الانساني.. فترة الاحلام الضاربة الجذور في المستحيل الممكن.. حينها نملك عينين متوثبتين مشعولتين بالغد.. فالعين التي لا ترى سوى الحاضر يسكنها الخمول.. فيلتقطها مباشرة بعد ذلك التلفزيون كحاسة مهملة يبث فيها تفاهات مقيدة وسلاسل مثبطة ليشكلا معا قمامة راقية ..

    ما أقبح أن تكون العين فريسة للمزابل.. تلك جملة كان يرددها صديقي كلما سمع كلام المؤامرات والتباكي على أعتاب قلة الحيلة والإنهزامية قبل حتى أن تقرع الطبول..
    ولا زال صديقي يرددها بشكل يشبه تسابيح الروح.. و هو بهذا يعلن أن أهذاب العين كما اللسان والعقل والجوارح.. خلايا ثورية تحمي الانسان من الجاهز المقرف المتربص بشباب عين ادمنت بريق غد مثقل بالانسان..

    إذ لا كحل لعين الشباب سوى الاحلام واليوتوبيات المغامرة.. و إلا فمرحبا بالعين الغثيان.. و التي أصبحت اليوم سيدة المجال تبلع كل ما قدم لها من أطباق المؤامرة إلى ولائم الانهزام وهلم توكلا.. في هذا الحاضر الوضيع حيث أصبح الابتذال بطاقة انتماء لهذا العصر.. و لا فرق بين منخرط بالمجان.. و آخر يدافع بما تبقى من كلمات عن خمود قيمة الانسان فيه.. و كأنها قيمة قابلة للثرثرة في مقاهي تقدم مشروبا إلى جثت قد أعلنت تقاعد الانسان فيها..
    يبدو أن كل (الأشياء التي حولنا من الآدميين) قد أحالت نفسها على المعاش.

  7. #27
    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    نظريه المؤامره يوازى مقوله يرى عيوب الغير ولا يرى عيوب نفسه

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المكان
    في دُنيا .. من الغجرِ .. !!
    الردود
    1,686
    إبراهيـم :
    منذُ غادرت نظرية المؤامرة رأسي " طاستي " .. بشكلها الحالي الواقف وراء كل خرابٍ ورزية وانحطاط .. وأنا أراها وأراقبها لدى الآخرين .. أراها في أدبياتنا ، في أفكارنا ، في كُلِّ تحليلٍ لِكُلِّ صغيرة وكبيرة .. ثُمَّ أعمل بعض المقارنات .. أجد في النهاية أنَّ هُناك وهم كبير يستوطن عقولنا .. يحتلها أفضع احتلال ، إنَّه افضع من احتلال فلسطين والعراق وأفغانستان .. وبسببه لم نعد نفهم لا أين نحنُ .. ولا ماذا حولنا .. ولا ماذا يجري .. ولا إلى أين يسير العالم ؟!
    نحنُ أكبر المصنعين للإشاعات والأوهام في العالم .. نحنُ نُعَرِّف الأشياء كشمَّاعات لنعلق عليها أخطاءنا ، نحنُ ننتج الإشاعات كـ نظرية المؤامرة وملحقاتها .. ونتعاطها لنبرر عجزنا ، كسلنا ، يأسنا ، ضياعنا ..
    هل يُعقل أن نظل مؤمنين بهذه النظرية إلى الأبد ؟.. إذن متى يحل الخلاص .. ؟! نظلُّ متعلقين على أطراف النصوص المقدسة حتَّى تقوم القيامة وحينها سنقاتل اليهودي وراء الشجر والحجر .. يراودني شكٌّ بأنَّنا لسنا من سيفعل ذلك ؟
    هل ننتظر إلى أن تعلن أمريكا وإسرائيل بأنَّها لن تستهدفنا وستتركنا في حال سبيلنا .. أو أن يتم حذفهما من الكوكب كُليَّاً .. وحينها .. سننطلق في شارع الحضارة .. ونلحق بالركب !!
    إسرائيل وأمريكا ليسا أعداء مطلقين .. ولا أصدقاء مطلقين .. هُم يتعاملون معنا بحسب مصالحهم وبحسب ما يخدمهم .. وبما يرونه من ثغرات فينا .. لكن ليس من المنطق أن يكونا سبب كل بلاوينا ومشكلاتنا .. ولأننا لم نفهم أنفسنا قبل أن نفهمهم .. وما يخططونه .. إن صحَّ أن نطلق عليه مؤامرة .. لكننها لم نستطع فهمها .. ولا التعامل معها واقعاً وفكراً ..!!
    لو نظرنا سريعاً إلى ما حولنا من أُممٍ .. كتركيا وإيران وماليزيا .. هذه أُممٌ مُسلمة .. لماذا لا تستهدفها نظرية المؤامرة وتعيقها من البداية في تحقيق أي شيء .. ولماذا لا تقيدها وتدمرها كما تفعل معنا ؟ .. انظرْ إليها نهضت وصارت في الأعالي .. باختصار الإرادة الحقيقيَّـة والذات الجادة في الإصلاح الحقيقي هي من تصنع كل شيء وتنجزه .. من الداخل .. وليس من الخارج .. وسواء وجدت نظرية المؤامرة أو لم توجد .. لا شيء يقف أمام تطور الشعوب وتقدمها .. ورحمَ الله شوقي حين قال في مطلع القرن .. يصف تلك الأمم التي عرفت نفسها ..
    يا ربِّ هبتْ شعوبٌ من منيتها .... واستيقظتْ أُممٌ من رقدةِ العدمِ
    فلنخرج من أوهامنا .. ونفهم أنفسنا ونفهم العالم والآخر من حولنا .. ونشخص كل ذلك جيَّداً .. ونفسر الأسباب علَّنا ننجز شيئاً يُذكر ونذكر به !!
    باختصار علينا تفسير الحياة والواقع بالأسباب المادية والتعامل معهما بناء على ذلك .. بعيداً عن التفسيرات اللاهوتية .. والتنظير المؤامراتي الخُراطي ..!!


    إبراهيم :
    كانت نظرية المؤامرة .. مسودة موضوعٍ .. لا تزال سطوره ترقد في الجهاز بسلام منذُ شهور وأفكاره حيَّة في عقلي تبعثها التساؤلات يوماً بعد آخر .. ولا أعلم ما الذي أعاقني من استكماله كموضوع كامل .. ؟! .. ربَّمَـا .. في ذلك علاقة لمؤامرةٍ من نوعٍ ما .. أو ربما فيروس يسرطن المفكرين العرب .. والذي أصبحتُ أنا أحدهم ذات مؤامرة ..!!
    وأيضاً فكرة صدَّام الذي كان بطلاً يحارب الفرس .. ثُمَّ أصبح بعثياً كافرا .. ثُمَّ عاد مقاوماً شهيدا رحمه الله .. لله دركَ أنتَ يا بن سنان !!
    يُعْنَى بِالإِنْسَان .. كَقِيْمَة تَنتهِي عندها كُلُّ الْقِيْم !َّ



  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    الردود
    179
    العجيب أن الكل يتحدث عن نظرية المؤامرة ... والكل يتشدد ويستنكر ويطرح حلول ... الى أن ملّت النظرية وملوا...
    وكما هي عادة العرب عندما يملوا من سماع أمرٍ ما ..تطلعلك فئة تشخّص 300 مليون عربي بالوسواس والتطرف...
    و الواقع انه عندما يفتح الموضوع للنقاش و سرد الحقائق تشك للحظة أنك كنت تتحدث باللغة الصينية ... !!
    وطبعا كالمعتاد أيضا ينتهي النقاش باتهامك بالوسواس والتطرف !!
    برغم انك تتوقع ان وراء هذه العصبية والتشدد بالرأي بحر من المعلومات و تحليلات سياسية منطقية !!
    والحقيقة ان كل ما هنالك هو مستوى راقي جدا من الجهل عبارة عن عملية ريسايكلينغ لمعلومات قديمة متراكمة ...!!

    ولو كلفوا أنفسهم فقط كتابة conspiracy theory على محركات البحث او حتى NWO... لاكتشفوا معنى ان يغرق الانسان في وحل وساوسه .. ولادركوا نظرية المؤامرة الكبرى التي انطلت عليهم ...
    وهي ان كلمة نظرية مؤامرة على محرك بحث باللغة الانجليزية ستقودهم الى عالم آخر مختلف تماما عن البحث بالعربية ..!!!



    ليت العرب يتطرّفون ويوسوسون من جهلهم المطبق ..

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الردود
    26
    انا اتفق معك اخي في ما تقول وأحترم رأيك

    ولكن الم يقم الغرب بزرع جواسيس داخل معظم البلدان العربية

    الم يقم الغرب بتمويل الحروب التي دارت بين العرب

    الم .......

    وغير ذلك ولكني احببت الاختصار فأنا اوضح وجهة نظر


    مع احترامي لوجهات نظر غيري




    اتمنى انا اكون خفيفا على صفحتك الابداعية








    وتسلموا



    تقبلوا تحياتي

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الردود
    127
    بالفعل اين الله من كل هذا

  12. #32
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المكان
    لست أدري ما معنى مدينة ؟! في لجة الأحقاد أو عيش الضغينة ..وتسابق حامٍ لإغراق السفينة
    الردود
    25
    المسألة هي مسألة شد وجذب ولا يجب أن ننكرها أو أن نقرها ونجعل منها علاقة نعلق عليها أخطائنا أبد الدهر .. فحينما نخطئ لا نحمل الخطأ المسؤول المباشر عنه .. بل نتجه صوب الغرب ونظرياتهم ولا ننظر إلى السبب الرئيس في المشكلة ،، وهذا عين الخطأ

    لقد تآمروا علينا فعلاً بنص القرآن .. ألم يقل الله تعالى
    (ودوا لو تكفرون كما كفروا فتكونون سواء)
    وقال : (ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم)

    إذن فلابد أن نجزم بوجود المؤامرة ونعد لها الصبر والعزيمة والتغيير الحقيقي لا الوهمي الذي نتحدث عنه كثيراً ولا نطبق منه شيئاً .. ذلك التغيير الذي يجعل منا أمة منتجة لا مستهلكة ، مسيطِرة لا مسيطراً عليها ، متبوعة لا تابعة !


    قل عسى أن يكون قريباً .. نسأل الله من فضله

    بارك الله فيك ، والله عزوجل
    (يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور)

  13. #33
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    الأرض السعودية
    الردود
    32
    * لا أدري متى يكتشف الغرب أننا أتفه من أن يجهدوا أنفسهم ليدبروا مؤامره ثم بعد أن يكتشفوا يخبروننا بما اكتشفوه عبر وسائل الإعلام لنقتنع ونفض سيرة أن الغرب يدبروا لنا مؤامره لأننا نحن وللاسف الشديد لن نقتنع بذلك إلا إن أخبرونا هم ...
    ازرع فكرة تحصد هاجس وازرع هاجسا تحصد خطة وازرع خطة تحصد عملا وارع عملا تحصد عادة ..
    من ثم [ عاداتك سبب نجاحك او فشلك في الحياة ]..
    اتعس انسان فاقد الإرادة فاقد الثقة فاقد الأمل ..
    ونحن لا بد لنا من يد تدفعنا نحو المستقبل .. حتى نأخذ مرجعية جديدة عما ينتظرنا ..
    من جمال وبهاء وبطولة ..
    ولا زلنا نتقن احتقار الذات ، وتعبيد النفس ..
    الكل يزعم أنه حرّ ، ولكننا في الداخل عاني من عبودية البشر، فنحن حقا لسنا نؤمن بجملة صارخة وهي أن كل إنسان يملك الحق الكافي في تقرير مصيرة ، ويجب أن يؤمن كل فرد بكرامته ، حتى لو كلف ذلك موته ،
    و حرية الإنسان تخلق العجائب ، لا زلنا ندرس في الجغرافيا :
    مشاكل عدم تقدم الصناعة في العالم الإسلامي ، واسبابها المنافسة الشديدة من الأجانب و الاستعمار في العقد أو القرن المدري كم ..
    و كأن كل شيء لن يرجع إلا بمن حققو لنا كل هذا النصر ، ونحن في موقع المفعول لأجله دائما ،
    في الحقيقة أن يحس الانسان بقيمته كفرد متميز فعال وناشط ،
    لايحصل الا بالفعل ..
    و ليس بالتحسر على صلاح الدين وغيرهم ، ممن ساهموا في رفع مجد الامة في ذلك العهد ، وحتى الآن نعقد أن كل ذلك كانحدثا بارزا في عمرنا، ولكنه في الحقيقة مرحلة من مراحل النمو لا غير ..
    ونحن الآن لا زلنا في مراهقة عربية شاقّة ..

  14. #34
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المكان
    فوق البركان
    الردود
    27
    اين نحن من كل هذا ... ؟






    فأن الله موجود



    وخلاف ذلك ستتعقد علينا الامور اكثر ولا سبيل لنا



    الا الله



    لكن الله يقول لنا اعملوا ولا تتمهلوا او تهملوا


    لكن تنقصنا الكثير من الاشياء التي بدونها تنقص الشخصيه وتتعثر الهويه


    اما من نا حيه نظريه المؤامره فأن هذه العقده ازليه

    فلكي نتخلص منها يجب ان نؤمن بحقيقتها انها امر واقع وفي كل الاحوال والازمنه والامكنه


    لسبب بسيط الكل يبحث عن مصلحته الا نحن بل


    بل احيانا نبحث عن ماهو ضدها




    ----------------


    حياك الله حياكم الله -- أحيانا وأحياكم الله

  15. #35
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المكان
    لامكـان للآن..
    الردود
    23
    اخي اقتـرح عليك تغيير عنوان الموضوع اشعر ان فيه ذنب وإساءة ادب مع الله سبحانه وإن كان المحتوى لايحمل اشارة الموضوع...أختك آســرة.

  16. #36
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في قلوب المحبين ... والمبغضين
    الردود
    456
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة آســرة.. عرض المشاركة
    اخي اقتـرح عليك تغيير عنوان الموضوع اشعر ان فيه ذنب وإساءة ادب مع الله سبحانه وإن كان المحتوى لايحمل اشارة الموضوع...أختك آســرة.


    أحسنت أختي الكريمة ... العنوان فيه : إساءة أدبٍ مع الله سبحانه وتعالى .

    قل هو من عند أنفسكم !!!!!!!!!!!!!!!!!

    أخي الكريم / إبراهيم سنان :

    يقول تعالى : (ولا يزالون يقاتلونكم حتى يردوكم عن دينكم إن استطاعوا) ...

    ولا يزالون ...

    الكفر ملة واحدة : شرقيّهُ ، وغربيّهُ ، شمالُه ، وجنوبُه ...

    ولو لم يجد هذا الكفر (ثغرة) بل ثغرات بيننا لما استطاع النفوذ إلينا ...

    نعود إلى قوله تعالى : (قل هو من عند أنفسكم) ...

    العملاء .. والخونة ... والمدسوسون ...

    أصبحوا هم : السادة ، والحكام ، والكتبة ، والمفكرين ... وقادة الجيوش !!

    والشعوبُ ... فئران (بشرية) في زنازين (سايكس بيكية)

    وما غُزِي قومٌ في عقر دارهم إلا ذلّوا ...

    والمخرج : حتى تعودوا إلى دينكم !!

    ففرّوا إلى اللهِ !!

    ================

    تقبّل وافر الشكر !!

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •