Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: متى ترتاح ...

  1. #1

    متى ترتاح ...

    ياوطني في اروقت الكلمة نبحث عنك وعن ذاتنا المتناثرة بين ارصفة الاسئلة نبحث عن حقيقة توصلنا الى مرافئ احترفت الغياب حتى غاب فيها .........
    هكذا هي خطوات جميع الرحالة عندما ولدت على المسافات كانت تبحث عن اجاباتٍ هي اشبة بأشارات المرور لتعرج الى عليائها ..........
    ولا تتخبط مثل مسيرنا الصوفي ..
    وفي داخل كل عراقي أسئلة تتسكع كل يوم على شفاه صبرة دون ان تجد من يأوي تسكعها بأجابة .
    ومن اسخن تلك الاسئلة التي عضت نواجذها على شفاهنا هو ( متى نرتـــــــــــــاح )
    سؤال تردده هسهسات البردي الواقف على مستنقعات جراحاتنا ليحرسها من ملح الدموع ..
    وكذالك ردده الميتون ...
    أخبرنا يشماغ الرقم الطينية المتناثرة بين ارغفتنا ..
    ان في العهد الاكدي أستضعف الحلم ..
    وفي العهد البابلي سجنت الورود ..
    وفي العهد النمرودي عذبت الحروف ..
    وفي العهد الصِدامي فجرت العصافير ..
    ولا زال هنالك بقية في تلك الرقم التي تنتمي لهستيريا هذه البقعة حتى ندون عليها ما هو ات ...
    وفي اسفلها هامش يشير الى ان الجرح ولد مع العراق . فتعانقا كشوك والزهور ..
    (فلا جرح بلا عراق ولا عراق بلا جرح .)
    وما بينهما نعيشُ شضية .....
    نفضت عنها غبار السنين ونهضت نخيلنا وهي تمشط جدائلها وتتمت بموالٍ جنوبي ملئه الدموع ( أشوكت نرتـــــــــاح )

  2. #2
    بل قل ياصاحبي متى يرتاحون ؟؟؟
    اولئك الذين لم يتعبوا من هوس التقطيع !!!
    الذين لم تتعب انيابهم من النهش ولا اظافرهم من التخديش
    متى تخلص هذه البقية الباقية منا حتى ينتهون منا ليرتاحوا
    حينها قد نجد شيئا من الراحة بمكاننا حتى لو كان قبرا

    مودتي لك ايها المبدع

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •