Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 5 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 86
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    شمالاً باتجاه القلب ..!!
    الردود
    2,618

    شــرفــة الـيـأس ..........!!

    .

    .

    وصْلٌ..
    وينبُتُ في جدْبِ المُنى فمُهُ
    جرحٌ ..
    وتُدفَنُ - لو تدرينَ - أعظُمُهُ
    فجذوةٌ من حنينٍ فيكِ
    تُدفئُهُ
    وجمرةٌ من صدودٍ عنكِ
    تُعدِمُهُ

    يَدقُّ شُبّاكَ يأسيْ في المَسَا حجَرٌ
    من ذكرياتِكِ ،
    طرْقٌ كنتُ أفهَمُهُ
    والليلَ سالَ حكاياتٍ مكحّلةً
    بضحكتينِ
    لها يفترُّ معتِمُهُ
    والصبحُ ..
    يُقرِضُ هذا الليلَ - حينَ ذوى -
    من عُمرِهِ بعضَ إسهادٍ
    ويُكرِمُهُ
    فما..
    وما أكثرَ الأوجاعَ إن بخِلتْ
    بكِ اللياليْ ..
    أيا حٌلْماً ألمْلمُهُ

    لا تسألي ،
    كان هذا الليلُ يَسْهَرُنا
    والحزنُ :
    نحنُ له حزنُ يكتّمُهُ
    ما في الدفاتر غيري
    كُنتُ أسكُبُني
    فيها حُشاشةَ إنسانٍ جرى دمُهُ

    أٌعِدُّ قهوةَ أشعاري وأشربها
    فنجانُ حُلُمٍ ،
    وفنجانٌ يحطّمُهُ
    لم يهزمِ الشعرُ إطراقيْ
    وما عمِلَتْ
    خناجرُ الصمتِ في صبري فتهزمُهُ
    " وبينَ بينَ " غدوتُ :
    المُنطفي أملاً
    الشعرُ يخذلُهُ
    والصمتُ يَسأمُهُ

    وجئتِ ..
    تُلقينَ حَبَّ الوهم في خَلدي
    فهَبَّ كلُّ حَمامِ الشوقِ يَلهَمُهُ
    لو يدرك الجمرُ طعْمَ الاحتراقِ
    بكتْ سودُ الظروفِ
    على بُعْدٍ تحتّمُهُ

    أنا المسافر في دنياكِ أقطعُها
    جَوازيَ الصدْقُ ،
    والتحنان يختِمُهُ
    إن كنتِ خبّأتِ لي هجْراً يمزّقني
    لاتحرمي القلبَ
    من وعدٍ يُعشّمُهُ
    تفقّدي الوَرْدَ فجْراً حينَ يُطرِبُني
    شُبّاكُ وَعْدٍ
    كُفوفُّ الحبِّ ترسمُهُ
    واسقيهِ ،
    ذا عهْدُ صِدقٍ بيننا ،
    وغداً
    تُحدثُ الليلَ عمّا كانَ أنجمُهُ

    أنا هناكَ ..
    أواري بسمةً فضحَتْ
    سِرّي ،
    ودمْعاً ..
    عيونُ الفقْدِ تُسجِمُهُ

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المكان
    في الغابة..
    الردود
    1,449
    صباح الخير ياشاعر
    جميلة وحزينة
    راقتني والله
    لاسيما

    فجذوةٌ من حنينٍ فيكِ
    تُدفئُهُ
    وجمرةٌ من صدودٍ عنكِ
    تُعدِمُهُ

    سلِمتَ وسلِمَ المداد
    .
    .
    .
    ودي
    ـــــ..**..ـــــ

    الحنين .. فخّ الرغباتِ المؤجّلة

    .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الردود
    1,104
    رائع وجميل....سلطان الشعر
    أفٍّ لذي الدنيا إذا كانت كذا..

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    المكان
    ... وكل الأرض لي وطن
    الردود
    1,149



    جميلة كجمالك يا سلطان

    سر على بركة الله فأنا من العاشقين ليراعك

    لك ودي


    مدونتي

    http://www.musab.ws/

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المكان
    بين الغربتين .. أعيشُ .. وأفنـى ..!
    الردود
    1,025
    التدوينات
    1

    -سـلطـان -

    أيـهـا الشـاعـر الـجميـل


    سـلطـان !!


    صــبـاح الإبـــداعِ والشــعر..


    أحمـد الله تعالى أنْ جعـل قصيدَتكَ الجميلة


    أولَ ما تكتـحِلُ به عيناي ..


    فـي هـذه الصـبيحة المُبـاركة ..


    ولَـكم شـدّني إبـداعُك ولُغـتُك الرصـينةُ الجَـزلة..


    وصـورك الـمتـمـاهـيةِ مع الأصـالةِ والمُعـاصَـرة


    أَوَ لستَ القائـل :


    يَدقُّ شُبّاكَ يأسيْ في المَسَا حجَرٌ
    من ذكرياتِكِ ،
    طرْقٌ كنتُ أفهَمُهُ
    والليلَ سالَ حكاياتٍ مكحّلةً
    بضحكتينِ
    لها يفترُّ معتِمُهُ ؟؟

    بارك الله قلّمكَ ..ودمـتَ شاعرا 0




  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المكان
    الرياض
    الردود
    130
    السلطان

    سلم يراعك

    وأسعد الله صباحك


    وصْلٌ..
    وينبُتُ في جدْبِ المُنى فمُهُ
    جرحٌ ..
    وتُدفَنُ - لو تدرينَ - أعظُمُهُ
    فجذوةٌ من حنينٍ فيكِ
    تُدفئُهُ
    وجمرةٌ من صدودٍ عنكِ
    تُعدِمُه



    طرفي نقيض , جمعهما شاعر , ليُظهرا حالة يأس صعبة , في أجمل صورة


    صدق شوقي ,, أنتم الناس أيها الشعراء



    تحياتي ومودتي ,,
    عمر بن رشيد العنزي


    - الرياض -

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    الردود
    1,871
    أنقول زادك الله لوعة لكي نشم ريح العود من أثر احتراقه..
    أم نقول خفف الله عنك ما أصابك..وألهم قلبك السلوان على ما مضى؟
    ما أصعب أن تكون شاعرا يصفق الناس لدموعك..

    تفقّدي الوَرْدَ فجْراً حينَ يُطرِبُني
    شُبّاكُ وَعْدٍ
    كُفوفُّ الحبِّترسمُهُ
    واسقيهِ ،
    ذا عهْدُ صِدقٍ بيننا ،
    وغداً
    تُحدثُ الليلَ عمّاكانَ أنجمُهُ
    يا صاحب التعجب..
    أثرت فينا بشعرك العجبا!!

  8. #8
    قرأت هنا شعراً يستحق أن يسمى شعراً ، ذكرتني بقول الشاعر :
    خل الغَرام لصب دمعه دمه حَيران توجده الذكرى وَتعدمه

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المكان
    الرياض..
    الردود
    1,273
    لا تسألي ، كان هذا الليلُ يَسْهَرُنا
    والحزنُ :نحنُ له حزنُ يكتّمُهُ
    ما في الدفاتر غيري كُنتُ أسكُبُني
    فيها حُشاشةَ إنسانٍ جرى دمُهُ
    سلطان!!

    لك طريقةٌ لا يعرفها غيرك لإلقاء الدهشة في القارئ...
    فيقرأك وكأنه يقرأ أفكاره التي عجز عن صياغتها والنطق بها


    فاسْكُبْكَ لنا في دفاترك لنقرأنا فيما تكتب يامبدع

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المكان
    طيبة
    الردود
    101
    سلطان
    كنت شاعرا مبدعا كما كنت ناقدا فذا
    قصيدة عذبة وذات ترابطٍ قوي وألفاظ متماسكة ومعاني جميلة حقا
    لكن يا سيدي لا بد لي من وقفة هنا 00
    0
    0












    احتراما واجلالا لحرفك الزاهي
    تحياتي

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المكان
    بين حائل وحائل ..!!
    الردود
    951
    وجئتِ ..
    تُلقينَ حَبَّ الوهم في خَلدي
    فهَبَّ كلُّ حَمامِ الشوقِ يَلهَمُهُ
    وجئتَ تلقِي الحروفَ فِي فَضَاءِ أَسًى
    فَهبَّ لِي بِفؤادِ الذِّكرِ يُعدِمُهُ ..

    جميلٌ سلطانَ الشعر دومًا ..
    سَلمتَ ..

    مودتي ..

    تحياتي :
    وحي .

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المكان
    حيث يخفق القلب
    الردود
    3,196
    التدوينات
    1
    يااخي من وين تجيب هالكلام تنقدون ماشاءالله ذهب

    شاعر البدويات أخي الأحب سلطان

    اليأس سوف يزول وشرفتك سيغرّد طائرها ذات صباح جميل وماذلك على الله بعزيز

    سبحان من وهبك لسانا فصيحا انسجمت لغتك هنا وربك كجريان الماء

    فأنت شاعر مطبوع لسلامة ذوقك وحسن أسلوبك وبراعة إنشائك

    سلطان في المطلع شعرت بأنك حشرت كلمة فمه حشرا ففي نظري القاصر لو

    تركتها واستغنيت عن التصريع أو جئت بكلمة أخرى فمستودعك الشعري ثر

    واسقيهِ ،
    ذا عهْدُ صِدقٍ بيننا ،
    وغداً
    تُحدثُ الليلَ عمّا كانَ أنجمُهُ


    هنا الفعل تُحدّثُ يعود على من ياصاحبي هل على الكفوف أم الورد أم العهد أم ماذا؟

    شاعر البدويات لقد حاولت أن أقتبس بيتا ليكون عينا للقصيدة فألفيتها والله كلها عيونا

    دمت ألقا ولا ذقت اليأس والبؤس

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    الرياض
    الردود
    1,182
    يَدقُّ شُبّاكَ يأسيْ في المَسَا حجَرٌ
    من ذكرياتِكِ ،
    طرْقٌ كنتُ أفهَمُهُ
    والليلَ سالَ حكاياتٍ مكحّلةً
    بضحكتينِ
    لها يفترُّ معتِمُهُ
    والصبحُ ..
    يُقرِضُ هذا الليلَ - حينَ ذوى -
    من عُمرِهِ بعضَ إسهادٍ
    ويُكرِمُهُ
    فما..
    وما أكثرَ الأوجاعَ إن بخِلتْ
    بكِ اللياليْ ..
    أيا حٌلْماً ألمْلمُهُ

    لا تسألي ،
    كان هذا الليلُ يَسْهَرُنا
    والحزنُ :
    نحنُ له حزنُ يكتّمُهُ
    ما في الدفاتر غيري
    كُنتُ أسكُبُني
    فيها حُشاشةَ إنسانٍ جرى دمُهُ

    أٌعِدُّ قهوةَ أشعاري وأشربها
    فنجانُ حُلُمٍ ،
    وفنجانٌ يحطّمُهُ
    لم يهزمِ الشعرُ إطراقيْ
    وما عمِلَتْ
    خناجرُ الصمتِ في صبري فتهزمُهُ
    .
    .
    بهذه .. وغيرِها مما قرأنا لكم يا شاعر ..
    ترتسِمُ حذافير الحزن والشجى في المشهدِ الشعريّ عند المتكبِّدِ سُهدَه ولواعِجَه ..
    ولليلِ دائمًا حضورُه القويُّ عندك ..
    فالظاهرُ جدًا أنك تعيشُ المخاضَ الشعريّ في هذا الوقتِ من يومِكَ على الأكثر
    ثم إنَّ لوحتَه القاتمة تسيطر عليك فلا تنفكُّ باديةً في تجديد تصويركَ لها بألوانها المتناسِلَةِ من الأسوَد ودرجاتِه المتراوحة في الحزن والدموع واللا انقضاءْ ..
    البديعُ هنا اليوم ..
    أن يتصل الحزن متطفلاً - على غير العادة- على النهار فيلتهمَ منه اشراقتَه حينَ يفرُغ من العشاء (بكَ) على موائدِ الليل ..
    فلله درُّ بيانِكَ مِن شاعر ..
    أحيانًا كثيرة .. أبقى أمام تصاويرِكم بينَ الدهشة والغَيْرَة ..
    فماشاء الله ماشاء الله !
    وليسَ غير الدعاء بأن يزيدكم من الفضل ويجمعكم بالأحبة والأهل.
    لكن لابد من مبضع k

    جرحٌ ..
    وتُدفَنُ - لو تدرينَ - أعظُمُهُ
    .
    .
    مارأيكَ يا شاعِر.. هل يَجمُلُ في حديثِ المحبِّ عن جراحِه وصفها بالبقايا البالية الدفينة ؟
    أم أن البلاغة في جعلها جذوةً وضِراما ؟
    أم أنّ لك مغزًى لم يصلنا ؟
    هنا نحتاج وميضكم.
    .
    .
    وصْلٌ..
    وينبُتُ في جدْبِ المُنى فمُهُ
    جرحٌ ..
    وتُدفَنُ - لو تدرينَ - أعظُمُهُ
    فجذوةٌ من حنينٍ فيكِ
    تُدفئُهُ
    وجمرةٌ من صدودٍ عنكِ
    تُعدِمُهُ
    .
    .
    وأزعُمُ هنا أنك عمدْتَ إلى فنٍّ بديعيّ .. هو (اللّف والنّشْر)
    فأجملْتَ متتابعًا ثمّ فصّلتَهُ على التوالي, وهذا ماعزَّزَ نظرتي للجرح ..
    فهو المقصودُ بالعَدَم .. فما الذي أعدَمَهُ في قلبِ مَوجوعٍ بالصدّ ؟

    .
    .
    وهنا :
    والليلَ سالَ حكاياتٍ مكحّلةً
    خطأٌ طباعيٌّ ولا ريب .. أردتُ التنبيه عليه فقط
    وإلا فإنه من التفاهةِ أن يتبادرَ إليّ أن سلطانَ يُخطيء في هذه وهوَ سلطان .
    .
    .
    تفقّدي الوَرْدَ فجْراً حينَ يُطرِبُني
    شُبّاكُ وَعْدٍ
    كُفوفُّ الحبِّ ترسمُهُ
    وهنا صورةٌ جميلة لكن استهلاك الشباك في رسم الصورة أكثر من مرة داخلَ نصٍّ واحد ليس مستحبًا .. فلا حبّذا .. لا حبّذا ..
    .
    .
    اممم وماذا بعْد ..
    بقي خالدٌ فقط ..
    خالدُ يا ابنَ عمي ..
    فاعل الفعل (تحدث) ظاهرٌ متأخرٌ عن مفعولِه (الليل) وهو (أنجمُهُ) :
    تحدث الأنجمُ الليلَ عما كان ..
    ودام الجميع للشعر البديع ..
    .
    .
    ثم الشكر للسلطان ..
    .
    .

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    هناك
    الردود
    889
    إن كنتِ خبّأتِ لي هجْراً يمزّقني
    لاتحرمي القلبَ
    من وعدٍ يُعشّمُهُ

    رسّّام
    فنان
    طبيب
    مريض
    سلطان

    والمزيد المزيد

    الحزن يجلس مع
    يقاسمك نفس الكرسي يا سلطان

    معًا ترسمان الشعر
    تلونان النفس

    ودي
    .................................................. ........
    ..............................
    شيء كالمدونة ....هناك


    ما الليل إلاَّ غفوة الصبحِ

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    الردود
    65
    ألم ألم وحزن
    لكنه لذييييييييييذ ومبدع ، صح لسانك أستاذ سلطان

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المكان
    بَيْنَ خَفقِ الرُؤى .. وضَجيجِ السكونْ
    الردود
    797
    الشاعر / سلطان السبهان

    هناك خيوط مخفية خلف حرفك لا نقدر على التمسك بها , هناك عاطفة وحس
    يعجز حرفي عن وصفه , شيء خفي يتسلل إلى القلب دون أذنٍ مسبق

    والله أنكَ مبدع يا سلطان ولك طريقتك الخاصة في التعبير

    أعجبتني هذه الأبيات :

    أٌعِدُّ قهوةَ أشعاري وأشربها
    فنجانُ حُلُمٍ ،
    وفنجانٌ يحطّمُهُ
    لم يهزمِ الشعرُ إطراقيْ
    وما عمِلَتْ
    خناجرُ الصمتِ في صبري فتهزمُهُ
    " وبينَ بينَ " غدوتُ :
    المُنطفي أملاً
    الشعرُ يخذلُهُ
    والصمتُ يَسأمُهُ


    ما أعذبك يا سلطان وما أجمل حروفك

    محبتي

  17. #17
    سلطان
    أطربني يراعك
    وأسمَعني قلبكَ دقاته
    فكانت أغنية رائعة
    شكرا لقلبك الرائق
    ويراعك الباسق

  18. #18


    السلام عليكم ورحمة الله وبركات


    الشاعر المبدع

    والجميل جداً


    سلطان


    أبعد الله عنك الكدر والهم

    ولديك فلسفة نفسية وشعرية رائعة قل ما توجد في الكثير من الشعراء

    فلا يخلو لك بيت واحد من باب من أبواب البديع ولا بصمة جميلة تخبرنا عنك


    ما في الدفاتر غيري
    كُنتُ أسكُبُني
    فيها حُشاشةَ إنسانٍ جرى دمُهُ

    أٌعِدُّ قهوةَ أشعاري وأشربها
    فنجانُ حُلُمٍ ،
    وفنجانٌ يحطّمُهُ
    لم يهزمِ الشعرُ إطراقيْ
    وما عمِلَتْ
    خناجرُ الصمتِ في صبري فتهزمُهُ
    " وبينَ بينَ " غدوتُ :
    المُنطفي أملاً
    الشعرُ يخذلُهُ
    والصمتُ يَسأمُهُ



    إن كان بدر بن عبد المحسن مهندس الكلمة في الشعر النبطي فأنت هنا في الفصيح

    رائعة

    ولا فض فوك


  19. #19
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المكان
    بين القرار والتنفيذ
    الردود
    396

    يا أهل حائل: يظهر كرمكم حتى في منح الشعر البديع


    أخي الكريم سلطان

    أيكفيك تعبيرا ما عنونته بمروري أم أزيد؟؟

    لا أظن الزيادة تضيف


  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    شمالاً باتجاه القلب ..!!
    الردود
    2,618
    الزهرة الكريمة بسنت
    عسى أن يروق صباحُك بكل طيب ، أسعدني أن تكوني هنا تزججين عيون الحرف
    بمكحلة التفاؤل
    دمتِ

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •