Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 52
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    شمالاً باتجاه القلب ..!!
    الردود
    2,618

    هذا أنا [ حيرة ذاتية ] ..!!




    هذا أنا
    أشعلتُ نصفي كي أكون

    وملئتُ أوراقي جنون

    /
    مذ قبّلت قدمايَ وجه الارضِ

    كنتُ مغردا
    بالحب
    بالأحلام
    ضاعت كل أيامي
    /.. سدى

    /
    غازلتُ أسراب الحروفِ على غصون الزيزفون
    ومشطتُ ناصيتي بآلامٍ أسنّتْها السنون

    /
    وبريتُ من قصب التأوّه

    كي أغني الحزنَ نايْ
    وركضتُ خلفَ غُنَيمةِ الأوجاعِ

    في صدري
    فأطربها غنايْ
    زوّادتي دعواتُ أمي أن أوفقّ
    في خُطايْ

    /
    هذا أنا
    حاولت جهدي أن أكون
    فتلَتْ شواربَ شقوتي

    فلَتاتُ عقلي في الشبابْ
    حتى فهمتُ

    من الحياةِ
    طلاسماً منقوشةً بيد العجابْ
    ونفشْتُ في حرثِ المنونْ

    /
    هذا أنا
    ومعي من الدنيا ثلاثة أنهرٍ
    وقصيدةٌ

    من أمنياتي لم تَمُتْ
    والشاعر الغرّيدُ في :

    /.. وادي الجَوى ../
    لما يمتْ
    خلف الأضالعِ محتبٍ

    تسقيهِ عينيْ صورةً
    تهديهِ أذْني نغمَةً
    ليصوغ
    مفردةَ الجنونْ

    /
    هذا أنا
    وبجعبتي :

    لازلت أحملُ صورتي :
    /..طفلٌ ../ :

    تُرجّلُ جمرَ ناصيتي حكايات الشمالْ
    حتى إذا مالت عليّ

    صروفُ أيامي الثقالْ
    أبصرتِني

    كالعيد مبتسماً
    أجرّ عزيمتيْ
    وتميلُ دنيا المترفين وما أميلُ
    وربما مالَ العِقالْ

    /
    هذا أنا
    حاولتُ جهدي أن أكون
    وحفظتُ من لغة الخريفِ

    نواحَ أغصان الشجرْ
    ومن الربيعِ :

    بكاءَ أوراق السحائبِ
    بالمطرْ
    والبردُ أقنعني بأن :

    الشوقَ دفءٌ للبشرْ
    والصيفُ حذّرني

    ضياعَ العطرِ في زمن الظنونْ
    /
    هذا أنا

    حاولتُ جّهدي أن أكون
    أحرقتُ نفسي

    كي

    أ
    ك
    و
    نْ

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2003
    الردود
    2,122
    بعض الأمكنة ..
    تجبركَ على المكوث/ أكثر .!


    .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    المكان
    Another Earth
    الردود
    1,926
    تُرجّلُ جمرَ ناصيتي حكايات الشمالْ
    حتى إذا مالت عليّ
    صروفُ أيامي الثقالْ
    أبصرتِني
    كالعيد مبتسماً
    أجرّ عزيمتيْ
    وتميلُ دنيا المترفين وما أميلُ
    وربما مالَ العِقالْ
    .
    .

    أحرقتُ نفسي
    كي

    أ
    ك
    و
    نْ



    أخى الحبيب

    سُلطـــان

    تعلمتُ فى أفياء .. أن أقرأ جيداً

    وقد قرأتُك َ هُنا جيداً .. صدقنى يا أخى

    لقد تعمقت فى أعماق ِ ذاتك .. فنقلت لنا منها جوانب

    جداً ... مُبهرة

    جداً .. أشكر لك َ هذا الجمال

    أعجبتنى للغاية الأخيرة أحرقت ُ نفسى كى أكون

    تحتاج ُ إلى وقت ٍ طويل .. من أجل ِ الوصول ِ إلى كُل ِ خفاياها

    لك اِحتِرامى الشديد

    مهدى

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    الردود
    211

    تضج القصائد أمام عيني
    كلما فاق في الليل حرف ..
    كلام مختلف هنا يا سلطان !

    من روائعك حتماً ..

    شكراً لك


    .


  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المكان
    لا أتذكر
    الردود
    1,051
    سلطان طفلا !!؟

    أم وهمت أنا !

    أم لا شأن لي بغير النص يا سلطان !

    أكان للنص قدرة على توضيح الحلم بشيء من تعب يجيء مع تكلف الأيام ونصبها يا سيد اليراع !

    هكذا فهمت عناء هذا الطفل السارحة عينه لمجهول

    لا موضوع لك إلا ويحمل في طيته مفاجأة أو اندهاشا

    غناء لأماني الطفولة يا سلطان .. أليس كذلك !

    ومن أبهم أوهم

    فهذه صورة من ؟

    وما مناسبتها ؟

    هل كانت في موضوع معين تأثرت به فلم تشركنا ؟

    جميلة ( هذا أنا ) حين جعلتها توقيعا ثم انثنيت للتعلق بغمامات الرجاء

    أهرقت الأماني فأرهقتك

    إلا تجب فقد أجاب النص أيها النقي

    هذه أحلامنا كلها في هذا التساؤل الحزين

    كأنما أنا قلتها حين قرأتها

    وربما أقولها يوم أبعث حيا

    لكن :

    مذ قبّلت قدمايَ وجه الارضِ كنتُ مغردا بالحب بالأحلام

    فهنا نقلة مفاجئة يا شاعرنا

    كان ينبغي أن يطول المقام والترنم هنا قبل أن توقعنا في :

    ضاعت كل أيامي /.. سدى

    وهل ألجأتك القافية إلى الزيزفون :

    غازلتُ أسراب الحروفِ على غصون الزيزفون

    كنت أراها أبهى لو جعلت :

    (ضاعت كل أيامي /.. سدى ) هي خاتمتها

    أو جعلتها للعشر الأواخر في الأقل

    أليس كذلك يا شمعة أفياء !

    وافصل بين :

    خلف الأضالعِ ) و ( محتبٍ

    حتى لا يتهمك المتطفل في هذه السطور برفع منصوب يا سيدي

    --------

    ومشطتُ ناصيتي بآلامٍ أسنّتْها السنون
    وبريتُ من قصب التأوّه
    كي أغني الحزنَ نايْ
    وركضتُ خلفَ غُنَيمةِ الأوجاعِ
    في صدري
    فأطربها غنايْ
    زوّادتي دعواتُ أمي أن أوفقّ
    في خُطايْ
    --

    الرقة والرهافة والجمال هنا

    روعة تترى خفقات أنينك يا سلطان

    لله ردك وكفى

    كرم الله وجهك .
    وَأَعْلَمُ أَنَّ القَلْبَ فِيهِ سَعَادَةٌ .......... إِذَا بَقِيَتْ فِيهِ المَوَدَّةُ وَالشِّعْرُ
    ========================================جرير الصغير .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    المكان
    ... وكل الأرض لي وطن
    الردود
    1,149


    ما أجملك يا سلطان

    قد كنت ..ولا زلت .. وستظل

    لا أدري أوصلك سلامي

    لك مودتي


    مدونتي

    http://www.musab.ws/

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    المكان
    ( هنا ) تحديداً بين الأقواس .!
    الردود
    369
    لا افهم في الشعر كثيرا ، لكني افهم ان اللغة الجميلة لاتحتاج الى رجل يشرح ، احببت هذه ( الانا ) تشبهني كثيرا احسست بكل حرف في المكان لكني لا احمل مااشعر به الا الجميل والجميل فقط .!

    سلطان ، لايعرف الطريق الذي سرت فيه سواك ، سأبقى هنا واتمنى ان لا أتعثر بالطريق .!

    محبك ، .!

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المكان
    حيث يخفق القلب
    الردود
    3,196
    التدوينات
    1
    يعجبني سلطان في كل شيء
    أن شعر شعرا تفعيليا أو عموديا أو كتب ماكتب

    مذ قبّلت قدمايَ وجه الارضِ

    كيف القدم تقبّل الأرض وهي تمشي عليها ألست رومانسيا
    ياصاحبي يخرب بيتك على هيك صورة جميلة ورائعة جدا جدا

    غازلتُ أسراب الحروفِ على غصون الزيزفون

    عجيب ياسلطان عجيب حسنا سوف أهديك رواية
    للمنفلوطي اسمها: تحت ظلال الزيزفون

    فأطربها غنايْ

    لم أفهم معنى غناي هل هي من الغناء والطرب
    أم ضد الفقر؟

    فتلَتْ شواربَ شقوتي
    فلَتاتُ عقلي في الشبابْ

    رائع رائع كيف تم توظيف كلمة الشوارب ياللروعة

    والشاعر الغرّيدُ في :
    /.. وادي الجَوى ../
    لما يمتْ


    وادي الجوى ياااااه لم تقل بحر الجوى ما أروعك
    لما هل بالشدة أيها المترهبن لمَّا

    تُرجّلُ جمرَ ناصيتي حكايات الشمالْ
    حتى إذا مالت عليّ
    صروفُ أيامي الثقالْ
    أبصرتِني

    كالعيد مبتسماً
    أجرّ عزيمتيْ
    وتميلُ دنيا المترفين وما أميلُ
    وربما مالَ العِقالْ

    ما أروعك أيها البدويّ الشمالي راااااااائع يابعد حيّي

    والبردُ أقنعني بأن :
    الشوقَ دفءٌ للبشرْ


    ويحك ياسلطان لقد ضربتني في مقتل وكدت أن تقتلني
    والشوق وآه من الشوق ياصاحبي سلني عنه فأنا رسوله


    حيرة وحلم رائع
    قرأتها مع قهوتي المزعفرة

    دم عندليبا أيها الشمالي



  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    في "الرياض"..على حافة..رحيــل..!
    الردود
    760
    سلطان..

    فصول تنوح وتبكي وتشتاق...ثم تضيع...
    ملأت الحروف تغريدا بطعم الشجن..

    بورك المداد..
    رحيــل..
    .
    .


    (عندما نَقسوا على..الضفّةِ الليّنـة..!!)

    .
    .

    كأنَّ الكونَ في حقائِبهم!
    ..يرحَلون ويرحلُ كلّ شيء معَهمْ..

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Mar 2004
    المكان
    في الحاضر ....!!
    الردود
    1,148
    التدوينات
    3
    هذا أنا
    أشعلتُ نصفي كي أكون
    وملئتُ أوراقي جنون
    /
    مذ قبّلت قدمايَ وجه الارضِ
    كنتُ مغردا
    بالحب
    بالأحلام
    ضاعت كل أيامي /.. سدى
    /
    غازلتُ أسراب الحروفِ على غصون الزيزفون
    ومشطتُ ناصيتي بآلامٍ أسنّتْها السنون


    سلطان الشعر كل هذا أنت وماأجملك إي والله والذي سواك في عين اخيك حتى غدوت في عينه أجمل من نونها إن من البيان لسحرا وإني قد جننتُ بما قرأت / سلامي لروحك الطيبة ولتلك الأنا التي مافتئت تغزلُ لنا من الحرف شعراً لنسير على هداه

    كل الود والتقدير / ومحبتي التي لم تتغير

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    في كبد الأمكنة
    الردود
    229
    لازلتُ أحمل صورتي!


    صورنا ليست سوى أمنيات للعودة كما كنا أطفال تسربلنا ملائكة الله وتتغنى لنا كل وجوه الكون.


    زينب

  12. #12
    شعور رائع

    وقصيد رائع
    لك وافر التقدير

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Sep 2002
    الردود
    1,576
    ..
    هنا ترجمة لصدق المشاعر شعراً
    هنا فن وفنان أبدع برسم الصور
    حقاً استمتعت بها
    شاكرة لكم

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    حيث لا يمكن أن تتوقع !
    الردود
    4,284

    إمّا أنك تتنفس تحت الماء يا سلطان .. فبدا اللون أخضرا من الطحالب ..

    أو أن المصوّر أراد أن يقول لنا :

    " خضارٌ خضارٌ خضارووو ..

    هنا غوانتانامو "



    أو أن الكاميرا المستخدمة من نوع ما قبل التاريخ .

    الله أعلم .

    بصراحة يا أخ سلطان .. تغيّرت فكرتي عنك بعد الصورة ..

    أول مرّة أشوف ولد بالألوان .

    تحمّلنا يا سلطان .

    أخوكم : عبدالله .


  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    الرياض
    الردود
    1,182
    وبريتُ من قصب التأوّه
    كي أغني الحزنَ نايْ
    وركضتُ خلفَ غُنَيمةِ الأوجاعِ
    في صدري
    فأطربها غنايْ
    زوّادتي دعواتُ أمي أن أوفقّ
    في خُطايْ
    .
    .
    وكأنما أبو القاسم يناجي نُضار الشفق ويعزف للأغنام على تلال الشابية ..
    وتردد الآفاقُ رجع الناي والآلام والنجوى !
    .
    .
    مبهره!
    هذا أنا
    حاولت جهدي أن أكون
    فتلَتْ شواربَ شقوتي
    فلَتاتُ عقلي في الشبابْ
    ربما تناسبت صورة فتل الشوارب مع الشباب وغلوائه
    لكنها لم تتناسب (في تذوقي الخاص) مع هذا البحر من الرومانسية والحزن والرقة التي حملتنا على شراعها لتلقيَ بنا فجأةً موجةٌ عنيفةٌ على صورة كهذه ..
    هذا أنا
    ومعي من الدنيا ثلاثة أنهرٍ
    وقصيدةٌ
    من أمنياتي لم تَمُتْ
    والشاعر الغرّيدُ في :
    /.. وادي الجَوى ../
    لما يمتْ
    خلف الأضالعِ محتبٍ
    تسقيهِ عينيْ صورةً
    تهديهِ أذْني نغمَةً
    ليصوغ مفردةَ الجنونْ
    هنا استخدمت ثلاثةَ الأنهر رمزاً لأشياء في حياتك لم أتبيّن معناها .. ربما كانت سنتك الثالثة في تلك الصورة .. ربما ..
    لكنْ .. محيّرة ٌ وقلقة ..حين لاتُـلمِحُ بقرينةٍ ما إلى أيّ شيء !

    هذا أنا
    حاولتُ جّهدي أن أكون
    أحرقتُ نفسي
    كي

    أ
    ك
    و
    نْ
    برأيي .. لم تحسن التخلص هنا .. فجاء ضعيفاً بعض الشيء مقارنةً بالمطلع .. وأجزم أن الذي أشعرني بهذا كمالُ الانقطاع بين الجملتين الأخيرتين!
    هذا أنا
    حاولتُ جهدي أن أكون
    وحفظتُ من لغة الخريفِ
    نواحَ أغصان الشجرْ
    ومن الربيعِ :
    بكاءَ أوراق السحائبِ
    بالمطرْ
    والبردُ أقنعني بأن :
    الشوقَ دفءٌ للبشرْ
    والصيفُ حذّرني
    ضياعَ العطرِ في زمن الظنونْ
    /
    هذا أنا
    حاولتُ جّهدي أن أكون
    أخي سلطان الشاعر الفنان ..
    حاولت أن تكون .. وبعد ما ههنا من شفافية وبهاء ..
    دعنا نقول لك :
    لقد كنت .. وكنتَ إنساناً بمعنى الكلمة ..
    فابتهج .. ذاك يكفي
    .
    ومرت من هنا
    ع
    ب
    ي
    ر

  16. #16
    الكَريمُ سُلْطانْ
    لا أنْتشيْ قَدرَ ما أنْتشيْ أمام نصٍّ يُفْغِرُ فاهَ القارىءِ !!
    تَساؤلاتٌ مُرهِقةْ حدّ الذُّبولْ !

    منْ ضمْنِ مُعْتقداتيْ القرائيّةِ أنَّ نَجاحَ القصيدةِ يَبْدأ منْ العُنوانِ ، وعلى الرّغم منْ جماليّة نصّكـَ إلاَّ أنَّ العنوانَ أقلَّ بكثيرٍ منْ عُمقهِ وألقهِ ، فلمَ ؟؟

    خلف الأضالعِ محتبٍ



    ما معنى " محتبٍ " ؟؟

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    المكان
    ( هنا ) تحديداً بين الأقواس .!
    الردود
    369
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة رقية الحارثية عرض المشاركة
    الكَريمُ سُلْطانْ
    لا أنْتشيْ قَدرَ ما أنْتشيْ أمام نصٍّ يُفْغِرُ فاهَ القارىءِ !!
    تَساؤلاتٌ مُرهِقةْ حدّ الذُّبولْ !


    منْ ضمْنِ مُعْتقداتيْ القرائيّةِ أنَّ نَجاحَ القصيدةِ يَبْدأ منْ العُنوانِ ، وعلى الرّغم منْ جماليّة نصّكـَ إلاَّ أنَّ العنوانَ أقلَّ بكثيرٍ منْ عُمقهِ وألقهِ ، فلمَ ؟؟




    ما معنى " محتبٍ " ؟؟
    اي رابط رجليه بظهره وجالس جلسة الاحتباء / اهلاً بك يارقية وعذا لشاعرنا الجميل ولكنها ( روح المبادة ) خوفا عليك من تشتت المعنى لاغير .!

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    هناك
    الردود
    889
    هذا أنت
    دائما مختلف

    طفولة
    جوى
    شوق
    نواح
    غناء
    جنون
    دفء
    شمال
    شمال
    شمال
    .
    .

    شكرا لما منحتنا

    وشكرا لعبير على رؤيتها المختلفة وإن كنت لا أوافقها في البعض

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المكان
    الرياض
    الردود
    686
    وكنت والله يا رجل ولم تزل وستبقى رائعا كما عهدناك

    رائعة وحيرة ذاتية من فكر واع وشاعر شفاف مبدع .. ما أجملها من لفتة كريمة بحق نفس عزيزة

    على صاحبها وعلى محبيه ..

    دم كما أنت تنبئ عنك حروفك أيها العملاق


  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    seismic waves
    الردود
    126
    لازلتُ أجهل ما الجنون

    حتى أتى سلطان هذا الشعر

    و أنبثق الجنون

    " هذا أنا"

    كن بارعاً

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •