Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 16 من 16
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    الردود
    1,158

    مَرَاجِلُ الشَّوْق

    مَرَاجِلُ الشَّوْق
    شعر: عيسى جرابا
    2\4\1428هـ

    يُلِحُّ عَلَيَّ الشَّوْقُ حَتَّى أَحَالَنِي
    مَرَاجِلَ مِنْ رِيْحِ التَّذَكُّرِ لا تَهْدَا

    أُضَمِّدُ جُرْحَ القَلْبِ مِنْ طَعْنَةِ النَّوَى
    وَمِنْ يَـدِهِ جُـرِّعْـتُ مَا جَاوَزَ الـحَدَّا

    أَلِفْتُ الأَسَى حَتَّى كَأَنِّي مَعَ الأَسَى
    وُلِدْتُ... وَأَعَيَانِي كَأَنِّي بِهِ أُرْدَى

    وَفِي مُهْجَـتِي بَحْـرٌ مِنَ الـحُزْنِ هَادِرٌ
    يُلَمْلِمُنِي جَزْراً وَيَنْشُرُنِي مَدَّا

    إِذَا لَفَّنِي لَيْلِي تَلَفَّتُّ... مَا هُنَا
    سِوَى وَحْشَةٍ مِنْ حَيْثُمَا تَنْتَهِي تَبْدَا

    وَلَوْلا طُيُوْفٌ مَاتَزَالُ تَعُوْدُنِي
    لَذَابَ فُؤَادِي فِي عَبَاءَتِهِ وَجْدَا

    وَلَوْلا رِضَا نَفْسِي بِمَا خَطَّهُ القَضَا
    لَكُنْتَ لَهَا يَا لَيْلُ فَوْقَ الثَّرَى لَحْدَا

    سَلامٌ عَلَى عَهْدٍ تَقَضَّى غَرَسْتُهُ
    بِقَلْبِي وَقَدْ صَيَّرْت عَيْنِي لَهُ مَهْدَا

    أَرَى فِـيْهِ رَوْضَ الـحُبِّ فَيْنَانَ تُجْتَلَى
    كُرُوْمُ الـهَوَى مِنْ رَاحَتَيْهِ وَتُسْتَهْدَى

    وَأَلْمَحُ هَاتِيْكَ العُرُوْشَ تَمَايَلَتْ
    غُصُوْناً وَمَدَّتْ كَفَّ لَهْفَتِهَا رِفْدَا

    وَأَشْتَمُّ أَنْسَامَ الـمَسَاءَاتِ كُلَّمَا
    سَرَتْ تَنْسُجُ النَّجْوَى لِمُسْتَوْحِشٍ بُرْدَا

    وَأَسْمَعُ أَطْيَارَ التَّصَافِي وَقَدْ شَدَتْ
    تَهُزُّ قُلُوْباً لِلوَفَاءِ غَدَتْ وِرْدَا!

    وَأُبْصِرُ أَحْبَابِي تَقَاسِيْمُهُمْ سَنَاً
    وَأَرْوَاحُهُمْ لَمَّا تَزَلْ تَنْثُرُ الوَرْدَا

    بِهِمْ طَابَتِ الدُّنْيَا فَرَفَّتْ كَجَنَّةٍ
    مِنَ الوُدِّ لَمْ تُنْبِتْ مَرَاراً وَلا حِقْدَا

    سَلامٌ عَلَى عَهْدٍ رَوَيْنَاهُ أُلْفَةً
    فَصَارَ سَمَاءً فَاضَ صَيِّبُهَا شَهْدَا

    وَكُنَّا بِهِ نَسْتَعْطِفُ القُرْبَ سَاعَةً
    فَأَجْرَى عَطَاءً كَمْ أَغَاضَ بِهِ البُعْدَا!

    فَمَا بَالُهُ وَلَّى وَخَلَّفَ حَسْرَةً
    بِحَرْفِي وَوِجْدَانِي أَحُسُّ لَهَا وَقْدَا؟

    وَأَيْنَ رِيَاضٌ وَارِفَاتٌ سَكَبْتُ فِي
    مَـدَاهَا لُحُوْنِي؟ مَا لَهَا أَصْبَحَتْ جَرْدَا؟

    وَأَيْنَ العَشَايَا؟ كَيْفَ تَخْضَرُّ مُهْجَتِي
    وَمَا أَبْصَرَتْ بَرْقاً وَلا سَمِعَتْ رَعْدَا؟

    مَرَاجِلُ شَوْقٍ أَنْضَجَتْ كُلَّ خَفْقَةٍ
    فَصِحْتُ بِهَا كُوْنِي عَلَى خَافِقِي بَرْدَا

    سَلامٌ عَلَى عَهْدٍ تَقَضَّى... وَإِنَّنِي
    لأَذْكُرُ مَا افْتَـرَّ الـحَيَا ذَلِكَ العَهْدَا

    وَمَا لِمَشُوْقٍ غَيْرُ ذِكْرَى تُرِيْقُهُ
    تَرَانِيْمَ وَلْهَى لَيْسَ تُبْلِغُهُ القَصْدَا

    سَلامٌ سَلامٌ... رَجْعُ نَبْضِي عَلَى فَمِي
    أُغَنِّيْهِ أَسْتَحْلِيْهِ أَنْظِمُهُ عِقْدَا

    وَلِلأَمْسِ وَجْهٌ كُلَّمَا لاحَ أَنْتَشِي
    أُقَبِّلُهُ عَيْناً وَأَلْثِمُهُ خَدَّا

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المكان
    في الغابة..
    الردود
    1,449
    بديع ..بديع
    مصافحة أولى للشاعر الكبير عيسى جرابا
    يشرفني أن أكون أول من سجل حضوره في هذه اللوحة الكاملة

    لي عودة
    ـــــ..**..ـــــ

    الحنين .. فخّ الرغباتِ المؤجّلة

    .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    في اللا أين
    الردود
    251
    يشرفني ان اسجل حضوري و لي عودة ان شاء الله


    الهيكل

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    في اللا أين
    الردود
    251

    يشرفني ان اسجل حضوري و لي عودة ان شاء الله


    الهيكل

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    الردود
    102
    عُدتَ إِذَاً .:.
    وَهَل لكَ غَيرَ ذَلِك ..



    لكَ وَردَة .. قَد لا تَستَحِقّك ..

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2003
    الردود
    2,122
    وَمَا لِمَشُوْقٍ غَيْرُ ذِكْرَى تُرِيْقُهُ
    تَرَانِيْمَ وَلْهَى لَيْسَ تُبْلِغُهُ القَصْدَا

    سَلامٌ سَلامٌ... رَجْعُ نَبْضِي عَلَى فَمِي
    أُغَنِّيْهِ أَسْتَحْلِيْهِ أَنْظِمُهُ عِقْدَا

    وَلِلأَمْسِ وَجْهٌ كُلَّمَا لاحَ أَنْتَشِي
    أُقَبِّلُهُ عَيْناً وَأَلْثِمُهُ خَدَّا


    ==

    اللهم نعم ... وأكثر !



    لك الشكر وارفاً ..


    .

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    شمالاً باتجاه القلب ..!!
    الردود
    2,618
    مرحبا أبا هاني
    زادك الله من فضله .
    لا أقول إلا لافض فوك ، طريقك هو طريقك ، الجمال والحيوية ملازمة لنصوصك .

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    المكان
    لست متأكداً أنني أعيش !!
    الردود
    809
    أهلا و سهلا بالأستاذ عيسى .

    دائما ما تتسم نصوصك بالقوافي المبتكرة و الصور الجميلة .

    استمتعت هنا كثيرا ً كما عند ( فرات ) في ذلك المكان .


    سلّمك الله .

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المكان
    في زاوية المقهى
    الردود
    671
    وَلِلأَمْسِ وَجْهٌ كُلَّمَا لاحَ أَنْتَشِي
    أُقَبِّلُهُ عَيْناً وَأَلْثِمُهُ خَدَّا


    تشبيه بديع حقا

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المكان
    حيث يخفق القلب
    الردود
    3,196
    التدوينات
    1
    مراكب أشواق رست على موانىء الإبداع

    مرحبا بك ياعيسى بعد طول غياب

    شاعرنا العذب عيسى والله إن لك مكانة عندنا

    فلا تبتعد عن مداراتنا فلقد أحببناك فيه

    وأحببنا شعرك وصدق شعورك

    دام عطاؤك أيها الشامخ

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    الردود
    47
    ســــــــلامٌ عليك أيها الشاعر
    أخذتنا وراء الشمس
    هكذا يكتب الشعر ..

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المكان
    الرياض..
    الردود
    1,273
    لا استطيع القول إلاّ أنّ هذا النص بحقّ جعلني ولوهلة
    اعتقد بأنّه من قصائد شعراء الجاهلية

    بارك الله فيك أيها الشاعر وأدام إبداعك
    فلا تحرمنا من المزيد

  13. #13
    الشاعر الكبير عيسى جرابا

    أسجل أرق تحياتى على شعرك العذب

    سلام عليك

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المكان
    صبيا - السعودية
    الردود
    47
    أهلا أبا هاني

    كم أنت مبدع هنا وهناك وفي كل مكان

    تقبل مروري معلمي الفاضل

    لك ورد وود

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    الردود
    1,871
    أخي عيسى..
    أعجبني كثيرا وصفك للطبيعة..
    ولذا..كلما انتهيت من قراءة قصيدتك..
    عدت لأقرأها من جديد..
    تحيتي..
    أندريفنا بتروفتش

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المكان
    في الفضاء ...
    الردود
    6


    يُلِحُّ عَلَيَّ الشَّوْقُ حَتَّى أَحَالَنِي
    مَرَاجِلَ مِنْ رِيْحِ التَّذَكُّرِ لا تَهْدَا

    أُضَمِّدُ جُرْحَ القَلْبِ مِنْ طَعْنَةِ النَّوَى
    وَمِنْ يَـدِهِ جُـرِّعْـتُ مَا جَاوَزَ الـحَدَّا

    أَلِفْتُ الأَسَى حَتَّى كَأَنِّي مَعَ الأَسَى
    وُلِدْتُ... وَأَعَيَانِي كَأَنِّي بِهِ أُرْدَى

    وَفِي مُهْجَـتِي بَحْـرٌ مِنَ الـحُزْنِ هَادِرٌ
    يُلَمْلِمُنِي جَزْراً وَيَنْشُرُنِي مَدَّا

    إِذَا لَفَّنِي لَيْلِي تَلَفَّتُّ... مَا هُنَا
    سِوَى وَحْشَةٍ مِنْ حَيْثُمَا تَنْتَهِي تَبْدَا

    وَلَوْلا طُيُوْفٌ مَاتَزَالُ تَعُوْدُنِي
    لَذَابَ فُؤَادِي فِي عَبَاءَتِهِ وَجْدَا





    اووووووه
    موجعة كلماتك
    نافذة كالسهم أو أشد


    حفظك الله



    تحياتي

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •