Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 19 من 19
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    الردود
    1,158

    كِلانَا نِصْفُ حَي

    كِلانَا نِصْفُ حَي!
    شعر: عيسى جرابا

    سَكَبَ الوَجْدُ فُؤَادِي فِي يَدَيْ
    لَمْ يَكُنْ مَيْتاً... وَلَكِنْ نِصفُ حَيْ

    عَاثَتِ الذِّكْرَى بِهِ فَانْتَثَرَتْ
    بِالأَسَى آهَاتُهُ مِنْ مُقْلَتَيْ

    غَارِقٌ فِي لُجَّةٍ هَادِرَةٍ
    مِنْ ذُهُوْلٍ... هَارِبٌ مِنِّي إِلَيْ

    كُلَّمَاَ لاحَ لَهُ طَيْفٌ بَكَى
    وَصَحَا عَهْدٌ لَهُ أَجْمَلُ فَيْ

    يَا فُؤَادِي صَبَّتِ الذِّكْرَى لَظَىً
    بَيْنَ جَنْبَيْكَ... فَمَاذَا فِي يَدَيْ؟!

    لَيْلُكَ الـجَاثِي عَلَى صَمْتٍ أَيَا
    دِيْهِ تَلْوِي عُنُقَ الـخَفْقَةِ لَيْ

    قَيْدُكَ الـمُحْكَمُ قَيْدِي فَعَـ
    ـلامَ التَّشَكِّي وَهُمَا فِي مِعْصَمَيْ؟!

    لا تَلُمْنِي... فَكِلانَا وَاجِدٌ
    وَيَدُ البَيْنِ أَرَاقَتْ كُلَّ شَيْ

    مَا لَنَا إِلاَّ بَقَايَا ذِكْرَيَـ
    ـاتٍ ذَوَتْ نَشْراً وَبَعْضُ النَّشْرِ طَيْ

    فَاذْرِفِ الدَّمْعَ سَخِيْناً... فَلَكَمْ
    رُمْتُهُ يُطْفِئُ مَا ثَارَ لَدَيْ!

    جَمْرَةُ الشَّوْقِ الَّتِي مَا خَمَدَتْ
    مُهَجٌ تُكْوَى بِهَا... وَالشَّوْقُ كَيْ!

    كَيْفَ نَشْدُو وَالأَمَانِي تَغْتَلِي
    ظَمَأً... تَصْرُخُ لَكِنْ دُوْنَ رَيْ؟!

    يَا فُؤَادِي... لُغَتِي مَجْرُوْحَةٌ
    فِي فَمِ الذِّكْرَى... كِلانَا نِصْفُ حَيْ

    لَمْ أَزَلْ أَبْكِي بِشَوْقٍ مَنْ نَأَى
    وَغَداً أَنْأَى فَمَنْ يَبْكِي عَلَيْ؟!

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    402
    التدوينات
    1
    ليد البين صفعاتها ، تقتلنا الى حين ..
    أن ملامسة قصيدتك ناعمة وعسلية التذوق ،
    وكلانا نصف حي ..
    نبلي وامتناني
    ساري

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    الردود
    121
    ما أجملك أيها العذب

    لا أسطرُ هنا سوى إعجابي بكل شي

    تحياتي وتقديري

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المكان
    حيث يخفق القلب
    الردود
    3,196
    التدوينات
    1
    لك الله ياعيسى

    هي الذكريات تعصف عصفاً

    جميل ياعيسى جميل

    رغم أنك نكأت بعض جراحات

    دمت سامقا ياسيد الحرف والكلمة

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    الردود
    145
    .
    لله درك ياشاعر ..


    جميل هذا الشعر رغم نزفه ..



  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الردود
    644

    مَا لَنَا إِلاَّ بَقَايَا ذِكْرَيَـ
    ـاتٍ ذَوَتْ نَشْراً وَبَعْضُ النَّشْرِ طَيْ



    لايحـق لمثـل هـذه طـي .. فهي أجـدر بالبقـاء في كـل قلـب يقرأهـا ..

    ماأجمـل الحـزن اذا قُسِّم ..

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    ..
    الردود
    750
    لَمْ أَزَلْ أَبْكِي بِشَوْقٍ مَنْ نَأَى
    وَغَداً أَنْأَى فَمَنْ يَبْكِي عَلَيْ؟!


    سيدي...
    أرتويتُ بـ ع ـــذب أبياتك
    وأشجاني جميلُ حرفك


    تقديري لقلمك
    وكل الود..

    .

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المكان
    سجن من الطين
    الردود
    657
    يَا فُؤَادِي... لُغَتِي مَجْرُوْحَةٌ
    فِي فَمِ الذِّكْرَى... كِلانَا نِصْفُ حَيْ



    لله أنت أيها الماجد
    قدرٌ أن أنام الليلة قرير العين بشعرٍ باذخ كهذا .. وإن كان عارم النزف ..
    حفظك الله للشعر يا عيسى .. فوالله بمثلك يرتقي ..

    هباءة على قميصك الحريري :
    قَيْدُكَ الـمُحْكَمُ قَيْدِي فَعَـ
    ـلامَ التَّشَكِّي وَهُمَا فِي مِعْصَمَيْ؟!

    أظن أن حقها أن تكتب هكذا :
    قَيْدُكَ الـمُحْكَمُ قَيْدِي فَعَلا
    مَ التَّشَكِّي وَهُمَا فِي مِعْصَمَيْ؟!
    وهذه
    مَا لَنَا إِلاَّ بَقَايَا ذِكْرَيَـ
    ـاتٍ ذَوَتْ نَشْراً وَبَعْضُ النَّشْرِ طَيْ

    هكذا
    مَا لَنَا إِلاَّ بَقَايَا ذِكْرَيَا
    تٍ ذَوَتْ نَشْراً وَبَعْضُ النَّشْرِ طَيْ

    إلا إن كنتَ كتبتها كذلك أمْنًا للّبس .. فاعذر تطاولي ..

    طاب مساؤك أيها الشاعر الرائع بحقّ ...

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    حيث تحجّر الدمع في رأس قلمي !
    الردود
    1,059
    أخي عيسى جرابا ..

    ما أطيب حرفك وعليل شعرك ..

    يَا فُؤَادِي... لُغَتِي مَجْرُوْحَةٌ
    فِي فَمِ الذِّكْرَى... كِلانَا نِصْفُ حَيْ

    << رائــعة !!
    بورك القلم

    تحية تليق بك
    وَ.... قَد عَلا القلْب غِشاوَة !!


    رمالٌ قدْ كَستْ أفْراحي

    و وعُودا هيَ الأيّام قَد نَكثَتْ بِسَلامي

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    الردود
    59
    عيسى جرابا..:

    إيقاع جميل على شجن ابن الفارض و "سائق الأظعان". وهو الشجن الأبدي.. شكرا لجمالها..

    ملاحظاتٌ ربما سُبقت إلى بعضها..

    الأولى

    سَكَبَ الوَجْدُ فُؤَادِي فِي يَدَيْ
    لَمْ يَكُنْ مَيْتاً... وَلَكِنْ نِصفُ حَيْ

    هل الأصح نصفَ.. بتقدير كان الفؤاد..نصفَ، وإن كان فربما تصبح غارقٌ غارقاً!!

    الثانية

    شيء ما في إيقاع البيتين التاليين.. تحتاج أذنك مرة أخرى..

    قَيْدُكَ الـمُحْكَمُ قَيْدِي فَعَـ
    ـلامَ التَّشَكِّي وَهُمَا فِي مِعْصَمَيْ؟!

    مَا لَنَا إِلاَّ بَقَايَا ذِكْرَيَـ
    ـاتٍ ذَوَتْ نَشْراً وَبَعْضُ النَّشْرِ طَيْ

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المكان
    هُنَا !
    الردود
    139
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة عيسى جرابا عرض المشاركة
    كِلانَا نِصْفُ حَي!

    شعر: عيسى جرابا


    سَكَبَ الوَجْدُ فُؤَادِي فِي يَدَيْ

    لَمْ يَكُنْ مَيْتاً... وَلَكِنْ نِصفُ حَيْ


    عَاثَتِ الذِّكْرَى بِهِ فَانْتَثَرَتْ

    بِالأَسَى آهَاتُهُ مِنْ مُقْلَتَيْ


    غَارِقٌ فِي لُجَّةٍ هَادِرَةٍ

    مِنْ ذُهُوْلٍ... هَارِبٌ مِنِّي إِلَيْ


    كُلَّمَاَ لاحَ لَهُ طَيْفٌ بَكَى

    وَصَحَا عَهْدٌ لَهُ أَجْمَلُ فَيْ


    يَا فُؤَادِي صَبَّتِ الذِّكْرَى لَظَىً

    بَيْنَ جَنْبَيْكَ... فَمَاذَا فِي يَدَيْ؟!


    لَيْلُكَ الـجَاثِي عَلَى صَمْتٍ أَيَا

    دِيْهِ تَلْوِي عُنُقَ الـخَفْقَةِ لَيْ


    قَيْدُكَ الـمُحْكَمُ قَيْدِي فَعَـ

    ـلامَ التَّشَكِّي وَهُمَا فِي مِعْصَمَيْ؟!


    لا تَلُمْنِي... فَكِلانَا وَاجِدٌ

    وَيَدُ البَيْنِ أَرَاقَتْ كُلَّ شَيْ


    مَا لَنَا إِلاَّ بَقَايَا ذِكْرَيَـ

    ـاتٍ ذَوَتْ نَشْراً وَبَعْضُ النَّشْرِ طَيْ


    فَاذْرِفِ الدَّمْعَ سَخِيْناً... فَلَكَمْ

    رُمْتُهُ يُطْفِئُ مَا ثَارَ لَدَيْ!


    جَمْرَةُ الشَّوْقِ الَّتِي مَا خَمَدَتْ

    مُهَجٌ تُكْوَى بِهَا... وَالشَّوْقُ كَيْ!


    كَيْفَ نَشْدُو وَالأَمَانِي تَغْتَلِي

    ظَمَأً... تَصْرُخُ لَكِنْ دُوْنَ رَيْ؟!


    يَا فُؤَادِي... لُغَتِي مَجْرُوْحَةٌ

    فِي فَمِ الذِّكْرَى... كِلانَا نِصْفُ حَيْ


    لَمْ أَزَلْ أَبْكِي بِشَوْقٍ مَنْ نَأَى

    وَغَداً أَنْأَى فَمَنْ يَبْكِي عَلَيْ؟!

    مررتُ قبل أيام لعلِّيْ أصافحُ شيئًا منْ إنتاجكمْ..
    والحمدلله أنْ ظفرتُ بهِ اليومْ..

    مبدعٌ كما عهدناكْ..
    بوركَ بكْ ،،

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    الردود
    28
    ما أجملك وما أجمل شعرك دمت للجمال عنوان وحفظك ألله من كل سوء

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المكان
    الرياض
    الردود
    686
    الله الله يا عيسى .. على هذه الفاتنة

    يا أخي شهادتي بك مجروحة والله

    فأنا مغرم بنزفك

    أصدق الود وأعذب المنى


  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الردود
    50
    سبحانك يامن لايقال إلا له سبحانك
    نطقت عما في نفس الحييين
    فالنفس تعرف ولا تنطق
    دمت قلما سيالا

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    شمالاً باتجاه القلب ..!!
    الردود
    2,618
    الشاعر الحبيب عيسى جراباهنا أتقنت العزف على الرمل والقافية الجميلة الرنانة والتي تجبرنا على التوقف بترنم عجيب
    أتمنى أن أتمكن من العوجة لهذا النص الجميل
    دمت بكل خير أخي

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    المكان
    " الـريـَّـاض "
    الردود
    962

    الأستاذ الفاضل : عيسى جرابا
    السلام عليكم ورحمة الله

    نفتقد هذا الضـوء منذ مـدَّة
    ولكنه أطــل اليوم ببريقٍ متمــيزٍ

    أحسنت بوحــاً ، وأبدعت نظم الحرف

    كل الامتنان
    ودمت بخير ..
    آخر قصــائدي / شـاعرٌ متَّهمٌ .. بالنرجسيـة !
    http://www.alsakher.com/vb2/showthread.php?t=108945


    قال أبو عبدالله وزير المهدي : البلاغة ما فهمته العامة ، ورضيت به الخاصة .
    وقال البحتري : خير الكلام ما قَلَّ وجَلَّ ، ودَلَّ ولم يُمَل .

    وقال الثعالبي : الكلام البليغ ما كان لفظه فحلاً ، ومعناه بِكْـراً .
    لك البـلاغة ميـدانٌ نشأتَ بهِ *** وكلُّـنا بقصـورٍ عنك نعـترِفُ
    مَهِّدْ لي العُذرَ في نظمٍ بعثتُ بهِ *** مَنْ عنده الدرُّ لا يُهدى له الصَّدَفُ


  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    عندي
    الردود
    215
    سبق قرأت هذه القصيده
    أين ؟
    أين؟
    في الساخر

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المكان
    في الغابة..
    الردود
    1,449
    شعر عذب سلس
    يتدفق إلى مسامعنا فيطربنا

    لَمْ أَزَلْ أَبْكِي بِشَوْقٍ مَنْ نَأَى


    وَغَداً أَنْأَى فَمَنْ يَبْكِي عَلَيْ؟!

    سؤال يحتاج لإجابة ! ! !

    بوركت

    وبورك قلمك

    ودمت لمن تحب! !
    ـــــ..**..ـــــ

    الحنين .. فخّ الرغباتِ المؤجّلة

    .

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Nov 2001
    المكان
    أمريكا
    الردود
    1,518
    عندما أقرأ لأبي هانيء ، أجد روحي مفتوحة لروحه ..
    هذا الغرِّيد لا أدري كيفَ من كيف يسكب معانيه و معاناته في صميم قلبي حتى يمتليء بل يفيض .. يفيض!
    مَا لَنَا إِلاَّ بَقَايَا ذِكْرَيَـ
    ـاتٍ ذَوَتْ نَشْراً وَبَعْضُ النَّشْرِ طَيْ!!

    صدقت .. صدقت .. صدقت!
    ربما يليق بالذكريات أحياناً ألا تنشر .. لأن ذكرى عين واحدة خير من ألف عين لا تضع حسها على خفي شاعر .. و الشاعر ما أبى إلا جراح منشورة!
    عش ساميا .. عش غرّيدا.. عش فريداً ..
    محبك.

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •