Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 23
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    في ولاية الخُبَرْ !!
    الردود
    438

    إنـــها رســـــالة الله فاحملـــوها !!




    إنها رسالة الله فاحملوها !


    (( إن روح القدس لا يزال يؤيدك ما نافحت عن الله ورسوله)) رواه مسلم. منذ انطلاق هذه الكلمات النورانية من نبينا محمد صلى الله عليه وآله وسلم بدأ للأدب الإسلامي شأن جديد تحت راية الإسلام وارتفع مقامه لعظم من يتحدث عنهم ويذب عنهم.

    ولو تأملنا أيضا ذلك المنبر الذي خُصص لحسَّان رضي الله عنه في المسجد ليلقي الشعر بين يدي الرسول صلى الله عليه وآله وسلم وأمام الصحابة الأطهار فإن ذلك ليخبرنا وبكل وضوح عن هذا الشأن الجديد.
    بل هو من أشكال الجهاد فالأدب بكل ألوانه مرتبط باللسان وقد قال الرسول صلى الله عليه وآله وسلم : (جاهدوا المشركين بأموالكم وأنفسكم وألسنتكم ) رواه أبو داوود.

    ومنذ ذلك الحين وحتى يومنا هذا تَتَابع المؤمنون والمؤمنات يذبون عن الله ورسوله وعن مبادئ الإسلام غير آبهين بالمخاطر بأي شكل كانت وكل حسب طاقته وقوته وتخصصه الأدبي , فمنهم من كان يُرمى بأقذع الهجاء ومنهم من كان يُركن ويُهمل وتشوّه سمعته ومنهم من كان يسجن ومنهم من كان يُخوَّف أو يشرَّد ومنهم من كان يُقتل وما اهتزوا قيد أنملة يتذكرون قول الله تعالى (مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلا ) سورة الأحزاب 23 .
    .
    وقد كاد يكون عصر النبوة عصرا شعريا بحتا.. وكان الشعر هو الشكل الأدبي المهيمن على الساحة الثقافية آن ذاك و هو الشكل الأدبي المؤثر الذي يضرب في أعماق النفوس كما يضرب الرعد أرجاء السماء والأرض.
    لكن الوضع مختلف اليوم, فالأدب ولكل صنف منه أصبح له تأثيره وشريحته الخاصة به من المتذوقين والمعجبين الذين لا يحبون إلا هذا الصنف من الأدب.
    وكل فن يرتبط بالشعور واللغة والقلم أو اللسان هو فن أدبي له احترامه الإنساني لأنه أدب إنسان مهما كان عمره الزمني ومهما كانت صلته التاريخية بحضارتنا. فديننا عالمي نحتوى كل ما يوافق ديننا ولا يتعارض معه. ولغتنا عظيمة متجددة نبحث عن كل ما يستحق التحدي لإثبات ذلك. والتجربة الإنسانية تتطور.
    .
    لذلك فالمسؤولية اليوم أعظم وخصوصا وسط هذه المؤامرات الثقافية المتتالية ووسط هذا الحشد الهائل من النتاج الأدبي الذي ينبثق من رؤى بعيدة كل البعد عن التصور الإسلامي للإنسان والكون والحياة .
    لقد صار التجرؤ على الله جلّ في علاه وعلى نبيه محمد صلى الله عليه وآله وسلم وعلى شعائر الإسلام تجديدا وإبداعا وحداثة!!.. وصار من يجعل الأعداء أحبابا يكون مثقفا وواعيا!!.. وصار اتهام المخلصين بالخيانة هي كلمة حق يجب أن تقال!! ..وصار كشف الأسرار والمغامرات المحرمة والمشبوهة لغرض الاستمتاع والثرثرة السخيفة حريات شخصية!!.. وصار طرح الشبهات والتلذذ بسرد الانحرافات فكرا راشدا وعقلا مستنيرا!!..وصارت الخيالات التافهة التي لا حقيقة لها قضية أساسية في حياة الكثيرين من الأدباء المسلمين!!!
    .
    فأين هي تلك الرسالة النقية القيمة وأين تلك القضية النبيلة وأين ذلك القلم الطاهر وأين ذلك الصدق والالتزام والتأثير من إبداعات الكثير من الأدباء المسلمين؟؟
    أين تلك المعالجة الإسلامية في النصوص ؟ و أين ذلك الحل الإسلامي المتغلغل في نفس الأديب فيسكبه انسكابا في أدبه دون تأثير على تدفق النص؟
    أين كل هذا العالم الإسلامي بأفراحه وأتراحه ؟ بلحظاته الجميلة وأيامه القاسية؟ أين هو في إبداعنا؟
    قليل جدا ذلك الأدب لأننا بعدنا عن الإسلام وعن معانيه الحقيقة وانصهرنا في مناهج براقة خادعة, وأثرت علينا رغبات الإعلام ومحتكريه, وأثرت علينا طلبات الناس وما يهوونه من أدب ضحل يجعلهم يواصلون الرقاد الهانئ ولا يحرك فيهم نهضة ولا نخوة ولا عزيمة ولا إيمان.
    .
    يا أدباء الإسلام
    يا أديبات الإسلام
    اشحذوا أقلامكم ورصّوا صفوفكم وحلقوا بأجنحتكم القوية في سماء الإبداع وفق التصور الإسلامي للإنسان والكون والحياة, ذلك التصور الإسلامي الشامل والمنهج الكامل الذي أراده الله لنا لكي نكون و يكون هذا العالم الحزين بأمان وسلام وسعادة.
    أَثبِتُوا للعالم وبكل فخر وعزة, بأن الأدب الإسلامي أدبٌ يعالج كل القضايا بكل جمال وإبداع وإتقان..فأنتم مشاعل الفجر.. وأنتمُ الترانيم الذهبية.. وأنتم مداد النور.. وأنتم من الذين قال الله فيهم وفي كلماتهم (أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ*تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ*وَمَثَلُ كَلِمَةٍ خَبِيثَةٍ كَشَجَرَةٍ خَبِيثَةٍ اجْتُثَّتْ مِنْ فَوْقِ الْأَرْضِ مَا لَهَا مِنْ قَرَارٍ*يُثَبِّتُ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ وَيُضِلُّ اللَّهُ الظَّالِمِينَ وَيَفْعَلُ اللَّهُ مَا يَشَاءُ ) سورة إبراهيم 24 -27 .

    احملوا الرسالة وواصلوا الدرب وارفعوا رؤوسكم بكل عزة وفخر.. فدربكم سار عليه أطهر الناس وأنبل الناس وأشجع الناس..فتذكّروهم دائما وقت الغربة..واثبتوا على الحق فإن معكم الله ملك الملوك..ولا تخذِّلكم المعصية فإننا كلنا نخطئ ولكن خيرنا من تاب وأناب وعمل صالحاً.
    فاسلكوا درب الحق واثبتوا ولا تُبدِّلوا ولا تهنوا ولا تحزنوا واصبروا وصابروا ورابطوا على الحق والإيمان والتواصي بالخير والإحسان..
    فإنكم بإذنه منتصرون في الدنيا والآخرة وحسبكم بنَبِيِّ يأتي يوم القيامة لم يؤمن برسالته أحد من قومه فجاء منتصرا لأنه ثبت على الحق !!
    .
    يا إخواني وأخواتي
    الأمة تحتاجكم اليوم
    فعاهدوني أيها الأطهار بأن..
    ............................ لا تسقط الراية
    ................................. ولا تسقط الرسالة
    .............................................ولا يسقط القلم !!!!




    محمد الياقوت
    بلاد الحرمين
    1/3/1429 هـ - 9 /3/2008 م

  2. #2
    أخي الكريم / محمد الياقوت ..
    نِعم ما قلت و الله .. فلا يشك أحد في أثر حرف الأديب على النفوس سواءً كان شاعراً أم راويةً أم غير ذلك ..
    لكن - و أعوذ بالله من لكن- للأسف أنك تلاحظ قلة الاحتفاء بالأدب السامي إن صح التعبير و الذي يذب عن مقدسات الدين الحق و يحث على عليّات الأمور ..
    و بزيارة خفيفة للأفياء المجاورة تلاحظ هذا بجلاء .. ففي الزمن الذي ينتقص في حبيبنا عليه الصلاة و السلام و يثور من به بقية من دين و غيرة ليذب عنه .. يصيح .. لكن بلا صدى!!
    و من يتحدث عن أمور عاديّة -هذا إن لم تكن نقائصاً - أشبعت طرحاً حتى مجّتها الأعين و الأسماع .. فلا تزال تراهم عليها يردون و منها يصدرون زرافات و وحداناً!! ولا ملامة فهم "يحبون"!!!

    و لا زلت أعتقد أن الأدب يكتسب قيمته من غرضه و متعلقه .. فلينظر كلٌ في أدبه و ما يقرأ.


    و جزيت الخير أي أخيّ

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    حيث لا يمكن أن تتوقع !
    الردود
    4,284
    يعزّ علينا أن تفقد الأسلاك كهذا !

    مكانه - وللأسف - في الرصيف !

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2002
    المكان
    في الطريق إليــه
    الردود
    10,130
    بوركت الروح وبورك القلم..
    وصلى الله وبارك على الرسول الحبيب .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    في ولاية الخُبَرْ !!
    الردود
    438

    أخي الكريم / عزيز نفس
    أسعد الله مساءك بكل خير

    كلنا مقصر للأسف ولكن على درجات..
    وكلما كنا بعيدين عن هذه القضايا وصرنا نشغل أوقاتنا بغيرها فمن الطبيعي أننا لن نستطيع أن نحمل هذه القضايا أو نعبر عنها التعبير الصحيح وفي الوقت المناسب.
    ومن الطبيعي أن أقلامنا لن تكتب إلا بما هي مشغولة به وكل على ليلاه يغني.
    .
    بالنسبة لأفياء وبلا مجاملة فحالها أفضل بكثير من أمثالها في بقية المنتديات وأنا أؤمن بأن الإنسان المسلم يحمل الخير في كيانه ولا يحتاج سوى التذكير والتوجيه وترك الآفاق الرحبة مفتوحة أمامه ليختار وينطلق كما يريد.
    .
    .
    شكرا لمرورك العطر
    وزادك الله من نوره وفضله وإحسانه

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    في ولاية الخُبَرْ !!
    الردود
    438
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة أزهر عرض المشاركة
    يعزّ علينا أن تفقد الأسلاك كهذا !

    مكانه - وللأسف - في الرصيف !

    بصراحة لم أعرف أين أضع هذا الموضوع فقلت في نفسي لأضعه في القسم الذي وضعت فيه موضوعي الأخير , وإن كان المكان صحيحا فسوف يبقونه وإن كان خطأ فسوف يرسلونه إلى حيث مستقره.
    وأنا بصراحة لا أحب الرصيف أبدا ولم أجلس عليه في حياتي إلا قليلا..

    لهذا سأطالب بكل قوة مكانا آخرا (جناح في فندق خمس نجوم) وبما أنني على الرصيف (أي بقرب الشارع) فسأستخدم أدوات الشارع! ولن أدخر إشارة المرور إذا احجتها !!
    لكم 24 ساعة فقط للتنفيذ وإلا ستنقض مجموعتي بشكل احترافي ومنظم على عالم الساخر ونحكم فبضتنا عليه ولن نبيع لكم حينها سوى (عصير الفيمتو المثلج) و البطاطس المقلية !
    وسنسمي الرصيف باسم آخر مثل :
    ( أرض الأصوات- على الغمام- السرب التائه-الأشرعة الملونة- المدن الأخرى)
    .
    .
    حذاري فكلنا خبراء فنون قتال وكومندوز وبلياردو حزام أخضر !
    .

    شكرا لكم من القلب !

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    في ولاية الخُبَرْ !!
    الردود
    438
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الحنين عرض المشاركة
    بوركت الروح وبورك القلم..
    وصلى الله وبارك على الرسول الحبيب .
    اللهم آمين
    وبورك بك وزادك الله من نوره وفضله وإحسانه
    وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وسلم
    .
    .
    شكرا للمرور وللتثبيت
    حفظكم الله

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    2,099
    لي عودة ان شاء الله

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jan 2003
    المكان
    السعوديه
    الردود
    23
    إنها رسالة الله فاحملوها00
    رسالة فعلا يجب ان تحمل ولكن الي من يدركها ويترجم معانيها وان لا تهمش الرسالة ويهمش مرسلها 0000وخوفا ان تكتب بحبر اسود علي ورقة سوداء او ان يرتفع بها صوت اابكم الي اذان صماء 00فهذة رسالة يجب حملها وايصالها الي من يعي تلك الرسالة 00 ( ابكم ولكن تعابير وجهه تدل وتعبر عما بداخله فكيف يوصل صوته وهو ابكم )
    ____________
    استاذي /محمد الياقوت
    ستبقي الراية عالية
    وستبقي الرسالة امانة حتي تصل الي متلقية

    وخوفا يجف حبر القلم قبل سقوطة

    _____________


    لك تحياتي
    عُدّل الرد بواسطة الواعد : 10-03-2008 في 01:04 AM سبب: للتوضيح

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    في ولاية الخُبَرْ !!
    الردود
    438
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة wroood عرض المشاركة
    لي عودة ان شاء الله

    حياك الله مشرفنا الكريم
    وفي أي وقت

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الردود
    57
    بصراحة ..

    ماكتب ذاك جميل ..

    فأنا ممن يحب المواضيع التي تسطيع أن تخرج منها بفكرة
    تستطيع أن تطبقها في حياتك ..
    لعلها تكون سبباً في نجاتك ..

    شكراً وجزاك الله خيراً .
    يقول الحسن البصري : أربع من ملك نفسه فيهن عصمه الله
    من الشيطان :
    ( من ملك نفسه عند الرهبة والشهوة والخوف والغضب )

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    في ولاية الخُبَرْ !!
    الردود
    438
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الواعد عرض المشاركة
    إنها رسالة الله فاحملوها00
    رسالة فعلا يجب ان تحمل ولكن الي من يدركها ويترجم معانيها وان لا تهمش الرسالة ويهمش مرسلها 0000وخوفا ان تكتب بحبر اسود علي ورقة سوداء او ان يرتفع بها صوت اابكم الي اذان صماء 00فهذة رسالة يجب حملها وايصالها الي من يعي تلك الرسالة 00 ( ابكم ولكن تعابير وجهه تدل وتعبر عما بداخله فكيف يوصل صوته وهو ابكم )
    ____________
    استاذي /محمد الياقوت
    ستبقي الراية عالية
    وستبقي الرسالة امانة حتي تصل الي متلقية

    وخوفا يجف حبر القلم قبل سقوطة

    _____________


    لك تحياتي

    حياك الله أخي الفاضل

    تعمدت جعل الرسالة غير مفصلة حتى تتسع للجميع بمختلف توجهاتهم طالما أنهم مسلمون.
    .
    .
    وفقك الله

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    في ولاية الخُبَرْ !!
    الردود
    438
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة المشتعل عرض المشاركة
    بصراحة ..

    ماكتب ذاك جميل ..

    فأنا ممن يحب المواضيع التي تسطيع أن تخرج منها بفكرة
    تستطيع أن تطبقها في حياتك ..
    لعلها تكون سبباً في نجاتك ..

    شكراً وجزاك الله خيراً .
    حياك الله أخي الفاضل

    ذلك فضل الله علينا ثم فضل علمائنا وأساتذتنا الذين نهلنا من علومهم.
    .
    .
    جزاك الله خير الجزاء
    وفقك الله


  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    المكان
    معتقل في مكان ما
    الردود
    3,124
    بارك الله فيك وجعله في ميزان حسناتك يوم القيامة

    كلام يكتب بماء الذهب

    جوزيت خيرا أخي

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    في ولاية الخُبَرْ !!
    الردود
    438
    وجزاك الله خير الجزاء أخي الفاضل
    .
    .
    شكرا لمرورك الكريم


  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المكان
    بعيد......بعيد
    الردود
    44
    جميل ما حملت رسالتك اخي الفاضل

    ولكن سأكف بعض الوقت عن استخدام
    حاسة بصري

    كي لا اشاهد ما اشاهده دائما
    من مقاصل الاقلام
    ومحارق الحرف
    وعبط صناديق البريد
    التي تستقبل رسائل القلم

    اخي
    بارك الله فيك
    كل الشكر

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    في ولاية الخُبَرْ !!
    الردود
    438

    حياك الله يا ركون
    لم أفهم حقيقة ردك ..
    لكن علينا أن نكون إيجابيين دوما ...

    وفقك الله وألف شكر على مرورك

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    الردود
    69
    بارك الله في قلمك
    اطلب فنجان .. سهو ..
    واجلس على طاولة الايام
    راقب (لا) منهجية العابرين في بري رماحك . !

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    في ولاية الخُبَرْ !!
    الردود
    438
    وبارك فيك أخي وأسعدك دنيا وآخرة
    .
    شكرا لمرورك ولقد أعجبني توقيعك كثيرا
    .
    .
    حفظك الله

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المكان
    هنا
    الردود
    415
    الاخ محمد الياقوت
    وكاني اراك لؤلؤا وزمردا
    مشكور على الموضوع

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •