Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 38
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Oct 2001
    المكان
    مدينة الحقيقة
    الردود
    1,013

    إنه حذاء العيد يا أمي !!

    ..
    .
    ..

    ملاحظة :
    قبل أن تقرأوا .. تحسسوا قلوبكم .. تحسسوها جيدا .. تأكدوا أنها في مكانها الصحيح !!

    الإهداء :
    إليه في محاولته لإنقاذ غصن يحتضر !! إليه .. كما أحب له أن يكون .. كما يتمنى أن
    يكون .. كما الجنة تمطرنا بالحنين والشوق وأشياء أخرى !!






    ..
    .



    قبل الحافة

    قال : هنا يمكنك أن تبدأ العد !! ولكن احذر فليست السماء هذه المرة من يعلن المطر !!
    قلت له : ولكنك أخبرتني ذات سياط أن المطر يأتي في قلبك مرتين ،
    مرة حينما تطعم روحك صوتي ، والثانية حينما تتنفس الجراح !!
    قال : روحي لم تعد جائعة إلى صوتك ، ثم إنه لا جراح لي .
    قلت : ولكن قلبك لم يشف .
    قال : ولكن قلبك أنت لم يعد موجودا !!
    قلت : لو أنك بللت روحك ..
    لو أنك بللت الغصن ..
    لو أنك - حقا - سامحتني ...



    , , ,









    على الذين يشعلون قلوبهم في انتظار جنة ما ، أن يبقوا مستيقظين الليل كله ،
    عليهم أن يصنعوا قواربا من الوهم ، وبعناية يمسحوا الطاولة من بقايا أحلاهم ..
    عليهم أيضا إدراك أن العالم سيفيق على صراخهم إن لم يصمتوا حتى تمر العاصفة !!
    ....
    ..
    .

    قال : ولكنك كسرت قلبي !!
    قلت : ليتني أملك قلبا لأعاقبه !!
    قال : وماذا عن قلبك ؟
    قلت : إنه ليس أكثر من محاولة بدائية ليكون قلبا طبيعيا ، لا يمكنني الاعتماد عليه !!

    .
    ..
    ...

    كنت أحاول أن أعلق النهر من عينيه ، بدلا عن أن أعلقني من قدمي هذه المرة !!
    كنت أحاول أن أصنع من القـفل قـلبا .. ومن القلب صوتا ..
    ومن الصوت حنينا .. ومن الحنين جنة ..
    كنت أحاول أن أجعل الندم رفيقي .. كنت أحاول ..
    ..
    .
    .
    قال : متى ستدرك أنك لم تعد في داخلي ؟
    قلت : ومتى ستدرك أنت أنك لن تخرج من داخلي ؟
    قال : كف عن هذا الندم !
    قلت : كف عن هذا العناد !
    .
    .
    ...

    بمعطفه الناصع البياض يدخل على قلبي ويقول :
    قلبك في مكانه الصحيح ، إلا أنه لا يعمل كما ينبغي !!
    أحاول أن أجد عذرا لقلبي ، وبحسرة أقول : ربما لم تثبتوه جيدا ..
    ربما كان هناك خلل ما .. ربما لم أتناول الأدوية كما ينبغي ..
    ربما أن قلبي يحتاج لبعض الوقت ليعمل جيدا ..
    ربما .. وربما .. وربما ..
    يزمُ شفتيه ويردد :
    your heart didn't make it

    ...
    ..
    ..
    .

    حينما كنا أطفالا ..
    لم يكن يسعدنا ليلة العيد مثل أن نرتدي أحذيتنا الجديدة
    ونسير بها في أنحاء المنزل .. نسير بها ونحن نتطلع إليها بين الحين والآخر ..
    كانت قلوبنا الصغيرة تكاد تقفز من الفرح لمجرد حذاء جديد ..
    وحينما كانت أمي تقول :
    " يا عيالي لا تقطعون مدسكم قبل ما تعيدون "
    كنا نضرب بأقدامنا الصغيرة على الأرض ونقول :
    " يمة .. هذه مداس العيد ، جديدة ما تتقطع "
    ..
    في هذا العيد يا أمي عليك أن تحضنينني جيدا ..
    عليك أن تحضنينني كما لم تفعلي من قبل ..
    هذا العيد يا أمي ليس كأي عيد ..
    وأنا أجهز قلبي للسفر إليك كتبتُ ما قاله
    الشاعر الإنجليزي جيرار مانلي : ( من الآن فصاعدا سأشفق
    أكثر على قلبي بطيبة ، سأتأمل ذاتي الحزينة بإحسان ، لكي لا تظل
    هذه النفس المعذبة تحيا بروحها المعذبة ، هذا العذاب أبدا )
    ..
    كتبت كل ذلك على ورقة صغيرة ، صنعت منها نسختين ،
    وضعت الأولى في حقيبتي ،
    والثانية في جيبي العلوي بالقرب من قلبي .

    ..

    في هذا العيد يا أمي عليك أن تحضنينني جيدا ..
    عليك أن تحضنينني كما لم تفعلي من قبل ..
    هذا العيد يا أمي ليس كأي عيد ..
    قبله .. ذهبت إلى حافة الموت دون أن تعلمي ..
    ذهبت دون أن أخبرك .. وكذلك عدتُ .. أيضا دون أن أخبرك ..
    إلا أنني خبأتك في روحي .. في نقطة عميقة جدا ..
    لا يصلها أحد .. ولا يعرفها أحد ..
    ...
    ..
    عليك يا قلبي .. ألا تخذلني أمام أمي .. ينبغي عليك أن تصمد ..
    دعنا نتفق ..
    ستضع يدها عليك .. وستسألني : كيف صحتك يا حبيبي ؟؟
    سأقول أنني بخير .. وأنت لن تخذلني حينها ..
    ينبغي أن تكون بخير لأجلها .. وفي خلوتي معك .. سنموت سويا من الألم !!


    كلام لا يهمكم .. كلام إليه فقط :

    هكذا إذن .. كان على أحدنا أن يستيقظ يوما ولا يجد الآخر ..
    كان على أحدنا أن يموت وكان على الآخر أن يتحمل الحياة ، وأن يعيشها ..
    هكذا إذن ..
    ُيقال أن الذين يموتون لا يسمعوننا ، ولكن إحساسي يخبرني أنك تسمعني جيدا ..
    فقط أريدك أن تعرف أن " حياتي أقل شأنا بدونك " ..
    أعرف أنك تسمعني .. لذا .. كل عام وأنت بخير .. كل عام وأنت في قلبي ..
    كل عام وأنا أحملك في داخلي حقيقة وذاكرة وحزنا وفرحا لا يموت ..






    على الحافة :

    كبرنا .. ولم تعد تسعدنا أحذية العيد يا أمي !!





    ..





    * مَدَاس : حذاء .. وجمعها مُدُس



    منير / المعلق من قدميه

    19 / 10 / 2006 م

    الحالة : سفر .

    ملاحظة أخيرة :
    على هذا العالم أن يصمت لأجلي هذه المرة حينما أحضن أمي ،
    على الكون أن يصمت .. الكون بحاجة لمُخلّص واحد .. يخلـّصه من الضجيج ،
    ويطهره من كل هذه الأصوات !!






    I set my soul free




    ..

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2001
    الردود
    2,813
    الله يخلي لك أمك
    ويحفظك ويديمها لكي نسمع منك ونقرأ لك دائما هنا .
    اشتقنا لك ولا مجال للسؤال عن الحال والاحوال . فهي كما يبدو جيدة جدا في احضان أمك أدام الله لقاءكم .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    الردود
    63
    دمت متألقا كما هي كلماتك..
    إن الخائفين لا يصنعون الحرية ،
    والضعفاء لا يخلقون الكرامة ،
    والمترددين لا تقوى أيديهم المرتعشة على التعمير والبناء ..!
    ابو العلاء المعري

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    المكان
    بين بعثرة حروفـي ..!
    الردود
    13
    لا اعرف لم استوقفتني حروفكـ ؟

    كنت هنا زائر لعباراتكـ ،، لكني وجدت نفسي اكتب لكـ الرد على ابداعكـ

    اسمح لي على بعثرة حروفيـ و تقبل صمتي لاني لااجد التعبير الكافي لكـ

    بعثرة حروفـ

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الردود
    436
    حروف تحمل من الحب والشوق قدر ما تحمل من الألم و تحمل من الكبرياء قدر ما تحمل من القهر ...
    لله درك كيف إقظتنا ...
    مع خالص الألم ...

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    واقفة هناك ..
    الردود
    3,783
    لاشيء سوى
    شكرا لألمك الذي حكى شيئا مني هنا ..
    .
    حفظك المولى ..
    وأقر عيني والدتك برؤيتك على مايحب كلاكما ..
    "وإذا كان العنا رحلة
    بسمّيك آخر المشوار ..!"





  7. #7
    روقان يشبه ألم ، أو ألم على الرايق .

    سيان الأمر ممتع . عندكم فقد يكون للحزن معنى ينتهي بي إلى البهجة .

    تباً!! أهكذا تؤكل الكتف ؟ صدقني لم يخبرني أحد من قبل

    الشتاء قادم

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    حيث تحجّر الدمع في رأس قلمي !
    الردود
    1,059
    أخي الفاهم..غلط ..

    هنا صدق يهشم القلب / يطرب الأعماق ويضيف للمقلة شيئا من عبق الأم ..

    لا شيء سوى كــن بخير لأجلها ولأجلك
    دامت بكل خير وعافية ودمت لها بكل وفاء

    تحيتي أطيبها
    وَ.... قَد عَلا القلْب غِشاوَة !!


    رمالٌ قدْ كَستْ أفْراحي

    و وعُودا هيَ الأيّام قَد نَكثَتْ بِسَلامي

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الردود
    29
    ياااااااااااه ايه الفاهم

    بالله عليك اين تختفي فقلوبنا تحن اليك دائما

    رائع حد الفرح

    سحقا للحزن

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    2
    منير ؛

    هل باتت المشاعر تتماهى عالميًا و تتشابه ؟

    يقلقني إقتراب العيد كلما توسدت قلبي ليلاً ؛ فهو يجعلني أتوجس مواجهة خطرة مع الفرح.

    صباح العيد الماضي ، أنزويت مع طيف صديقي -الذي قضى نحبه- أتجرع معه بعض من الكأس المرة التي أصر أن يسقيني إياها. مات ، و ترك لي مهمة العيش مع حقيقة أن أعيادي لن تصدح به.

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    الردود
    211


    ما أهزلني وأوهنني ، يتكاثر الحزن من حولي ..
    وفي كل مرة يعيدني بقسوة إلى حيث بدأت !



    الله يخلي لك والدتك ويخليك لها ، منير

    .


  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    المكان
    قلب الألم
    الردود
    56
    شعرت بألم في صدري و حرقه بمجرد قراءة كلماتك
    لا أعلم السبب و لكنني أعلم مدى الم الفراق
    حفظ الله لك هذا النبض والاحساس
    ليس شعرا ولا غزلا ولكنه كلمه صادقه تحرك المشاعر

    تحياتي

    سخرية الأقدار

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    فى غيابة الجب
    الردود
    364
    تســتزف الدمــع !

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    في كبد الأمكنة
    الردود
    229
    صمـــــــــــــــت

    لا أحد يتكلم!

    فقط سنسترق السمع لهذا القلب "تك تك ...تك تك تك..تك"

    انه بحاجة لمن يعيد النبض لهُ بانتظام ومن يوقف الألم عن التسرب خارجاً، فماعادت أحذية الهرب تكفي للمرور إلى نهاية الدرب، وماعادت الصدف كفيلة بلقاء العشاق، وحدها أرواحنا من تتكفل بالوفاء لأحبابنا.


    لا أعلم أي جمال تتركهُ فيّ حروفك أيها المسمى غلطاً بـ"الفاهم غلط" ؟!!؟

    زينب

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jan 2003
    المكان
    حيثُ أنـا..
    الردود
    201
    عميق ... كعادتك ...ولن تكون إلا أنت ....

    بُوركت ...

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    21
    فُديتَ بحُسّــادك !

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    الردود
    13
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الفاهم..غلط عرض المشاركة
    ..
    .
    ..

    ملاحظة :
    قبل أن تقرأوا .. تحسسوا قلوبكم .. تحسسوها جيدا .. تأكدوا أنها في مكانها الصحيح !!
    عليك يا قلبي .. ألا تخذلني أمام أمي .. ينبغي عليك أن تصمد ..
    دعنا نتفق ..
    ستضع يدها عليك .. وستسألني : كيف صحتك يا حبيبي ؟؟
    سأقول أنني بخير .. وأنت لن تخذلني حينها ..
    ينبغي أن تكون بخير لأجلها .. وفي خلوتي معك .. سنموت سويا من الألم !!


    ..

    هذه أول مشارك لي معكم

    تبا لهذا المقطع
    حاول أن يسرق دمعتي.. زعزعها من مقلتي
    لكن.. حين هممت بقطع يده
    جذبها بدهاء لعيدها مرة أخرى
    بعد قراءة أخرى
    وينجح في النهاية.

    سألت قلبي.. لم البكاء هنا؟
    ما علاقتك أنت؟ وما وجه الشبه؟
    ما وجدت جوابا مقنعا سوى.. قد تكون الملاحظة أعلاه.

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    حيث لا أحد
    الردود
    177
    وخالقي نصك رااااااااااااااااااااائع
    رغم الألم
    أســأل الرحمن أن يحفظ لك أمك
    ..
    ..
    رســالة إلى قلبك
    كن بخير اليوم
    فاليوم كما يُقال " .. عيد .. "





    أختك
    أنين الورد

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    أختبئ خلفَ حرفِ الزَّايْ !.
    الردود
    1,072
    عيد ؟!
    ليسَ بعْد !!

    كلّ عام ٍ و أنت َ "وقلبك" بخير فاهم . ..
    .
    ( `•.¸
    ¸.•´
    ( `•.¸
    `•.¸ )
    ¸.• )´
    (.•´
    ×´¨) (¨`×
    ¸.•´¸.•´¨) (¨`•.¸`•.¸
    (¸.•´ ( ... . . . . ) `•.¸)
    (¨`•.¸`•.¸ ¸.•¨)
    هُزَّني أيُّها الغَضَبْ. أنا شَجَرَةُ الدَّهْشَة،،
    وَهَذَا خَرِيفِي. الحُبُّ والشِّعرُ يَدْعُوَانِها ، لِكَيْ تكُونَ غُبَاراً.

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Jun 2003
    المكان
    بلاد الواق واق
    الردود
    2,535




    ليس هذا عيدي

    قابَلتني في فرحةٍ بالتحية... ولها بسمة على الثغر حيه
    خطوها راقص تقول سـروراَ ...هاهو العيد جئت أبغي الهديه
    فتمطت في القلب آهة جرح... وتساءلت والدموع سخيَّه
    أي عيد رقصت شوقاً إليه ؟... أي عيد ذكرته يا أخيه ؟

    هنا

    عندما يحزن العيد

    أقبلت ياعيد، والأحزان نائمة... على فراشي وطرف الشوق سهران
    من أين نفرح يا عيد الجراح وفي... قلوبنا من صنوف الهم ألوان؟

    أين الأحبة .. لا غيم ولا مطر... ولا رياض ولا ظل وأغصان؟
    أين الأحبة .. لا نجوى معطرة... بالذكريات ولا شيح ولا ريحان
    أين الأحبة .. لا بدر يلوح لنا... ولا نجوم بها الظلماء تزدان؟

    أين الأحبة لا بحر ولا جزر ...تبدو، ولا سفن تجري وشطان؟
    أين الأحبة ..وارتد السؤال إلى ...صدري سهاماً لها في الطعن إمعان

    وهنا

    To be or not to be
    That is the question


 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •