Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 10 من 10
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2005
    الردود
    338

    تقاطع ( 10 ) ... هواجيس ليل !

    ريع هذا المقال من شجن وأسى مخصص لرواد مقهى " كازابلانكا " ، وعلى رأسهم تلك الطاولة وهذا المَقْعد المُقعد ، إن هي إلا بضاعتكم رُدت إليكم !



    ليس ثمة مايستحق الكتابة !
    كأن فيما يجري ما يستحق الكتابة ، أو فيما كُتِب ما يستحق القراءة !
    صدقني ...
    علامة التعجب الأخيرة محاولة لاستدراجك وإيهامك بأن في الأمر غرابة !
    كل ما في الأمر ..
    ليس ثمة ما يستحق الكتابة !


    أُغلق ضلعي على ضلعي ، أكتفي ذاتيا من همي وأُسرج فكري في ...
    الله ... الدين ... الناس ... أبقارالدانمارك ... ورجاء الصانع !
    وأُقسم بالذي فلق الحب والنوى أنني حاقد تحت بند ناقد على رجاء ومشتقاتها !
    أعتقد أن للأمر علاقة بـالصراع الطبقي ، والفرق بين الأساور والشرف !


    موحش هذا التقاطع ، وكئيبة هذه المفارق !
    من علم الليل أن الفرح عورة كي يخفيه بعباءته !
    تجول في هاجسي مقولة لــ " رب السيف والقلم " !
    يقول خالد الفيصل _ وأنا أصدقه لأنه ابن أخ وزير الداخلية _ !
    (( من سرق البسمة ؟! )) ..
    سقط " زهوا " من صاحب السمو أن يسأل ..
    من سرق المقاعد .. الجرائد ... وحتى القصائد ؟!
    نفرح بـ 15% زيادة .. ولا نبكي على 0 % كرامة !
    في الحقيقة ..
    لا كرامة لـشعب يفرح بـ " مكرمة " !
    صدقني ..
    علامة التعجب الأخيرة محاولة لاستدراجك وإيهامك أن التعليق يستحق التصفيق !
    كل ما في الأمر ..
    ليس ثمة ما يستحق التصفيق .. أو التعليق !


    كل شيء يمضي .. حتى الليل !
    المقاعد فوق الطاولات ..
    " لم يبق إلا أنا " .. تعودت أن أكون الأخير !
    وبعد أن أرحل .. ستبقى المقاعد وبعض " السوالف " !
    أُسرج سيارتي ..
    كل التقاطعات توائم سيامية .. وكل الدروب تؤدي إلى همي !


    يقول محمود درويش _ وأنا أصدقه لأنه عازب _ !
    (( الطريق إلى البيت أجمل من البيت ))
    يجول في هاجسي أن أهيم في الدروب ، أجوس خلال الديار ... أو حتى أهاجر !
    ليس ثمة ما يستحق البقاء !


    تجاعيد كفوفها أجمل دروبي ... وأجفانها ملاذ آمن
    أهداب " أمي " حبال تربطني في الـ " هنا " !
    فأرسو على رصيف منزلنا
    أبحث عن رأس الباب لأقبله كشيخ وقور !
    هل أضحى منزلنا عتيقا يا ترى .. أم أنني كبرت ؟!



    أخلع حذائي " الإيطالي " ..
    لا أغفر لـحذائي أن يدنس أثاثي ، وأسمح لمن هم دون حذائي طهارة أن يجلسوا على أثاثي !
    أنير مصباحي ..
    كي لا أتعثر في بعضي الذي نسيته هنا !
    أخلع " شماغي الانجليزي " ..
    متعبة مقاييس الرجولة في هذا البلد الـ " عربي " !
    صدقني ..
    علامة التعجب الأخيرة محاولة لاستدراجك وإيهامك أن هناك ما يستحق التعجب !
    كل ما في الأمر ..
    ليس ثمة ما ما يدعو إلى العجب !


    أجثو على فراشي ...
    فيغادر حلقي طعم القهوة
    وتتسرب من أذني كل كلماتهم .. ولا يبقى إلا الوسادة وهمي ... وأمي !

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    بين الحقيقة والخيال
    الردود
    954
    تصدق محمود درويش .. في (( الطريق إلى البيت أجمل من البيت ))
    وأنا أصدقك في تقاطعاتك .. وهواجيس ليلك وليلهم ..لأنّه
    ليس ثمة ما يستحق الكتابة !
    ولأنّ كل شيء يمضي .. حتى الليل !
    ولأنّه ليس ثمة ما يستحق التصفيق .. أو التعليق ! ولا ما يدعو الى العجب
    ولأنه (تتسرب من أذني كل كلماتهم .. ولا يبقى إلا الوسادة وهمي ... وأمي !) هذا هو الملاذ الآمن

    رائع أيها الشباك
    شكرا لك ..

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المكان
    في رأسٍ ناشف !
    الردود
    19
    آخ أيها الشبّاك !!

    لله درك ودر أبوك وأمك !

    على أي جدار حفروك حتى ترى كل هذا ؟؟

    أظنك تحفة !!

    متابع

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    الردود
    53
    انت رائع ايها الشباك

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المكان
    رجال صدقو ما عاهدو الله عليه ... هم قضوا نحبهم ونحن ننتظر -المغرب-
    الردود
    197
    جميل حقا !!!


    علاملات التعجب اعلاه لا تدل على استحساني لما اقترفت ...

    مقهى كزبلانكا في السعودية؟

    عجبي؟

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المكان
    بين تجاعيـــد زمـــن ...
    الردود
    58
    وي كأنني أقرأ الوجع بحلته الأولية ... !!!
    ما بال الحياة تصر على ان تهديك مع السكينة ... ضرب من الصخب الميت
    تصوير جوهري .. يلفه الهدوء القاتل .. والموت البطيئ للمشهد القادم ...
    أكتب مشدوهة مما قرأت ..
    فلك كل الحروف بكل لغة ..
    مهداة مسطرة تحت قدمي الشعور الذي تملكه ...
    فصياغتك "ناره" .. من حطب الشتاء ..


    لا حرمها الكريم اياك ..
    ولا إياها حُرمت ...


    بوركت يا فاضل ...

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    الردود
    97
    كل التقاطعات توائم سيامية .. وكل الدروب تؤدي إلى همي!>>
    نعم !>>
    والياء يائي أيضا>>

    من علم الليل أن الفرح عورة كي يخفيه بعباءته!>>

    موحية ..>>
    مؤثرة ..>>
    جدا>>
    >>
    >>
    ليس ثمة ما يستحق البقاء!>>

    أبدا !>>
    >>
    وبعد أن أرحل .. ستبقى المقاعد وبعض " السوالف " !>>

    متأكد ؟>>
    >>
    >>
    ليس ثمة ما يستحق التصفيق .. أو التعليق!>>

    غلطان .>>
    >>
    >>

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المكان
    بين جدران أربع بباب وشباك صغير لا يطل الا على الجدار الخامس
    الردود
    174
    تستدرجنا باسمك الى فرح لطيف بقراءتك ........شكرا أنك تسمح لنا بالتطفل من الشباك على ما في داخله من جمال

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الردود
    7
    نعم نعم...!!
    بارك الله فيك.

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المكان
    وطن بائس,
    الردود
    862
    شيء جميل وخفيف يا شبّاك, ومعاك حق,

    عموماً, ما دام الطريق إلى البيت, أحلى من البيت نفسه..
    إذن,
    بشّرك الله بالخير, الله يجعلنا على طريق الخير, ونفرح بالثمار قبل جنيها!

    وسنظلّ نفرح بـالـ15%, أليست تقلّل من ذل الحاجة ولو بنسبة 0.5 بالألف!

    أشوفك على كرامة أيها الأخ!

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •