Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 19 من 19
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2001
    المكان
    بلاد ما بين البسطارين
    الردود
    2,262

    الشاعر في قافلة الشعراء : بين لسانه و تكة سرواله !!

    الشعراء أولاً ... يتبعهم الغاوون ...
    و هم يتبعون البقر !! ...
    إلا من رحم الله ! ..
    و تجد أحدهم يهندم لسانه .... كما تهندم العذراء نهديها ...
    و يشحذه ... كما يشحذ قطّاع الطريق سكاكينهم ...
    ليفري به كل فاتنة تمنعه اللعوق ! ... و يسطو به على أكياس الولاة ! ..
    و يكفر بالله العظيم و يلحد في دين الله .... كما يشاء !!
    فشغله في لسانه ! ... لأجله يحيا و به يعيش ! ...
    و كل هذا تحت أكاذيب و مسميات أدبية عبثية ...
    تشبه إلى حد كبير .. مصطلحات الراقصات عن حركات الرقص الشرقي ...
    ألا تقرأ في النقد الأدبي عبارات مثل " قصيدة مليئة بالتموّه و التماهي و الهمهمة !! "
    تلك موهبتها في عضلة فخذيها و إليتيها ... و هذا في عضلة لسانه !..
    التي يمارس بها شهواته اللسانية !!
    و إلا فهم يتبعهم الغاوون ... و هم يتبعون البقر !!
    و قد ثبت عن عمر بن سعد بن أبي وقاص أنه كانت له حاجة عند أبيه ...
    فدخل عليه و قدم بين يدي حاجته كلاماً جميلاً مما يقوله الناس...
    و يتوصلون به إلى ما يريدون ! ...
    فقال سعد : قد فرغت من كلامك ؟
    قال : نعم !. فقال :
    ما كنت من حاجتك أبعد ولا كنت فيك أزهد مني منذ سمعت كلامك هذا..!
    سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول :
    " سيكون قوم يأكلون بألسنتهم كما تأكل البقر "
    و قد كان !! ... فما أكثر الكلام و ما أكثر البقر !! ...
    و إن كان البائس الفقير يمد يده عند أبواب المساجد كل جمعة ...
    فغيره يلبس الجديد ... و يمشي مشية النماريد !! ...
    ثم يمد لسانه يتكفف به في كل محفل مشهود .. دريهمات الملأ في الصف الأول !....
    و تصفيقة حارة من كف فاتنة في الصف الأخير !! ...
    و لا يستحي من ذلك ! ...
    بل و يجعلون ذلك " غرضاً من أغراض الشعر " ... و مفخرة من مفاخرة !! ...
    حتى قال أحدهم لرجل يجلس في الصف الأول :
    يا سيدي و إلهي و معبدي * حسبي ألم فتاتكم حسبي !!
    فهم يتبعهم الغاوون ... و هم يتبعون البقر !! ...و البقر تتبع المرعى الخصيب ..!
    الشعراء لا يحملون البنادق ! ...
    و لكنهم يدعون لحملها ...
    و يجعلون القتل .. إعلاناً للحب المسلح ..!!
    و الشعراء لا يطلقون الرصاص .. و لكنهم يتغنون .. بفرقعته ! ...
    و بوقع الحديد على الحديد ! ..
    ثم يكتبون قصيدة في ذم عيني زيد على مسامع عبيد !!...
    أفٍّ لعيني زيد و ما بين عيني زيد ...
    كأن بينهما عرش الشيطان !! ...
    فلا يلبث عبيد أن يطلق الرصاص بين عيني زيد ! ...
    و يخرج الشعراء من كل ذلك ... بقصيدة خالدة ...
    في مدح عبيد !.. ورثاء زيد !.. و صرة دنانير من آل عبيد و أخرى من آل زيد !!
    و يصلب عبيد على عمود التاريخ ...
    يبصق عليه كل من مر بقصته !! ... و يخرج الشعراء من كل هذا ...
    كما تسل الشعرة من العجين !...
    فهم يتبعهم الغاوون ... و هم يتبعون البقر !!
    و يمدحون الغمر الرعديد حتى يستأسد ...
    فيقتل من تحت يده !
    و قد يلحق شر أحدهم بنفسه ! ... كما حدث للمتنبي ...
    هرب من قطاع الطريق فقال له غلامه ألست تقول :
    الخيل و الليل و البيداء تعرفني ...
    فعاد فقتلوه ! ...
    و لو ضل هارباً لوجد الكثير من الوقت لشرب الخمر و مدح نفسه ! ..
    و عقدة مدح الذات داء آخر من أدوائهم ...
    حتى أنها قد تصل إلى جنون العظمة .. كما قال المتنبي :
    أي محـل أرتقــي ** أي عظيم أتقـي
    و كل ما قد خلق اللـ ** ـه و ما لم يخـلق
    محتــقر في همـتي ** كشعرة في مفرقي !
    شرح الواحدي هذا الكلام و قال بأن هذا الشعر ... كفر ظاهر ! ...
    و نسي رحمه الله قوله عليه السلام " و المجنون حتى يبرأ !! " ..
    و الشعراء أصناف ثلاثة :
    صنف صنعت فروسيته و حكمته شعرَه ...
    فهم أصدق الشعراء ... و هم النبلاء !
    و صنف صنع شعرُه فروسيته و حكمته ... فهم أكذب الشعراء !
    و صنف غوغاء ...! .. لا حكمة و لا فروسية و لا شعر !!
    فالكَذَبَة و الغوغاء ... لا يصدقون و لو صدق إبليس ... و لا يثبتون في المعارك ...
    فهم أول من يفر ... و أول من يرجع ...
    ليغنموا " سبق الكلام " عن المعركة !!
    بعد أن تذهب حمر القنا و بيض السيوف ... بعيداً ...
    باديةً في الأعراب !!.. كما قال سبحانه !
    يقفون على الأطلال ... يرثون من مات ... و يمدحون من بقي ...
    و يمارسون الكلام الكثير !! ...
    و التموّه .. و الهمهمة .. و التماهي !! ..
    لا يشبه هؤلاء القوم إلا صبيان الحي !!...
    الذين إذا رأوا المجنون ركضوا خلفه و صفقوا ..!
    و إذا رأوا الشيخ الوقور تعلقوا به و طلبوا الدنانير ...
    و إذا رأوا العجوز بائعة الحلوى صارت لهم خالة .. و أماً ...و هزجوا لها و غنوا !! ...
    و إذا رأوا البكر ذات الخمار .. سألوها : من تحبين ؟ .. من ستتزوجين ؟!!
    و إذا لم يجد أحدهم ما يتمحك به و من يتزلف إليه ...
    وصف أي شيء يقع عليه بصره ..! ... شراك نعله ! .. علاقة سوطه .. !..
    فوصفوا البعير و الحمار و القطار و السفينة و السيارة و الكلاب و معجون الأسنان ...
    و مزيلات الشعر و الصابون !!...
    و الحطيئة عندما بحث عن إنسان يهجوه فلم يجد ...
    ضاق عليه ذلك فأنشأ يقول :
    أبت شفتاي اليوم إلا تكلماً ... بشرٍّ فلا أدري لمن أنا قائله
    وجعل يدور هذا البيت في أشداقه ولا يرى إنساناً ...
    فنظر في حوض ماء في بيته فرأى وجهه فقال :
    أرى لي وجهاً شوه الله خلقه ... فقبح من وجه و قبح حامله !!
    فهم ظلال لكل متحرك ... و صدى لكل شعور ... أياً كان ...
    فكل شيء عندهم فن ...و كل شيء له مدرسة !..
    ثم جاء بعدهم من يرقّع لهم هذا الجشع اللساني ... و يقول :
    هذه تسمى بـ " أغراض الشعر !! " ..
    و إن كان داروين قد صنع من القرود بشراً ...
    فهؤلاء القوم قد صنعوا من النساء آلهة ..
    حتى قال نزار قباني :
    " فاليوم أخلق منك إله
    و أجعل نهدك قطعة من جوهر " ..!!
    تقول ليسوا كلهم كذلك ..
    سأقول ربما ...
    و لكنني كنت أعتقد شيئاً ما ظننت أحداً يوافقني عليه ...
    حتى رأيته في كتاب فصول اجتماعية للشيخ الأديب علي الطنطاوي عندما قال :
    " أعرف أن الحب في حقيقته ليس إلا رغبة خفية في الاتصال الجسدي ...
    هذه حقيقة الحب !!..
    و إن زوّق الشعراء و زعموا أن من الحب حباً عذرياً ...
    أفلاطونياً شريفاً ..
    إن كل ما يقوله جماعة الحب العذري كذب !
    و كل حب غايته الجسد ... و لكن الطريق إلى هذه الغاية ...
    قد يقصر و قد يطول !! " ...
    و هذا أيضا ما أؤمن به !!
    هذه حياتهم ... و بلا هذا يموتون ! ...
    و يصبحون عالة ... بلا وظيفة ! ...
    كما قال ابن كثير في سيرة ابن خروف ..
    شارح كتاب سيبويه الأندلسي النحوي .. قال :
    " شرح كتاب سيبويه وقدمه إلى صاحب المغرب فاعطاه ألف دينار ...
    وكان يتنقل في البلاد ولا يسكن إلا في الخانات !!..
    ولم يتزوج ولا تسرى ولذلك علة تغلب على طباع الأراذل ...!
    وقد تغير عقله في آخر عمره فكان يمشي في الأسواق مكشوف الرأس ..!! "
    فقلت رحم الله ابن كثير !...
    لو جاء و نظر إلى خرفان المهجر ! ... لا تتزوج و لا تسكن إلا في الخانات ...
    يتقابلون على مقاهي لندن و باريس و المكسيك ! .. يأتدمون النبيذ بالخشخاش ! ...
    و يكتبون القصائد في شهداء العراق و فلسطين !! ...
    ثم يقوم أحدهم ليتسكع في شوارع المدينة .. بلا دماغ في رأسه ...
    عارياً من كل شيء ...!
    إلا من شهوته ! ... و لسانه !!..... حتى قال أحدهم :
    " جئت لا أدري من أين جئت و لكني أتيت ... ثم أبصرت قدامي طريقاً فمشيت ! "..
    قلت :كل المساطيل يفعلون هذا ! .. أين الجديد ؟! ... لست أدري ! لست أدري ! ..
    هل هذه وقاحة مني ؟! ... الوقاحة على الله أكبر ...
    أيها الفضلاء ... الإلحاد شتيمة كبيرة لله !!..
    و تقول غادة السمان بأنها جلست مع الروائي السوداني الطيب صالح ...في لندن !..
    في حانة يشربون ! .. قالت : فضحك ضحكة من قعر قلبه ! ...
    فعلمت بأنه رجل سوف يدخل التاريخ !! ..
    قلت : أما ضحكته فحق له أن يضحكها ... من قعر عظمه ! و ليس فقط قلبه ! ..
    و أما دخوله التاريخ فلا أدري على أي شيء غير أنه كتب روايته ..
    " موسم الهجرة إلى الشمال " .. ليصف كلام النساء السودانيات ...
    في الأعضاء التناسلية لهن و لأزواجهن و كيف يحضّرن جلسات الحشيش و البنجو ..
    في غرف النوم .. كل ليلة ! ..
    غادة ! .. التي هربت من أدغال شاربي زعيم قبيلة بدوية .. لتكتب :
    " تمنيت لو أن الدنيا كلها ... مطارات !
    و أجساد لرجال ... بغير رؤوس !! " ...
    و قبلها كتب نزار قباني معلقة طويلة .. تضج بالرشف و العب و الهمهمة !!....
    في بائعة هوى لقيها في قبرص اليونانية .. و لعلها هي إلهه المزعوم !!...
    و قد أنكر عليه غازي القصيبي ذلك في بعض كتبه ... جزاه الله خير ! .
    فهم يتبعهم الغاوون ! ... و هم يتبعون البقر !! ...
    حتى أنه ذكر لي رجل أنه عندما دخل المذياع لأول مرة بلدة قومه ..
    اجتمع حوله الناس ...!
    ينصتون بإعجاب ... و يفعلون ذلك كل ليلة !..
    و ذات ليلة فعلوا كما يفعلون كل ليلة ثم قاموا لصلاة العشاء ...
    و عندما عادوا وجدوا المذياع مهشماً بحجر كبير قد تركت إلى جانبه ...
    و بعد التحقيق و التدقيق ...
    اكتشفوا أن الجاني كان ... شاعر البلدة الأول !!! ...بيّاع الكلام الأكبر ! ...
    عندما لم يجد من يصغي إلى أكاذيبه و مهاراته الصوتية !!...
    فهذه شاكلتهم ... إلا من رحم الله ...
    و ما رأيت رحمة الله قليل في صنف من البشر...
    كما هي في الشعراء ! ... فأكثرهم أهل فسق و إلحاد ... و نهايات مأساوية !...
    من ابن هانئ الأندلسي الذي كان يمدح السلطان :
    ما شئت لا ما شاءت الأقدار * فاحكم فأنت الواحد القهار ! ..
    ثم قُتل مخنوقاً بتكة سرواله ! ..
    إلى آرنست همنجوي... الذي دل الناس على " الفردوس المفقود " ..
    ثم قتل نفسه بنفس البندقية التي كان يصيد بها الثعالب و الخنازير !! ..
    و هناك صحفي أديب عجوز أعزب ... مكشوف الرأس ! ..
    و لعله كان في كل ذلك على مذهب ابن خروف المرذول !!..
    اسمه " عثمان " قال في لقاء مسجل معه في لندن !... لا أدري ..
    هل كان في حانة غادة العامرة بالضحكات العميقة ؟ .. أم في مكان آخر ! .. يقول :
    " صار لدي يقين بأن الغرب سوف يكتشفون علاجاً للموت !...
    و لكن أرجو أن يكون ذلك قبل موتي !! " ...
    فهو يخشى نهاية مأساوية قادمة .. ستضيق بها الآفاق ! ... و أنا أقول له :
    إلى ذلك الحين عليك أن تشد عليك تكة سروالك .. و تهجر الثعالب و الخنازير !!..
    و تبتعد عن نساء من أمثال غادة .. يبحثن عن رجال لهم أجساد بلا رؤوس !! ..
    و أن تقرأ القران كثيرا ..
    فهم يتبعهم الغاوون ... و هم يتبعون البقر ! ...
    هذه هي قافلة الشعراء !! .... نسأل الله السلامة !!! ..
    و رحم الله البحتري عندما قال :
    فلا بورك الشعر من صنعة ٍ * و من قال فيه و من قاله !!
    و إن كان الدارقطني قال :
    " طلبنا هذا العلم – يعني علم الحديث – نريد به غير الله فأبى أن يكون إلا لله " ...
    فإني أقول : " طلبنا هذا الشعر للرحمن فأبى أن يكون إلا للسلطان .. و النسوان !! " ..


    و اقول أيضاً غفر الله لي و طيب ثراي ! :

    ليس القريض شـعركم * فالشعر ديوان العـرب
    قد قالـها الفـاروق في * نافــلةٍ مـن الأدب
    فاليوم لا شـعر سوى * محــدثة من الكـذب
    يغنيك عن ترديـدها * ما اغناك عن حك الجرب !
    يا صاحب الشعر الحديـ * ـث المستنير المنقلب !!

    و قال من هو خير مني و من البحتري و الناس أجمعين صلى الله عليه و سلم :
    " الشعر كلام كالكلام حسنه حسن و قبيحه قبيح " .. !!!

    و لكنه كان يتكلم عن الشعر !! ...
    و إلا فالشعراء يتبعهم الغاوون و هم يتبعون البقر ...
    إلا من رحم الله !
    تحية تشبهك و سلام

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2001
    المكان
    الأرض التي " تحت أقدامي " !
    الردود
    3,632
    أهلا بك أيها الإمام الإحتياطي ..
    ثم إن البقر ليست مخلوقات سيئة حتى يعاب على الشعراء اتباعها

    وفالك الأشياء الكويسة أيها الكويس

    تحياتي /
    الإمام الأساسي
    .
    .
    ما أقربك يا الله ...

    [ مقهى التجلي .. ]


    وقد أكون هنا ، وقد لا أفعل !

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    " تائه "...لم أجدني حتى الآن عندما أجدني سأخبركم
    الردود
    1,690
    في أحد الأماسي الشعرية التي عرضت على التلفاز ألقى أحد الشعراء قصدة كان بجانبي زميل يدعي معرفته بالشعر فبدأ بالتصفيق للشاعر بعد أن إنتهى الشاعر قصيدته وكأن جهاز التلفاز سيرسل للشاعر تصفيق صاحبنا بعد ذلك سألته مالذي يعني الشاعر في قصيدته حاول المراوغة وأظهر بأنني مغفل وعندما لا أفهم في الشعر يجب علي أن أصمت لكني أصريت على إنتظار الإجابة ولما طفح كيله قال لي لقد فهمت مايعني لكني لا أستطيع أن أشرح لك فلا أملك القدرة على الإيضاح طلبت منه أن يخبرني ولو شيء بسيط لأكتشف أنه صفق للشاعر لأنه قال كلاماً يستحق التصفيق وليس لأنه من قبيلته ... لكنه سألني هل أنا جائع أم لا

    ثم إن الأدب الحديث والشعر الحديث والشعير الحديث لا بد ان يكون هكذا فنحن في القرن الواحد والعشرين ... إنبثقوا أيها المتأدبون .. إنبثقوا

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المكان
    الأكتينيدات
    الردود
    194
    ما شاء الله عليك يا شيخنا الجليل... لو عندنا كم شيخ بنفس نظافة لسانك ما كان ضيعنا ميزانياتنا على شراء الأحذية


    سووووهيل... أقم الصلاة

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الردود
    72

    وقفة إكبار وإجلال لكم ولمن علمكم ولله الحمد من قبل ومن بعد ..

    الشعراء إلا من رحم ربنا جنود مكر الليل والنهار <<<
    وَمَن يَعْشُ عَن ذِكْرِ الرَّحْمَنِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَاناً فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ


    نسأل الله العافية والسلامة...

    شكرا لكم ..
    .
    .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    بين السطور..!
    الردود
    253
    هل تنصحون كل شاعر أن يرتدي سروايل بتكّة سترتش؟!

    سيكفر الشعراء الشحّاذون بكفرهم، ليكفروا كفراً غيره، وقد يكون قريباً..!

    دمت رائعاً،،
    مواطن.. وإن رغمت أنوف!

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    الردود
    142
    وشاعر خيالي وشاعر طبل *** وشاعر ولا (شاعر) بحاجة

    يُرفع رفع الله منزلة كاتبه فالدنيا والآخرة

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Feb 2001
    المكان
    بلاد ما بين البسطارين
    الردود
    2,262
    حياكم الله ...

    ( وطن )

    و في السخرية عن الجنون مندوحة !

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المكان
    العدية
    الردود
    262
    إلا من رحم الله !
    ورحم الله شُعراء الرسول ..
    بوركت وسلمت يمينك ..

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    الردود
    164

    Cool

    أما والله قد أقذعت فاربع = وحسب الشعر ما قد قيل فيه
    هو السحر الحلال وليت شعري = أكسب معلم من غير فيه
    تدحرج عن سفوح الشعر وأقنع = بقول محمد للحادي إيه

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المكان
    بين الازل والابد فى حيز ضيق يسمى (الدنيا)
    الردود
    50
    أما والله قد أقذعت فاربع = وحسب الشعر ما قد قيل فيه
    هو السحر الحلال وليت شعري = أكسب معلم من غير فيه
    تدحرج عن سفوح الشعر وأقنع = بقول محمد للحادي إيه



    ***********************************
    رعاك الله من حكمٍ ظريفٍ** اعد القول من فهمٍ نبيه
    وكل المنصفين اذا تداعت ** خطوب الجوروالظلم الكريه
    اعدو القول من فهمٍ وعلمٍ ** يقول باننى حُـكْم الفقيه
    فإ يهاً يا ظلوم القول إ يهاً**وإ يهٍ يا بناتُ الشعر إ يهِ
    (إذا وقع الذباب على طعامٍ**رفعت يدى ونفسى تشتهيه)

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Feb 2001
    المكان
    بلاد ما بين البسطارين
    الردود
    2,262
    ألا ليت الحكيم يعود يـوماً * فأخبره بتنظير الشبيـــه ِ
    شبيه الغير لا يألو صراخاً * على الطبل القديم بملء فيه !
    أعيذ قفاك أن يرتـج زوراً * و بهتاناً على النغم السفـيه ِ
    و إني أورد الرايـات نثراً * و أصدرهن بالنظم الوجيـه ِ

    ( وطن )

    و في السخرية عن الجنون مندوحة !

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الردود
    138
    افاااا يا شيخنا أتقول شعرا ** وانا هناك أفحّط في الرصيفي!؟
    صح لسانك لا هنت فالك البيرق

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المكان
    لا أعرف جيداً
    الردود
    86
    رائع ومبدع يـ RandomAcceSS
    يا أخي نفسي أقولك شيخ لكن المعرف حقك ما يساعد

    شكراً لك

    دام فيه إمام إحتياطي وأساسي
    تحياتي / إمام البراعم

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    الردود
    52
    .
    .
    حلو ، وكثيف ، مملوء بالوعي
    لكن ما تحسك شديت شوي على المتنبي ، هالطيب ، ما أدري أبو الطيب
    والثاني ، وينك عن بدر بن عبدالمحسن ما جبت طاريه ، مو مالي عينك ، وإلا أيش
    والثالث: جملتك وهم يتبعون البقر ، كانت ركيكة شوي ، كلما قريتها قلت: ليته ما كتبها
    والرابع: لو الحطيئة كان حي ، منو أحلى هو ولا أدونيس
    والخامس: أحسك بغيت ترشح لشاعر العملة ، وما عطوك وجه
    والسادس: أمزح معاك ، ربي يوفقك
    والسابع: خلاص ، كثرنا ، والرب معكم

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المكان
    في السعوديه
    الردود
    1,936
    اما غاده فسلمها الله تتاجر بـ الممكن والموجود بين دفتي فخذيها وكتفيها

    اصبحت كتاب مفتوح لا يغلق ولا حتى وقت الصلاه فأهلا أهلاً ..

    اما نزار فذاك الحمــار ..لا يدري لماذا ولا ندري لماذا ،

    واما الشعراء فمن متابعتك لهم ان لم تكن النيه كما كانت فيبدوا انك من الغاوين ..!

    كما قال احد كبرائهم

    انا اقتات بلساني \ كرامتي

    وغير يقتات بجسده

    واخر يقتات بيده

    وآخر ..

    وآخر ..

    بس خلاص .

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    الردود
    837
    يقول الشاعر الاسلامي عبدالرحمن العشماوي


    أحبتـي للشـعـر فــي خاطــــري
    قــوسٌ كَـقَـوْسِ الأُفــقِ الـغـائـمِ


    مــا زال يدعـونـي وفــي صـوتـه
    إيـقــاعُ لـحــن الـغُـنْـم للغــانم


    يـقــول لـــي الـشـعـرُ والحانه
    قـد نبَّهـتْ جفْـن الـرِّضـا النـــائم


    لــن نبـلـغَ الـغـايـةَ مـــن دربنا
    إلاَّ علـى نَهْـجِ (ابي القاســـــــم)


  18. #18
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المكان
    شارع 16
    الردود
    37

    Lightbulb إلا من رحم

    لأن العرب جرب ؛ تُسلب حقوقهم
    ويسودهم اراذل الناس وكل ذلك بالشعر

    زيادة عدد الشعراء في منطقة ما مؤشر على زيادة عدد المحتالين واعتلائهم المناصب !
    لكل حزن ضحك مساوٍ له في القوة معاكسٌ له في العمق!

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Feb 2001
    المكان
    بلاد ما بين البسطارين
    الردود
    2,262
    حياكم الله

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •