Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: أيّـام وبتـعدي

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    2,099

    أيّـام وبتـعدي

    يا طيور السماء..أنثري حزنه في ذرى الكون
    في العيون الشريدة..في قلوب الغرباء.
    فوق رمل بحر مهجور..
    في رجفة عصفور يخشى التهاوي..
    وإلى أمه أعيديه كما كان
    جنيناً من لحم وماء.
    ..
    القوانين تغيرت والأقلام تبدلت،ذهب رئيس وأتى رئيس،تجاعيد وجهه تكاثفت قليلاً ،شعرات رأسه أصبحت قطنية ، وحدها أصابعه لم تزل تبحث بين جيوب محفظته الصغيرة عن بطاقة في زاويتها العلوية اليمنى صورته، وكالعادة لم يجد سوى دنانيراً قليلة لا تصلح لشراء هوية،
    فقط ارتعاش خفيف بدأ يغزو تلك الأصابع.
    ..
    تسأله غريبه:وماذا تعني الهويه؟
    أجاب :وسيلة للتخلص من الشاخصة التي يلقونها بوجهي في كل عبور،كل مرور وفي كل تحقيق ، حتى جثمت على صدري جثوم الموت.. (أنت غير معترف بك) ومن سؤال ابني : لماذا؟!
    _ والوطن ؟
    أجاب:حثاله ،كلاب ضالة، مزاد ، نساء ، قمار وكل ما هو فاسد.
    ثم أردف قائلاً: في هذه البلاد يتكاثر المتسولون على أرغفة الخبز والشحاذون على أبواب العيش، كما يتكاثر المتسولون على المعاني والشحاذون على الحق..
    لا فرق بين الفريقين..فالأول ليس إلا بطن جائع.. والآخر ضمير جائع..ثم صمت.
    كان يهرب بعيداً صوب النسيان...تاركاً دمه يهدر كالبركان في جوفي..
    ..
    يصعد على سلمه..باتجاه المصابيح التي تنير ظلال الغادين والعادين..وبقميصه القديم ينكت عنها الغبار وتراكمات الأدخنه..ثم يسألها: متى ستمنحين السائرين على الطرقات نوراً نظيفاً يقيهم برد الظلام وشر العيون المطفأة..ويقيني حر الدموع التي تسكبها الغربة شوكاً في عينيّ كل مساء.
    وعندما يعود يذهب الى النوم..يتدثر بغطاء شتوي ثقيل ويدفن رأسه تحته...
    وفي الصباح يغسل وجهه بماء بارد ، وبصوت مبحوح يقول: لو بيدي لمسكت مشرطاً...و بقلبي أحدثت ثقباً ثم سكبت في عمقه كوباً من ماء السماء تشربه شراييني..
    يحسب أساه ملحاً..قد يذيبه حفنة ماء.
    ..
    عندما يرفع رأسه ويجد شخصاً ما يحدق به كبطل فشل في مغامرة..يركض نحو صورة معلقة على الحائط..الناظر إليه يحسبه يتأملها..لكنه لم يكن الا مهزوماً يبحث بين الألوان عن فسحة يخبئ قهره فيها..أو يرمي بصره إلى الأرض ويبدأ بتمرير اصبع قدمه الكبير على الخطوط المرسومة على السجادة..فيجد أن كل الخطوط واحدة لو لم يكن هناك تعرجات وانحناءات حادة رسمت له خارطة لها حدود لا تحميه من أنياب السباع ولا تعفيه من استجواب الغرباء..ولها قلب تأكله العواصف.
    ..
    زاهد جداً في الأحلام..فهو لا يحمل على ظهره الا حلماً واحد..لكنه كسر قلبه وغير لونه الى الرمادي..كلما تقدم به العمر وصل الى قناعة أن المساحة تضيق به وبحلمه..وبغير كلام يقول: (خلاص..راحت علينا)..ويضع آماله على جيل كامل ليحقق له حلمه
    أجيبه بصمت:وهذا الجيل يضع آمالك وآماله على جيل آخر في المهد لم يزل..و لم يعرف بعد معنى الانكسار.
    ..
    كثيرا ما كان يسأل:ماذا سيحدث للعالم للسماء للأرض للشمس للبشرية للجرائد والقنوات الفضائية..لو مت؟؟
    ويجيب نفسه..لن يتغير شيء أبداً،لن تتحرك الجيوش من مكانها،ولن تزلزل الأرض او تسقط السماء..أو يتدثر الفضاء بالحزن..ولن تكف البشرية عن العمل والثرثرة..ثم اني لا انتظر من العالم شيء..لكن أكره ان تكون حياتي مجرد حياة (ولد ومات) وما بين الكلمتين فراغ لا يكترث له احد و واو عطف لا تثير الا الشفقة والنسيان..
    الآن لا أريد سوى أن يمنحني ذلك الزائر ثلاث ثواني..لأتشهَّد.
    ثم صمت..حتى أوجع.
    ...



    هذا الربان::................................
    تجاهلته القارات..وخانته المرافئ.
    عُدّل الرد بواسطة wroood : 26-11-2008 في 11:22 PM

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    الردود
    160
    الأشياء باقيه
    والإيام بتفوت وبتعدي على حسب نظرتنا للأشياء
    وبتظل تابوت لرثاء إلى ماشاء مدري مين
    وبعد..كوني بخير

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المكان
    باصات .. أبو ريالين .. !!!
    الردود
    852
    .
    بصراحة النص سلسل ودسم ..
    ما يأخذ وقت في القراءة .. بس يأخذ وقت في التمعن ..

    نص رهيب و روعة ..



    ما ودي اقتبس من النص .. لأن الكثير فيه يستحق ذلك .. لكني سأقتبس من باب الأمثلة :

    وكالعادة لم يجد سوى دنانيراً قليلة لا تصلح لشراء هوية
    فالأول ليس إلا بطن جائع.. والآخر ضمير جائع
    نص بديع ..

    .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المكان
    في الركن البعيد الهادي !
    الردود
    1,019
    نص رائع بقدر بساطته..
    اعتدت على الاقتباسات.. لكنها لن تجدي مع كل هذه السلاسه..
    شكرا
    كنت هنا.. وطربت
    محمد ديريه
    @mohdiriye

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المكان
    فوق هام السحب !
    الردود
    3,870
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة wroood عرض المشاركة
    ..
    كثيرا ما كان يسأل:ماذا سيحدث للعالم للسماء للأرض للشمس للبشرية للجرائد والقنوات الفضائية..لو مت؟؟
    ويجيب نفسه..لن يتغير شيء أبداً،لن تتحرك الجيوش من مكانها،ولن تزلزل الأرض او تسقط السماء..أو يتدثر الفضاء بالحزن..ولن تكف البشرية عن العمل والثرثرة..ثم اني لا انتظر من العالم شيء..لكن أكره ان تكون حياتي مجرد حياة (ولد ومات) وما بين الكلمتين فراغ لا يكترث له احد و واو عطف لا تثير الا الشفقة والنسيان..
    الآن لا أريد سوى أن يمنحني ذلك الزائر ثلاث ثواني..لأتشهَّد.
    ثم صمت..حتى أوجع.
    ...
    يا الله ! هذه تكفيني قراءةَ يوم كامل ؟!
    مقطع رائق ، صادق ، يحتاج إلى طويلِ إمعان ..


    شكراً لك ورود على هذا النص الرائع .. كثيراً جداً !

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    الردود
    8,690
    حزن نحتاجه لنتذكر
    كثير ما نحب أن ينكد علينا أحد .

    شكراً على هذا الكم منه والذي يكفيني سنة قادمة

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المكان
    حيثُ لا منفى ..
    الردود
    1,040
    برغم أننا نحمل كل تلك الهموم والأحلام .. إلا أنها تبقى معلّبة و غير قابلة لأي اتجاه ..!
    وظاهرة الأمل والمنتظر فيما سأتي سنبقى نمارسها حتى يأتي أمر الله سبحانه .. وتعالى عمّا يصفون


    ورود .. شكراً و لاتكفي .. لذلك شكراً وتحية .. و ياسمينة دمشقية

    دمتِ بود
    للحزنِ أراضٍ شتّى ..
    و لأوجاعي جهاتٌ أربع ..

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    2,099
    وهذا ما قاله في لحن الرجوع الأخير:
    وحدها اسرائيل..
    تجعل الكلمات تتدحرج من الألسن الى الشوارع
    تجعل الصمت ينفر من القلوب الى الشوارع
    تحرر الدماء من الشرايين لتكون حرة في الشوارع
    تجعل الكبرياء يحتمي بالشوارع
    تجعل الفوضى والانتظام صديقين في الشوارع
    تجعل الاجساد اسفلت الشوارع
    تقتل الروتين في الموت وفي الشوارع

    وحدها اسرائيل..
    من يُخرج في لحظة واحدة كل صنوف الأدب والفنون واللغات_ من شعر ومقالة ومسرحية وتصوير ضوئي وتصاميم وغيرها _ وكل الأجناس البشرية من سود وعرب وغجر ، من منافقين ومسلمين ومسيحيين وبوذيين الى الشوارع

    لو لم تكن اسرائيل على وجه الأرض :
    كيف لمحمود درويش ان يكون شاعراً ،ومن كان سيغيظ سميح القاسم..
    ومن سيعطي فضل شناعة فرصة تصوير مقتله..؟!
    ومن سيجعل الكلام طليقاً..
    والوطن أمنية في حقيبة سفر!
    وعلى من سنبكي..لو تهاونت اسرائيل في اتقان العمل!

    لو كانت اسرائيل في وجود غير هذا الوجود..
    من سيعلمنا لغة العدم،،

    ـــــــــ
    سسقه
    اهم شيء أن لا نكون نحن مجرد غثاء يلوث الأيام وهي بتعدي..
    بالمناسبة كيف حالك؟

    خالد ...وكفى
    شكراً لك..وأكثر

    ابوالدراري
    حياك الله..وشكرأ لك

    الخطّاف
    منذ ان اشتكت السماء من زحم الجثث..ما عاد للموت تلك المساحة من التفكير ومن الاندهاش
    اصبح اقل من عادي..كزائر ثقيل الظل ما ان يذهب حتى يأتي من ثقب الباب..

    (سلام)
    النكد كان حالة..
    لكنه ولله الحمد اصبح عادة.
    شكراً لك.

    أسمر بشامة
    الهموم والأحلام والأمل..
    كلها استعصمت بالسماء منذ ان يئست منا..
    تنتظر الفرج القريب.
    تحية لك.

    ..

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المكان
    قرطة حنّه !
    الردود
    828
    أخي / أختي ورووود

    بغض النظر عن المضمون الجميل حقًّا, و الأخوة سبقوني إلى شكرك..

    لكني فقط أجد أنّه أغلب الأقلام الجميلة لا تعطي لنصوصها أهمّية من ناحية التنسيق و الجمالية و الشّكل..

    صحيح أنّ المضمون هو الأهم طبعاً.. لكن تصوّرت هذا النص مكتبوب بتنسيق جميل و بتنظيم أفضل, أكيد سيكون متعة للعين و الروح كلاهما..
    |

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المكان
    هـنـاك .. حيث .. لا أحد!
    الردود
    116

    أيااااااااااااااااام وبتعدي ..


    شكرا لكل هذا الحزن الثقيل !

    (خلاص..راحت علينا)..



 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •