Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 16 من 16

الموضوع: فصبرٌ جميل

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    مصر .. تقريبًا
    الردود
    383

    فصبرٌ جميل

    ..
    " كبَرْنا
    وطالَ الطريقُ "

    (1)

    كبرنا
    على سَفَرينِ من المِلحِ
    والخطوةِ الذابلهْ.

    كبرنا
    غريبيْنِ
    عن كلِّ شيءٍ سوانا،
    مَطيْرينِ في المُدن القاحِلهْ.

    (2)

    سقطْنا
    من الشجر المرِّ
    فوق الرمالِ،
    انْتظرنا
    هنا أو هناكَ
    قلائدَ في عُنُقِ الوقتِ،
    والوقتُ مسْبحةٌ في يدِ الشمسِ،
    والشمسُ سيارةٌ أهملونا،
    فلم يحملوكِ إلى مِصْرَ معْهم
    ولم يأخذوني إلى الحجِّ معْهم
    ولم يُخْرِجوني من الجُبِّ.

    مرُّوا،
    ولم يلتقطْني
    سواكِ.
    ولولاكِ
    لولا قميصُكِ،
    ما رُدَّ لي جسدي،
    ما خرجتُ على هيبةِ العائلهْ.

    (3)

    ثقبنا سفينَتَنا
    كي نطيلَ الصلاةَ على البحرِ
    غصْباً تخطَّفَها الموجُ.
    قلنا: لنا ما لنا
    والبلادُ بها مُضْغَةٌ فسدتْ
    أفسدتْ سائرَ الأرضِ،
    إلاّ الذَيْنِ " هُما نحنُ ".
    قيلَ: اسْجُدا للوداعِ.
    فلمّا أبَيْنا،
    حَمَلْنا صخور التمنّي
    لِنصعَدَ /
    تسقطَ /
    نهبطَ /
    نحملَها من جديدٍ
    ونصعدَ /
    تسقطَ /
    نهبطَ
    آهٍ من الحلْمِ
    آخِرُهُ لا يرى أوَّلَهْ

    (4)

    من الصبرِ، قلنا،
    نقيمُ الجدارَ
    على حزْننا /كنْزِنا/ تحتَهُ
    والجدار يريد ..
    ونحنُ نريدُ ..
    وينْقضّ ُ
    كي يَخرُجَ الحزنُ
    حتى يشاركنا إرْثنا
    فيهِ /في نفسِهِ / الحزنِ
    ما أنْبَلَهْ!

    (5)

    فصبرٌ جميلٌ
    ولا تسألي: " أينَ؟ "
    أينَ !
    متى كان هذا السؤالُ
    يدقُّ على بابِنا، ويفتِّشُ
    أشياءَنا، ويبعثِّر ليلاً تزيَّنَ
    من أجلِنا ?!
    ما المكانُ سوى
    فجوةٍ بين كفِّيكِ،
    حينَ تضمِّينَ وجهي
    ولا تجدينَ سوى غائبي.
    ما المكانُ سوى
    خطوةٍ في بدايةِ ركضِكِ
    في النومِ، حينَ تَحُسِّينَ
    لا تلْمَسينَ سوى
    " وحدكِ " الثانيهْ

    فلا تسألي،
    إننا خاتِما الحبِّ
    في الأرضِ
    آخِرُ من يحفظُ الأغنيهْ.
    ..

    خالد عبد القادر
    7 نوفمبر 2008
    القاهرة

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المكان
    حَيْثُ تَكُوْنُ الأُعْطِّياتُ مِنَّة
    الردود
    81

    لك الله يا خالد

    لك الله ..
    فقد اعدتَ يوم الجمعة هذا اليوم
    رضي الله عنك

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المكان
    ..
    الردود
    750
    أنعشت أفياء بعد طول غياب ياخالد
    لك الله ياشاعر (:
    ثم إن شكرا لاتكفي فتقبّل
    وفقك الله
    .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المكان
    في الغابة..
    الردود
    1,449


    إني حين َ أقرأ نصّك , ..
    تمورعينيّ بين صور ورسومات باهرة !
    فأعيدُ النظرَ وأعيد , ..
    وأكتشفْ في كلِّ مرةٍ أنها أكثر جمالاً
    ولن تكون بأية حال أفضل من رسّامها ..
    شكراً عميقاً وامتناناً عميم !


  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    المكان
    أبي كان في الجَنّة !
    الردود
    2,958
    قبل ليلتين قرأت ميلادها الأول في الرصيف ، وعجبت لروح الشاعر كيف تلتقط اللحظات من شريط الحياة السريع ..
    وأقرؤها الآن .. تبدو لي شخصاً كثير الصمت يا خالد ..
    لكن شعرك يقول عنك الكثير .. فهو مدْرسة رفيعة حقاً .



    حَمَلْنا صخور التمنّي
    لِنصعَدَ /
    تسقطَ /
    نهبطَ /
    نحملَها من جديدٍ
    ونصعدَ /
    تسقطَ /
    نهبطَ
    كم كنت بحاجة لأقرأ شيئاً كهذا بالضبط .. وكأني أولد وأموت في هذه الدائرة .


    يأخذني ما أقرأ لدرجة أن أقول إنه لا يليق بنصوصك أن يعلَّق عليها ! ، من باب : " دعوها فإنها مأمورة " .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    مقبرة جماعية
    الردود
    1,600
    وكأني أسير تحت الماء يا خالد
    من الخارج تبدو المياه سهلة, وحين أغمس أول قدم أبهت بقسوتها
    فأنقطع عن الدنيا, وتنقطع هي عني
    .
    من الخارج تبدو قصائدك سهلة المنال, ولكن هذه القناعة سريعا ما تنهار تحت وابل نظمك
    كن بخير

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    مقبرة جماعية
    الردود
    1,600
    دعوها فإنها مأمورة
    بالظبط كده

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    مصر .. تقريبًا
    الردود
    383
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة متفق عليه عرض المشاركة
    لك الله ..
    فقد اعدتَ يوم الجمعة هذا اليوم
    رضي الله عنك
    ..
    نعم، يوم الجمعة

    محبتي

    ..

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    مصر .. تقريبًا
    الردود
    383
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة السنيورة عرض المشاركة
    أنعشت أفياء بعد طول غياب ياخالد
    لك الله ياشاعر (:
    ثم إن شكرا لاتكفي فتقبّل
    وفقك الله
    ..

    مَنْ مِنّا مدين للآخر بالشكر

    أظنني أنا المدين

    فـ شكراً

    محبتي

    ..

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    مصر .. تقريبًا
    الردود
    383
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة **بسنت** عرض المشاركة

    إني حين َ أقرأ نصّك , ..
    تمورعينيّ بين صور ورسومات باهرة !
    فأعيدُ النظرَ وأعيد , ..
    وأكتشفْ في كلِّ مرةٍ أنها أكثر جمالاً
    ولن تكون بأية حال أفضل من رسّامها ..
    شكراً عميقاً وامتناناً عميم !
    ..
    تتباهى الألوان بمن رأى

    وفي كل مرة تنتظر ضوء عينين عارفتين

    محبتي

    ..

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    مصر .. تقريبًا
    الردود
    383
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة أحمد المنعي عرض المشاركة
    قبل ليلتين قرأت ميلادها الأول في الرصيف ، وعجبت لروح الشاعر كيف تلتقط اللحظات من شريط الحياة السريع ..
    وأقرؤها الآن .. تبدو لي شخصاً كثير الصمت يا خالد ..
    لكن شعرك يقول عنك الكثير .. فهو مدْرسة رفيعة حقاً .





    كم كنت بحاجة لأقرأ شيئاً كهذا بالضبط .. وكأني أولد وأموت في هذه الدائرة .


    يأخذني ما أقرأ لدرجة أن أقول إنه لا يليق بنصوصك أن يعلَّق عليها ! ، من باب : " دعوها فإنها مأمورة " .
    ..
    يطمئن القلب لمن يسقيه ورداً بمثل حديثك هنا

    ..

    أعتز بهذا الراي جداً، و أقدره جداً من شاعرٍ أحبه


    محبتي لك

    ..

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    مصر .. تقريبًا
    الردود
    383
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة في صمتك مرغم عرض المشاركة
    وكأني أسير تحت الماء يا خالد
    من الخارج تبدو المياه سهلة, وحين أغمس أول قدم أبهت بقسوتها
    فأنقطع عن الدنيا, وتنقطع هي عني
    .
    من الخارج تبدو قصائدك سهلة المنال, ولكن هذه القناعة سريعا ما تنهار تحت وابل نظمك
    كن بخير
    ..

    هي قسوة المياه إذاً

    المياه الآن تستطيع شق اللؤلؤ و صقله

    أتمنى أن تليق كتاباتي بقراءتك

    محبتي

    ..

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الردود
    10
    الله عليك يا خالد
    أبهرتني كالعادة

    ما أجملك

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    402
    التدوينات
    1
    .ما هذا ؟

    قصيدة الصبر الجميل الخالد،
    ويوسف ما يزال بالجب
    لكن كل فنادق العالم تدعوك للحلم وكتابة الشعر ،
    و ..لك كل النبل والامتنان

    ساري

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المكان
    على جذع نسمة
    الردود
    125
    الشاعر

    خالد عبد القادر

    صبر جميل

    نص يحمل

    دلالات عميقة

    استمتعت به



    شكرا لك

  16. #16
    ما المكانُ سوى
    فجوةٍ بين كفِّيكِ،
    حينَ تضمِّينَ وجهي
    ولا تجدينَ سوى غائبي.
    ما المكانُ سوى
    خطوةٍ في بدايةِ ركضِكِ
    في النومِ، حينَ تَحُسِّينَ
    لا تلْمَسينَ سوى
    " وحدكِ " الثانيهْ


    خالد
    تشبه صوت فيروز عندما
    " أنا عندي حنين "


    وطن لقلبك يا صديقي .

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •