Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 60
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    المكان
    فى بطن أمى
    الردود
    2,817

    "طالبان" .. و"طالبات" !!

    الفرق كبير وواسع .. يصعب رتقه إعلامياً أو دينياً تحت أى مظلة "افتائية" ، متحررةٍ كانت تلك الفتوى أم متسربلة بسراويل الملوك ! شاسع هذا الخرق .. بين مجموعة من "الطالبان" لا يزيد عتادهم عن عُدةِ لواءٍ كاملٍ من لواءات 67 المظفرة ، حين ولوا مدبرين .. وجعلوا بيوتهم قبلةَ فرارٍ .. واستدبروا القتال وتفرغوا لزرع الخيار ! فرباط الخيل التى يسرح بها الطالبان بين الجبال تنام وتقوم فى سبيل الله ، لا تمسح "زورها" بكافيار اسكندنافي على الريق .. ولا تبيت فى زريبة خمس نجوم يدلك حوافرها قزمٌ أصفر كافر ، ولا تجري خيلهم فى سباقات لندن العاصمة ولا حتى برلين "دون تاون" ، وتفوّت عمداً فى كل عامٍ مسابقات الإخوة الشيوخ العرب لإختيار المزايين .. صواحب أجمل عيون وأظرف صهيل وأزرط ذيل ، فهذه سكك لا تعدو فيها خيل طالبان ضبحاً ، ولا تشبه خيلهم خيلَ الـ"طالبات" التي لا تغير على أى دولة صديقة صبحاً .. بحكم اتفاقية الزمالة الإنسانية !

    هؤلاء النفر قليلو الإستحمام لا يفهمون فى العيش المتحضر الذى نُدرسه لأبنائنا فى المدارس على أنه من لوازم الإيمان .. وأن وسائل تحصيل الإتيكيت من أسباب النجاة فى الدنيا والآخرة ، يعلّمون أبناءهم شيئاً آخر لا توصي به وزارات التربية والتعليم ولا هيئات الأمم المتحدة ، أن الله هو المعبود .. وأن من العبادة : ألا ترجو ما عند الله بما عند أمريكا !! يعلّمون أبناءهم أن النظافة من الإيمان .. وأن تنظيف البلاد من نجس المعتدين أفضل من تنظيف البيوت بـ "إير ويك" سبراى ، وأن الوقت الذي يعفرون فيه لحاهم برماد الدبابات المحترقة أفضل من الفراغ الذى ننفقه على مدار الساعة لنيل رضا الأصدقاء ! خطابهم الديني لا يحملونه فى "تابوت" على رؤوسهم ليضعوه مستلقياً على قفاه عند أعتاب المتخصصين كي يسلخوه من هويته ويعيدوا بنائه بأواصر المحبة الإنسانية ، لا يبحثون لدينهم عن "رقعة" دولية تجعله أكثر قبولاً لدى الأسرة الدولية ، بل خطابهم هو خطاب الأولين والآخرين .. أن أقيموا الدين ولا تتفرقوا فيه وويل للمشركين ، لا يحتاج دينهم إلى ترقيعٍ أو تحسينٍ أو تجديدٍ يفسخ عروة إيمانه وينتف حاجبه الكث .. ليضفى على الخطاب "نيولوك" مناسب لتحديات المرحلة !

    قبل أمس .. حاولت أمريكا مدّ يد الصداقة والتحالف مع الطالبان "المعتدلين" ، كوسيلة لشق الصف وتسهيل مهمة الإرتداد على الأدبار التى دشنوها فى العراق ، وأنا على يقين أنهم لو عرضوا على جرابيع وخنافس أفغانستان التعاون مع "العباءة" التي بداخلها شئ ما يتنفس .. والتى تسمى "كرزاى" .. لتقيأت الخنافس على ثياب الصحفيين المتابعين للحدث ! والحقيقة أن وصف "المعتدلين" الذي دشنته أمريكا وصبيانها فى المنطقة هو اصطلاح سياسي إعلامي يعني بشكل أقل دبلوماسية وأكثر سوقية : الدلوخ ! وهى الطائفة التى تصحو من نومها لتتحسس البسطار فتشرب فيه قهوتها ! فالإعتدال يعني -عند الأصوليين- الإنحراف الكامل أماماً حتى التلامس التام بين الصرة والمدخل الرئيسي لبيت النمل فى شق الأرض ! وهى طائفة من الصعب تخيل وجودها فى الطالبان .. قل لى ليش :

    شخص كأمير المؤمنين الملا محمد عمر أعلنت أمريكا عليه الحرب "شخصياً" لأنه رفض أن يُسلم مسلماً لأعدائه كى يقتلوه فشخاً على الصليب .. قد تبرأ منه أميرٌ آخر للمؤمنين الكويسين وأعلن ذلك مصحوباً بيمين طلاق .. وسحب أهلية ! وعرّض الملا عمر ملكه وسلطانه ودولته لصواريخ أمريكا من أجل موقف .. مجرد موقف ..!! هذا الموقف إن لم يكن له صلة وثيقة بالدين ، فإن له صلة وثيقة بشئ يسمى "الرجولة" و"المروءة" ، والرجولة شئ لا يمكننى وصفه لأنى لا أعرفه .. والمروءة إزارٌ بالي كان الناس قديماً يسترون به عوراتهم ! ومن هذا المنظور .. فلن يفكر الآن ، بعد تدمير البلاد ، فى أن يخطب ود أمريكا وعروستها الناطقة كرزاى .. ويزوج "مبادئه" البِكر لقردٍ أجرب لهلوبة فى البريك دانس لمجرد أن يصفه الناس بأنه الملا عمر المعتدل !!

    شخصٌ "طالبانى" رد بالأمس على دعوة الحمار أوباما التى دشنها تحت عنوان : يلا نصير أصحاب ! ..
    فعبر عن دهشته من معنى "طالباني" معتدل !! إذ أن المعروف أن كل طالبانى خشن جلف غير قابل للإعتدال الدولي ، وقال إن الإعتدال الذي نفهمه هو أن تكون رجلاً عِدِل .. بس كده !! لا تتفاوض على عرضك وأرضك .. وتشاركهم نسوانك وتنسب سفاحهم لصلبك !! فإن كانت أمريكا -والكلام له- تبحث عن حلٍ جميل للأزمة فعليها أن تخرج من البلاد ، وتأخذ معها "الرجل العباءة" الذى أتت به .. وسنكون حينها من المعتدلين !! ويتركوا لنا بلادنا نديرها كيف نشاء ..

    هل تذكرون الصورة التي بثتها قنوات التلفزيون بعد تدمير أفغانستان بالكامل :
    صورة حلاق يحلق لحى المواطنين و"يسشور" رؤوس المواطنات !! وكان هذا الفيلم عنوانه : تحررنا !!
    وكان هذا "الحلاق" -تقريباً- هو كل ما قدمته أمريكا لأفغانستان طيلة سنين الحرب !
    طبعاً بالإضافة إلى حرص الأمريكان على تحية الأفغان فى أعراسهم وأفراحهم .. بقتل العروسين والمدعوين !
    وربما هذا ماتسعى إليه أمريكا الآن بعرض التعاون مع المعتدلين : أن تأخذ حلاقها مرة أخرى .. !

    هناك أناس من خلق الله يبحثون عن خبزٍ ناشف غير ملطخ بمخلفات الأمريكان ليهنأوا به ..
    إي والله هذه حقيقة دعوني أعيدها عليكم لفرط غرابتها :
    هناك أناس من خلق الله يبحثون عن خبزٍ ناشف غير ملطخ بمخلفات الأمريكان ليهنأوا به !
    يموتون فى كفن أبيض لا يساوي فلساً ..
    حياتهم أهون من أن يقضيها أحدهم كاملة فى كلسون أمريكي متعقلاً بشعيرات نجسة كي يفوز بلقب : دلخ معتدل !!
    حياة ذات هدف .. فارغة من الفراغ !
    تتسع لشربة ماء بارد فى كوز صدأ ..
    وأكلة تتكرر سحنتها كل يوم دون ملل أو ضجر مصحوبة بحمد الله !
    بل الأمر أهون من ذلك ورب الكعبة .. !


    مفروس .. ذات اعتدال !
    كلما فهمت .. ندمت

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المكان
    أين أنت ؟
    الردود
    877
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الفارس مفروس عرض المشاركة
    هل تذكرون أو صورة بثتها قنوات التلفزيون بعد تدمير أفغانستان بالكامل :
    صورة حلاق يحلق لحى المواطنين ويسشور رؤوس المواطنات !! وكان هذا الفيلم عنوانه : تحررنا !!
    وكان هذا "الحلاق" -تقريباً- هو كل ما قدمته أمريكا لأفغانستان طيلة سنين الحرب !
    إضافة إلى حرص الأمريكان على تحية الأفغان فى أعراسهم وأفراحهم .. بقتل العروسين والمدعوين !
    وربما هذا ماتسعى إليه أمريكا الآن بعرض التعون مع المعتدلين : أن تأخذ حلاقها مرة أخرى .. !

    الله يسعدك ياشيخ كتلتني ضحك


    قسم مكانه التاسع والعشرين موضوع أكاد أجزم أني لم أقراء أكوس منه إطلاقاً

    شكراً

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المكان
    في فصل الخريف
    الردود
    692
    الفارس مفروس ، من أين لك كل هذا الحنق السياسي ، كنت احسبك ساخرا فقط ،،
    فعلا أصبحنا لا نعرف الرجولة ..
    تحياتي
    حريتي فوضاي
    إني اعترف ..
    وسأعترف .. بجميع ما اقترف الفؤاد من الحنين ....

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المكان
    حيثُ هوَ
    الردود
    563
    مفروس

    شكرا على موضوعك ممتع ولكن يصاحبه بعض الملل

    تحياتي

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المكان
    وادريـن
    الردود
    404
    الضحك لم ينفع يوما
    والبكاء لا يجعل الأمور تتغير . .
    والحقد فائض عن الحاجة ،
    والنفس ميّالة للتشفي ، ربما لأنه لم يعد هناك مكان لكميات أكثر من الحقد !
    ولا أدري كيف تلاشت البلادة التي يتهندم بها قلبي كل صباح ، حين قرأت ما هاهنا ،
    ليقشعرّ جلد أكتافي ،
    وتكاد تدمع عيني !

    لا حول ولا قوة إلا بالله ..
    الضرب في الميت حرام يا مفروس

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    المكان
    فى بطن أمى
    الردود
    2,817
    أتفهم كلامك أخي الحبيب .. لكني لا أحب أن يضع الناس على كيبوردي ما لم أرد قوله ، أو يسترسلون لإستثمار كلماتى فيوظفونها لصالح أفكارهم ، فحديثي عام يجمع "الإخوة" تحت مظلة واحدة ، ولا فرق عندي بين ستاربكس الحرم المكي وستاربكس المهندسين أو ذاك الذي تفكر في افتتاحه سلطة رام الله ! القضية أوسع فى معناها الأفقي .. ولا داعي هنا لتحجيرها بتعنصر رأسي نسقطه على شعب أو دولة بعينها ! وأؤكد أنى أكتب هنا عن "ممارسات" قد تنطبق أو لا تنطبق .. تماماً كالذى يصنع "بيجامات" ويتركها على الرف فى محل عام .. فيبتاعها من وافقت مقاسه دون أن أكتب عليها أسماء المواطنين والبلدان والشعوب !!

    ثم حياك الله ..
    أخوكم المحب
    كلما فهمت .. ندمت

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المكان
    فوق هام السحب !
    الردود
    3,870
    ..
    اللهم إنا نسألك خير إجازة نهاية هذا الأسبوع و خير مافيها !
    و نعوذ بك من شرها و شر مافيها ! و يالله ظهر خير ؟!


    سأستعير رد كاتب الموضوع ليكون دستوراً هنا :
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الفارس مفروس عرض المشاركة
    ...
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الفارس مفروس عرض المشاركة
    أتفهم كلامك أخي الحبيب .. لكني لا أحب أن يضع الناس على كيبوردي ما لم أرد قوله ، أو يسترسلون لإستثمار كلماتى فيوظفونها لصالح أفكارهم ، فحديثي عام يجمع "الإخوة" تحت مظلة واحدة ، ولا فرق عندي بين ستاربكس الحرم المكي وستاربكس المهندسين أو ذاك الذي تفكر في افتتاحه سلطة رام الله ! القضية أوسع فى معناها الأفقي .. ولا داعي هنا لتحجيرها بتعنصر رأسي نسقطه على شعب أو دولة بعينها ! وأؤكد أنى أكتب هنا عن "ممارسات" قد تنطبق أو لا تنطبق .. تماماً كالذى يصنع "بيجامات" ويتركها على الرف فى محل عام .. فيبتاعها من وافقت مقاسه دون أن أكتب عليها أسماء المواطنين والبلدان والشعوب !!

    ثم حياك الله ..
    أخوكم المحب




    ..
    تم حذف الردين اللذين لا يناسبا ستايل التاسع !
    ويالله مسا خير ؟!


    سِيدي مفروس .. ذات اعتدال :
    حيــــــــاك الله !

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Sep 2001
    المكان
    الأرض التي " تحت أقدامي " !
    الردود
    3,632
    أحد الأصدقاء معجب في عدد من المطربين ـ لا أريد ذكر الأسماء لأن الاغاني ممنوعة في الساخر ـ ..
    مشكلة هؤلاء المطربين أنهم يغنون أغنية واحدة ، لكن كل واحد منهم يتفنن في غنائها بطريقة مختلفة ..فمره يغنيها وهو منسدح ومرة وهو يركض ومره وهو في الحمام ومره بدون موسيقى ومره بدف فقط ـ لزوم الأسلمة ـ ومره مع اوركسترا كاملة ..
    ومشكلتي أنا أن هذا الصديق في كل مرة يذيعون فيها أغنية لأحد هولاء المطربين يبدأ هو في الصراخ ويطلب مني أن أستمع للكلام الجميل الذي يقوله ، ولم تفلح كل الوسائل التي مارستها معه من قبل لاقناعه أني سمعت هذه الأغنية ألف مرة ، ولم تعد تطربني بما يكفي لأن أرمي الملحق الرياضي بجريدة حكومية لأتفرغ للسماع !

    دمتم في أشياء كويسة
    .
    .
    ما أقربك يا الله ...

    [ مقهى التجلي .. ]


    وقد أكون هنا ، وقد لا أفعل !

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المكان
    مقبرة جماعية
    الردود
    1,600
    شكلك مش ناوي تجيبها لبر أبدا
    فيها إيه لو نمشي عِدل ونمشي على العجين منلخبطوش؟ ومفيش مانع لو نعمل عجين الفلاحة كمان
    يا دكتور لو سمحت شوية احترام للأمريكيين رعاك الله
    يعني يبقى لحم كتافنا من خيرهم, وعيشنا من عجينهم, وزيتنا ف دقيقهم وتقول عليهم كده
    تؤ تؤ تؤ تؤ يا دكتور
    شكلك عايزهم يمنعوا عنا القمح ومستحضرات التجميل
    كده "الخناشير" هيملوا البلد ومش هنعرف نتجوز D:

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المكان
    أين أنت ؟
    الردود
    877
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة سهيل اليماني عرض المشاركة
    أحد الأصدقاء معجب في عدد من المطربين ـ لا أريد ذكر الأسماء لأن الاغاني ممنوعة في الساخر ـ ..
    مشكلة هؤلاء المطربين أنهم يغنون أغنية واحدة ، لكن كل واحد منهم يتفنن في غنائها بطريقة مختلفة ..فمره يغنيها وهو منسدح ومرة وهو يركض ومره وهو في الحمام ومره بدون موسيقى ومره بدف فقط ـ لزوم الأسلمة ـ ومره مع اوركسترا كاملة ..
    ومشكلتي أنا أن هذا الصديق في كل مرة يذيعون فيها أغنية لأحد هولاء المطربين يبدأ هو في الصراخ ويطلب مني أن أستمع للكلام الجميل الذي يقوله ، ولم تفلح كل الوسائل التي مارستها معه من قبل لاقناعه أني سمعت هذه الأغنية ألف مرة ، ولم تعد تطربني بما يكفي لأن أرمي الملحق الرياضي بجريدة حكومية لأتفرغ للسماع !

    دمتم في أشياء كويسة

    قاهرني ردك مادري ليش

    بعد إزنك يامفروس خليني أفترس البني آدم دا لأنه يصوغ العقليات على حسب مقاس عقله وعقله كبير وإحنا نضيع معاه صراحه كلامه (( كأنك تروح لدكتور وتقوله تدري إنه المغص في البطن والقلب في الصدر ))

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المكان
    يعني بالله وين بأنسدح في السماء ؟؟ .. طبعا منسدح في الأرض
    الردود
    1,477

    فمره يغنيها وهو منسدح


    يقلد يعني


    مي مشكلة ..

    بس بصراحة يامفروسيشن .. إني مدري وش يسير فيني يوم إني أشوفلك موضوع

    أنشرح كذا .. وأتحمس

    وتجيني خرمة كتابة مواضيع

    وأروح أكتب مواضيع من ابو شتاتية .. وأحفظها في المستندات

    والحين المستندات عندي فُل مواضيع

    كله بسببك

    يلله مي مشكلة

    موضوعك هذا جدا جدا كذا

    ويسلمو

    وإنه لشكرا على حماس الأخوان بالأعلى

    وحماسكم .. وحماس الإدارة الفذة وبالذات الخطاف


    ثم إنني فحطت من هنا .. فلا تقول لأحد


    خله بيني وبينك يا مفروس

    والباي عليكم

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المكان
    في زاوية العقل !
    الردود
    296
    منتهى الابداع إلا قليلا !! حتى لا أُوصم بالمبالغة ..

    قوة بعض الأفكار العظيمة تكمن في سهولتها ، النظرية الطالبانية : (هؤلاء غزاة دخلوا عُـنـْوة ، وسرقوا وقتلوا وأفسدوا ، نحن لا نريد منهم شيئا ، نريد أن نخرجهم فقط ونخرج أذيالهم بأي وسيلة) !!
    يا سيدي .. طالبان لا يملكون شيئا ليخسروه ، وحين يكون المرء كذلك ، فهو يتبوأ منزلة القوة التي لا تنسحق !
    الاعتدال لدى أمريكا = الارتذال لدى طالبان .
    التفاوض لدى أمريكا = التنازل عن المقاومة لدى طالبان .

    أحيانا أقول : أليس القتال نوعٌ من التفاوض ؟! بلى .. ونوعٌ مقنعٌ جدا ..
    إنهم يتفاوضون لا على طاولات ، بل في ساحات ويتناقشون بالرصاص والقنابل والألغام ، كلاهما يحاور الآخر ..
    صدقوني (طالبان) ديمقراطية حتى النخاغ ، ولكن ليس بالطريقة التي يريدها مجموعة من أراذل العقول!!

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المكان
    في السعوديه
    الردود
    1,936
    احسنت ، اليومَ فقط ..
    و أتمنى أن لا تنكص على عقبيك غداً وتـ"طالبنـ"ـا باللحاق بالرّكب !
    ..

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المكان
    في الديرة
    الردود
    628

    وجاءَ المعدَّلونَ من الأعراب !

    .
    التطلبن التعدلني .. مطالب أوّليّة في عالم يرفع شعار "حُوار" الحضارات
    أن تتطلبن معتدلا ، يعني إمكانيّة أن تصبح مستشار الملك/سائس البغل/ماسح الجوخِ الجديد
    أن تعتدل متطلبنا ، يعني إمكانيّة الحصول على مقعد دائم في مجلس الخوف وقطع الذمم وتقشير الديانات
    الخروج من الأزمة ، لا يعني البحث عن كائن لدن لتوقيع صكّ الانسحاب يا ماما غيتس ، قدر ما يعني أن تعلن:
    أنّكم انهزمتم , وتعثّرتم , وأدركتم بمحض عيان ، كيف يمكن لحصان ورجل ، أن يحيلا دورهم قبل نهاية الفلم من طريدينِ للبطولة فوراً .

    كنت أتابع هذا بانشداه , هذه الهزيمة الممتدّة سبعة أعوام , منذ 2000 وواحد ، ولحدّ استقرار الزيف المزعوم , إذ بالأمور تتكشّف: نودّ الرحيل , سنترك العراقة والعراقَ للعراق , ونترك الجبال الزرقاء للشعوب الصخريّة ، ونترك حرب الحشيشِ لندمن الهروين . ونهادنَ مضائقَ البسفور لنواكبّ أزمةَ التوابيت والقبور .

    مهزلة الهزائم الأميركية لن تتوقّف بارتياح , ستشتعل في الدماء رغبة المقاومة. سينزل للساحة ألف ملّا عمر جديد , وسيرفع الحجر ألف طفل آخر , وسيغدو أبو غريب ، مكان تأديب المقاومة السابق رهناً بين أمرين: إمّا مرتصّ توابيت الجنود العائدين قسراّ ، وإمّا ساحة توقيع انهزام أخير , في ظلّ إدراكٍ أكيد , بلا جدوى بقاء العدوّ حارسا أمينا ، ولو رضي كلّ الخانعين .
    الفارس لله أبوك , قلت فأبنت وأحكمت وأعدلت , شكرا لك معتدلا معوجّا !
    .

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المكان
    فى حته كده؟
    الردود
    73
    أحيك على نكش مواضيع بهذه الأهميه
    و لكن الذين تخلو عن مليارات الدولارات من الأفيون و هدم التماثيل الكفريه
    التى كانت تعتبر مذار سياحى كالأهرامات عندنا لهم رجال يجب أن تعرف منهم
    الرجوله الحق

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    المكان
    فى بطن أمى
    الردود
    2,817
    dr. pharma
    بالقطع طالبان أناس لا يبحثون عن فيلم هندي ليكونوا أبطاله
    بعض الناس يعملون ولا يتكلمون .. ويبنون شيئاً له قيمة !

    رماد انسان
    مشكلة طالبان أنه لا يملكون من يدافع عنهم إعلامياً ، والإعلام قوة شديدة التاثير لا يعلم ذلك إلا من ذاق طعم وساختها ، وفى الحقيقة هم أناس نحتاج للكثير من الزمن لنفهم لماذا لا يهادن مثل هؤلاء تحت وطأة الفقر وإغراء المادة !

    dektator
    أنا سعيد جداً لأنك راضٍ عني فى هذه الليلة .. حتى شوف
    حياك الله

    الزورق التائه
    نعم القتال نوع جميل من التفاوض .. وهو النوع الوحيد الذى يفهمه الأمريكان ، وراجع الدور الأمريكي منذ حرب فيتنام وحتى اليوم ، وانظر كيف لدولة مثل كوريا الشمالية تجيد هذا التفاوض المستند إلى حق وإلى قوة ! للأسف كثير من الحقوق تحتاج إلى قوة تحميها ، وهذا شعار لا نفهمه ولا نأبه لتحقيقه !

    منسدح
    والله إنك تنحب .. وأبصم بالعشرة
    لكن لا تقول لى إنك عبد الرحمن أو عبد العزيز
    أنا اللى فاكره إن "......" كان اسمه فهد على العشاء !
    جايز غيرت اسمك بعد ما سافرت

    سهيل ..
    فكرت أقولك عيب .. يعني كنوع من العشم الأهبل
    ثم تذكرت أنك بيج بوى .. وأحياناً بيج بوص ، تفهم الذي تكتبه !
    وسبب العشم أنك تعلم جيداً -بحكم أنك مطرب قدير- أن بعض الأغنيات قد تتشابه كلماتها وايقاعها ، فيخيل إلينا أحياناً أنها أغنية "مسموعة" قبل ذلك !
    ومن الممكن أن أحلف لك الآن إن ملحق الرياضة -أعزكم الله- أفضل كثيراً وأقرب عند الله من تنطيط المطربين من أمثالي !
    لكن قلت أسألك الأول قبل ما أحلف : سمعت أغنية سيد قطب الجديدة !؟

    فى صمتك مرغم
    والله أنا لا أعتب على الأمريكان أصحاب القلوب الرحيمة !
    أما عن قضية "البَر" .. فهذه قصة محسومة ونهايتها معروفة
    قد وضعها من أثق بعلمه وجاءتنى بخطاب مسجل .. لم أتسلمها بعد !
    فالبر الوحيد الذي يسعنى الآن هو "بره" .. نهائى وبدون عودة !
    حياك المولى

    الخطاف
    إزيك يا سعادة الباشا

    سيار
    الضحك من الوسائل المضمونة والمجربة لطول العمر
    أما عن هذا العمر الطويل وما إذا كان الضحك من القلب وعلى شئ لا يؤلمك
    فهذه لا تشغل بال أحد .. والذي يضحك بكل تأكيد لا يشغل باله بمن يبكي !
    حياك الله

    منى فهمى
    هلا والله

    أوراق يابسة
    ليست سياسة يا صديقي بل هى حسرة تعتصر قلمي !

    ثورة الشك
    أضحك الله سنك
    حياك الله


    أخوكم
    كلما فهمت .. ندمت

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المكان
    على شط القهر
    الردود
    282
    .

    السلام عليكم ..



    أعتقد - والاعتقاد حق مكفول للسردين بموجب القانون الأمريكي العظيم رأي تقسيم حوار لا القانون الطالباني الغير العظيم حلم تقسيم كوابيس - أنكم لوّعتوا كبودنا بالحديث عن طالبان و إنزالها منزلة آلهة بوذا ، و أن جعلتم الطالبانيين ملائكة الأرض المتحدثين باسم السماء !
    كما لوعتوا كبودنا و الـ Bile و الـ first part of our doudenum و ماتحتها بأن وافقتم تفكير الملالي الإيرانيين الروافض الـ إلخ إلخ إلخ في جعل أمريكا هي الشيطان الأكبر و المتحدث الوحيد باسم خرائب الأشياء !!

    طالبان سراب و أمريكا واقع .. و القانون الدولي الأول يحتم على بني آدم الكويسين ألا يتتشبثوا بالأحلام الـ nightmares بمفهومها السيكولوجي الطبي البحت الذي يجعل مدمنيها - اللي هي أنتي يالنايت ميرز - مرفوعي الأشياء وعديمي الأهلية !!
    وبالتالي التعامل مع الواقع كواقع و التجهيز له على هذا الأساس دينياً أولاً ، وإعداداً لهم من رباط الخيل ثانياً ، ومن رباط الرجال غير مفتقدي الرجولة ثالثاً !
    أما غير هذا مما لايودي و لايجيب فماهو إلا كلام في كلام !!


    أمريكا بكل بساطة تلعب علينا !!
    فهي وبكل تجرد لاتريد كسب ود طالبان و لا طالبات و لا حتى فرّاش المدرسة ..!
    أمريكا تسعى إلى تلميع صورتها - إعلامياً فقط - اللي مسح بها البلاط بقر الكابوي الجلف جورج معفن المبوش !

    و ما التصريح بإغلاق منتجع جوانتا مش حتئدر تغمض عينيك إلا أكبر دليل على أن بوش حاس أبو أم أمريكا ، وما تسنم أبو حسين سدّة الرئاسة إلا لترقيع وجه أمريكا المهشم !
    أمريكا المؤمنة كانت تسعى إلى أن تكون قطب العالم الجميل الذي يتصبغ بصورة امرأة فائقة الجمال فانقلبت - وياللأسف - إلى أرواح شريرة تقتل كل ماهو ليس أحمر !
    مع كل هذا إلا أن أمريكا أفضل في رأيي من أكبر شنب يطلب الإصلاح في هذا الزمن بناءً على أديولجية أنا و رأيي و بس ، وغيري إلى جهنم باسم الرب والشرائع ؟!


    مثل التفكيرات والتبريرات التي قرأتها هنا في اعتقادي - والاعتقاد حق مكفول للسردين بموجب القانون الأمريكي العظيم الذي يبدو أنه يطبق بعض شرائع الإسلام و مفاهيمه العظيمة أكثر من المسلمين أنفسهم ؟! - أُفرزت جراء إدمان قراءة الروايات البوليسية الممعنة في الأكشنية و انتصار الضعيف الذي أصبح قوياً فجأة مثل دجاجة وطنية حقنت بهرمون التيستيسترون !

    أعترف أنني أقرأ الروايات البوليسية منذ الصغر كما يبدوا أن عدداً غير قليل غيري يفعل ذلك - وإن كان بطريقة غير مباشرة - ، إلا أننا في نتائجنا وتحصيلنا بين طرفي نقيض :
    فمنا من يقرأها as intradermal BC immunization و منا من يقرأها as addiction !!



    .
    يا سندباد الحلم لم يأتِ الأوان ..

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    المكان
    معتقل في مكان ما
    الردود
    3,124
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الفارس مفروس عرض المشاركة
    أتفهم كلامك أخي الحبيب .. لكني لا أحب أن يضع الناس على كيبوردي ما لم أرد قوله ، أو يسترسلون لإستثمار كلماتى فيوظفونها لصالح أفكارهم ، فحديثي عام يجمع "الإخوة" تحت مظلة واحدة ، ولا فرق عندي بين ستاربكس الحرم المكي وستاربكس المهندسين أو ذاك الذي تفكر في افتتاحه سلطة رام الله ! القضية أوسع فى معناها الأفقي .. ولا داعي هنا لتحجيرها بتعنصر رأسي نسقطه على شعب أو دولة بعينها ! وأؤكد أنى أكتب هنا عن "ممارسات" قد تنطبق أو لا تنطبق .. تماماً كالذى يصنع "بيجامات" ويتركها على الرف فى محل عام .. فيبتاعها من وافقت مقاسه دون أن أكتب عليها أسماء المواطنين والبلدان والشعوب !!

    ثم حياك الله ..
    أخوكم المحب
    شكرا لردك الهادئ..
    اولا ان لا اهاجم "شعبا"... وقد كررت هذا مرارا وتكرارا
    انا اهاجم "نمطا" فكريا متمثلا في حكومات تحاول افهامنا ان الـ"اعتدال" قضاء الله في أرضه ..ثم تحاول من طرف آخر ان تفهمنا اننا حمير لا نعرف مصلحتنا وان مصلحتنا في البقاء الدائم للسيد دام عزه ولي الأمر ..وان الخروج عن نمط تفكيره كفر بالله !

    من لم يأكل الهوت دوغ ولا شرب الببسبي كولا في الحياة الدنيا لن يذوق طعمها يوم القيامة!

    يستفزني الربط بين الكرامة ونمط العيش بحيث يصبح الهوت دوغ والبيرغر مكافئين للحياة التي يهون لاجلها نسيان الكرامة او امتهانها.. وخاصة عندما تخلط هذه التشوهات الفكرية بالولاية القانونية التي فرضها شعب ما على الدين الاسلامي فاصبح مثالا للمسلم واصبح غيره "كافرا" حتى يثبت العكس.. واصبح على جميع المسلمين ان يتبنوا نمط الاعتدال السلبي الممثل له بعض خدام البقاع المقدسة -بغض النظر عن مكانها-

    يمكن للانسان ان يعيش بكرامة مع بعض الخبز والشاي الكوشري.. لكنني لا اعتقد ان فعل"يعيش" يمكن استخدامه في جملة "لا كرامة" فيها..

    على فكرة ... الاحتفال بعيد المولد حرام شرعا!

    ملاحظة: اتفهم وطنية بعض المشرفين... لكن الحرم المكي والمدني ليست من ضمن "المعالم الوطنية" بل هي ملك للمسلمين!

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المكان
    حلب
    الردود
    1,093
    هناك أناس من خلق الله يبحثون عن خبزٍ ناشف غير ملطخ بمخلفات الأمريكان ليهنأوا به !
    يموتون فى كفن أبيض لا يساوي فلساً ..
    حياتهم أهون من أن يقضيها أحدهم كاملة فى كلسون أمريكي متعقلاً بشعيرات نجسة كي يفوز بلقب : دلخ معتدل !!
    حياة ذات هدف .. فارغة من الفراغ !
    تتسع لشربة ماء بارد فى كوز صدأ ..
    وأكلة تتكرر سحنتها كل يوم دون ملل أو ضجر مصحوبة بحمد الله !
    بل الأمر أهون من ذلك ورب الكعبة .. !


    حياك الله أخي الفارس مفروس

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المكان
    الكويت
    الردود
    16
    Quote المشاركة الأصلية بواسطة الفارس مفروس عرض المشاركة
    شخصٌ "طالبانى" رد بالأمس على دعوة الحمار أوباما التى دشنها تحت عنوان : يلا نصير أصحاب !

    أريد أن أضحك ..

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •