Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
الصفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 60
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الردود
    468

    ** أمشاج قافية ** لقاء مع حضرة الشعر

    عينانِ تكتـنزانِ فجري *** ويدانِ من برَدٍ وجمــرِ
    وممــالكٌ ومــآتمٌ *** من تحتها الأنهار تجري
    للشعر رائحة الهوى العــذريّ في زمن التعــــري
    يسقي العطاش وفيه مِن *** شبق المُدى في يوم نحرِ !!
    يأتي على قـدَرٍ ويمضـي فجــأةً من غير عـــذرِ
    صادفتُـه في ذات حوقلـــةٍ على أعتاب عمـــري
    أهلاً .. وفوقي وجـه ( وضاحٍ ) وبي قلق (المعــري) !
    ومضى الزمان وطيفهُ *** ما زال في تابوت صدري
    *****
    يا شعر حسبي .. كم أعـاقر كل يومٍ كــأس شــعرِ
    هذا فقيه الحــي يعلكــني .. يعزر بي .. ويـزري
    ماذا تـرى يا ناسجـاً *** كفني .. ويا حفار قبري؟
    فأعارني نصل (الحطيئة) كي يخـــاف الناس شري
    مهلاً .. فلستُ هنا لكي *** أحظى بمخلابٍ وظُـفرِ !
    أنا لا أريد هجاء من *** يهجو ويطعن خلف ظهري
    بيني وبين زوابـــعي *** ما بين إيماني وكفري
    - تهوى ؟ - نعم ، لكنني *** ما زلت في كــرٍّ وفرِّ
    حيناً أهِـمّ ، وتــارةً *** لا شيءَ يستهوي ويغري
    كم راودتنتي (هيت) من *** فمها وبات القصر قصري
    لولاك ما عبد الهـوى *** أحدٌ ولا استخففتُ وزري
    - ماذا تريد إذاً ؟ - كفـــى يا قاتلي .. ما عدت أدري!!
    *****
    يا كــل قافيــةٍ هنا *** ما بين أرملةٍ وبكـــرِ
    مهما لثمــتِ أصابعي *** شفتاك باردةٌ .. وثغري
    أين التي تـأتي عـلى *** ظمـأٍ فأسقيـها بعَشري
    وأرى بعينـيها غـدي *** صحواً إذا اكتحلتْ بحبري
    أين التـي فيها أنـــاي .. هويتي .. صوتي ونبــري
    تأبى ؛ فلا ألــوي لهـا *** عنقاً .. وتأتي دون قسرِ
    تســتولد الآمــال من *** أمشاج عاطفتي وفكري
    تمتص أخيلتي ، تلخص عالمــي في نصــفِ ســطرِ
    يا شعـر .. وانفلق السنا *** شطرين في مصفاة شعري
    وهنا تنفســت القصيــدةُ روح أنفاسـي وعطـــري
    رئتي القصيــدةُ ، عالمـي لغتي ، وهذا الكــون قبري ..

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المكان
    حيث لم أكن
    الردود
    49
    أخي يحيى....
    إنه لفخر لي أن أكون أولى من يقرأ قصيدتك ..


    كلماتك كانت أسمى من أستطيع استيعابها في يومين..
    لهو الشعر ما يفتح باب الهوى لنا ..
    ولهو من يغلقه أيضاً..
    للشعر رائحة الهوى العــذريّ في زمن التعــــري
    هذا البيت أوهمني أن قصيدتك كانت ستكون عذرية الكلمات، إلا أنني فوجئت بغير ذلك..

    يأتي على قـدَرٍ ويمضـي فجــأةً من غير عـــذرِ
    أما هنا فقد صدقت أخي، لإنه الالهام لا يأتي إلا في وقته، ولكن ما يؤلمني أن لا يكون وقته يناسب وقتي..
    - تهوى ؟ - نعم ، لكنني *** ما زلت في كــرٍّ وفرِّ
    نعم نحن نهوى...
    ولكن ما قد يرميه الهوى في قلوبنا من جبن، لهو أكثر من الجرأة التي قد لا تصلنا إلا بعد فوات الأوان، بعد أن تدمى القلوب من الجروح، ونبيت كمن لا يملك ما يخسره....

    وهنا تنفســت القصيــدةُ روح أنفاسـي وعطـــري
    رئتي القصيــدةُ ، عالمـي لغتي ، وهذا الكــون قبري ..
    إن كانت القصيدة هي عالمك الحقيقي، فإني لأرجو الله أن تبقى في هذا العالم، كي لا تبخل علينا من قطراته..

    كا ن بودي أن أسكب كلماتي عطراً على كل زهور قصيدتك..
    ولكنها من زهور فاحت برائحة المسك والعنبر..
    وماذا تفيد عطوري أمام المسك والعنبر؟؟؟!!!!!

    تحياتي أخي..
    سنون مرت..ريحهم في راحتي مسك..
    وفي أطراف ثوبي لم يزل متضوعاً.....(عنبر)
    حواسي كلها تحيا هناك..أنا هنا..
    في وحدتي أهوي..ببئر تحسري أهوي..
    وصبري لم يعد يصبر...

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المكان
    مكّة
    الردود
    990
    يَحيى,
    مُبدعٌ أنْتَ وبَارِئكَ.
    نَصٌّ جَميلٌ قَويّ السّمكِ رائِعُ النَسقْ, ورغْمَ أنّ الشّعرِ يَضجُّ بِلقَاءاتِ الشّعراءِ مَعهْ, إلاّ أنّ قِلّةً مِنْ الشّعراءِ يَمتلكِونَ فنَّ إدْراةِ هذَا اللقَاءِ وإخْراجِه بمَا يُدْهشُ المُتلقّيْ. وأنْتَ أحَدهُمْ يَا يَحيَى.
    أُشيدُ باخْتيارِكَ لهذِه القَافيَة الرّائية, وهَو اخْتيارٌ يَدلُّ علَى شَاعريّة فَريدَة.
    هُنا:
    وهنا تنفســت القصيــدةُ روح أنفاسـي وعطـــري
    تَمنيتُ لَو كَانَ هذا البيتُ هُوَ قُفلُ القَصيدةْ؛ لأنّ ما بَعدهُ لَمْ يَكن بقوّتِهَا.
    دُمتَ شَاعرًا.

    أُختكْ.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المكان
    في مملكتي الديكتاتورية
    الردود
    1,595
    يحيى ..
    جميل ما نسجته هنا ..
    .
    لك كل التحية .

  5. #5
    أخي الجميل يحيى
    تنقلت في أروقة مملكتك
    استخلصت الجمال كاملا
    فقد حلقت بي
    وكلما واصلة القراءة زدت تألقا بتألق نصك البهي
    أنت شاعر كبير
    هكذا قال عنك أخر بيت في القصيدة
    فشكرا لك وله
    على هذا الجمال

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الردود
    49
    الأخ (الشاعر) يحي ,,,,,, سلّمه الله

    يحق للقصيدة أن تفعل بك كل هذه الأفاعيل

    كي تظفر - ونحن معها - بهذه الثروة

    ويحق للشعر - ونحن معه - أن يفخر بك

    هذا البيت في الصميم :
    تأبى ؛ فلا ألــوي لهـا *** عنقاً .. وتأتي دون قسرِ

    لا يعرفه حق المعرفة إلا شاعر حقيقٌ بالشعر

    لو لم تقل إلا هذا البيت لكفاك ..!!

    ولكن أصررت أن تطوّعَ كل الشعر بهذه التحفة

    شكراً فقط

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المكان
    في زمان النسور صرنا حماماً !..
    الردود
    455
    وقع موسيقيّ رائع!..

    ربما لأنه من مجزوء الكامل!..
    وربما لأنه منك..

    ولكن؛ شيء أقوى من الصقل يبدي النص في حلة أجمل وأشمل..

    أأهنئك بأفياء الساخر ؟!
    أم أهنئ أفياء الساخر بك؟!

    لله درك.

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المكان
    بعيداعن أرض الجنتين..ركضاوراء الأحلام
    الردود
    650

    سباق

    أين التى تأتى على
    ظمأفاسقيهابعشرى

    هوسباق الحرف الذى
    لاينتهى
    لهفةالشاعرالذي يبحث
    دومآعن أفق اوسع
    وأجمل

    لاأبالغ إذاقلت بأنك شاعر
    من الدرجةالاولى
    دمت مبدعا

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المكان
    كنت هناك...
    الردود
    1,191

    يا كــل قافيــةٍ هنا *** ما بين أرملةٍ وبكـــرِ
    مهما لثمــتِ أصابعي *** شفتاك باردةٌ .. وثغري
    أين التي تـأتي عـلى *** ظمـأٍ فأسقيـها بعَشري
    وأرى بعينـيها غـدي *** صحواً إذا اكتحلتْ بحبري
    أين التـي فيها أنـــاي .. هويتي .. صوتي ونبــري


    تهوى ؟ - نعم ، لكنني *** ما زلت في كــرٍّ وفرِّ


    يحيى
    إنك راااااااااااائع هنا
    وسوف تأتي التي فيها أناك عندما تكف عن الفر ........

    لك روح الرياحين

    ..

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الردود
    468
    الأخـ ... سهر الروح .. كم أسعدتني كلماتك التي إن دلت على شيء فإنما تدل على ذائقتك الرفيعة ومنبتك الطيب ..
    لكن لم أعِ قصدك بأن كلمات القصيدة لم تكن عذرية حسب المتوقع ؟؟

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الردود
    468
    الأخت همم .. أشعر وأنا أقرأ كلماتك أني أقف أمام قامة إبداعية سامقة أتعبت الأنظار والأعناق التي تتطلع لبلوغ قمتها .. تعليقك على القصيدة بمثابة إهاب من الزهو أفتخر به .. شكراً لك
    وبالنسبة للبيت : وهنا تنفست القصيدة روح أنفاسي وعطري
    فيمكن أن يكون خاتمة - حسب قولك - إذا نظرنا للقصيدة بالمنطق العقلي كما ننظر للمقالة .. لكن بالمنطق الشعري والإيقاعي لم أستسغ أن يكون البيت المصدر ب: هنا .. خاتمة للقصيدة .. لا أدري .. ربما يكون الخلل في أذني الموسيقية ..
    على كل لا تبخلي علينا بتعليقاتك وملاحظاتك النقدية الثاقبة .. جزيت خيرا.

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الردود
    468
    سمر .. يحلو السمر داخل مملكتك رغم دكتاتوريتها .. أشكر لك مرورك العابر ..

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الردود
    468
    الأخ القدير صالح سويدان .. بكم أنا كثير ومن غيركم قليل .. شرف كبير لي أن تمر على أروقة عذاباتي .. شكرا لك أخي الكريم

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الردود
    468
    الأخ العزيز المتبني .. حريّ بك أن تقدم النون قبل الباء في اسمك فحديثك فيه من عبق الأصالة ما فيه ..
    إلا إذا تبنيت القصيدة لتنمو في راحتيك فدع اسمك كما هو (:
    أشكر لك ذائقتك وذوقك وتبنيك أيضا.

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الردود
    468
    الأخ الرائع أبو الليث .. إن كان من تهنئة فأنا أهنئ نفسي بقراءتك للقصيدة .. شكراً لك

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الردود
    468
    الأخ الجميل : بلا وطن .. كلنا يبحث عن وطن يفيء إليه ويستريح فيه استراحة المحارب .. أتمنى أن تكون بثينتك قد قرأت قصيدتك فهي لها وطن كما هي لك وطن .. كما أتمنى أن تعثر قصيدتي على وطن .. شكراً لك

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الردود
    468
    الأخ العزيز عبدالله بركات .. بارك الله فيك .. أخشى أن أكف عن الفر وأمارس الكر فألقى مصرعي وأقضي نحبي .. عموما سأجرب على مسئوليتك .. شكرا لك أخي الكريم .

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المكان
    ربما ستعلم يوماً ما ..
    الردود
    184
    رائع
    جميل ماخطتهُ يداك هنا
    دمت مبدعاً

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الردود
    468
    الأخ سقف الجنة .. شكراً لك على كلماتك التي لم أطل سقفها أو أبلغ مداها ..

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المكان
    !
    الردود
    386
    يحيى وهاس :

    اسمٌ بحجمِ قصيدة .... وحرفٌ مترعٌ بإبداع .....
    سأمكثُ هاهنا أنا وكأسٌ من شايٍ عدني

    عطر كِرِتْ أبيض - مسوي فيها خالد الحمد -

 

 

معلومات الموضوع

أعضاء يتصفحون هذا الموضوع

يتواجد حاليا 1 يتصفحون هذا الموضوع 0 أعضاء وَ 1 زوار

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • may لا يمكنك إضافةموضوع جديد
  • لا يمكنك إضافة ردود
  • may لايمكنك إضافة مرفقات
  • لايمكنك تعديل مشاركتك
  •